خطـأ يقع فيه البعض عند إيراد شواهـد اللغـة
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter
الدكتور سعد بن عبد الله الحميد


النتائج 1 إلى 14 من 14

الموضوع: خطـأ يقع فيه البعض عند إيراد شواهـد اللغـة

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    1,259

    افتراضي خطـأ يقع فيه البعض عند إيراد شواهـد اللغـة

    شواهد اللغة من شعر العرب مهمة للغاية لعظم فائدتها ، فهي ديوان العرب كما يروى عن ابن عباس ومن خلالها تفهم المعاني والاستعمالات ولو أردنا الإطالة في بيان هذا الأمر لتطلّبنا الأيام تلو الأيام. عند إيراد بعض الشواهد يعمد بعض طلبة العلم إلى أي بيت من بيوت الشعر للشعراء المحتج بهم ويحاول أن يجد الكلمة التي يريدها كشاهد ، فإن وجدها أورد الشاهد فوراً ، وهذا لا يكفي. فمثلاً ، في قوله تعالى ((أَئِنَّكُمْ لَتَأْتُونَ الرِّجَالَ شَهْوَةً مِّن دُونِ النِّسَاء بَلْ أَنتُمْ قَوْمٌ تَجْهَلُونَ )) كلمة "تجلهون" من جهل يجهل جهلاً يمكن أن نورد لها شاهدين:
    الأول: سلي إن جهلتِ الناس عنا وعنهم = = فليس سواءً عالم وجهول
    والثاني:
    أقول له إذا ما جاء مهلاً = = وما مهلٌ بواعظة الجهول
    هنا لا يكفي - بمجرد أن تظفر بأحدهما - أن تورده كشاهد. ينبغي أن تتأكد أن هناك تناسب لأن الجهل له معنيان مشهوران: الأول بمعنى الطيش والسفه وخفة الأحلام ونحو ذلك والثاني بمعنى عدم العلم (أو الجهل البسيط) ، ولو تأملنا سياق الآية لوجدنا أنها أقرب للمعنى الأول من الثاني. فأي الشاهدين أعلاه هو الأنسب ؟ الشاهد الثاني هو الأنسب وأما الشاهد الأول فقوله "جهلتِ" وقوله "عالم وجهول" تدل على أن المراد ليس معنى الطيش والسفه وإنما معنى العلم من عدمه. وأما الشاهد الثاني فقوله "واعظة" وكذلك المعنى العام للسياق (عجلة وتهور المُخاطب وأمره بأن يتمهل) ينسجم مع معنى "الجهل" في الآية التي تصف حال قوم لوط.
    ومما يقرب من هذا أيضاً قول الشاعر:
    ألا لا يجهلن أحد علينا = = فنجهل فوق جهل الجاهلينا

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    1,259

    افتراضي رد: خطـأ يقع فيه البعض عند إيراد شواهـد اللغـة

    كذلك ينبغي التنبيه على أن الأوزان تؤثر في افتراق المعاني : فـ "جهول" صيغة مبالغة - وإن كانت تتضمن معنى "جاهل" - أي كثير الجهل.

  3. #3
    أبو مالك العوضي غير متواجد حالياً مشرف سابق ومؤسس
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    7,483

    افتراضي رد: خطـأ يقع فيه البعض عند إيراد شواهـد اللغـة

    هذا الأمر يقع في علوم اللغة كثيرا، ويقع في غيرها من العلوم أيضا.
    ولكن أهم من مناقشة هذه القضية الجزئية أن نناقش السبب الذي يؤدي إلى أمثال هذه البلايا؟

    السبب هو أن الذي يتعامل مع الموارد (كتب - شواهد - أدلة - نصوص ... إلخ) ليس لديه خبرة بهذه الموارد، فهو لا ينظر في هذه الموارد إلا عند احتياجه إلى إيراد ما يؤيد كلامه، ولا يحاول أن يحصل الملكة أو الخبرة المهمة جدا لإجادة التعامل مع هذه الموارد.

    فمثلا: كثير من طلبة العلم لا يفتحون المعجم إلا عندما يريدون الاستشهاد على كلمة أو البحث عن غريب لفظة، ولا يفكر مطلقا أن يقرأ مواد هذه المعجم أو يحصل الخبرة المناسبة للتعامل معه.
    وقل مثل ذلك في كتب الحديث التي لا يفتحها كثير من طلبة العلم إلا عند إرادة التخريج، حتى إنك لتجد من طلبة العلم من لم يقرأ شيئا يذكر من الصحيحين مع أنه مشغول بالأجزاء الحديثية ومعاجم الطبراني مثلا!!
    وكذلك كتب التفسير، كثير من طلبة العلم لا يفتحها إلا عندما يريد أن يعرف تفسير آية معينة، ولا يهمه بعد ذلك أن يعرف طريقة المفسر الفلاني أو منهجية المفسر العلاني في عرض المادة، فيخطئون كثيرا في فهم المراد.
    وقل مثل ذلك في كل الفنون، فهي مشكلة منهجية كبيرة.

    ولا ننكر أن أهل العلم الكبار قد يقعون في الخطأ أيضا، ولكن أمثال هؤلاء إن أخطؤوا مرة يصيبون ألف مرة، فلا ينبغي الاستشهاد بوقوع بعضهم في الخطأ أحيانا في تسويغ مثل هذه الطريقة الخاطئة المخالفة لطريقة أهل العلم.

    خلاصة ما أريد أن أقوله: أن العبرة في التعامل مع الموارد المختلفة (الشواهد - الأدلة - النصوص - إلخ) إنما هي بالخبرة والملكة، ولو كانت العبرة بمجرد وجود هذه الموارد، لكان كل من لديه مكتبة كبيرة عالما فحلا، والواقع خلاف هذا.

    الكتب تذكرة لمن هو عالم ............ وصوابها بمحالها معجون
    صفحتي في تويتر : أبو مالك العوضي

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    2,495

    Lightbulb رد: خطـأ يقع فيه البعض عند إيراد شواهـد اللغـة

    [إعادة صياغة للمشاركة رقم: 3 بعد إذن كاتبها، وصاحب الموضوع - ابتسامة -]


    (طالب العلم والموارد)

    - العبرة في التعامل مع المادة العلميّة "الموارد والمصادر والوسائط .." (نقلا وعزوا فهما وتقريرا إثباتا ونفيا) .. باتباع القواعد العلمية المنهجيّة المحكمة ..
    - هذه القواعد في الجملة يتفق عليها جميع العقلاء، وجميع أرباب الفنون ..
    - يرتفع قدر العالم وطالب العلم، ويظهر جودة بحثه وتقريره، كلما التزم هذه القواعد، وينزل بقدر بُعده عنها ..
    - الأخطاء المنهجيّة، من سيماها: التكرار؛ لذا هي أشد الأخطاء وأفدحها ..
    - مراعاة القواعد المنهجيّة في تناول المادة العلمية، يُورث الطالب مع الزمن ملكة قوية، وخبرة كافية، تعينه وتؤهّله إلى الاستخدام الأمثل للبحر الذي لا ساحل له، أعني: الموارد والمصادر ..، حتى يُطوَى له الزمن طيّا، فما يكاد تقع عينه على الكلمة حتى يعلم مدخلها ومخرجها، وموردها ومصدرها، وموطن قوتها وضعفها ..
    - وينبغي أن يُعلَم أنّ: (كثرة المصادر والمراجع لم تَعُدْ ميزانًا يُفرَّق به بين العالم والجاهل، بل الانتقاء من تلك المصادر والمراجع هو الذي يُفرَّق به بين العالم والجاهل). حاتم العوني.
    - العشوائيّة ولو طال زمنها لا تفرز إلا حاطب ليل، والمنهجية ولو قلّ زمنها فإنها تفرز "طالب علم" ولابد ..
    - معرفة طريقة المؤلّف تعين على فهم مراده .. وطريقته تُعرَف إمّا بالنص، أو الاستقراء .. فالزم تعرف ..
    - القواعد المنهجية الحاكمة تجدها منثورة على هيئة (1- نصوص تقريرية مباشرة. 2- استظهار صنيع . 3 – قرائن. 4- قراءة كتب النّقد بعامّة مفيدة جدا في هذا الباب، كذا سماع مناقشات الرسائل ... إلخ). والله أعلم.
    {إِنَّا نَحْنُ نُحْيِ الْمَوْتَى وَنَكْتُبُ مَا قَدَّمُوا وَآثَارَهُمْ} [يس: 12].

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    1,259

    افتراضي رد: خطـأ يقع فيه البعض عند إيراد شواهـد اللغـة

    شكر الله لكما إضافتكما القيّمة ، لا سيما التفصيل الحسن من صاحب المشاركة رقم 4

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Oct 2007
    الدولة
    في الأرض رايتان .. راية الإسلام وراية الطاغوت .. فانظر لنفسك أين تقف
    المشاركات
    175

    افتراضي رد: خطـأ يقع فيه البعض عند إيراد شواهـد اللغـة

    بورك الكاتب الفاضل
    وهي نقطة غفل عنها كثير
    ونحن منهم والحمد لله أننا تنبهنا لها

    شكر الله لكم ونفعكم ونفع بكم

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Aug 2008
    المشاركات
    3

    افتراضي رد: خطـأ يقع فيه البعض عند إيراد شواهـد اللغـة

    شكرا لك ... بارك الله فيك ...

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    2,495

    Lightbulb رد: خطـأ يقع فيه البعض عند إيراد شواهـد اللغـة

    بارك الله فيك أخي الحبيب الفاضل عبد الله الشهري، وإني لألمس فيك سلامة الصدر أو كما نقول (فلان قلبه أبيض - ابتسامة -)، ولا شك أنّ هذه الخصلة الجليلة من أقوى أسباب بقاء المودة ... فأسأل الله أن يحفظك، وأن يبارك فيك ..
    ثم إني أعرض مثالا قد يتفق مع موضوعك، وقفت عليه صباح اليوم، فقلت أحتفظ به في موضوعك القيّم، الذي لعلي فهمت أصله، وإنْ لم أتأمّل فرعه ..
    تقول الدكتورة الفاضلة عائشة عبد الرحمن (بنت الشاطيء) في "القرآن والتفسير العصري" ص54-56، في معرض ردّها على الدكتور مصطفى محمود في مجموع مقالاته "تفسير عصري للقرآن" والتي جمعها في كتاب "محاولة لفهم عصري للقرآن":
    (وكثيرا ما يتورّط المفسّر العصري، فيحمل آيتين أو أكثر على معنى واحد، ويستشهد بها لأمر بعينه، وتكون إحدى الآيات في سياق غير سياق الآية أو الآيات الأخرى ... وهذا الجهل بالسياق يتفاقم خطره إذا ما انتحل المفسّر العصري لنفسه صفة المفتي مع جهله بأحكام الفقه والشريعة، فيفتي الناس في الحلال والحرام بغير ما أنزل الله ...).
    {إِنَّا نَحْنُ نُحْيِ الْمَوْتَى وَنَكْتُبُ مَا قَدَّمُوا وَآثَارَهُمْ} [يس: 12].

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    2,495

    Lightbulb رد: خطـأ يقع فيه البعض عند إيراد شواهـد اللغـة

    وهذه لطيفة لأستاذنا الجنِّيّ - ابتسامة - ..
    تكرّر في كلام أبي مالك استعمال لفظ "الخبرة"، وأسوق فيما يلي لطيفة متعلّقة بهذا اللفظ،
    تقول الدكتورة عائشة في المصدر السابق، ص68: (.. كأنّه لا يَدري أنّ الاجتهاد في أيّ مجال إنّما يُباح لذوي الخبرة به والدّراية، أو "أهل الجهة" بتعبير السلف).
    {إِنَّا نَحْنُ نُحْيِ الْمَوْتَى وَنَكْتُبُ مَا قَدَّمُوا وَآثَارَهُمْ} [يس: 12].

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    2,495

    Exclamation رد: خطـأ يقع فيه البعض عند إيراد شواهـد اللغـة

    {إِنَّا نَحْنُ نُحْيِ الْمَوْتَى وَنَكْتُبُ مَا قَدَّمُوا وَآثَارَهُمْ} [يس: 12].

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    2,495

    افتراضي رد: خطـأ يقع فيه البعض عند إيراد شواهـد اللغـة

    المشاركة رقم 10 جاءت تعليقا على المشاركة رقم 9
    وتعليقا على المشاركة رقم 8 أقول:
    يوجد عدة دراسات في ذلك - أعني: السياق .. -
    وآخر ما وقفت عليه الدراسة المنشورة بمجلة "الشريعة والدراسات الإسلامية" العدد (74)، والتي بعنوان "السياق وأثره في دلالات الألفاظ"، د عبد المجيد محمّد السوسوه، ص17-96.
    وانظر:
    http://majles.alukah.net/showthread....E1%D3%ED%C7%DE
    http://majles.alukah.net/showthread....E1%D3%ED%C7%DE
    http://majles.alukah.net/showthread....E1%D3%ED%C7%DE
    {إِنَّا نَحْنُ نُحْيِ الْمَوْتَى وَنَكْتُبُ مَا قَدَّمُوا وَآثَارَهُمْ} [يس: 12].

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    1,259

    افتراضي رد: خطـأ يقع فيه البعض عند إيراد شواهـد اللغـة

    بارك الله فيك أخي الحبيب أشرف على هذه الفوائد العزيزة ، وشكر الله لك حسن ظنك الذي أسأل الله أن أكون خيراً منه ، والمودة تدوم كذلك بإقالة العثرة و حسن التجاوز و الصفح الجميل ، فإن القلب الطيب - نسأل الله إياه - لا يكفي أحياناً لحصول المودة فضلاً عن دوامها

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    2,495

    افتراضي رد: خطـأ يقع فيه البعض عند إيراد شواهـد اللغـة

    (دفع الرجل أخاه بشدة حرام، ولكنه مشروع إذا كان لإنقاذه من الوقوع في حفرة مثلا)
    http://majles.alukah.net/showpost.ph...14&postcount=4
    {إِنَّا نَحْنُ نُحْيِ الْمَوْتَى وَنَكْتُبُ مَا قَدَّمُوا وَآثَارَهُمْ} [يس: 12].

  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Nov 2008
    المشاركات
    56

    افتراضي رد: خطـأ يقع فيه البعض عند إيراد شواهـد اللغـة

    شكرا لك ... بارك الله فيك ...

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •