السلام عليكم اريد منهجية او اثنين لقراءة الكتاب
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter
الدكتور سعد بن عبد الله الحميد


النتائج 1 إلى 17 من 17

الموضوع: السلام عليكم اريد منهجية او اثنين لقراءة الكتاب

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Sep 2008
    الدولة
    المغرب
    المشاركات
    25

    افتراضي السلام عليكم اريد منهجية او اثنين لقراءة الكتاب

    السلام عليكم
    حياكم الله اخواني اهل المجلس العلمي
    اسال الله تعالى ان يجمعني بكم في الفردوس الاعلى
    اخواني اريد منهجية او اثنين لقراءة الكتاب بحيث يبقى راسخا في الذاكرة ما قراته
    جزاكم الله خيرا ووفقكم لما يحبه و يرضاه
    هتف العلم بالعمل فاذا اجابه و الا ارتحل

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    المشاركات
    153

    افتراضي رد: السلام عليكم اريد منهجية او اثنين لقراءة الكتاب

    بالفعل سؤال مهم....
    من يتفضل علينا بالأجابة

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    المشاركات
    433

    افتراضي رد: السلام عليكم اريد منهجية او اثنين لقراءة الكتاب

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    تفضل أخي العزيز لعلك تجد بغيتك على هذا الرابط
    http://saaid.net/mktarat/alalm/r.htm
    إذا لم تتحرك الفطرة والعفاف والطهر فاجعلوا التاريخ لا يجد منكم إلا الصمت فالصمت لا يكتبه التاريخ ولا يصوره الزمن ولا تعرفه الكتب ولا يُحتاج معه إلى الاعتذار
    (الشيخ المحدث عبدالعزيز الطريفي حفظه الله)

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    المشاركات
    433

    افتراضي رد: السلام عليكم اريد منهجية او اثنين لقراءة الكتاب

    هذا درس للشيخ محمد إسماعيل المقدم يتكلم عن فن القراءة

    http://www.islamway.com/?iw_s=Lesson...lesson_id=7499
    إذا لم تتحرك الفطرة والعفاف والطهر فاجعلوا التاريخ لا يجد منكم إلا الصمت فالصمت لا يكتبه التاريخ ولا يصوره الزمن ولا تعرفه الكتب ولا يُحتاج معه إلى الاعتذار
    (الشيخ المحدث عبدالعزيز الطريفي حفظه الله)

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    المشاركات
    433

    افتراضي رد: السلام عليكم اريد منهجية او اثنين لقراءة الكتاب

    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد :
    فلا يخفى على كل من يحب القراءة مدى أهمية الوقت لدى القارئ وكذلك ملاحقة المفيد والنافع , وقد يقع للقارئ ما يعوقه عن أخذ أكبر فائدة من الكتاب الذي يقرأه , بل قد يشعر بعد قراءته لكتاب ما أنه لم يعلق بذهنه منه كثير – وهذا لا شك أنه قد وقع للكثير - وأنا منهم ثم كان أول من نبهني الشيخ الخضير , ثم قرأت مذكرة للشيخ رضا أحمد صمدي ( أربعون قاعدة في قراءة الكتب ) -تباع بمكتبة الأنصاري بمكة -فاستفدت منها كثيرا فجزاه الله خيرا .

    بداية : ذكر الشيخ عبدالكريم الخضير في شريطه ( منهجية قراءة الكتب ) هذه النقطة , ونبّه على بعض عيوب القراءة ومنها : كون الكتاب أعلى من مستوى القارئ مما قد يحدث له مللا أو صعوبة وإهدار للوقت في محاولة فهم شيء كان ينبغي أن يشتغل بأهم منه , ولا أنسى قوله في أهمية التدرج في القراءة وضربه المثل في قراءة شروح السنة أن يقرأ الأسهل ثم الذي يعلوه ومثّل لذلك بشروح عمدة الأحكام وأن الطالب لا يبدأ بكتاب ابن دقيق العيد , بل قال : ( الذي يقرأ إحكام الأحكام ولا يستشكل منه شيئاً , فهذا قد تعلّم السباحة )

    وقعت على كتاب ( قراءة القراءة ) للمؤلف : فهد الحمود , نشر مكتبة العبيكان , وهو كتاب ممتع , فأحببت أن أضع هنا بعض فوائد الكتاب لمن قد لا يتسنى له الحصول أو النظر فيه .

    • أهداف القراءة .

    ( إن في غمار الناس من تستهويه ملح العلم عن صلبه , ونوادره عن عقده ..... ثم يصيبه ما يصيبه من النزق والعجب )

    1. قراءة التسلية : ويستخدمها في الغالب أهل القصص والتاريخ .

    2. قراءة الاطلاع وتنمية المهارات : هو متصفح لا يتنبه للفوائد , أو يقرأ ليكتب ويؤلف وهو الذي سماه العقاد بـ ( موصل رسائل ) , ومثل له بالعكبري ( تلميذ تلامذته ) . هذه القراءة لا تصنع فقيها ولا عالما بل عارفا بالمسائل . هذه القراءة تصلح فيمن يبحث في موضوع واحد ويجمع مادة معينة .

    3. القراءة الاستيعابية : هي القراءة من أجل الفهم وتوسيع المدارك .
    وعلى القارئ أن يتنبه لأمرين :

    أولا : أن يكون الكتاب أعلى من مستوى القارئ بدرجة مناسبة , لأن الكتاب المقروء إما أقل وهذا يضر , أو مساوٍ وهذا تكرار , أو أعلى وهذا يضيف لك الجديد من المعلومات الأساسية أو غيرها .

    ثانيا : أن يكون القارئ قادراً على تجاوز هذا الفرق والترقي لمستوى الكتاب .

    • معرفة المنهج والفن .

    عند قراءة أي كتاب ينبغي معرفة :

    1. الفن الذي ينتمي إليه
    هل هو مختصر أو مطول , لأن معرفة ذلك تعينه على فهم مصطلحات الكتاب , وكذا معرفة نسب الكتاب
    فمثلا : المختصرات الفقهية : ألفاظها وحروفها – بل ومفهومها– مقصود , مثل ( لو ) عند الفقهاء .
    الكتب الثقافية والفكرية : قف عند المعاني لا حرفية الكلمات .
    كتب الأدب : الأساليب الجيدة -والملح –
    كتب التاريخ : المراد منها الكليات لا الجزئيات , إلا لمتخصص .


    2. منهج المؤلف :
    وهذا إما أن ينص عليه هو , أو ينص عليه غيره – فقيد الفائدة عليه – أو تتعرف عليه باستقراء الكتاب .

    • قبل قراءة الكتاب لا بد من التعرف عليه عن طريق :

    ( القراءة الاستكشافية )
    طريقتها : ( خلال دقائق )

    1. قراءة المقدمة والخاتمة , أو الورقة التعريفية , وللقدماء اعتناء بالمقدمة .

    2. قراءة الفهرس . قال محمود شاكر على طرة كتابه ( المتنبي ) : " مفتاح كل كتاب فهرس جامع , فاقرأ الفهرس قبل كل شيء "
    وإذا رأيت في الفهرس موضوعاً لديك عنه معرفة سابقة فانظرفيه لتعرف مدى ما في الكتاب من جديد عليك .

    3. قراءة فواتح الأبواب والفصول

    4. قراءة الخلاصة إن وجدت

    5. قراءة جريدة المراجع , وقد يذكرها بعض المتقدمين في المقدمة كما فعل القرافي في ( نفائس الأصول)

    فوائدها :

    1. تحديد نوع القراءة التي يستحقها الكتاب : تصفح , سريعة , درس
    2. تحديد الوقت الذي يستحقه الكتاب
    3. معرفة مناسبة الكتاب للقارئ
    4. معرفة ما يتناوله الكتاب من موضوعات , فقد تحتاجه لاحقاً

    متى تقرأ القراءة الاستكشافية ؟
    في الأوقات غير الرئيسية ( الميتة ) , الانتظار , قبل النوم , السيارة .

    احذر !
    أن تكون هذه الطريقة هي مصدر ثقافتك , فهذه ثقافة القشور والاتساع لا العمق والرسوخ .


    • ( القراءة السريعة )

    هناك أشياء كثيرة يجب أن تقرأها , لكنها لا تستحق وقتا كبيرا , كيف تصنع ؟
    القراءة السريعة تزيد في الفهم , وكلما ارتفعت سرعة القراءة كان الفهم أفضل , خلافا للمشتهر .
    كان المحدثون يطرون من يقرأ الحديث على الصواب بسرعة , قال أبو إسماعيل الأنصاري : ( المحدث يجب أن يكون سريع الكتابة سريع القراءة سريع المشي )
    ومعلوم قراءة الخطيب لصحيح البخاري في ثلاثة مجالس , والعراقي لمسلم في ستة مجالس .

    • قبل البدء :
    لا بد من استكشاف الكتاب .
    لا تغفل في هذه القراءة تقييد الشوارد والشبيه إلى مثله .
    القراءة السريعة مهارة تحتاجإلى مران .

    • متى تحتاج القراءة السريعة ؟
    عند التعرف على كتاب .
    عند جمع مادة بحث .
    إثراء المعلومات , لمن كان ضابطا لفن معين وألمّ بجمهور مسائله فهو يقرأ ما يستجد بسرعة .
    لقراءة الصحف والمجلات , وكتب التاريخ والتراجم مثلا .

    • لاحظ :
    هذه القراءة تعتمد على المران , فلا تحاول فهم كل كلمة وجملة - في البداية - ستصل لفهم مجمل أو نسبي عن الكتاب ( 50 % ) مثلا , فلو قرأته ثانية لزدت له فهما .

    • قياس سرعة القراءة :

    اقرأ دقيقة , قف , احسب الكلمات التي قرأتها .

    أو : اقرأ عدة صفحات في وقت محدد ثم احسب :
    متوسط عدد كلمات السطر x عدد الأسطر x عدد الصفحات ÷ الدقائق = معدل الكلمات في دقيقة

    متوسط القارئ الجيد 250 كلمة في الدقيقة .


    • طريقة القراءة السريعة :

    هناك عدة طرق منها ( طريقة الأصابع )

    1. لا بد أن تعرف مسبقا كم معدل قراءتك في الدقيقة .

    2. إعداد الكتاب وتهيئته فيكون سهل النشر يسير التقليب للصفحات , الجو مناسب .

    3. اجعل اليد اليمنى للقراءة , واليسرى لتقليب الصفحات قد أمسكت بطرف الصفحة التالية .
    4. حرك إصبعك مع الكلمات واجعله يسير على السطر من يمينه إلى يساره بسهولة وبسرعة مريحة , واجعل عينيك تتعقبان إصبعك السائر بدقة , لأن استخدام العينين بدون الأصابع يؤدي إلى إهدار وقت وتتعلق العينان ببعض الكلمات والجمل أكثر من اللازم .

    5. التدرج : في البداية تمر بإصبعك على كامل السطر , ثم إذا شعرت بانضباط الطريقة , اجعل الإصبع يمر على ثلثي السطر فقط , ثم الثلث . تدرب

    6. كنت تقرأ سابقاً كلمة كلمة , حاول أن تقرأ بهذه الطريقة كلمتين كلمتين حتى تتمكن , ثم ثلاثاً ثلاثاً
    ثم جملا , وهكذا حتى تستطيع أن تقرأ السطر بل والسطرين .

    7. انطق بصوت صامت غير ملفوظ , لأن القارئ يشعر بصوت خفيض بداخله يعيقه عن تسريع القراءة .

    • انتبه :
    لا تسمح لنفسك بالنكوص ولا التوقف .
    تزداد السرعة كلما ألف القارئ الطريقة , لأنك في الحقيقة تقرأ وتحلل بعقلك .


    • احذر !

    من التلفظ بصوت عالٍ , من الهمهمة بالمقروء , من تكرار السطر , من التركيز على الكلمة .



    • قيل :
    • ما يكتب دون جهد يقرأ دون استمتاع .
    • أفضل الكتب : تلك التي يحسب كل قارئ من قرائها أنه في وسعه أن يكتب مثلها .
    • كل كتاب يرمي إلى إحدى ثلاث : اكتساب قريحة , أو فكر واسع , أو ملكة تقوي على الابتكار , فاقرأه .
    • أنفع الكتب هي التي تستحث القرئ على إتمامها .

    وصلى الله على نبينا محمد .
    منقول
    إذا لم تتحرك الفطرة والعفاف والطهر فاجعلوا التاريخ لا يجد منكم إلا الصمت فالصمت لا يكتبه التاريخ ولا يصوره الزمن ولا تعرفه الكتب ولا يُحتاج معه إلى الاعتذار
    (الشيخ المحدث عبدالعزيز الطريفي حفظه الله)

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    المشاركات
    433

    افتراضي رد: السلام عليكم اريد منهجية او اثنين لقراءة الكتاب

    صالح بن عبد العزيز آل الشيخ
    المنهجية في قراءة كتب العلم
    http://www.islamway.com/?iw_s=Lesson...lesson_id=4597
    كيف تقرأ كتب شيخ الإسلام ابن تيمية
    http://www.islamway.com/?iw_s=Lesson...lesson_id=6299
    الفرق بين كتب الفقه والحديث
    http://www.islamway.com/?iw_s=Lesson...lesson_id=6385
    طالب العلم و الكتب
    http://www.islamway.com/?iw_s=Lesson...esson_id=19351
    إذا لم تتحرك الفطرة والعفاف والطهر فاجعلوا التاريخ لا يجد منكم إلا الصمت فالصمت لا يكتبه التاريخ ولا يصوره الزمن ولا تعرفه الكتب ولا يُحتاج معه إلى الاعتذار
    (الشيخ المحدث عبدالعزيز الطريفي حفظه الله)

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    المشاركات
    433

    افتراضي رد: السلام عليكم اريد منهجية او اثنين لقراءة الكتاب

    ناصر بن يحيى الحنيني
    سلسلة فن القراءة (ماذا تقرأ وكيف تقرأ)
    http://www.islamway.com/?iw_s=Schola...series_id=3779
    إذا لم تتحرك الفطرة والعفاف والطهر فاجعلوا التاريخ لا يجد منكم إلا الصمت فالصمت لا يكتبه التاريخ ولا يصوره الزمن ولا تعرفه الكتب ولا يُحتاج معه إلى الاعتذار
    (الشيخ المحدث عبدالعزيز الطريفي حفظه الله)

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    المشاركات
    433

    افتراضي رد: السلام عليكم اريد منهجية او اثنين لقراءة الكتاب

    راشد بن عثمان الزهراني
    سلسلة كيف تقرأ كتب العلماء ؟
    http://www.islamway.com/?iw_s=Schola...series_id=3521
    إذا لم تتحرك الفطرة والعفاف والطهر فاجعلوا التاريخ لا يجد منكم إلا الصمت فالصمت لا يكتبه التاريخ ولا يصوره الزمن ولا تعرفه الكتب ولا يُحتاج معه إلى الاعتذار
    (الشيخ المحدث عبدالعزيز الطريفي حفظه الله)

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    المشاركات
    433

    افتراضي رد: السلام عليكم اريد منهجية او اثنين لقراءة الكتاب

    سلسلة طرق البحث في كتب الحديث -العقيدة - الفقه - التفسير
    http://www.islamway.com/?iw_s=Schola...series_id=2574
    إذا لم تتحرك الفطرة والعفاف والطهر فاجعلوا التاريخ لا يجد منكم إلا الصمت فالصمت لا يكتبه التاريخ ولا يصوره الزمن ولا تعرفه الكتب ولا يُحتاج معه إلى الاعتذار
    (الشيخ المحدث عبدالعزيز الطريفي حفظه الله)

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    المشاركات
    433

    افتراضي رد: السلام عليكم اريد منهجية او اثنين لقراءة الكتاب

    عبد الكريم بن عبد الله الخضير
    سلسلة كيف يبني طالب العلم مكتبته ؟
    http://www.islamway.com/?iw_s=Schola...series_id=1830
    إذا لم تتحرك الفطرة والعفاف والطهر فاجعلوا التاريخ لا يجد منكم إلا الصمت فالصمت لا يكتبه التاريخ ولا يصوره الزمن ولا تعرفه الكتب ولا يُحتاج معه إلى الاعتذار
    (الشيخ المحدث عبدالعزيز الطريفي حفظه الله)

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    المشاركات
    433

    افتراضي رد: السلام عليكم اريد منهجية او اثنين لقراءة الكتاب

    سلطان الدويفن


    هذه عشر خطوات؛ لتطوير مهاراتكَ في القراءة؛ حتى تكونَ منَ المتمَكِّنينَ فيها، ولتصبح منَ القُرَّاء الكبار، اخترتُها لك - عزيزي القارئ - من بين عشرات المقالات باللغة الإنجليزية المنشورة في هذا الموضوع، وقمْتُ بترجمتها بتصَرُّف، وهي للمدرب المتخصص في التنمية وتطوير المهارات السيد: (Jim M. Allen جيم الين)، وتأتي على النحو التالي:

    1- ليس منَ الضروري أن تكونَ قارئًا سريعًاً لتحصلَ على الفائدة:
    فبعض الناس يقرأ بسرعات عالية، وآخرون يقرؤون بسرعات متوسطة، والبعض الآخر يقرأ ببُطْء؛ للحصول على كلِّ المعلومات، والسرعةُ في حقيقة الأمر ليست بالأهمية الكبيرة؛ بلِ المهم الحُصُول على الفائدة التي تريدها وتتوَخَّاها من قراءة الكتاب أوِ المقال أوِ المجلة، ودعوني أخبركم سرًّا، لا يُقال في دورات القراءة عمومًا، ودورات القراءة السريعة خصوصًا، وهو أن طبيعة وموضوع الكتاب تفرض عليك سرعة قراءته؛ حتى تستفيد منه الاستفادة المُثْلى، فالكُتُب التي تعتني بجمع المقالات مثلاً؛ ككتاب "مقالات لكبار كتَّاب العربية في العصر الحديث"؛ للشيخ محمد إبراهيم الحمد، والذي أنصح بقراءته؛ لما يَحْوِيه من فوائدَ جميلةٍ، ومقالات متميزة، والتي توجد نسخته الإلكترونية كاملة على بعض مواقع الإنترنت - يمكن قراءته بالطريقة السريعة، وأما عندما تتناول أحد الكُتُب الفقهيَّة المتخصصة، أو الكُتُب الفكريَّة العميقة لتقرأه، فطبيعة الكتاب تجبرك وتفرض عليك فرضًا أن تقرأه ببطْء، أو بسرعة متوسِّطة؛ حتى تستوعبَ ما فيه؛ لذلك فسرعة القراءة تتفاوت حسب طبيعة الكتاب وموضوعه، وتذَكَّر دائمًا أنَّ المهم هو الحُصُول على الفائدة، وليس إنهاء الكتاب بسرعة أو بسرعة عالية.

    2- اعرف: لماذا تقرأ؟
    فيجب عليك أن تعرفَ هدفكَ قبل القراءة، والذي بناء عليه تقوم باختيار الكتب التي ترتقي بإدراككَ ومعارفكَ، فهل أنت تقرأ للتسلية والمتعة؟ أو تقرأ للتعلُّم المستمر، الذي يطوِّر من مفاهيمكَ ومعارفك وقدراتك، ونظرتك للحياة والكون، والحكم على الأشياء، وبناء وتكوين شخصيتك الثقافية والقيادية والفكرية التكوين المناسب؛ حتى تكون مؤثِّرًا في محيطكَ والمجتمع من حولكَ؟

    3- أنت لا تحتاج أن تقرأ عنْ كلِّ شيءٍ:
    فليس كل كتاب، أو مجلة، أو بريد إلكتروني تحتاج إلى قراءته أو قراءتها، فمُعظم المجلاَّت والرسائل الإلكترونية في حقيقتها لا تحتوي على ما ينفعكَ؛ لذلك منَ المهم أن تتحكَّم فيما تقرأ، والوقت التي تبذله في القراءة، واخترِ الكتاب الذي يتناسب مع تخصصكَ واهتماماتكَ ومجالك الذي تريد أن تبرزَ فيه.

    4- ليس منَ المهم أن تقرأ الكتاب أو كل شيء يقع في يدك:
    فهل تقرأ كل المقالات في المجلة التي تقع تحت يدك؟ وهل تقرأ كل أجزاء وفُصُول الكتاب؟
    في حقيقةِ الأمر إذا سرتَ بطريقة قراءة كل شيء، فأنت قد تقرأ فصولاً أو مقالات كثيرة لا تحتاجها فعلاً، فقط اخترِ الأجزاء المهمة منَ الكتاب، والتي يهمك قراءتها، وتتفق مع ما تبحث عنه من فوائد أو معلومات، وكذلك كنِ انتقائيًّا في قراءتك للمقالات، وقد ذَكَر أحد المفكِّرينَ الكبار أنَّ عقلكَ ينتج بحسب ما تضعه فيه، فهو كالطاحونة إن وضعتَ فيه قمْحًا جيدًا، أخرج دقيقًا جيدًا، وإن وضعتَ فيه غير ذلك، أخرج ما وضعته فيه، فاحرِص على ما تضعه في عقلك الذي يعتبر الأداة الرئيسة لك للحكم والتعامُل مع العالَم، والمشكلات، والتصوُّرات، والأفكار، وهو مصدر بناء شخصيتكَ، والأمر راجعٌ إليك، ولا يشارككَ فيه أحدٌ.

    5- اختبر حالتكَ النفسية والمزاجية قبل أن تبدأَ في القراءة:
    فحالتُكَ النفسية والمزاجية مهمة جدًّا قبل البَدْء في القراءة، وفي الأوقات المخَصصة لها، فعندما تكون صافيًا ذهنيًّا وغير مرهقٍ، فيُمكنكَ قراءة الكتب الدسِمة التي تحتاج إلى تركيزٍ كبيرٍ، وإن كنتَ تحس بالإرهاق أوِ التَّعب، فاخْتر ما يناسبكَ منَ الكُتُب السهلة والخفيفة، والتي لا تحتاج إلى مجهودٍ في قراءتها.

    6- قمْ بترتيب أولوياتكَ في القراءة:
    اجْعل قراءتك حسب أولوياتكَ، فإذا كنتَ تنوي تأليف كتاب، أو كتابة بحث أو مقال، فيجب أن تكون قراءاتكَ في الموضوع الذي تنوي الكتابة فيه، وهذه نصيحة مهمة جدًّا لمن أراد أن يستمرَّ في القراءة، وهو أن تجعلَ من ضمن أهدافك منَ القراءة إنتاج أفكار ورؤًى وتصورات جديدة، قد تتَّصف بالإبداع لما قرأت فيه وعنه، وذلك من خلال تأليف الكتب أو كتابة البحوث والمقالات، وهذا - من واقع التجربة والخبرة من قِبَل كثيرينَ - يدفعكَ للاستمرار في القراءة، وهو من أهم الدوافع فيها.

    7- حَسِّن ورَتِّب وهَيئ مكان قراءتكَ:
    فأنتَ سوف تقرأ وتستوعب بشكلٍ أفضل، إذا كان المكان الذي تقرأ فيه مرتَّبًا ومُهَيَّأ بشكلٍ يساعدك على القراءة، وتعتبر راحتكَ في وضعيَّة الجلوس عاملاً مهمًّا للاستمرار في القراءة، وكان علي الطنطاوي - الشيخ، والداعية، والأديب، والمربِّي الفاضل، وأحد أكابر القرَّاء العرب في العصر الحديث - قد رَتَّب وسائد بأحجام مختلِفة يضعها خلف ظهره، أو يَتَّكئ عليها حسب الوضعيَّة التي تساعده أن يكونَ في راحة تامَّة أثناء القراءة.

    8- إذا بدأتَ في القراءة لا تتوقَّف:
    اقرأ مباشرةً، ولا تتوقَّف إلاَّ لسببٍ ضروري وقاهرٍ يجبركَ على التوقف عن القراءة، وإذا انتهيتَ منَ القراءة وكان لديك أسئلة، عُد مرَّة أخرى لفصول الكتاب؛ للبحث عن أجوبة للأسئلة التي وردت في ذهنكَ، أوِ ابْحث عنِ الإجابة في كُتُب أخرى، وإذا كنتَ لا تملك أسئلة، فأنتَ في حقيقة الأمر قد حصلتَ على ما تحتاج إليه، والأسئلة مفتاح خيرٍ عظيم لِمَن أراد التطوُّر المستمر في شخصيته وتكوينه الفكري والقيادي، وأذكر أنِّي حضرتُ ملتقى التميز والإبداع الإداري، الذي نظمتْه الجمعية السعودية للإدارة، وعقد في مدينة الرياض في الفترة 8-10 صفر 1428 هـ، وكان من ضمن المشاركين في البرنامج العلمي البروفسور مايكل ماركورت، من جامعة جورج واشنطن بالولايات المتحدة الأمريكية، والذي ألقى محاضرةً بعُنوان: "القيادة في القرن الحادي والعشرين: الأسئلة أولى منَ الإجابات"، ومع أن مدَّة مشاركة البروفسور كانت ربع ساعة تقريبًا؛ إلاَّ أنها من أجمل وأروع المشارَكات في ذلك الملتقى، وعادتْ عليَّ شخصيًّا بفوائدَ جميلةٍ؛ وذلك لسبب يسيرٍ جدًّا، وهو أنَّ المحاضَرة - وبصورةٍ أساسية - تعطي منهجًا، ولا تعطي معلومات، ومَن يمتلك معلومات فكأنما امتلك قطعة ذهبيَّة، وأما مَنِ امتلكَ منهجًا فكأنما امْتَلَكَ مَنْجَمًا منَ الذَّهَب، وما أريد أن أصل إليه من خلال هذه القصة هو التالي:

    مَن أراد التميُّز فعليه أن يدفعَ ثمن تكاليف أسئلة تبدأ بـ: "لماذا؟ وماذا؟ وكيف؟ ومتى؟ وأين؟ وماذا لو؟ وهل؟ وغيرها منَ الأسئلة، ويبذل جهده، وتعبه، وعرق جبينه، وشيئًا من راحته النفسيَّة؛ للحُصُول على إجابات لتلك الأسئلة مقابل التميُّز والتفرُّد الذي ينشده؛ لأن ضريبته باهظة، خصوصًا مَن كان يريد نجاحًا وتميُّزًا ذا معنى حقيقيٍّ، وليس زائفًا، وفرق كبيرٌ بين المعنيينِ.

    9- رَكِّز:

    تذَكَّر جيدًا أنكَ تقرأ، ولديك هدف وغرض وغاية من قراءتك؛ لذا يجب عليك التركيز في المادة المقروءة، وإذا فقدتَ التركيز والاهتمام بعد فترة منَ القراءة، يمكنكَ أخْذ راحة، أو قراءة كتاب آخر، والمهم هو أن تحافظَ على مسارِكَ في القراءة، وحسب المادة التي تقْرَؤها وترجو منها الفائدة الفكرية والذهنية لعقلك، الذي يتطوَّر بشكلٍ مستمرٍّ مِن خلال القراءة، والتَّعلُّم بالطُّرق المختلفة، ولا تنسَ أنَّ القراءة أهم طرق التعلُّم؛ كما تشير إلى ذلك الكثيرُ منَ الدِّراسات.

    10- تدرب ومارس:
    إنَّ القُرَّاء الكبار لم يولدوا مِن بين يوم وليلة ورأوا أنفسهم قراءً عظامًا؛ ولكنهم تعبوا وبذلوا الأسباب، وتعلَّموا من أخطائهم؛ سواء في اختيار الكتب أم طريقة القراءة، وفهموا واستوعبوا الدروس من خلال التجربة والخبرة والممارسة، وهذه الطُّرق التي ذكرتُها تعطيكَ جزءًا مُهمًّا وكبيرًا لتطوير مهاراتك في القراءة؛ ولكن يبقى الدور المحوري والرئيس والمهم عليك أنتَ - عزيزي القارئ.

    القراءةُ ليستْ هواية كما يظن الكثيرون، ومِن سخف القول أن يجيبَ أحدُهم عندما يُسأل عن هوايته بأن هوايته القراءة، إنها منهج حياة متكامِل وضروري ومهم وحيوي، لمن أراد أن يكونَ مشعل نور وإضاءة، وقائدًا ذا أَثَرٍ في هذه الحياة.

    وقبل الرحيل، هذه دعوةٌ لقراءة كتاب "عاشق"؛ للشيخ الدكتور/ عائض القرني، والذي يتحدث فيه عن قصته مع القراءة، وفوائد القراءة، ويستعرض بعض النماذج المبرزة في القراءة منَ السلف الصالح، وهو كتاب يجمع بين المتعة والفائدة، كَتَبَه الشيخ بأسلوبِه الأدبي الرفيع.

    واسال الله لي ولكم التوفيق والسداد
    منقول
    إذا لم تتحرك الفطرة والعفاف والطهر فاجعلوا التاريخ لا يجد منكم إلا الصمت فالصمت لا يكتبه التاريخ ولا يصوره الزمن ولا تعرفه الكتب ولا يُحتاج معه إلى الاعتذار
    (الشيخ المحدث عبدالعزيز الطريفي حفظه الله)

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Jan 2009
    المشاركات
    175

    افتراضي رد: السلام عليكم اريد منهجية او اثنين لقراءة الكتاب

    أخي الفاضل أرجعت قاطراتنا إلى قضبانها المستقيمة
    تدريبات في المستوى ، ستشاركني الأجر في تقديمها لطلبتي جزااااااااااااا اااااااااااك الله خيرا

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    May 2008
    المشاركات
    19

    افتراضي رد: السلام عليكم اريد منهجية او اثنين لقراءة الكتاب

    http://majles.alukah.net/showthread.php?t=25617

    الله يوفقني وإياكم للخير .
    احرص على ماينفعك ..

  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Sep 2008
    الدولة
    المغرب
    المشاركات
    25

    افتراضي رد: السلام عليكم اريد منهجية او اثنين لقراءة الكتاب

    جزاكم الله خيرا اخواني
    و اشكر الاخ محمد الجروان على جهده الجبار
    بارك الله فيكم ووفقكم لما يحبه و يرضاه
    هتف العلم بالعمل فاذا اجابه و الا ارتحل

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المشاركات
    1,548

    افتراضي رد: السلام عليكم اريد منهجية او اثنين لقراءة الكتاب

    قال الدكتور عبد الكريم بكار فى شريط القراءة المثمرة أنك لن تملك ما تقرأ الا بأن تفكر فيه وأضاف بأنك بعد قراءة ساعة تخصص ثلث ساعة للتفكر فيما قرأت على ما أظن
    وأضيف لك ان التفكر فى المقروء يغرسه فى الوجدان فيكون اليقين فيجب علينا ازاحة اليقين المتكون لدينا من تربية أهلينا المساكين لنا وتربية حكامنا وولاة أمورنا الفسقة وقال مسئول فرنسى أنا أفكر اذا أنا موجود يعنى دائما تفكر فيما قرأت وأنت تمشى فى الشارع وفى كل حياتك
    وما من انسان يمشى فى الشارع الا ويكلم نفسه فليكن كلامك لنفسك فيما قرأت

  16. #16
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    الدولة
    السعودية، المدينة النبوية
    المشاركات
    120

    افتراضي رد: السلام عليكم اريد منهجية او اثنين لقراءة الكتاب



    ذكر الشيخ المحدّث عبد الله السعد في أحد دروسه في شرح التمييز للإمام مسلم -رحمه الله-:
    إذا قرأت كتابًا فاقرأه وكأنه لن يمكنك العودة إليه بعد هذه القراءة، فستكون القراءة حينها مركزة وفاعلة

    أما الكتب في هذا الباب فكثيرة، منها ما تفضل بعض الإخوة: القراءة المثمرة للدكتور بكّار، وقراءة القراءة لفهد الحمود، وكتاب قديم جدًا للشيخ محمد المنجد بعنوان: كيف تقرأ كتابًا؟


    تمام الانتفاع بالعلم أن يستحضره المتعلم في كل أحواله، وقد قيل:
    العلم في الراس لا في الكراس

  17. #17
    تاريخ التسجيل
    Feb 2009
    المشاركات
    289

    Lightbulb رد: السلام عليكم اريد منهجية او اثنين لقراءة الكتاب

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد الجروان مشاهدة المشاركة
    عبد الكريم بن عبد الله الخضير
    سلسلة كيف يبني طالب العلم مكتبته ؟
    http://www.islamway.com/?iw_s=schola...series_id=1830
    وقريبا بإذن الله سيخرج لأخيكم تلخيص وجمع مفيد ل6دروس مدة الدرس ساعة ونصف يتكلم فيها الشيخ عبد الكريم عن طلب العلم وكيف يبني مكتبته وغيرها من الدروس .

    فنسأل الله التوفيق

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •