اقتراح فرق عمل للاحتساب على الصحافة
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter

النتائج 1 إلى 11 من 11

الموضوع: اقتراح فرق عمل للاحتساب على الصحافة

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    May 2008
    المشاركات
    1,173

    افتراضي اقتراح فرق عمل للاحتساب على الصحافة

    راودتني فكرة تأسيس فريق عمل يتكون مما يأتي :

    1- لجنة متابعة : تقوم برصد الصحف اليومية الصادرة في المملكة و جمع المقالات المخالفة للشرع و تسليمها للجنة العلاقات العامة
    2- لجنة العلاقات العامة : تقوم بإرسال رسائل للعلماء و طلبة العلم لإبلاغهم بتجاوز كتاب هذه المقالات و حثهم على الرد العام ، و تقوم باستكتاب طالب العلم المناسب لكل مقال للرد عليه
    3- لجنة الدعاية : تقوم بنشر الرد في وسيلة الإعلام المناسبة إما الصحيفة نفسها أو غيرها أو موقع مثل الألوكة أو مواقع الشيخ المنجد

    أود معرفة آراء أعضاء مؤسسة الألوكة إن كانت مصنفة مؤسسة إعلامية و هل يمكن تبني هذه الفكرة و هذا سيساهم في إبراز مؤسسة الألوكة

    و كذلك معرفة آراء الزوار

    وفق الله الجميع

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    المشاركات
    408

    افتراضي رد: اقتراح فرق عمل للاحتساب على الصحافة

    اقتراح ممتاز جدا

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    المشاركات
    474

    افتراضي رد: اقتراح فرق عمل للاحتساب على الصحافة

    جزاك الله خيرا
    ( حتى بلغ عمري فشرعت في تدبر آيات الله فهداني الله ببركة آياته...فرأيت كثيراً من مسائل مذهبي لاتوافق آيات القرآن بل أكثر رواياته تضادها كأخبار الكافي للكليني وأخبار البحار للمجلسي)
    آية الله البرقعي

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Aug 2008
    المشاركات
    589

    افتراضي رد: اقتراح فرق عمل للاحتساب على الصحافة

    خبر ذو علاقه واتمنى لك التوفيق


    لدى استقباله وزير الثقافة ومسؤوليها ورؤساء تحرير الصحف والمجلات
    الملك عبدالله: الإسلام إسلام حوار لا بطش.. ومصلحة الدين والوطن فوق كل شيء

    الرياض: واس
    أكد خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود أمس على أن الإسلام إسلام حوار لا إسلام قوة وبطش.
    وقال لدى استقباله في الديوان الملكي بقصر اليمامة وزير الثقافة والإعلام الأستاذ إياد أمين مدني والمسؤولين في الوزارة عن قطاع الصحافة ورؤساء تحرير الصحف والمجلات السعودية "يا إخوان أنا منكم وإليكم، لكن تهمني مصلحة ديني ووطني فوق كل شيء وهذه لا أساوم فيها ولا أنظر فيها ولا في الحلم، هذه ما فيها شك وهي في اعتقادي فيكم جميعاً ولكنكم تختلفون في بعض الآراء، وبعضكم يريد أن يفتح له مجال. افتح له مجال ونبهه".
    وأضاف خادم الحرمين الشريفين "يا إخوان أنتم من هذا البلد وإليه، ومهما عملتم يطلب منكم المزيد لخدمة دينكم ووطنكم وهذا أهم شيء، أنتم الآن تعرفون ماذا يحصل في العالم كله، وأحب أن أقول لكم إني أعتقد أن العالم الآن في حرب خفية، حرب اقتصادية، ولا بد أن تراعوا هذا الشيء، تراعوا مصلحة الدين والوطن، لا مصلحة أشخاص، لأن الاقتصاد هو أساس كل شيء.
    وأشار خادم الحرمين الشريفين إلى استقباله أمس لوزراء المالية ومحافظي البنوك المركزية في دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية مبدياً سروره أيده الله باستجابتهم للدعوة ولعقد اجتماع طارئ. وقال "ولله الحمد هذه خطوة مباركة لابد أن نتحدث عنها لأن الخليج ولله الحمد ماشي، ولكنه هدف، لا تنسون يا إخوان أن بلادكم هدف لزعزعة هذه النعمة التي تفضل بها الرب عليكم ولا لأحد فيها كرم إلا للرب عز وجل، لا بد أن نقدرها ونحترمها، لابد أن نراعيها، لابد أن نحافظ عليها بلا تهور وبلا وطنية مزعومة وبلا ظهور غير نافع، نريد أن يضع الواحد أمام عيونه مخافة ربه وشكره ومصلحة وطنه، هذا الذي نريده، وهذه إن شاء الله كلها فيكم، كلكم رجال فيكم الخير، وهدفكم ليس فيه شك، أنا لا أشك فيه ولا أحد يشك فيه، إن الوطن، الوطن فوق كل شيء، وشعبكم لا يريد أن يبدر منكم إلا كل كلمة طيبة، نعم هناك أخطاء.. وهناك وهناك". وتابع خادم الحرمين الشريفين "أمس سمعت تقريراً يورد أن مليونين من السعوديين من الممكن أن يصابون بفشل الكلى، يعني هذا التقرير من أين جاء؟ وهذا شيء بإرادة الله، مليونان! ما الذي دفعك لهذا التشويه؟ الواحد يريد أن يجعل من نفسه وطنياً يريد أن يقول للشعب كلمة أو غير ذلك، لا، شعبك يعرفك ونحن نعرفك".
    وأضاف خادم الحرمين "نحن يهمنا أن يكون هدفكم هدف مسلم مجد لوطنه، ومصلحة وطنه فوق كل شيء، وهذا في اعتقادي فيكم كلكم ولكن البعض يغره بعض المرات، أو النفس أمارة بالسوء وإذا اجتمعت النفس والشيطان خلص الإنسان، لكن لا بد يقابله العقل والإيمان. أنا أطلب منكم يا إخوان اتجاهكم لدينكم أولاً ولوطنكم فوق كل شيء ضعوه أمام عيونكم إذا وضعتم هذا أمام عيونكم وإن شاء الله هذه فيكم كلكم، غريزتكم وإيمانكم وإخلاصكم لا يشك فيه أحد أبداً أبداً، لكن بعض المرات يغتر الإنسان وهذا أحب أنكم تصححونه وليس انتقاداً ولكن تنبيه لكم.
    وأضاف خادم الحرمين الشريفين "يا إخوان أنا منكم وإليكم، لكن تهمني مصلحة ديني ووطني فوق كل شيء وهذه لا أساوم فيها ولا أنظر فيها ولا في الحلم، هذه ما فيها شك وهي في اعتقادي فيكم جميعاً ولكنكم تختلفون في بعض الآراء، وبعضكم يريد أن يفتح له مجال. افتح له مجال ونبهه".
    وقال الملك عبدالله "أنا إن شاء الله سأتوجه إلى أمريكا من أجل حوار أتباع الأديان الجاري حالياً وأرجو من الله أن يوفقنا وحوار الأديان واجب على كل إنسان وإنسانة، وفي نفس الوقت فإنه جاء في وقت العالم ينتقد الإسلام والإسلام أنتم أبناؤه جميعاً ولا بد من المحافظة عليه، ومع الأسف أن من أبنائنا من غزهم الشيطان أو إخوان الشيطان وصار الذي صار، ففكرت ما هو الحل؟ لست أنا أريد هذا وحدي كلكم وكل مسلم صحيح يريد أن يبقي سمعة إسلامه نقية، فكرت أنه لا يمكن أن ينقيه إلا مد يد المسلمين لإخوانهم في الأديان الأخرى وهذه يمكن أنها تردع قليلاً. هذا الواجب الإنساني التلاقي أو النصح أو الإرشاد لأي عقيدة أو دين أو غير ذلك، الحوار، الحوار، والحوار كما تعلمون لم يكن يدور عندنا أبداً، فإما أن يكون الأمر كذا أو خلاف أو عمل شيء آخر، لا ياأخي لا يعني إذا خالفتك أنني عدو لك لا، خالفتني لكن أقنعني أو أنني أقنعك، وهذا الذي جعلني أدعو للحوار وهو الذي تم في مدريد، ولم آخذ هذه الخطوة مني إلا بعد أن أخذت الضوء الأخضر من علمائنا ومشيت ولله الحمد وهذه مصلحة العالم لا مصلحتنا وحدنا، يعني فيها شيء من إظهار أن الإسلام إسلام حوار، لا إسلام قوة وبطش، الإسلام حوار وهذا ولله الحمد إسلامكم.
    الإسلام وصل إلى الصين بعد خمسين عاماً ـ من البعثة النبوية ـ ولم تكن آنذاك موجودة الطائرات ولا غيرها، لكن الإسلام ماشي ولله الحمد. والآن على الضغوط التي يجدها ففي كل يوم هناك ناس يريدون أن يسلموا ولله الحمد. لكن واجب أبناء الإسلام أنتم وغيركم أن يخدموا الإسلام بالكلمة الطيبة، الكلمة الطيبة يا إخوان تأخذ الحق البين. مهما كان، مهما صار الكلمة الطيبة مؤثرة. فلو جاء الآن أحد ونحن على وقت الصلاة وقال قوموا صلوا غير أن يأتي واحد ويسلم ويقول بارك الله فيكم ترى وقت الصلاة دخل وهذا وقتها، كلكم لا يمكن أن تخالفونه أبداً، وهذه الكلمة الطيبة طيبة منكم، وأرجو منكم أن تستعملوا الكلمة الطيبة لخدمة الدين والوطن.
    وأضاف خادم الحرمين "والآن جاء دور الاقتصاد وجاء دور الكلمة الطيبة، وجاء دور الموقف الوفي وثانيا لا تتكلون على مراسليكم ابدؤوا أنتم بإزالة هذه الأفكار السيئة التي ما من شك لم تأت إلا من أعداء، الشك والخوف والريبة. وشكراً لكم وإن شاء الله نشوفكم بخير".
    وكان وزير الثقافة والإعلام قد ألقى كلمة في بداية اللقاء أعرب فيها عن شكر الجميع لخادم الحرمين الشريفين على استقباله لهم وتطلعهم الدائم إلى مثل هذا اللقاء للاستماع إلى توجيهاته الكريمة.
    وأكد مدني أن جميع العاملين في الصحافة حريصون دائماً على أن يكونوا في خدمة هذا الدين وخدمة الوطن راجياً أن يكون الجميع عند حسن ظن الملك المفدى ومحل ثقته وأن تكون الصحافة أداة من أدوات تكريس الوحدة الوطنية والتكافل والتضامن الاجتماعي، وكذلك عاملة ومعينة وداعية إلى كل ما فيه خير ومصلحة هذا الوطن ويتسق مع التوجيهات الكريمة. وقال وزير الثقافة هذا القطاع قطاع منتج ومثمر، والإخوة - إن شاء الله - يكونون دائماً على قدر المسؤولية.
    ثم ألقى رئيس تحرير صحيفة الرياض تركي عبدالله السديري كلمة أكد فيها أن علاقة خادم الحرمين الشريفين بالصحافة أو علاقة الصحافة به أيده الله ليست بالجديدة مشيراً إلى ما كان يستمع إليه الصحفيون من الملك المفدى من الأفكار والرؤى عندما كانوا ضيوفاً عليه في مناورات الحرس الوطني منذ زمن بعيد ثم بعد ذلك تتوالي الرحلات والمناسبات حتى تمكن حفظه الله من القفز بالصحافة المحلية إلى مستواها المرموق عربيا وتمكين علاقاتها أيضا خارج المملكة بشكل مرض وتطورها على مستويات عديدة، مستويات الإمكانيات ومستوى النشر وعدد العاملين في ميدانها وهو عدد ربما لا يدركه كثيرون.
    وبين السديري أنه عندما بدأ العمل في الصحافة كان عدد العاملين من السعوديين لا يتجاوز ستة أشخاص فقط والآن في صحيفة الرياض أو في أي صحيفة أخرى مالا يقل عن مائة وثمانين شاباً، وكذلك المرأة كانت ترسل رسائلها من بعيد وكتاباتها محدودة أما الآن في الصحيفة الواحدة مالا يقل عن خمس وعشرين سيدة عاملة في الكتابة وفي العمل الصحفي وعبر مكاتب رسمية.

    وقال السديري "هذا التطور السريع الذي حدث ما كان يمكن أن يتحقق بهذه السهولة لولا دعمكم ووقوفكم المؤازر ليس للصحافة وحدها، ولكن للانفتاح الاجتماعي، للنمو الاجتماعي، ولتطور الاقتصاد ولغرس أساسيات لن نقول إنها ستحل مشاكل المملكة أو مشاكل المجتمع ولكن نقول إنها ستنقل المملكة وهذا شئ مؤكد عبر ما أتحمتوه من إمكانات وما أسستم له سينقل المملكة من الظروف الشرق أوسطية سواء اقتصاديا أو معاشيا أو صناعيا إلى مصاف أعلى وأكثر.
    وأشار السديري إلى أن دور الصحافة الأساس في هذا الميدان هو تهيئة المواطن لهذه النقلات التي تتوالى وتجاوز أي صغير يحدث، ويحدث في كل مجتمعات العالم لأن الأهداف الكبيرة التي رسمها ويرعاها الملك المفدى هي أهداف يجب أن يقف الجميع خلفها، والصحافة هي الوسيلة الأولى لتحقيق التواصل بين القيادة الحكيمة لخادم الحرمين الشريفين وبين الأوساط الاقتصادية النامية، بين المشاريع الضخمة الصناعية التي أسس لها حفظه الله وبين تغيير البيئة التعليمية التي تحظى بتقدير الجميع وستوجد الجيل الذي سيأخذ المملكة إلى المصاف الأوروبية ولا أقول الشرق أوسطية.
    وقال في ختام كلمته "الجميع يشكرونكم ويدينون لكم بما تحقق من تطور، والجميع سعيدون بأن يستمعوا منكم إلى أي توجيه حفظكم الله ورعاكم.
    لااله الا الله وحده لاشريك له له الملك وله الحمد يحيي ويميت وهو على كل شيء قدير

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Oct 2008
    المشاركات
    11

    افتراضي رد: اقتراح فرق عمل للاحتساب على الصحافة

    اقتراح جداً رائع , مع العلم أن هناك جهود شخصية في مثل هذا :

    1. هناك شيخ أعرفه بالاسم ( رصد ) مقالات ( العقلانيين ) بالصحافة بأسماءهم ونماذج من مقالاتهم , ويراجع الكتاب الآن من أكثر من دكتور .
    2. أما خبر الصحافة كمقالات لتيارات أخرى ( فهناك ) رجل آخر , يرسلها لمن يهمه الأمر .

    لكن كما ترى الجهود فردية , وليسوا مؤسسات أو عمل منظم من فريق .

    تحياتي

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Oct 2008
    المشاركات
    69

    افتراضي رد: اقتراح فرق عمل للاحتساب على الصحافة

    أن الكف عن انتقاد الآخرين وحبس اللسان يدفع تلقائيا للعمل والإنتاج والدفاع عن دين الله
    والصراع مع العدو الحقيقي .

    وفق الله الجميع لما يحبه ويرضاه

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    May 2008
    المشاركات
    1,173

    افتراضي رد: اقتراح فرق عمل للاحتساب على الصحافة

    الظاهري جزاك الله خيراً

    لكن أرجو أن تشرح لي الضابط الفارق بين الآخرين و العدو الحقيقي فالعدو الحقيقي آخرين و الآخرين ممكن أن يراد بهم العدو الحقيق

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    May 2008
    المشاركات
    1,173

    افتراضي رد: اقتراح فرق عمل للاحتساب على الصحافة

    على كل حال يا إخوة

    كل عمل جماعي منظم سيواجه مشكلة أمنية إن لم يكن خاضعاً للسلطة التنظيمية الممثلة في مجلس الوزراء و وزارة الإعلام بالتحديد

    لذلك طرحت الموضوع على أعضاء مؤسسة الألوكة التي أظن أنها مؤسسة إعلامية مصرح لها من أجل تبني هذا العمل

    أما العمل من غير ما يسمى مظلة رسميه فلن يتعدى الشبكة و رسائل الجوال و سيقتصر على لجنة المتابعة و لجنة العلاقات العامة فقط في الحث العام على الرد بدون استكتاب

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    May 2008
    المشاركات
    1,173

    افتراضي رد: اقتراح فرق عمل للاحتساب على الصحافة

    لنبسط الموضوع

    بما أن الصحف السعودية سبع فممكن :

    1- أن تكون لجنة المتابعة من سبعة أعضاء كل عضو يتولى متابعة صحيفة و يرفع المقالات المخالفة يومياً للإدارة
    2- تتكون لجنة العلاقات العامة من سبعة أعضاء أيضاً كل عضو يستلم المقالات المخالفة لصحيفة و يقوم بتحرير الرسالة الموجهة لطالب العلم لتنبيهه على ما حدث و حثه على الرد ثم يسلمها للإدارة
    3- مسؤول الدعاية و الإعلان يقوم بإرسال الرسائل لقائمة طلاب العلم المسجلين لدى الإدارة و إرسال نصائح في كيفية نشر الرد

    هذا العمل أظن من الممكن تطبيقه

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المشاركات
    465

    افتراضي رد: اقتراح فرق عمل للاحتساب على الصحافة

    أظن هذا المشروع بحاجة لتفعيل من القائمين على هذا المجلس ، خصوصا مع هذه الحمالات المتوالية على الدين وعلمائه من مغرضي الصحف ودعاة العصرنة.
    قال ابن المبارك:
    وجدت الدين لأهل الحديث،والكلام للمعتزلة، والكذب للرافضة، والحيل لأهل الرأي.

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    May 2008
    المشاركات
    1,173

    افتراضي رد: اقتراح فرق عمل للاحتساب على الصحافة

    جزاكم الله خيراً

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •