هل صحيح أن الشيخ الألباني رحمه الله ضعف بعض الأحاديث في الصحيحين؟
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 20 من 30

الموضوع: هل صحيح أن الشيخ الألباني رحمه الله ضعف بعض الأحاديث في الصحيحين؟

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jan 2008
    المشاركات
    437

    افتراضي هل صحيح أن الشيخ الألباني رحمه الله ضعف بعض الأحاديث في الصحيحين؟

    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله
    وبعد:
    الذي نعتقده أن مافي البخاري ومسلم رحمة الله عليهما ، صحيح ولاخلاف في ذلك بين العلماء ولا يطعن فيهماإلا فاقد عقل أو ضال.
    وأيضا مما نعتقده أيضا ، أن الشيخ ناصر الدين الألبا ني رحمه الله هو حامل راية الدفاع عن السنة في عصرنا الحاضر، وأنه من أكثر المهتمين بالصحيح في الصحيحين وغرهما ،وأن أكثر المراجع المعاصرة عالة عليه في تنقيح الحديث وبيان ضعيفه من صحيحه ، ولكن خبر مثل هذا يستوقفنا ويدفعنا للوقوف على الحقيقة .
    وأصل القصة ياإخواني الكرام أنني كنت مجلس مصغر واستشهدت ببعض النصوص في إبراز بعض السنن التي غفل عنها كثير من الناس ، وكان من ضمن ما أوردته حديثا قلت عنه قال الأباني رحمه الله هو حديث حسن .
    فلما انتهينا من المجلس جاء شخص وسألني عن تلك السنن وأن الحديث عنها شئ جميل ولكن الشيخ الألباني يصحح أحاديث ويحسن أخرى بل ويضعف حتى في الصحيحين ، فقلت سبحان الله .
    لا أعتقد ذلك في الصحيحين ؟
    قلت في نفسي لعل في قلب الرجل شئ عن الألباني وغيره ، ولما بحثت في الموضوع وجدت بعض الأشياء لكنها غير مقنعة ، فيا حبذا لو أن بعض الإخوة يدلنا على رسالة توضح هذه المسألة وترد هذه الشبهة ، أو تثبتها ولا أعتقد هذه الأخيرة ، حتى أبين له الصواب من الخطإ في هذا الشأن .
    و السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    صدق من قال:
    بين الشيعة والصوفية شعرة فلوسب الصوفية الصحابة لصاروا شيعة ولولم يسب الشيعة الصحابة لكانواصوفية .

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Nov 2008
    المشاركات
    1,664

    افتراضي رد: هل صحيح أن الشيخ الألباني رحمه الله ضعف بعض الأحاديث في الصحيحين؟

    الذي سمعته من تلميذ الشيخ الالباني رحمه الله ابا اليسر و الله اعلم ان السيخ ضعف في الصحيحين حديثا واحدا فقط هو حديث نكاح الرسول عليه الصلاة و السلام و هو محرم الذي رواه عبد الله بن العباس رضي الله عنه.


    و المعلوم ان هذا الحديث شاذ عند العلماء لمخالفته ما هو اوثق منه و هو رواية ميمونة رضي الله عنها نفسها فهي صاحبة الشان و الله اعلم

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Nov 2008
    المشاركات
    847

    افتراضي رد: هل صحيح أن الشيخ الألباني رحمه الله ضعف بعض الأحاديث في الصحيحين؟

    بارك الله فيك اخي أبو مروة,
    وللفائدة فقد ضعف الشيخ الألباني رحمه الله أكثر من حديث في الصحيحين,
    وراجع هذه الروابط للفائدة أيضا:
    هل صحيح أن الألباني ضعف أحاديث في البخاري
    -وفيه كلام من الشيخ نفسه-
    وهذا أيضا:
    هل ضعف أحد العلماء من قبل....
    وفيه أيضا كتاب الشيخ طارق عوض الله : "ردع الجاني المتعدي على الألباني"

    وبإذن الله أرفع لك روابط أخرى تكون في صميم المسألة.
    كَأَنَّهُمْ يَوْمَ يَرَوْنَهَا لَمْ يَلْبَثُوا إِلَّا عَشِيَّةً أَوْ ضُحَاهَا
    فتأمل.

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Feb 2009
    المشاركات
    198

    افتراضي رد: هل صحيح أن الشيخ الألباني رحمه الله ضعف بعض الأحاديث في الصحيحين؟

    ضعف الشيخ رحمه الله رواية ابي الزبير المكي عن جابر في صحيح مسلم

  5. #5
    أمجد الفلسطيني غير متواجد حالياً مشرف سابق
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    3,544

    افتراضي رد: هل صحيح أن الشيخ الألباني رحمه الله ضعف بعض الأحاديث في الصحيحين؟

    هل في البخاري أحاديث ضعيفة
    المجيب د. الشريف حاتم بن عارف العوني
    عضو هيئة التدريس بجامعة أم القرى
    التصنيف السنة النبوية وعلومها/مسائل في المصطلح
    التاريخ 24/12/1424هـ

    السؤال
    هل صحيح أن الشيخ الألباني وجد أحاديث لا ترقى إلى الصحة في صحيح البخاري؟.
    الجواب
    بسم الله الرحمن الرحيم
    الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه ومن والاه. أما بعد: أقول وبالله التوفيق:
    نعم.. لقد ضعَّف الشيخ الألباني أحاديث قليلة جداً في صحيح البخاري، ولكن لا يلزم من تضعيف الشيخ لها أن تكون ضعيفة بالفعل، بل قد تكون صحيحة كما ذهب إلى ذلك البخاري من قبل، وقد تكون ضعيفة فعلاً. فتضعيف الشيخ الألباني – عليه رحمة الله- اجتهاد منه، قابل للقبول والرد.
    لكن العلماء قد نصوا أن أحاديث الصحيحين (صحيح البخاري وصحيح مسلم) كلها مقبولة، إلا أحاديث يسيرة انتقدها بعض النقاد الكبار، الذين بلغوا رتبة الاجتهاد المطلق في علم الحديث. وأن ما سوى تلك الأحاديث اليسيرة، فهي متلقاة بالقبول عند الأمة جميعها.

    وبناء على ذلك: فإن الحديث الذي يضعفه الشيخ الألباني في صحيح البخاري له حالتان:

    الأولى: أن يكون ذلك الحديث الذي ضعفه الألباني قد سبقه إلى تضعيفه إمام مجتهد متقدم، فهذا قد يكون حكم الشيخ الألباني فيه صواباً، وقد يكون خطأ، وأن الصواب مع البخاري.
    الثانية: أن يكون الحديث الذي ضعفه الألباني لم يسبق إلى تضعيفه، فهذا ما لا يقبل من الشيخ -رحمه الله-؛ لأنه عارض اتفاق الأمة على قبول ذلك الحديث (كما سبق). والله أعلم.

    والحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه ومن والاه.
    قال السراج البلقينـي في محاسن الاصطلاح ص176:
    " لكن الانتهاض لمجرد الاعتراض من جملة الأمراض "

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Jan 2008
    المشاركات
    805

    افتراضي رد: هل صحيح أن الشيخ الألباني رحمه الله ضعف بعض الأحاديث في الصحيحين؟

    الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله.

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جمال سعدي مشاهدة المشاركة
    ضعف الشيخ رحمه الله رواية ابي الزبير المكي عن جابر في صحيح مسلم
    أين؟ حفظك الله.
    هل لك أن تفيدنا بنص كلامه؟
    جزاك الله خيرًا.

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Aug 2008
    المشاركات
    809

    افتراضي رد: هل صحيح أن الشيخ الألباني رحمه الله ضعف بعض الأحاديث في الصحيحين؟

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الواحدي مشاهدة المشاركة
    الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله.
    أين؟ حفظك الله.؟!

    .
    بل أين كنتَ أنت يا حفظك الله ؟!
    قد - والله - افتقدناك يا رعاك الله .

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Nov 2008
    المشاركات
    1,664

    افتراضي رد: هل صحيح أن الشيخ الألباني رحمه الله ضعف بعض الأحاديث في الصحيحين؟

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الواحدي مشاهدة المشاركة
    الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله.
    أين؟ حفظك الله.
    هل لك أن تفيدنا بنص كلامه؟
    جزاك الله خيرًا.

    ابي زبير المكي مختلف فيه فقيل انه مدلس و من العلماء من يصحح روايته فالمشكلة في العنعنة ، الشيخ الالباني يذهب لتدليسه كذلك ذكر في حديث عالم المدينة إلا ان الشيخ عبد الله سعد وثقه و قال ان رواياته سليمة و الارجح ما قاله عبد الله السعد و هذا رابط للمزيد لمن اراد في رواية ابي زبير المكي
    http://majles.alukah.net/showthread.php?t=30921

  9. #9
    أمجد الفلسطيني غير متواجد حالياً مشرف سابق
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    3,544

    افتراضي رد: هل صحيح أن الشيخ الألباني رحمه الله ضعف بعض الأحاديث في الصحيحين؟

    ينبغي هنا التنبيه على:

    أن تضعيف الشيخ الألباني لبعض الأحاديث في الصحيحين لا يعني أنه يطعن فيهما ولا حجة لمن يطعن في الصحيحين ويشكك في صحة أحاديثهما بفعل الشيخ
    بل صنيع الشيخ رحمه الله من باب الاجتهاد في بعض الجزئيات

    فلا يلتبس عليك الأمر كما لا يصح لأحد أن يحتج بصنيع الشيخ رحمه الله على تضعيف بعض الأحاديث في الصحيحين ويدعو إلى إعادة النظر فيهما
    بحجة عدم التقليد ونحو هذه الدعاوي المخالفة لإحماع أهل العلم والفن

    أنه لا يصح مدح الألباني أو غيره في تضعيف بعض الأحاديث في الصحيحين
    لأن الناس منذ أن وضعت هذه الكتب ونحوها مشتغلون بفهمها وشرحها وكشف مشكلها
    وإقرائها وحفظها
    ويمدحون بشرحها وحفظها وإقرائها
    لأنها غدت أصولا في فنها

    ينبغي التفريق بين كلام العالم المجتهد المؤهل لولوج هذا المهيع الصعب وبين غيره من:
    المتعالمين
    والطاعنين في الإسلام
    والمشككين في التراث

    فالأول معذور والباقي موزور
    قال السراج البلقينـي في محاسن الاصطلاح ص176:
    " لكن الانتهاض لمجرد الاعتراض من جملة الأمراض "

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Jan 2008
    المشاركات
    437

    افتراضي رد: هل صحيح أن الشيخ الألباني رحمه الله ضعف بعض الأحاديث في الصحيحين؟

    بارك الله فيكم جميعا
    أحسنت أخي أمجد الفلسطيني وأوجزت
    نفع الله بكم أجمعين
    صدق من قال:
    بين الشيعة والصوفية شعرة فلوسب الصوفية الصحابة لصاروا شيعة ولولم يسب الشيعة الصحابة لكانواصوفية .

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Nov 2008
    المشاركات
    1,664

    افتراضي رد: هل صحيح أن الشيخ الألباني رحمه الله ضعف بعض الأحاديث في الصحيحين؟

    بعض الاحاديث التي ضعفها الالباني رحمه الله :


    صحيح البخاري - كتاب الإجارة
    باب إثم من منع أجر الأجير - حديث:‏2171‏
    حدثنا يوسف بن محمد ، قال : حدثني يحيى بن سليم ، عن إسماعيل بن أمية ، عن سعيد بن أبي سعيد ، عن أبي هريرة رضي الله عنه ، عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : " قال الله تعالى : ثلاثة أنا خصمهم يوم القيامة ، رجل أعطى بي ثم غدر ، ورجل باع حرا فأكل ثمنه ، ورجل استأجر أجيرا فاستوفى منه ولم يعطه أجره "


    قال الالباني رحمه الله : وقوله: "ومن كنت خصمه, خصمته" عند ابن ماجه دون البخاري وكذلك رواه ابن الجارود في "المنتقى" (579) وأحمد (2\ 358 ) وأبي يعلى (ص 1547 - 1548 ) وفيه عندهم جميعا يحيى بن سليم الطائفي قال الحافظ في "التقريب": "صدوق سيئ الحفظ" وكلام الأئمة فيه كثير حتى البخاري نفسه قال فيه: "ما حدث الحميدي عنه فهو صحيح" وليس هذا من حديثه عنه عند البخاري ولا عند غيره ممن أخرج حديثه كما تراه في " الإرواء" (5\ 307 - 311 ) فراجعه ففيه بحث علمي مفيد


    صحيح البخاري - كتاب الجهاد والسير
    باب اسم الفرس والحمار - حديث:‏2720‏
    حدثنا علي بن عبد الله بن جعفر ، حدثنا معن بن عيسى ، حدثنا أبي بن عباس بن سهل ، عن أبيه ، عن جده ، قال : " كان للنبي صلى الله عليه وسلم في حائطنا فرس يقال له اللحيف " ، قال أبو عبد الله : " وقال بعضهم : اللخيف "

    قال الألباني في ضعيف الجامع ( 4/208 ) : رواه البخاري عن سهل بن سعد .

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Jan 2008
    المشاركات
    805

    افتراضي رد: هل صحيح أن الشيخ الألباني رحمه الله ضعف بعض الأحاديث في الصحيحين؟

    الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله.


    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة النوراني مشاهدة المشاركة
    بل أين كنتَ أنت يا حفظك الله ؟!
    قد - والله - افتقدناك يا رعاك الله .
    الفاضل النوراني: حفظك الله ورعاك، وبلّغك من الخير الذي يرتضيه مبتغاك. تآلفت الأرواح، وإن تباعدت الأشباح. أمّا عن "الأين"، فلو شئتُ استعارة لغة الشيخ خلوصي لقلت:
    ضقنا بالأين وضاق بنا --- ونشدنا مِن حنقٍ بَيْنَا
    وذكرنا جوهر خلقتنا --- فرضينا الغربةَ والأيْنَا

    وأستأذنك في العودة إلى الموضوع، لأهميته وخطورة ما قد ينجم عن سوء فهمه من مزالق وشبهات.
    إنَّ إطلاق القول بأنَّ الشيخ الألباني، رحمه الله، "يضعِّف رواية أبي الزبير المكي عن جابر في صحيح مسلم" مسألة فيها نظر.
    وذلك لاعتبارين اثنين:
    _ هل ما ورد في الصحيحين معنعَنًا من مدلِّس، تنطبق عليه أحكام النقد والتمحيص الواجبة في غيرهما؟ الذي أعرفه أنَّ ما كان في الصحيحين عن المدلِّسين بصيغة "عن" يُحمَل على ثبوت سماعهم من جهة أخرى.
    _ لو صحَّحنا الإطلاق المنسوب إلى الشيخ الألباني فيما يتعلق برواية أبي الزبير المكي عن جابر في صحيح مسلم، لأدّى ذلك إلى التحفظ على ما يقارب المائة وخمسين (150) حديثًا! وهي ليست "بالأحاديث اليسيرة"، كما ذكّر بذلك الشيخ أمجد...
    صحيح أنّ الشيخ الألباني تكلَّم عن تدليس أبي الزبير عن جابر؛ لكنه –في حدود اطلاعي المتواضع- لم يتعرَّض لذلك فيما يتعلق بعنعناته في "صحيح مسلم" تحديدًا.
    هذا الذي أردت التنبيه إليه.
    وإني لأكتب ما أكتب بحذر شديد، لأنّ ظروفي لا تسمح لي بمراجعة المصادر أو استفراغ الجهد لدراسة المسألة. فأرجو من الإخوة أن يلتفتوا إلى هذه المسألة..
    كما أرجو أن نتحرّى الدقة في التناول والتعبير، لأنها مسألة تتعلق بمصدر تواتَر الحكم عليه بالصحة جيلاً بعد جيل. ولو فتحنا باب الشك –ولو في راو من رواته أو عدد من أحاديثه- لاتخذه ضعاف العقول والمغرضون –من غير أهل الاختصاص- مدخلا للتشكيك فيه كلِّيًّا؛ لأنّ له علاقة بمنهج الإمام مسلم.
    وهذا لا يعني الامتناع عن المذاكرة في الموضوع أو تجاهل جزئياته؛ لكن ينبغي دومًا التحوّط في العبارة، والتدقيق في المسائل المثارة. وخير مثال يحتذى في ذلك: ما ذكّر به الشيخ أمجد –حفظه الله- في مداخلتيه.
    والله أعلم.

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Nov 2008
    المشاركات
    1,664

    افتراضي رد: هل صحيح أن الشيخ الألباني رحمه الله ضعف بعض الأحاديث في الصحيحين؟

    صحيح مسلم - كتاب الأشربة
    باب كراهية الشرب قائما - حديث:‏3868‏
    حدثني عبد الجبار بن العلاء ، حدثنا مروان يعني الفزاري ، حدثنا عمر بن حمزة ، أخبرني أبو غطفان المري ، أنه سمع أبا هريرة ، يقول : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " لا يشربن أحد منكم قائما ، فمن نسي فليستقئ "


    قال الألباني في الضعيفة ( 2 / 326 ) : ( منكر بهذا اللفظ ، أخرجه مسلم في صحيحه من طريق عمر بن حمزة ) . إلى أن قال : ( قلت - أي الألباني : وعمر هذا وإن احتج به مسلم فقد ضعفه الإمام أحمد وابن معين والنسائي وغيرهم ، ولذلك أورده الذهبي في "الميزان" وذكره في "الضعفاء" ، وقال : صعفه ابن معين لنكارة حديثه وقال الحافظ في "التقريب" : ضعيف ...إلخ ).

    صحيح مسلم - كتاب النكاح
    باب تحريم إفشاء سر المرأة - حديث:‏2675‏
    حدثنا أبو بكر بن أبي شيبة ، حدثنا مروان بن معاوية ، عن عمر بن حمزة العمري ، حدثنا عبد الرحمن بن سعد ، قال : سمعت أبا سعيد الخدري ، يقول : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " إن من أشر الناس عند الله منزلة يوم القيامة ، الرجل يفضي إلى امرأته ، وتفضي إليه ، ثم ينشر سرها "

    قال الالباني رحمه الله هذا الحديث من الأحاديث القليلة التي تكلم عليها االعلماء مما في "صحيح مسلم"، وعلته إن في إسناده عمر بن حمزة العمري قال الذهبي: "هذا الحديث مما استنكر لعمر". قال الحافظ: "ضعيف" ومن شاء المزيد من البيان فليراجع ترجمته في "الميزان" و "التقريب" وغيرهما من كتب الرجال، والمصدر المذكور أعلاه.

  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Nov 2008
    المشاركات
    1,664

    افتراضي رد: هل صحيح أن الشيخ الألباني رحمه الله ضعف بعض الأحاديث في الصحيحين؟

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الواحدي مشاهدة المشاركة
    الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله.
    الفاضل النوراني: حفظك الله ورعاك، وبلّغك من الخير الذي يرتضيه مبتغاك. تآلفت الأرواح، وإن تباعدت الأشباح. أمّا عن "الأين"، فلو شئتُ استعارة لغة الشيخ خلوصي لقلت:
    ضقنا بالأين وضاق بنا --- ونشدنا مِن حنقٍ بَيْنَا
    وذكرنا جوهر خلقتنا --- فرضينا الغربةَ والأيْنَا
    وأستأذنك في العودة إلى الموضوع، لأهميته وخطورة ما قد ينجم عن سوء فهمه من مزالق وشبهات.
    إنَّ إطلاق القول بأنَّ الشيخ الألباني، رحمه الله، "يضعِّف رواية أبي الزبير المكي عن جابر في صحيح مسلم" مسألة فيها نظر.
    وذلك لاعتبارين اثنين:
    _ هل ما ورد في الصحيحين معنعَنًا من مدلِّس، تنطبق عليه أحكام النقد والتمحيص الواجبة في غيرهما؟ الذي أعرفه أنَّ ما كان في الصحيحين عن المدلِّسين بصيغة "عن" يُحمَل على ثبوت سماعهم من جهة أخرى.
    _ لو صحَّحنا الإطلاق المنسوب إلى الشيخ الألباني فيما يتعلق برواية أبي الزبير المكي عن جابر في صحيح مسلم، لأدّى ذلك إلى التحفظ على ما يقارب المائة وخمسين (150) حديثًا! وهي ليست "بالأحاديث اليسيرة"، كما ذكّر بذلك الشيخ أمجد...
    صحيح أنّ الشيخ الألباني تكلَّم عن تدليس أبي الزبير عن جابر؛ لكنه –في حدود اطلاعي المتواضع- لم يتعرَّض لذلك فيما يتعلق بعنعناته في "صحيح مسلم" تحديدًا.
    هذا الذي أردت التنبيه إليه.
    وإني لأكتب ما أكتب بحذر شديد، لأنّ ظروفي لا تسمح لي بمراجعة المصادر أو استفراغ الجهد لدراسة المسألة. فأرجو من الإخوة أن يلتفتوا إلى هذه المسألة..
    كما أرجو أن نتحرّى الدقة في التناول والتعبير، لأنها مسألة تتعلق بمصدر تواتَر الحكم عليه بالصحة جيلاً بعد جيل. ولو فتحنا باب الشك –ولو في راو من رواته أو عدد من أحاديثه- لاتخذه ضعاف العقول والمغرضون –من غير أهل الاختصاص- مدخلا للتشكيك فيه كلِّيًّا؛ لأنّ له علاقة بمنهج الإمام مسلم.
    وهذا لا يعني الامتناع عن المذاكرة في الموضوع أو تجاهل جزئياته؛ لكن ينبغي دومًا التحوّط في العبارة، والتدقيق في المسائل المثارة. وخير مثال يحتذى في ذلك: ما ذكّر به الشيخ أمجد –حفظه الله- في مداخلتيه.
    والله أعلم.

    يمكنك الرجوع إلى موضوعي حديث عالم المدينة و للشيخ عبد الله السعد كلام مخالف لكلام الشيخ الالباني رحمه الله في هذا الرواي

    اما ما ضعفه الشيخ في الصحيحين ففي غالب الاحوال هو مما ضعفه السابقون و علته في احد الرواة الضعاف.


    قد وضعت امثلة فوق لمن اراد مراجعتها و التعليق من كلام الشيخ.


    اما المدلسين في الصحيحين فهناك بحوث للشيخ الدكتور عواد الخلف فقد اجاد فيها

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Nov 2008
    المشاركات
    1,664

    افتراضي رد: هل صحيح أن الشيخ الألباني رحمه الله ضعف بعض الأحاديث في الصحيحين؟

    ثبوت سماع ابي الزبير المكي عن جابر :


    صحيح مسلم - كتاب الإيمان
    باب بيان تفاضل الإسلام - حديث:‏83‏
    حدثنا حسن الحلواني ، وعبد بن حميد جميعا عن أبي عاصم ، قال : عبد ، أنبأنا أبو عاصم ، عن ابن جريج ، أنه سمع أبا الزبير ، يقول : سمعت جابرا ، يقول : سمعت النبي صلى الله عليه وسلم يقول : " المسلم من سلم المسلمون من لسانه ويده "


    صحيح مسلم - كتاب الإيمان
    باب تفاضل أهل الإيمان فيه - حديث:‏105‏
    وحدثنا إسحاق بن إبراهيم ، أخبرنا عبد الله بن الحارث المخزومي ، عن ابن جريج ، قال : أخبرني أبو الزبير ، أنه سمع جابر بن عبد الله يقول : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " غلظ القلوب ، والجفاء في المشرق ، والإيمان في أهل الحجاز "


    صحيح مسلم - كتاب الإيمان
    باب بيان إطلاق اسم الكفر على من ترك الصلاة - حديث:‏142‏
    حدثنا أبو غسان المسمعي ، حدثنا الضحاك بن مخلد ، عن ابن جريج ، قال : أخبرني أبو الزبير ، أنه سمع جابر بن عبد الله يقول : سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : " بين الرجل وبين الشرك والكفر ترك الصلاة "


    صحيح مسلم - كتاب الإيمان
    باب من مات لا يشرك بالله شيئا دخل الجنة - حديث:‏161‏
    وحدثني أبو أيوب الغيلاني سليمان بن عبيد الله ، وحجاج بن الشاعر ، قالا : حدثنا عبد الملك بن عمرو ، حدثنا قرة ، عن أبي الزبير ، حدثنا جابر بن عبد الله ، قال : سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : " من لقي الله لا يشرك به شيئا دخل الجنة ، ومن لقيه يشرك به دخل النار " قال أبو أيوب : قال أبو الزبير : عن جابر ، وحدثني إسحاق بن منصور ، أخبرنا معاذ وهو ابن هشام ، قال : حدثني أبي ، عن أبي الزبير ، عن جابر ، أن نبي الله صلى الله عليه وسلم قال بمثله


    صحيح مسلم - كتاب الإيمان
    باب نزول عيسى ابن مريم حاكما بشريعة نبينا محمد صلى الله - حديث:‏251‏
    حدثنا الوليد بن شجاع ، وهارون بن عبد الله ، وحجاج بن الشاعر ، قالوا : حدثنا حجاج وهو ابن محمد ، عن ابن جريج ، قال : أخبرني أبو الزبير ، أنه سمع جابر بن عبد الله ، يقول : سمعت النبي صلى الله عليه وسلم يقول : " لا تزال طائفة من أمتي يقاتلون على الحق ظاهرين إلى يوم القيامة " ، قال : " فينزل عيسى ابن مريم صلى الله عليه وسلم ، فيقول أميرهم : تعال صل لنا ، فيقول : لا ، إن بعضكم على بعض أمراء تكرمة الله هذه الأمة "


    صحيح مسلم - كتاب الإيمان
    باب اختباء النبي صلى الله عليه وسلم دعوة الشفاعة لأمته - حديث:‏326‏
    وحدثني محمد بن أحمد بن أبي خلف ، حدثنا روح ، حدثنا ابن جريج ، قال : أخبرني أبو الزبير ، أنه سمع جابر بن عبد الله ، يقول : عن النبي صلى الله عليه وسلم ، " لكل نبي دعوة قد دعا بها في أمته ، وخبأت دعوتي شفاعة لأمتي يوم القيامة "


    روايات ابي الزبير المكي عن جابر صحيحة لا تدليس فيها لأنه حدث عنه اكثر من حديث و صرح بالسماع.


    قال الشيخ عبد الله السعد في إحد دروسة في شرح الترمذي ( و الكلام منقول) و هو كتاب يشرحه الشيخ منذ سنوات :
    أبو الزبير ..
    محمد بن مسلم بن تدرس القرشي مولاهم المكي من الرابعة توفي سنة 126هـ .
    و قد أختلف فيه على قولين :
    # القول الأول :
    أنه ثقة ، و هو الراجح بل هو ثقة حافظ ، قال علي بن المدين ( ثقة ثبت ) و قال ابن عبد البر ( ثقة حافظ ) ، و سئل ابن معين عن أبي الزبير و محمد بن المنكدر أيهما أحب إليك فقال ( كلاهما ثقتان ) و كذا وثقه النسائي و أحمد و ابن عدي .
    و قال ابن عدي : هو في نفسه ثقة ، إلا أنه يروي عنه بعضُ الضعفاء ، فيكون الضعف من جهتهم .
    و مما يدل على حفظه ما قاله عطاء : كنا نكون عند جابر فيحدثنا فإا خرجنا تذاكرنا و كان أبو الزبير أفحظنا للحديث .
    # القول الثاني :
    أنه ضعيف ، و نقل ذلك عن أبو أيوب السختياني ، و الشافعي و أبي حاتم و أبي زرعة .
    • أما أيوب فقال ( حدثنا أبو الزبير ، و أبو الزبير أبو الزبير ) قال أحمد بن حنبل ( يضعفه بذلك ) و هعذا التضعيف ليس بظاهر من كلامه و حتى لو حمل على التضعيف فهو تضعيف مجمل غير مفسر و كذا فهو مخالف بمن ذكرنا من الحفاظ الذين وثقوه .
    • و اما الشافعي فقال ( يحتاج إلى دعامة ) و يجاب عن لك بأجوبة :
    1- أنه قد خالفه غيره من الحفاظ الذين سبق ذكرهم .
    2- أن هذا تضعيف مجمل غير مفسر .
    3- أن من وثقه أمكن منه في هذا المجال ء أي مجال نقد الرجال و الجرح و التعديل ء .
    4- أن الشافعي قال ذلك في حالة غضب حيث احتج عليه رجل بحديث أبي الزبير فغضب و قال ذلك ، و معلوم أن الإنسان إذا غضب قد يقول ما لا يريد أن يقوله .
    5- أن الشافعي احتج بجملة من الأحاديث فيها أبو الزبير .
    • أما تضعيف أبو حاتم الرازي له ، فيجاب عن ذلك بأجوبة :
    1- أن أبا حاتم الرازي شديد التزكية للرجال ، و قد وصفه بذلك جماعة من أهل العلم كشيخ الإسلام و الحافظ الذهبي ، و الحافظ ابن حجر ، و من تتبع كلامه في الرجال تبين له ذلك بجلاء ، و مما يدل على تشدده ما قاله عن الإماما الشافعي و الإمام مسلم و أبو حفص الفلاس حيث قال عن كل واحد منهم ( صدوق ) و من المعلوم ان هؤلاء أئمة حفاظ .
    و كذا قوله عن عبد الرزاق ( يكتب حديثه و لا يحتج به ) .
    2- أن هذه اللفظه كثيراً ما يستخدمها أبو حاتم و هي ليست صريحة في التضعيف ، بل أحجياناً يقولها في أئمة حفاظ كمنا تقد فيما قاله عن عبد الرزاق فلعل هذا التضعيف محمول على التضعيف النسبي أي أنهم كذلك بالنسبة للثوري و شعبة و مالك مثلاً .
    و قد روي عن بعضهم أنه قال ( إنما الحجة الثوري و شعبة مالك ) .
    • و أما أبو زرعة فهز كذلك يتشدد في الرواة احياناً .
    هذا مجمل ما يمكن أن يجاب به على القائلين بتضعيف أبي الزبير .
    ثن إني تتبعت حديثه منذ سنوات فوجدتها مستقيمة سواء عنعن أم لم يعنعن و حتى لو قيل بأنه مدلس كما وصفه بذلك النسائي ء و لا أعلم أحد نص على ذلك سواه ء فهو قل جداً من التدليس ، و مما جعل بعض أهل العلم يضعفه بالتدليس قصته مع الليث بن سعد حيث قال سيعد بن أبي مريم حدثنا الليث قال : [ جئت أبا الزبير فدفع إليّ كتابين فانقلبت بهما ثم قلت في نفسي لو انني عاودته فسألته أسمع هذا كله من جابر ؟
    فسألته فقال منه ما سمعت و منه ما حدثت عنه فقلت له أعلم لي على ما سمعت منه ، فأعلم لي على هذا الذي عندي . ]
    و الصحيح أن روايته عن جابر حجة مطلقاً سواء من طريق الليث أم غيره و سواء صريح بالتحديث أم لم يصرح ، و هذه الأحاديث التي لم يسمعها من جابر إنما أخذها من صحيفة سلميان بن قيس اليشكري كما قاله أبو حاتم ، و سليمان اليشكري ثقة فإذا علمت الواسطة و كان ثقة انتقى تعليل رواية الزبير عن جابر بالإنقطاع .
    و قد احتج برواية ابي الزبير عن جابر و لو بالعنعنة أكثر المتقدمين منهم مسلم و الترمذي و ابن خزيمة و ابن حبان .
    و مما يؤيد و يقوي روايته بالعنعنة أنه ليس لأبي الزبير شيوخ ضعفاء كما قال ابن القيم و هو كما قال .
    و قد تتبعت حديثه و لم أتوقف إلأا في حديثين أو ثلاثة قد تكلم فيها .. و منها :
    1- قصة ابن عمر عندما طلق زوجته ، و هي حائض ، حيث تفرد من دون أصحاب ابن عمر بزيادة ( فردها عليه و لم يرها شيئاً )) أي أن النبي صلى الله عليه و سلم لم يحتسب هذه الطلقة التي وقعت حال حيضتها ، و ذكر ابو داود أن أبا الزبير قد تفرد بذلك حيث قال ( و الأحاديث كلها على خالف ما قاله أبو الزبير )
    و قال ابن عبد البر في التمهيد ( إنه قد خالف أصحاب ابن عمر ) .
    2- و بالفعل فإن أكثر الروايات عن ابن عمر أن النبي صلى الله عليه و سلم احتسب هذه الطلقة كما هي رواية أنس بن سيرين و سعيد بن جبير و يونس بن جبير و سالم بن عمر . أنتهى كلام الشيخ عبد الله السعد في رواية أبو الزبير المكي عن جابر و الكلام عن أبي الزبير و حاله في الرواية و ترجيح الشيخ عبد الله السعد لكونه ثقة حافظ كما تقدم و هذا كلام قديم للشيخ عبد السعد حفظه الله من أيام دروسه في الترمذي ، و هو كذلك نفس مذهبه في ما قاله في درسه يوم الاثنين الموافق 23/2/1423هـ

  16. #16
    تاريخ التسجيل
    Jan 2008
    المشاركات
    805

    افتراضي رد: هل صحيح أن الشيخ الألباني رحمه الله ضعف بعض الأحاديث في الصحيحين؟

    الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله.
    الفاضل التقرتي: جزاك الله خيرًا على ما تفضَّلتَ به.
    وأضيف أنّ ما جاء في "صحيح مسلم" مصرَّحًا فيه بسماع أبي الزبير عن جابر يوازي ثلث ما ورد فيه معنعَنًا.
    لكن، ليس هذا ما شغل بالي بادئ الأمر. الذي شغلني ابتداءً هو توثيق الكلام الذي نسبه الأخ جمال سعدي إلى الشيخ الألباني، ونصُّه:
    "ضعَّف الشيخ رحمه الله رواية أبي الزبير المكي عن جابر في صحيح مسلم"
    هذا الذي طلبت، لا غير... وما زلت لم أظفر بحاجتي...
    والمقارنة بين مرويات عمر بن حمزة في "صحيح مسلم" (وعدد لا يتجاوز أصابع اليد) ومرويات أبي الزبير عن جابر (تتجاوز المائتين)، من شأنها أن تستوقف العاقل، وتجعله يستوثق من نسبة تلك المقولة إلى الألباني.
    وقد قلتُ في مشاركتي الأخيرة:
    "أنّ الشيخ الألباني تكلَّم عن تدليس أبي الزبير عن جابر؛ لكنه –في حدود اطلاعي المتواضع- لم يتعرَّض لذلك فيما يتعلق بعنعناته في "صحيح مسلم" تحديدًا.
    هذا الذي أردت التنبيه إليه."

    فإذا كان لأحد الإخوة علم بمصدر من المصادر المكتوبة أو المسموعة للألباني يقرر فيها ما ذكره الأخ جمال، فليُفِدْنا به؛ لأنه إن ثبت، فإنّ مفاده أنَّ الألباني كان يضعِّف ما يقارب المائة وخمسين حديثا في صحيح مسلم، على أقل تقدير! وهذا ليس بالأمر الهيِّن...
    والله الهادي إلى سواء السبيل.

  17. #17
    تاريخ التسجيل
    Nov 2008
    المشاركات
    1,664

    افتراضي رد: هل صحيح أن الشيخ الألباني رحمه الله ضعف بعض الأحاديث في الصحيحين؟

    بل تكلم اخي عن تدليس ابي الزبير عن جابر في السلسلة الضعيفة الجزء الثاني صفحة 407
    (( إني لأفعل ذلك أنا وهذه ثم نغتسل )) يعني الجماع دون إنزال ، رواه مسلم
    قال في الضعيفة ( 2/406 - 407 ) ( وهذا سند ضعيف له علتان : الأولى عنعنة أبي الزبير ؛ فقد كان مدلسا ... إلخ ، الثانية ضعف عياض بن عبدالرحمن الفهري المدني ...) إلخ .
    و ذكر قول الذهبي : في صحيح مسلم عدة احاديث مما لم يوضح فيها ابو الزبير السماع عن جابر و لا هي من طريق الليث عنه ففي قلبي منها شيئ اهـ
    لكن كما قلت لك اخي الراجح في امر ابي الزبير انه لا يدلس ، راجع هذا الرابط
    http://majles.alukah.net/showthread.php?p=205581

    http://majles.alukah.net/showthread....E1%D2%C8%ED%D1

  18. #18
    تاريخ التسجيل
    Jan 2008
    المشاركات
    805

    افتراضي رد: هل صحيح أن الشيخ الألباني رحمه الله ضعف بعض الأحاديث في الصحيحين؟

    الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله.
    راجعتُ "السلسلة الضعيفة"، حفظك الله. وفيها كلام أكثر تصريحًا من الذي ذكرت..
    وفحوى كلام الشيخ كالتالي:
    1_ أبو الزبير مدلِّس؛ والمدلِّس لا يحتج بحديثه ما لم يصرِّح بالتحديث.
    2_ إذا ثبت ما يشهد له أو يعتضد به: صح الاحتجاج به.
    3_ يستثنى من معنعنات أبي الزبير عن جابر: ما رواه عنه الليث بن سعد، لأنّه لم يرو عنه إلا ما صرّح فيه بالتحديث.
    بالنسبة للشق الأول: الذي أذكره من كلام النووي أنّ ما جاء من روايات المدلِّسين في الصحيحين بـ "عن" محمول على ثبوت سماعهم من جهة أخرى.
    بالنسبة للشق الثالث: إذا كان ما رواه الليث عن أبي الزبير ممّا صرَّح فيه أبو الزبير بالسماع عن جابر، لماذا روي معنعنًا في صحيح مسلم؟
    ونحن إذا استثنينا ما رواه الليث عن أبي الزبير عن جابر في صحيح مسلم، فإنّ المتبقي من مرويات أبي الزبير عن جابر فيه يتجاوز المائة!
    وسؤالي: لو استقرأ الشيخ الألباني، رحمه الله، عدد الأحاديث المروية عن أبي الزبير عن جابر في "صحيح مسلم"، أكان أصدر حكمه عليها بهذا الإطلاق؟
    ولْنفرض أنَّ أحدنا تتبع كل هذا الأحاديث فوجد لها –أو لمعظمها- شواهد تعضدها، هل سيعفي ذلك كون صحيح مسلم متضمِّنا لأكثر من مائة حديث ضعيف، استنادًا إلى حكم الألباني؟
    وإذا تأمَّلنا كلام الإمام النووي، صحّ لنا أن نتساءل: إذا كان "ما جاء من روايات المدلِّسين في الصحيحين بـ "عن" محمولا على ثبوت سماعهم من جهة أخرى"، لماذا يُثبِتاها من "الجهة الأخرى"؟
    هذه بعض الأسئلة عنَّت لي حول الموضوع. ولست الآن خليَّ البال لتناولها، كما أنني لست من أهل هذا الشأن. ورجائي أن تلقى صدى لدى الإخوة الأفاضل فيتجاوبوا معها بما يفيد.
    والله ولي التوفيق.

  19. #19
    تاريخ التسجيل
    Jan 2008
    المشاركات
    805

    افتراضي رد: هل صحيح أن الشيخ الألباني رحمه الله ضعف بعض الأحاديث في الصحيحين؟

    الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله.

    الآن فقط اطلعت على موضوع له صلة وثيقة بما نحن فيه. وفيه تحريرات جياد وتأصيلات مفيدة؛ لكن المؤسف أنه لم يُختَم بخلاصة جامعة من الإخوة الذين أثروه بالمناقشة.
    كما أنّ تعصب بعض الإخوة وتشنجهم في العبارة والطرح كثّف الغبش حول الموضوع، فكفَّ الـمُجيدون عن الكلام وانسحبوا. وهذه الآفة كثيرًا ما تحرمنا من العلم النافع والبحث المستجد.. ولا حول ولا قوة إلا بالله.
    وهو على هذا الرابط:
    http://majles.alukah.net/showthread.php?t=16386

  20. #20
    تاريخ التسجيل
    Nov 2008
    المشاركات
    1,664

    افتراضي رد: هل صحيح أن الشيخ الألباني رحمه الله ضعف بعض الأحاديث في الصحيحين؟

    بارك الله فيك اخي ، هلا نظرت في الروابط التي ارسلتها

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •