أي الخبرين أصح؟! خطبة أم كلثوم بنت علي في شيعة الكوفة أم صلاة الحسن والحسين عليها!
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter
الدكتور سعد بن عبد الله الحميد


النتائج 1 إلى 11 من 11

الموضوع: أي الخبرين أصح؟! خطبة أم كلثوم بنت علي في شيعة الكوفة أم صلاة الحسن والحسين عليها!

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jun 2008
    الدولة
    حيثُ أكون
    المشاركات
    477

    افتراضي أي الخبرين أصح؟! خطبة أم كلثوم بنت علي في شيعة الكوفة أم صلاة الحسن والحسين عليها!

    في قصة أم كلثوم بنت علي وزواجها من الفاروق رضي الله عنه وجدت خبرين:

    الأول عن خطبتها في أهل الكوفة بعد مقتل أخيها الحسين:

    الشيعة يكرهون أم كلثوم لزواجها من عمر ولخطبتها القوية ضد شيعة الكوفة، فهم يكرهونها كما يكرهون الحسن بن علي عندما تنازل بالخلافة لكافر كما يزعمون ثم مبايعته للكافر نفسه!!
    وللسيدة أم كلثوم رضي الله عنها مواقف تشير إلى أنها أفصح نساء قريش ، وأبينهن كلاما ، ومثال ذلك خطبتها الشهيرة في شيعة أهل الكوفة لما قتل أخوها الحسين بن علي رضي الله عنهما فقالت:
    ("
    أما بعد يا أهل الكوفة ويا أهل الختل والغدر والخذل والمكر، ألا فلا رقأت العبرة، ولا هدأت الزفرة، إنما مثلكم كمثل التي نقضت غزلها من بعد قوة أنكاثاً، تتخذون إيمانكم دخلاً بينكم، هل فيكم إلا الصلف والعجب، والشنف والكذب، وملق الإماء، وغمر الأعداء، كمرعى على دمنهُ، أو كفضة على ملحودة، ألا بئس ما قدمت لكم أنفسكم أن سخط الله عليكم وفي العذاب أنتم خالدون. أتبكون أخي؟ أجل والله، فابكوا كثيراً واضحكوا قليلا، فقد بليتم بعارها ومنيتم بشنارها، ولن ترخصوها أبداً، وأنى ترخصون قتل سليل خاتم النبوة، ومعدن الرسالة، وسيد شباب أهل الجنة، وملاذ حربكم، ومعاذ حزبكم، ومقر سلمكم، ومفزع نازلتكم، والمرجع إليه عند مقالتكم، ومنار حجتكم، ألا ساء ما قدمتم لأنفسكم وساء ما تزرون ليوم بعثكم، فتعساً تعساً ونكساً نكساً، لقد خاب السعي، وتبت الأيدي، وخسرت الصفقة، وبؤتم بغضب من الله، وضربت عليكم الذلة والمسكنة، أتدرون ويلكم أي كبد لمحمد فريتم؟ وأي عهد نكثتم؟ وأي حرمة له انتهكتم؟ وأي دم له سفكتم؟ لقد جئتم شيئا إدّاً، تكاد السموات يتفطرن منه وتنشق الأرض وتخر الجبال هدّاً، لقد جئتم بها شوهاء خرقاء كطلاع الأرض وملء السماء
    "). نقلا عن الطبرسي والقمي والمقرم والكوراني وهي تخاطب الخونة الغدرة المتخاذلين الشيعة ممن غدروا بالحسين بعد أن كاتبوه ثم اشتراهم ابن زياد بالمال..


    الخبر الثاني عن أم كلثوم وابنها زيد بن عمر :

    كان زيد بن عمر في غاية الجمال والوسامة، وكان شجاعا وكريما قد أخذ هذه الصفات من والده الفاروق ومن جده أبي الحسن، يقول عن نفسه: أنا ابن الخليفتين
    (يقصد الفاروق وأبا الحسن)، توفي شابا، وسبب وفاته كما يقول المؤرخون أن فتنة وقعت في بني عدي ليلا فخرج زيد ليصلح ذات بينهم ، فضربه رجل منهم في الظلمة فشجه وصرعه ، وخرجت أمه وهي تقول : يا ويلاه ، ما لقيت من صلاة الغداة، وذلك أن أباها وزوجها وابنها قتل كل واحد منهم في صلامة الغداة ثم وقعت عليه فقُبضت هي وابنها في ساعة واحدة .
    وحضر جنازيتهما الحسن والحسين وعبدالله بن عمر، فقال ابن عمر للحسن : تقدم فصلّ على أختك وابن أختك ، فقال الحسن لابن عمر : بل تقدم فصلّ على أمك وأخيك .
    فتقدم ابن عمر رضي الله عنهما فجعل زيدا مما يليه ، وأم كلثوم وراءه ، فصلى عليهما وكبر أربعا ، وخلفه الحسن والحسين رضي الله عنهم .


    الخبر الأول:
    خطبتها في شيعة الكوفة الذين غدروا بالحسين
    والخبر الثاني:
    حضور الحسن والحسين جنازتها مع ابنها زيد، ويذكر الخبر أنها توفيت في خلافة معاوية..

    والسؤال بارك الله فيكم:
    الخبران متعارضان، فمتى توفيت أم كلثوم؟ وأي الخبرين أصح؟
    "آمنت بالله، وبما جاء عن الله، على مراد الله،
    وآمنت برسول الله، وبما جاء عن رسول الله، على مراد رسول الله"
    مواضيع متنوعة عن الرافضة هـــــــــــــن ــــــا

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jun 2008
    الدولة
    حيثُ أكون
    المشاركات
    477

    افتراضي رد: أي الخبرين أصح؟! خطبة أم كلثوم بنت علي في شيعة الكوفة أم صلاة الحسن والحسين عليها

    أرجو التعقيب لمن لديه علم، وبارك الله في من يجيب

    بحثت في بعض التراجم فوجدت أن الحسن والحسين صليا عليها، فيكون المصدر الشيعي للرواية فيه نظر، فقد تكون أم كلثوم بنت علي ليست أم كلثوم التي تزوجت عمر، ومعلوم أنهم قديما يكررون الأسماء أحيانا، فيقال أم كلثوم الصغرى وأم كلثوم الكبرى، زيد الأصغر وزيد الأكبر، فيا ترى من هي أم كلثوم خطيبة اهل الكوفة إن صحت الرواية؟

    التراجم:
    -------------------------------------------------

    في أسد الغابة ج 7 ـ ص 387
    (توفيت أم كلثوم وابنها زيد في وقت واحد، وكان زيد قد أصيب في حرب كانت بين بني عدي، خرج ليصلح بينهم، فضربه رجل منهم في الظلمة فشجه وصرعه، فعاش أياماً ثم مات هو وأمه، وصلى عليهما عبد الله بن عمر، قدمه حسن بن علي)..

    -------------------------------------------------

    الاستيعاب ج 4 ـ ص 1954
    قال أبو عمر: ولدت أم كلثوم بنت علي لعمر بن الخطاب زيد بن عمر الأكبر، ورقية بنت عمر، وتوفيت أم كلثوم وابنها زيد في وقت واحد، وقد كان زيد أصيب في حرب كانت بين عدي ليلا، كان قد خرج ليصلح بينهم فضربه رجل منهم في الظلمة فشجه وصرعه، فعاش أياماً ثم مات هو وأمه في وقت واحد، وصلى عليهما ابن عمر، قدّمه الحسن(1) بن علي؛ وكانت فيها سنتان فيما ذكروا لم يورث واحد منهما من صاحبه، لأنه لم يعرف أولهما موتا وقدم زيد قبل أمّه مما يلي الإمام.
    ـــــــــــــــ ـــــ
    (1) ا : حسين.

    -------------------------------------------------

    وفي الطبقات الكبرى ج8/463-465
    .
    أخبرنا عبيد الله بن موسى أخبرنا إسرائيل عن جابر عن عامر عن عبد الله بن عمر أنه كبر على زيد بن عمر بن الخطاب أربعا وخلفه الحسن والحسين ولو علم أنه خير أن يزيده زاده.
    أخبرنا عبيد الله بن موسى أخبرنا إسرائيل عن السدي عن عبد الله البهي قال شهدت بن عمر صلى على أم كلثوم وزيد بن عمر بن الخطاب فجعل زيدا فيما يلي الإمام وشهد ذلك حسن وحسين.

    "آمنت بالله، وبما جاء عن الله، على مراد الله،
    وآمنت برسول الله، وبما جاء عن رسول الله، على مراد رسول الله"
    مواضيع متنوعة عن الرافضة هـــــــــــــن ــــــا

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    المشاركات
    1,191

    افتراضي رد: أي الخبرين أصح؟! خطبة أم كلثوم بنت علي في شيعة الكوفة أم صلاة الحسن والحسين عليها

    يستحيل أن تخطب زينب في شيعة الكوفة!

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Jun 2008
    الدولة
    حيثُ أكون
    المشاركات
    477

    افتراضي رد: أي الخبرين أصح؟! خطبة أم كلثوم بنت علي في شيعة الكوفة أم صلاة الحسن والحسين عليها

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة خزانة الأدب مشاهدة المشاركة
    يستحيل أن تخطب زينب في شيعة الكوفة!
    بارك الله فيك
    الإستحالة تحتاج برهانا ودليلا...
    نحن نتكلم عن أم كلثوم بنت علي زوج عمر بن الخطاب، وليس زينب...!!
    خطبتها في شيعة أهل الكوفة لم تكن خطبة ودية، وإنما خطبة فيها الصواعق المحرقة على من غدر بالحسين، ومناسبتها بعد موقعة كربلاء مباشرة، فبعد أن قتلوا الحسين وآل بيته انقلبوا يبكون عليه وينوحون!!
    "آمنت بالله، وبما جاء عن الله، على مراد الله،
    وآمنت برسول الله، وبما جاء عن رسول الله، على مراد رسول الله"
    مواضيع متنوعة عن الرافضة هـــــــــــــن ــــــا

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Aug 2008
    الدولة
    بلاد الحرمين
    المشاركات
    3,088

    افتراضي رد: أي الخبرين أصح؟! خطبة أم كلثوم بنت علي في شيعة الكوفة أم صلاة الحسن والحسين عليها

    أخي العزيز الفاضل (التبريزي)

    سأخبرك بأمر أريدك أن تثق به ثقة عمياء ألا وهو: أن الرافضة أخزاهم الله لا يمكن أن يوثق بما يكتبونه في كتبهم من أخبار، وإن كان ظاهرها انه تؤيدهم، فهم أكذب خلق الله.

    وما نقلته من أحداث القصة عنهم فلم أجد له أصلا أخي في كتاب يمكن أن يعتمد عليه أو يوثق به، بل هي من مخزونهم الذي لا يوجد إلا عندهم.

    والصحيح أخي الفاضل أن أم كلثوم بنت علي رضي الله عنهما قد ماتت هي وولدها بعد أحداث الحرب التي وقعت بين عدي بن كعب، وما تبعها من شرور، فماتا في يوم واحد وفي وقت واحد،وقد صلى عليهما أخواها الحسن والحسين رضي الله عنهما، فلذلك قال الحسن رحمه الله لعبد الله بن عمر رضي الله عنهما: قم تقدم فصل على أمك وأخيك، فتقدم فصلى عليهما.
    فكانت فيهما سنتان: أن لا يتوارث من لم يعرف وفاته قبل صاحبه، وأن يقدم الرجال مما يلي الإمام.

    وكان الوالي على المدينة حين ذاك: سعيد بن العاص رحمه الله.

    وقد أشار إلى هذا الحافظ ابن حجر في (رواة الآثار) ولم يعترض عليه بحرف.

    والمجال واسع في تفنيد ما نقلته عن هؤلاء الرافضة، ولكن المقام لا يسمح وفيما كتب عبرة.
    حسدوا الفتى إذ لم ينالوا سعيه فالقوم أعداءٌ له وخصوم
    كضرائر الحسناء قلن لوجهها حسداً وبغضاً إنه لذميم

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Jun 2008
    الدولة
    حيثُ أكون
    المشاركات
    477

    افتراضي رد: أي الخبرين أصح؟! خطبة أم كلثوم بنت علي في شيعة الكوفة أم صلاة الحسن والحسين عليها

    الأخ السكران التميمي
    بارك الله فيك وفي ردك، ونحن لا نختلف على أن الرافضة دينهم قائم على الكذب، ولكن التثبت ضروري، نعم هي ماتت وصلى عليها أخواها الحسن والحسين، فيكون الخبر الثاني هو الخبر الصحيح..

    لكن:
    هل أم كلثوم التي خطبت في شيعة الكوفه بعد مقتل الحسين قصتها صحيحة؟ وإذا كانت صحيحة فمن تكون أم كلثوم هذه؟
    أم أن القصة كلها محض افتراء ولا يوجد ذكر لأم كلثوم في مصادر السنة؟

    بورك فيك...
    "آمنت بالله، وبما جاء عن الله، على مراد الله،
    وآمنت برسول الله، وبما جاء عن رسول الله، على مراد رسول الله"
    مواضيع متنوعة عن الرافضة هـــــــــــــن ــــــا

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    المشاركات
    1,191

    افتراضي رد: أي الخبرين أصح؟! خطبة أم كلثوم بنت علي في شيعة الكوفة أم صلاة الحسن والحسين عليها

    يعني ابن زياد يقتل هانئ ومسلم بن عقيل ثم الحسين وأهل بيته، ثم بعد بضعة أيام أو أسابيع تخطب أم كلثوم في جامع الكوفة خطبة نارية؟!

    عفوا زينب كانت سبق مفاتيح مني!
    أستاذ جامعي (متقاعد ولله الحمد)

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Aug 2008
    الدولة
    بلاد الحرمين
    المشاركات
    3,088

    افتراضي رد: أي الخبرين أصح؟! خطبة أم كلثوم بنت علي في شيعة الكوفة أم صلاة الحسن والحسين عليها

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة التبريزي مشاهدة المشاركة
    أم أن القصة كلها محض افتراء؟
    هو هذا أخي العزيز.
    وقد قلت لك فيما سبق: أن هذه الخطبة لا توجد فقط إلا في مصادر القوم، ولا توجد عند غيرهم.
    وهذا أكبر دليل على إفتراءها وكذبها.

    ثم لتعلم رحمك الله أنهم في تراثهم الكذبي يحاولون دائما التركيز على الخطب من قبل أهل البيت، فتجد عندهم في مخزونهم خطبة أو أكثر لأعداد كبيرة من أهل البيت رجالا ونساء، غلا يغرنك قولهم.
    حسدوا الفتى إذ لم ينالوا سعيه فالقوم أعداءٌ له وخصوم
    كضرائر الحسناء قلن لوجهها حسداً وبغضاً إنه لذميم

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Jun 2008
    الدولة
    حيثُ أكون
    المشاركات
    477

    افتراضي رد: أي الخبرين أصح؟! خطبة أم كلثوم بنت علي في شيعة الكوفة أم صلاة الحسن والحسين عليها

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة السكران التميمي مشاهدة المشاركة
    هو هذا أخي العزيز.
    وقد قلت لك فيما سبق: أن هذه الخطبة لا توجد فقط إلا في مصادر القوم، ولا توجد عند غيرهم.
    وهذا أكبر دليل على إفتراءها وكذبها.

    ثم لتعلم رحمك الله أنهم في تراثهم الكذبي يحاولون دائما التركيز على الخطب من قبل أهل البيت، فتجد عندهم في مخزونهم خطبة أو أكثر لأعداد كبيرة من أهل البيت رجالا ونساء، غلا يغرنك قولهم.
    بارك الله فيك...وبارك في ردودك الكريمة...
    انقسم الرافضة مع زواج الفاروق من أم كلثوم بنت علي إلى عدة آراء،،

    فمنهم من أنكر الزواج:
    والذين أنكروه قليل، وجلهم برزوا في عصرنا الحاضر، فهل يريد من ينكر الزواج من الشيعة أن يقول لمراجعهم الكبار أنهم
    كانوا كذابين
    يوم أثبتوه وأقروه واعترفوا به مُرغـَمين ومُكرَهين وصاغرين؟

    والبعض أنكر النسب إلى الزهراء:
    برز في الشيعة من استباح الكذب ليبرر زواج الفاروق من أم كلثوم بما يتفق مع المذهب!!، وبعضهم بلغت به الجرأة أن اعترف بنسب أم كلثوم لعلي لكنه ادعى نسبتها لغير الزهراء بدليل أن أم كلثوم لن تقبل الزواج من رجل ضرب أمها وأسقط أخاها الجنين المسمى بالمحسن!! ثم كسر ضلعها (كما يزعمون)!! ونسي هؤلاء البلهاء أن نسبة أم كلثوم للزهراء مثبت من كتبهم، ومع ذلك الأمر، فحكمه سيان! سواء أكانت الزهراءُ هي أ ُمُّ أمِّ كلثوم أمْ لم تكن أمَّها!، أليس أبو الحسن هو أبوها؟
    !! وفي هذا طعن في علي بن أبي طالب ، وطعن في الزهراء ، وطعن في أم كلثوم بإنكار نسبها إلى أمها الزهراء...

    التزاوج بين الإنس والجن:
    ثم تطور الكذب عند بعض المعاصرين منهم إلى درجة التقزز والسذاجة والسخرية بعقول الشيعة الذين لم يقبلوا هذا التناقض بين تزويج الفاروق بأم كلثوم بنت علي وبين تكفيره! فنفوا أن يكون قد تم الزواج أصلا!! ثم تطور الجنون فادعى بعض مجانينهم أن الزواج تم بالفعل من جنـِّية
    تمثلت في أم كلثوم، لكنهم نسوا أن أم كلثوم أنجبت من الفاروق زيدا ورقية، والتناسل بين الإنس والجن غير ممكن، وهذا لا يحدث إلا في عالم الأساطير والخرافات!! وفي هذا أيضا طعن في أم كلثوم وقذفها بإنكار زواجها من عمر وإثبات ولديها زيد ورقية!! فمن يا ترى أبوهما؟ هل أمهما جنية أنجبت زيدا ورقية، وتكفلت بهما أم كلثوم؟

    سن الفاروق يوم الزواج:
    عمد بعض المنكرين للزواج من شيعة اليوم إلى حيلة يتيمة ليس لها من قرار، وهو أن فارق السن بين الفاروق عمر بن الخطاب وأم كلثوم دليل على عدم وقوع الزواج!! وفي هذا تكذيب من هؤلاء الشيعة لمراجعهم الكبار الذين أثبتوه من جهة، ثم هو طعن في مذهبهم الذي يجيز الزواج من بنت 9 سنين ولا يجيزه لمن هي أقل إلا للتفخيذ
    (!!) حتى لو كانت رضيعة (!!)، كما أفتى بذلك الخميني وغيره، لذلك فالإستشهاد بنفي الزواج بناءا على فارق السن بين الفاروق وأم كلثوم استشهاد باطل لأن الزواج تم ووقع وكان ثمرته انجاب زيد ورقية..

    إثبات الزواج:
    ومع ثورة الإتصالات، وقراءة بعض الشيعة للسيرة والتاريخ بتمعن، لم يعودوا يقبلون نفي هذا الزواج، وإنما يريدون حلا للغز هذا التناقض الذي يصادم العقل والدين!!، فقد وجدوه مثبتا في كتب مراجعهم حيث أثبته:

    -الكليني في الكافي في الفروع (6/115)،
    -والطوسي في تهذيب الأحكام (باب عدد النساء ج8/ص 148) وفي (2/380)، وفي كتابه الاستبصار (3/356)،
    -والمازنداراني في مناقب آل أبي طالب، (3/162)،
    -والعاملي في مسالك الأفهام، (1/كتاب النكاح)،
    -ومرتضى علم الهدى في الشافي، (ص 116)،
    -وابن أبي الحديد في شرح نهج البلاغة، (3/124)،
    والأردبيلي في حديقة الشيعة، (ص 277)،
    -والشوشتري في مجالس المؤمنين، (ص76، 82)،
    -والمجلسي في بحار الأنوار، (ص621)،
    - وأبو معاذ الإسماعيلي في (زواج عمر بن الخطاب من أم كلثوم بنت علي بن أبي طالب ـ حقيقة لا افتراء)..


    فمثلا في الكافي ورد:
    ـ حميد بن زياد، عن ابن سماعة، عن محمد بن زياد، عن عبد الله بن سنان، ومعاوية ابن عمار، عن أبي عبد الله (عليه السلام) قال: سألته عن المرأة المتوفى عنها زوجها أتعتد في بيتها أو حيث شاءت؟ قال: بل حيث شاءت، إن عليا (عليه السلام) لما توفي عمر أتى أم كلثوم فانطلق بها إلى بيته. كتاب الكافي الجزء 6 الصفحة 115 ..

    وعند الطوسي في تهذيب الأحكام:
    ـ محمد بن أحمد بن يحيى عن جعفر بن محمد القمي عن القداح عن جعفر عن أبيه عليه السلام قال: ماتت أم كلثوم بنت علي عليه السلام وابنها زيد بن عمر بن الخطاب في ساعة واحدة لا يدرى أيهما هلك قبل فلم يورث احدهما من الآخر وصلى عليهما جميعا. ج 9 صفحة 362 – 363

    زواج يسقط الإمامة والعصمة ويقر بالخلفاء الراشدين:
    إذن الزواج مثبت لا ريب فيه ولا شك، ولو كنت شيعيا جعفريا إماميا إثني عشريا ثم أيقنتُ أن الفاروق قد زوجه علي بن أبي طالب ابنته أم كلثوم لرميت هذا الدين المستحدث المسخ وراء ظهري، فلا يمكن أن يكون عليٌ إماما معصوما يتنازل بالإمامة لكافر ثم يبايع الكافر نفسه، ثم يتوج هذا بتزويج ابنته من هذا الكافر!! يقول السمعاني
    :

    "لو كان أبو بكر وعمر كافرين لكان علي بتزويجه أم كلثوم من عمر كافراً أو فاسقا، معرضاً ابنته للزنى، لأن
    وطء الكافر للمسلمة زنا ً محض
    " لذلك فإلزام أن هذا الزواج أسقط الإمامة وأقر بصحة إسلام وخلافة الخلفاء الراشدين قبل علي

    "آمنت بالله، وبما جاء عن الله، على مراد الله،
    وآمنت برسول الله، وبما جاء عن رسول الله، على مراد رسول الله"
    مواضيع متنوعة عن الرافضة هـــــــــــــن ــــــا

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Aug 2008
    الدولة
    بلاد الحرمين
    المشاركات
    3,088

    افتراضي رد: أي الخبرين أصح؟! خطبة أم كلثوم بنت علي في شيعة الكوفة أم صلاة الحسن والحسين عليها

    أحسنت أخي (التبريزي)

    ويعلم الله أن بين يدي الآن حوالي خمسة كتب من كتب الأنساب الطالبية، ومؤلفوها من النسابة الشيعة؛ كلهم يذكر أن أم كلثوم بنت علي رضي الله عنهما قد تزوجت بعمر بن الخطاب رضي الله عنه.
    بل أزيدك؛ كلها مطبوعة في إيران.
    حسدوا الفتى إذ لم ينالوا سعيه فالقوم أعداءٌ له وخصوم
    كضرائر الحسناء قلن لوجهها حسداً وبغضاً إنه لذميم

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Jun 2008
    الدولة
    حيثُ أكون
    المشاركات
    477

    افتراضي رد: أي الخبرين أصح؟! خطبة أم كلثوم بنت علي في شيعة الكوفة أم صلاة الحسن والحسين عليها

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة السكران التميمي مشاهدة المشاركة
    أحسنت أخي (التبريزي)

    ويعلم الله أن بين يدي الآن حوالي خمسة كتب من كتب الأنساب الطالبية، ومؤلفوها من النسابة الشيعة؛ كلهم يذكر أن أم كلثوم بنت علي رضي الله عنهما قد تزوجت بعمر بن الخطاب رضي الله عنه.
    بل أزيدك؛ كلها مطبوعة في إيران.
    بارك الله فيك أخي التميمي..

    من المضحك أيضا أن بعضهم استنتج من بطلان القصة أن الفاروق قال لبعض الصحابة كما ورد في شرح نهج البلاغة لابن أبي الحديد: (... فجاء عمر إلى مجلس المهاجرين في الروضة، وكان يجلس فيها المهاجرون الأولون، فقال: رفئوني ، رفئوني، (أي: هنئوني) قالوا: بماذا يا أمير المؤمنين؟ فال: تزوجت أم كلثوم بنت علي بن أبي طالب، سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: "كل سبب ونسب وصهر ينقطع يوم القيامة إلا سببي ونسبي وصهري". فاستدل المنكر للزواج بأن هذا النوع من التهنئة كان يقال به في الجاهلية، أما في الإسلام فلا يقال بمثل ذلك، ولهذا فالقصة غير صحيحة لأن عمر لا يقول: رفئوني!!
    ارأيتم كيف برأوا الفاروق من كلمة أصلها جاهلي كما زعموا، ثم يلصقون به تهما ساقطة منها ظلم آل البيت وكسر ضلع الزهراء واسقاط جنينها ولف الحبل حول عنق أبي الحسن وجره وتهديده بقطع يده إن لم يزوجه أم كلثوم؟
    "آمنت بالله، وبما جاء عن الله، على مراد الله،
    وآمنت برسول الله، وبما جاء عن رسول الله، على مراد رسول الله"
    مواضيع متنوعة عن الرافضة هـــــــــــــن ــــــا

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •