هجر (المبتدع والعاصي) منوطٌ بالمصلحة الشَّرعيَّة، لا على إطلاقه. - الصفحة 2
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter


صفحة 2 من 4 الأولىالأولى 1234 الأخيرةالأخيرة
النتائج 21 إلى 40 من 79
5اعجابات

الموضوع: هجر (المبتدع والعاصي) منوطٌ بالمصلحة الشَّرعيَّة، لا على إطلاقه.

  1. #21
    عدنان البخاري غير متواجد حالياً مشرف سابق
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    الدولة
    المملكة العربية السعودية - مدرس بدار الحديث بمكة
    المشاركات
    10,519

    افتراضي رد: هجر (المبتدع والعاصي) منوطٌ بالمصلحة الشَّرعيَّة، لا على إطلاقه.

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حارث الهمام مشاهدة المشاركة
    الشيخ الفاضل الحبيب إلى القلب أبو عمر..
    تقريركم جيد في مجمله، وهذه المسألة إذا تقرر الهجر الشرعي لا إشكال فيها، غير أن ثمرة الخلاف في الأصل بورك فيكم جواب سؤال حاصله: هل يقال للعامي الساذج في دولة التوحيد خالط المبتدعة وجالسهم وعليك أن تصلهم وتكرمهم إلاّ أن يحرر بعض أهل النظر المنع من ذلك بعد النظر في المصالح والمفاسد والترجيح بينها.
    أو يقال له تجنبهم إلاّ أن يحرر جواز مخالطتهم بعض أهل النظر.
    الأخ الكريم الشيخ (حارث الهمَّام).. وفقه الله وبارك فيه ونفعنا بعلمه
    لابد من تحرير معنى (التحرير) الذي أردُّته في هِجرة أهل المعاصي، لا المعصية حال وقوعها.
    فهو باختصار تفهيم العامِّي أنَّ الهِجرة واجبةٌ إذا وقعت موقعها الشرعي، وبس!
    وببسط لهذا المختصر فيُقال للعامِّي بكل سهولةٍ: انظر هل في هجرتك لهذا المبتدع -خاصةً إن كان من أهله أوأحبابه- منفعةً لدينه أومفسدة، أوكلتاهما، فأيُّهما أرجح أوأكثر.
    ولا أظنُّ أنَّ الأمر يستدعي وقتًا واسعًا أو فقهًا دقيقًا للترجيح، فمجرَّد تفكيره وتقليبٍ للنَّظر منه في ذهنه يتَّضح له إن كان عاقلًا عالمًا بحال المهجور؛ إذ ليست قضيَّةً اجتهاديَّةً توسد لأهل العلم دون غيرهم ويُراجَع فيها المفتي ليقضي له بتفصيلٍ، هل هجرته ناجعة فتكون مشروعة، أوغير ذلك فتكون ممنوعة!
    ولا أحد أكثر معرفة برجحان المفسدة أوالمصلحة في تلكم المسألة من صاحبها.
    وأيضًا.. تبرز الثَّمرة التي ذكرتموها بعد هِجرته لذاك الشَّخص، ولا نفع منه، أوفيه مفسدة أعظم قد وقعت؛ فهنا يجب عليه ترك الهِجرة له.
    لذا قلتُ: إنَّه لا داعي لتقسيم مسألة متكاملة إلى أصلٍ واستثناء، ثمَّ التنازع، في أيِّها الأصل، وأيها الاستثناء؟! كمسألة الدجاجة والبيضة، أيتهما خلقت أولًا! (ابتسامة)
    وعلم الله كم أستفيد من مشاركاتكم النَّافعة وأتتبَّعها، والله يحفظكم.
    مدرّس بدار الحديث بمكة
    أرحب بكم في صفحتي في تويتر:
    adnansafa20@
    وفي صفحتي في الفيس بوك: اضغط على هذا الرابط: عدنان البخاري

  2. #22
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    الدولة
    الإمارات - دبي
    المشاركات
    246

    افتراضي رد: هجر (المبتدع والعاصي) منوطٌ بالمصلحة الشَّرعيَّة، لا على إطلاقه.

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عدنان البخاري مشاهدة المشاركة
    بسم الله الرحمن الرحيم
    * الحمدلله وحده، وبعد
    فقد انتشرعند فئامٍ كثيرةٍ من الناس المنتسبين إلى الخير والصَّلاح هجر أهل البدع والمعاصي بإطلاق.
    وظنُّوا أنَّ ذلك هو هدي الشَّرع فيه، واستأنسوا -بل استدلُّوا- عليه بفعل السَّلف رحمهم الله.
    بارك الله فيك بحث جيد والدليل عليه ايضا ..

    لم نر من الذين هُجروا رجعوا الى الحق

    وحبذا لو غيرت من كلمت (المنتسبين )الى كلمت (من اهل الخير والصلاح ... )لكانت اطيب والله اعلم


  3. #23
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    131

    افتراضي رد: هجر (المبتدع والعاصي) منوطٌ بالمصلحة الشَّرعيَّة، لا على إطلاقه.

    شكر الله لكم لطفكم وكلامكم محتمل إن كان مناط الهجر المستوعب هو حاصل المذكور في قولنا:

    وببسط لهذا المختصر فيُقال للعامِّي بكل سهولةٍ: انظر هل في هجرتك لهذا المبتدع -خاصةً إن كان من أهله أوأحبابه- منفعةً لدينه أومفسدة، أوكلتاهما، فأيُّهما أرجح أوأكثر.
    غير أن مناط الهجر في تقريرات شيخ الإسلام وغيره ليس هو ذا فقط، وإنما هذا واحد منها، وقد قيل في الرد الأول (15):
    لعل الأصل أن يقال بهجر المبتدع إلاّ أن تكون المصلحة متحققة في تركه.
    وذلك لعموم النصوص التي استدل بها أهل السنة على هجر المبتدع، ولورود النصوص والآثار علم أن الأصلح إذا لم يلتبس الأمر أو لم تظهر مصلحة راجحة فالأصلح هجر المبتدع.
    والمصلحة إما أن تعود على:
    1- المهجور.
    2- أو الهاجر.
    3- أو المجتمع.
    أو بعض هذه الثلاثة أو جميعها.
    فإن تحقق انعادم المصلحة كأن تكون الدولة دولة بدعة أو المجتمع موافق للمبتدع، لا يخشى عليه التأثر به، والمهجور لن ينزجر بهجر مثل هذا الهاجر، والهاجر على بصيرة من أمر دينه فلا يخشى أن يلبس المبتدع عليه، فلا معنى للهجر حين إذ وإلا فالمصلحة فيما جاءت به النصوص قطعاً.
    ويختلف تقدير المصلحة باختلاف المقتضي للهجر فإذا كان الغرض تأديب المهجور نظر في ملابسات من الواقع هل تكفل تحقق المصلحة المرجوة بذلك؟
    وإذا كان مقتضي الهجر سلامة النفس نظر في غيرها.
    وإذا كان الغرض تحذير الأمة نظر في أخرى.
    وإذا كان الغرض جميع ما ذكر نظر في ذلك كله.
    والله أعلم.
    ومضى في بعض كلام شيخ الإسلام المنقول ما يدل على هذا.

    فهل العامي يأمن على نفسه الفتنة بذلك المبتدع؟ وهل له أن يقدر ذلك؟ تأملوا يا إخوان جواب هذا السؤال في حال السلف الذين كان يقول أحدهم ولا نصف كلمة! ولله كم غرر بعامي سليم الفطرة، حتى ترفض من تفرفض يوم شرع له باب صلة المبتدعة.
    ثم إن هو أمن وكان طالب علم راسخ فهل يأمن افتتان العامة به وتقليدهم له وتسويغهم الاتصال بفعله، فقد لاتكون مصلحة عائدة على المهجور ولا مفسدة راجعة إلى الهاجر إن هو ترك الهجرة لكن متعلقة بعموم الناس.
    أما إن كان عموم الناس على بدعة المهجور فسقطت مصلحة هجره مراعاة لهم، فإن كان الهاجر ليس ممن ينزجر بهجره المبتدع سقطت هذه أيضاً، فإن كان طالب علم يستطيع أن يؤثر ويغير سقطت الثالثة أيضاً -أعني خوفه على نفسه التأثر ببدعته-وتوجه أن يصل المبتدع ليدعوه ويصلح من شأنه.
    وهذا قد يتصور في غير الدول التي تظهر فيها السنة، فأهل الفضل في كثير منها ضعفاء لا يزجر هجر مثلهم، ولا يلتفت إليهم الناس، ثم هم إن خالطوا قد يؤثر الراسخون منهم.

    ثم بعد ذلك تبقى أمور قابلة للاجتهاد مقتضية لترك الهجر والصلة من بعض الناس لمقتض خاص بهم، وهذه ليست محل نقاش هنا.

    الشاهد أن تقدير المصلحة له ملابسات كثيرة.
    بل من جعل في ظاهر كلامه أن مناط الهجر هو إصلاح المهجور فقط قال:
    "الموازنة بين: صلاح المبتدع وعصيانه (من غير وجه البدعة)، وبدعتِه غلظةً وخِفّةً، ودرجة إعذاره، وإن كان له إفسادٌ ببدعته (دعوةً أو قتالًا عليها) أو ليس له إفساد ببدعته = فالموازنة بين هذه الأمور الأربعة، مع ما يثبتُ للمبتدع غير المكفَّر (أي المسلم) من حق الإسلام العام، هي الوسيلة الدقيقة والعميقة والعادلة لمعرفة منهج التعامل مع صاحب البدعة المعيَّن.وهذا مما لا يستطيع تنزيلَه على الأعيان جميعُ الناس، بل لا يقدر على تحقيقه إلا العلماءُ الراسخون المحرِّرون".
    فكيف إذا تبين أن مقتضِي الهجر ليس هو إصلاح المهجور فقط بل هذا مقتضيات ينفر كل واحد منها بتسويغ الهجر فكيف إذا اجتمعت.

  4. #24
    عدنان البخاري غير متواجد حالياً مشرف سابق
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    الدولة
    المملكة العربية السعودية - مدرس بدار الحديث بمكة
    المشاركات
    10,519

    افتراضي رد: هجر (المبتدع والعاصي) منوطٌ بالمصلحة الشَّرعيَّة، لا على إطلاقه.

    بارك الله فيك... بل المصلحة حاصلة لكل ما ذكرت، وهذه المصلحة قد ينتفي وجودها مع الأمن في هذه الثلاث.
    مدرّس بدار الحديث بمكة
    أرحب بكم في صفحتي في تويتر:
    adnansafa20@
    وفي صفحتي في الفيس بوك: اضغط على هذا الرابط: عدنان البخاري

  5. #25
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    المشاركات
    64

    Arrow رد: هجر (المبتدع والعاصي) منوطٌ بالمصلحة الشَّرعيَّة، لا على إطلاقه.

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    بارك الله فيك أخي عدنان البخاري، فما نفع الأمة غير السعة والسماحة دون تفريط وتساهل، وما أحوج الناس إلى مثل هذه المفاهيم.

  6. #26
    عدنان البخاري غير متواجد حالياً مشرف سابق
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    الدولة
    المملكة العربية السعودية - مدرس بدار الحديث بمكة
    المشاركات
    10,519

    افتراضي رد: هجر (المبتدع والعاصي) منوطٌ بالمصلحة الشَّرعيَّة، لا على إطلاقه.

    تتمَّة وفائدة: حرمة التَّهاجر لأجل المعلِّمين أوالشُّيوخ فقط:
    قال شيخ الإسلام ابن تيميَّة رحمه الله [كما في مجموع الفتاوى 28/14-16]: "وليس لأحدٍ أنْ يُعَاقِبَ أحدًا على غير ظُلْمٍ ولاتعدِّي حدٍّ، ولا تضييع حقٍّ، بل لأجل هَوَاه؛ فإنَّ هذا من الظُّلم الذي حرَّم الله ورسوله، فقد قال تعالى -فيما روى عنه نبيه-: ((يا عبادى إنى حرمت الظلم على نفسى وجعلته بينكم محرما فلا تظالموا)).
    وَإذَا جَنَى شخصٌ فلا يجوز أن يُعَاقَب بغير العقوبة الشَّرعيَّة.
    وليس لأحدٍ من المتعلِّمِين والأستاذين أن يعاقبه بما يشاء، وليس لأحدٍ أن يعاونه ولا يوافقه على ذلك، مثل أن يأمر بهجر شخصٍ فيهجره بغير ذنبٍ شرعيٍ، أو يقول: أقعدته، أو أهدرته، أو نحو ذلك؛ فإنَّ هذا من جِنْس ما يفعله القَسَاوسة والرُّهبان مع النَّصارى، والحزَّابون مع اليهود، ومن جِنْس ما يفعله أئمَّة الضَّلالة والغِواية مع أتباعهم...
    فإذا كان المعلِّمُ أو الأُستاذ قد أَمَر بهجر شخصٍ، أو بإهداره، وإسقاطه وإبعاده ونحو ذلك =نَظَرَ فيه؛ فإن كان قد فَعَلَ ذنبًا شرعيًّا عُوْقِبَ بقدر ذَنْبِهِ، بلا زيادةٍ، وإنْ لم يكن أذْنَبَ ذنبًا شرعيًّا لم يجز أنْ يعاقب بشيءٍ لأجل غرض المعلِّم، أوغيره.
    وليس للمعلِّمين أن يحزِّبُوا النَّاس، ويفعلوا ما يُلْقِي بينهم العَدَاوة والبغضاء؛ بل يكونون مثل الأخوة المتعاونين على الِبِّر والتَّقوى، كما قال تعالى: ((وتعاونوا على البِرِّ والتقوى ولا تعاونوا على الإثم والعدوان)).
    وليس لأحدٍ منهم أن يأخذ على أحدٍ عهدًا بموا فقتة على كُلِّ ما يريده، وموالاة من يواليه، ومعاداة من يعاديه؛ بل مَنْ فَعَلَ هذا كان من جِنْسِ جنكزخان وأمثاله، الذين يجعلون من وافقهم صديقًا مواليًا، ومن خالفهم عدوًّا باغيًا.
    بل عليهم وعلى أتباعهم عهدُ الله ورسولُه؛ بأنْ يطيعوا الله ورسوله، ويفعلوا ما أمر الله به ورسوله، ويحرِّموا ما حرَّم الله ورسوله، ويرْعَوا حقوق المعلِّمين كما أمر الله ورسوله.
    فإنْ كان أستاذٌ أحدٍ مظلومًا نصَرَه، وإن كان ظالمًا لم يعاونه على الظُّلم، بل يمنعه من ذلك؛ كما ثبت فى الصَّحيح عن النَّبيِّ أنَّه قال: ((انصُرْ أخاك ظالمًا أو مظلومًا، قيل: يا رسول الله أنصره مظلومًا، فكيف انصرُه ظالمًا؟ قال: تمنعه من الظلم، فذلك نصرك إياه)).
    وإذا وَقَعَ بين معلِّمٍ ومعلِّمٍ، أو تلميذٍ وتلميذٍ، أو معلِّمٍ وتلميذٍ خصومةٌ ومشاجرةٌ لم يجز لأحدٍ أنْ يُعِيْن أحدهما حتى يعلم الحقَّ، فلا يعادونه بجهلٍ ولا بهوىً، بل ينظر فى الأمر، فإذا تبيَّن له الحقُّ أعان المُحِقَّ منهما على المُبْطِل، سواء كان المُحِقُّ من أصحابه أو أصحاب غيره، وسواء كان المُبْطِل من أصحابه أو أصحاب غيرِهِ، فيكون المقصود عبادة الله وحده، وطاعة رسوله، واتِّبَاع الحق، والقيام بالقسط...".
    الأخ الكريم أبوأيوب... وفقه الله وبارك فيه
    جزاكم الله خيرًا ونفع بكم
    مدرّس بدار الحديث بمكة
    أرحب بكم في صفحتي في تويتر:
    adnansafa20@
    وفي صفحتي في الفيس بوك: اضغط على هذا الرابط: عدنان البخاري

  7. #27
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    المشاركات
    11

    افتراضي رد: هجر (المبتدع والعاصي) منوطٌ بالمصلحة الشَّرعيَّة، لا على إطلاقه.

    الشيخ الكناني وفقك الله كلامك فيه دقة وبه يعرف أن الخلاف في هذه المسألة ليس كله خلافا لفظيا وودت لو أن الشيخ عدنان أعاد النظر فيما قرره

  8. #28
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    688

    افتراضي رد: هجر (المبتدع والعاصي) منوطٌ بالمصلحة الشَّرعيَّة، لا على إطلاقه.

    ماقرره الشيخ عدنان اكثر من رائع ، والهجر استثناء ، وبعض الناس جعلوا الاستثناء أصلاً ، والأصل استثناءً
    وقلَّ من جدَّ في أمر ٍ يؤملهُ **** واستعملَ الصبرَ إلا فازَ بالظفرِ

  9. #29
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    238

    افتراضي يكـــــــفيك فخــــــراً

    أغبطك يا شيخ عدنان
    على إعجاب الشيخ/ سعد , والشيخ/ماهر ببحثك.

    ماشاء الله تبارك الله

  10. #30
    تاريخ التسجيل
    Nov 2007
    المشاركات
    27

    افتراضي رد: هجر (المبتدع والعاصي) منوطٌ بالمصلحة الشَّرعيَّة، لا على إطلاقه.

    شكرا لك ... بارك الله فيك ... وجزاك الله خيرا

  11. #31
    عدنان البخاري غير متواجد حالياً مشرف سابق
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    الدولة
    المملكة العربية السعودية - مدرس بدار الحديث بمكة
    المشاركات
    10,519

    افتراضي رد: هجر (المبتدع والعاصي) منوطٌ بالمصلحة الشَّرعيَّة، لا على إطلاقه.

    جزاكما الله خيرًا وبارك فيكما..
    مدرّس بدار الحديث بمكة
    أرحب بكم في صفحتي في تويتر:
    adnansafa20@
    وفي صفحتي في الفيس بوك: اضغط على هذا الرابط: عدنان البخاري

  12. #32
    ابن رجب غير متواجد حالياً عامله الله بلطفه
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    المشاركات
    2,021

    افتراضي رد: هجر (المبتدع والعاصي) منوطٌ بالمصلحة الشَّرعيَّة، لا على إطلاقه.

    أحسن الله اليكم .. طرح موفق .
    قل للذي لايخلص لايُتعب نفسهُ

  13. #33
    مع الحق Guest

    افتراضي رد: هجر (المبتدع والعاصي) منوطٌ بالمصلحة الشَّرعيَّة، لا على إطلاقه.

    شكرا لك ... بارك الله فيك ...

  14. #34
    عدنان البخاري غير متواجد حالياً مشرف سابق
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    الدولة
    المملكة العربية السعودية - مدرس بدار الحديث بمكة
    المشاركات
    10,519

    افتراضي رد: هجر (المبتدع والعاصي) منوطٌ بالمصلحة الشَّرعيَّة، لا على إطلاقه.

    وفيك بارك الله..
    مدرّس بدار الحديث بمكة
    أرحب بكم في صفحتي في تويتر:
    adnansafa20@
    وفي صفحتي في الفيس بوك: اضغط على هذا الرابط: عدنان البخاري

  15. #35
    تاريخ التسجيل
    Oct 2007
    المشاركات
    434

    افتراضي رد: هجر (المبتدع والعاصي) منوطٌ بالمصلحة الشَّرعيَّة، لا على إطلاقه.

    بارك الله فيكم جميعا ،وأخص بالذكر الشيخ سعد الحميد والشيخ عدنان البخاري

  16. #36
    عدنان البخاري غير متواجد حالياً مشرف سابق
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    الدولة
    المملكة العربية السعودية - مدرس بدار الحديث بمكة
    المشاركات
    10,519

    افتراضي رد: هجر (المبتدع والعاصي) منوطٌ بالمصلحة الشَّرعيَّة، لا على إطلاقه.

    وفيك بارك الله أخانا الكريم وجزاك خيرًا وسدَّدك إليه..
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عدنان البخاري مشاهدة المشاركة

    ...وممَّا ينبغي التنبيه إليه أيضًا أنَّ كثيرًا من القضايا المترتِّبة على هجر المبتدعة وإظهار البغضاء والنفرة عنهم موكول بتحقيق الكلام على البدعة، هل هي بدعةٌ حقَّاً؟!! أم هي مسألةٌ يسوغ فيها الاجتهاد ويُعذر فيها عند الخطأ المأجور عليه صاحبه!
    ... فكم من أتباع السنة والأثر ممن له أكبر الجهد والأثر = مَن يُرمى زوراً وبغيًا بالبدعة، ويهجَّر وينفَّر منه ومن أتباعه، ثم ينسب ذلك إلى مذهب السَّلف
    !...
    وقال شيخ الإسلام ابن تيميَّة رحمه الله [كما في مجموع فتاويه 6/60]: ((... قد تقع الأهواء في المسائل الكبار كما قد تقع في مسائل العمل.
    وقد ينكر أحد القائلين على القائل الآخر قوله إنكارًا يجعله كافرًا أو مبتدعًا فاسقًا يستحقُّ الهجر وإن لم يستحق ذلك وهو أيضًا اجتهاد.
    وقد يكون ذلك التغليظ صحيحًا في بعض الأشخاص أو بعض الأحوال لظهور السُّنة التي يكفر من خالفها؛ ولما في القول الآخر من المفسدة الذي يبدع قائله؛ فهذه أمور ينبغي أن يعرفها العاقل؛ فإنَّ القول الصدق إذا قيل فإن صفته الثبوتية اللازمة أن يكون مطابقا للمخبر. أما كونه عند المستمع معلوما أو مظنونا أو مجهولا أوقطعيا أوظنيا أويجب قبوله أويحرم أويكفر جاحده أولا يكفر؛ فهذه أحكام عملية تختلف باختلاف الأشخاص والأحوال.
    فإذا رأيت إمامًا قد غلَّظ على قائل مقالته أو كفَّره فيها فلا يعتبر هذا حكمًا عامًّا في كل من قالها؛ إلَّا إذا حصل فيه الشرط الذي يستحق به التغليظ عليه والتكفير له؛ فإنَّ من جحد شيئا من الشرائع الظاهرة وكان حديث العهد بالإسلام أوناشئًا ببلد جهلٍ لا يكفر حتى تبلغه الحجة النبوية.
    وكذلك العكس إذا رأيت المقالة المخطئة قد صدرت من إمام قديم فاغتفرت؛ لعدم بلوغ الحجة له؛ فلا يغتفر لمن بلغته الحجة ما اغتفر للأول...)).
    مدرّس بدار الحديث بمكة
    أرحب بكم في صفحتي في تويتر:
    adnansafa20@
    وفي صفحتي في الفيس بوك: اضغط على هذا الرابط: عدنان البخاري

  17. #37
    تاريخ التسجيل
    Jun 2008
    الدولة
    مسافر في بحار اليقين ... حتى يأتيني اليقين ؟!
    المشاركات
    1,257

    افتراضي رد: هجر (المبتدع والعاصي) منوطٌ بالمصلحة الشَّرعيَّة، لا على إطلاقه.

    جزاكم الله خيرا على هذا الفقه شيخنا المبارك ...
    و هذا من الأبواب التي يتجلى فيها أكثر فقه آخر الزمان ... !؟ حيث تتزاحم الضرورات و القواعد الفقهية و المقاصد و اشتداد الأحوال !
    فيا ليتكم تنزلون هذا الفقه الآن على ما يثار من إشكالات حول منهج التبليغ في احتواء المبتدعة و حتى الشركيين ... ؟!
    علما بأن ثمة اعتبارات أخرى لا بد من مراعاتها و هي معروفة عند التبليغ و في الواقع لمن صبر على تفهمها ..؟! منها مثلا أن هذه الدعوة عامة ... و أن القائمين عليها قلة ... و أنهم هم أنفسهم بحاجة للأجواء الإيمانية ... و أننا لا نستطيع ضبط الانفعالات و لا تصحيح الأخطاء ... و لا عندنا الأوقات ... ثم إنه لا يجاهر الناس بما عندهم غالبا من الأخطاء ... و عندنا من صبر رسول الله صلى الله عليه و سلم على المنافقين ... و حرصه على سمعة وحدة الجماعة المسلمة ... و النهي عن امتحان الناس في عقائدهم .... و ..

    بارك الله فيكم .

  18. #38
    تاريخ التسجيل
    May 2008
    المشاركات
    31

    افتراضي رد: هجر (المبتدع والعاصي) منوطٌ بالمصلحة الشَّرعيَّة، لا على إطلاقه.

    جزاك الله خيراً شيخنا عدنان البخاري وسلمت يمينك
    موضوع رائع وبحث موفق وسوف يستفيد منه طالب الحق
    أما صاحب الهوى فسوف يتضايق ويتململ ويحاول التشغيب
    نسأل الله أن يهدينا الى طريقه المستقيم وأن يبصرنا بعيوبنا وأن يتوب علينا

  19. #39
    عدنان البخاري غير متواجد حالياً مشرف سابق
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    الدولة
    المملكة العربية السعودية - مدرس بدار الحديث بمكة
    المشاركات
    10,519

    افتراضي رد: هجر (المبتدع والعاصي) منوطٌ بالمصلحة الشَّرعيَّة، لا على إطلاقه.

    الإخوة الكرام .. خلوصي، المسروحي.. وفَّقهم الله وسدَّد رأيهم
    جزاكم الله خيرًا وبارك فيكم.

  20. #40
    عدنان البخاري غير متواجد حالياً مشرف سابق
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    الدولة
    المملكة العربية السعودية - مدرس بدار الحديث بمكة
    المشاركات
    10,519

    افتراضي رد: هجر (المبتدع والعاصي) منوطٌ بالمصلحة الشَّرعيَّة، لا على إطلاقه.

    ...
    ...
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عدنان البخاري مشاهدة المشاركة

    قال الإمام ابن القيِّم رحمه الله في مدارج السالكين (2/345): ((الدَّرجة الثَّانية: أن تقرب من يقصيك وتكرم من يؤذيك وتعتذر إلى من يجني عليك سماحة لا كظمًا، ومودَّةً لا مصابرة.

    هذه الدرجة أعلى مما قبلها وأصعب؛ فإنَّ الأولى تتضمَّن ترك المقابلة، والتَّغافل، وهذه تتضمَّن الإحسان إلى من أساء إليك ومعاملته بضدِّ ما عاملك به، فيكون الإحسان والإساءة بينك وبينه خُطَّتين، فخطَّتك الإحسان، وخُطَّته الإساءة، وفي مثلها قال القائل:
    إذا مرضنا أتيناكم نعودكم وتذنبون فنأتيكم ونعتذر
    ومن أراد فهم هذه الدَّرجة كما ينبغي فلْيَنظر إلى سيرة النَّبيِّ مع النَّاس، يجدها هذه بعينها، ولم يكن كمال هذه الدَّرجة لأحدٍ سواه، ثم للوَرَثة منها بحسب سهامهم من التَّركة.
    وما رأيْتُ أحدًا قطُّ أجمع لهذه الخصال من شيخ الإسلام ابن تيمية - قدَّس الله روحَه -، وكان بعض أصحابه الأكابر يقول: ودِدْتُّ أنِّي لأصحابي مثْلَهُ لأعدائه وخصومه، وما رأيتُه يدعو على أحدٍ منهم قطُّ، وكان يدعو لهم.
    وجئتُ يومًا مبشِّرًا له بموت أكبر أعدائه، وأشدِّهم عداوةً وأذىً له؛ فنَهَرَني وتنكَّر لي، واسترجع، ثُمَّ قام من فَوْرِه إلى بيت أهله، فعَزَّاهم، وقال: "إنِّي لكم مكانَه، ولا يكون لكم أمرٌ تحتاجون فيه إلى مساعدةٍ إلَّا وساعدُّتكم فيه، ونحو هذا من الكلام، فسُرُّوا به، ودعوا له وعظَّموا هذه الحال منه.
    فرحمه الله ورضى عنه)).

صفحة 2 من 4 الأولىالأولى 1234 الأخيرةالأخيرة

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •