ارجو الدعاء لاختى فقد توفاها الله رحمة الله عليها
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter
الدكتور سعد بن عبد الله الحميد


النتائج 1 إلى 9 من 9

الموضوع: ارجو الدعاء لاختى فقد توفاها الله رحمة الله عليها

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jan 2018
    المشاركات
    37,162

    افتراضي ارجو الدعاء لاختى فقد توفاها الله رحمة الله عليها

    إنا لله وإنا إليه راجعون
    لله ما اخذ وله ما أعطى وكل شىء عنده إلى أجل مُسمى
    توفيت أختى الى رحمة الله اليوم 3 ذو القعدة 1443هــ
    فلاتنسوها من صالح الدعاء
    اللهم ارحمها رحمة واسعة وأسكنها فسيح جناتك
    اللهم تجاوز عنها واغفر لها وارحمها ياأرحم الراحمين
    اللهم اجعل مقامها في جناتك جنات النعيم
    اللهم نجها برحمتك من النار واجعلها من عبادك المقبولين
    اللهم اجعل قبرها روضة من رياض الجنة
    آمين آمين آمين يارب العالمين
    اذا الايمان ضاع فلا أمان
    ولا دنيا لمن لم يحى دينا
    ومن رضى الحياة بغير دين
    فقد جعل الفنـاء له قرينا

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    الدولة
    sudan
    المشاركات
    96

    افتراضي رد: ارجو الدعاء لاختى فقد توفاها الله رحمة الله عليها

    اللَّهُمَّ اغْفِرْ لَها ، و ارْحمْها ، وعافِها ، و اعْفُ عنْها ، وَأَكرِمْ نزُلَها ، وَ وسِّعْ مُدْخَلَها ، و اغْسِلْها بِالماءِ ، و الثَّلْجِ ، و الْبرَدِ ، و نَقِّها منَ الخَـطَايَا ، كما نَقَّيْتَ الثَّوب الأبْيَضَ منَ الدَّنَس ، و أدْخِلْها الجنَّةَ ، وَ أَعِذْها منْ عَذَابِ القَبْرِ، و مِنْ عَذَابِ النَّار اللهم ارحم موتانا وموتى المسلمين أجمعين و أنر قبورهم و أجعل قبورهم روضة من رياض الجنة يارب العالمين .

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    الدولة
    بلاد دعوة الرسول عليه السلام
    المشاركات
    13,899

    افتراضي رد: ارجو الدعاء لاختى فقد توفاها الله رحمة الله عليها

    للَّهُمَّ اغْفِرْ لَها ، و ارْحمْها ، وعافِها ، و اعْفُ عنْها ، وَأَكرِمْ نزُلَها ، وَ وسِّعْ مُدْخَلَها ، و اغْسِلْها بِالماءِ ، و الثَّلْجِ ، و الْبرَدِ ، و نَقِّها منَ الخَـطَايَا ، كما نَقَّيْتَ الثَّوب الأبْيَضَ منَ الدَّنَس ، و أدْخِلْها الجنَّةَ ، وَ أَعِذْها منْ عَذَابِ القَبْرِ، و مِنْ عَذَابِ النَّار اللهم ارحم موتانا وموتى المسلمين أجمعين و أنر قبورهم و أجعل قبورهم روضة من رياض الجنة يارب العالمين .

    رحمها الله واسكنها فسيح جناته

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Jan 2012
    المشاركات
    8,078

    افتراضي رد: ارجو الدعاء لاختى فقد توفاها الله رحمة الله عليها

    اللهم اغفر لميتنا، وارفع درجتها في المهديين، واغفر لنا ولها يا رب العالمين ، وأفسح لها في قبرها ونور لها فيه.
    اللهمّ اجعل قبرها روضةً من رياض الجنّة، ولا تجعله حفرةً من حفر النّار.
    اللهم أنت ربها وأنت خلقتها، وأنت رزقتها وأنت هديتها للإسلام،
    وأنت قبضت روحها، وأنت أعلم بسرها وعلانيتها فاغفر لها يارب العالمين
    اللهم اغفر لها وارحمها وعافها واعف عنها ونقها من الخطايا كما ينق الثوب الابيض من الدنس وأدخلها الجنة يارب العالمين وأعذها من عذاب القبر وعذاب جهنم

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    16,461

    افتراضي رد: ارجو الدعاء لاختى فقد توفاها الله رحمة الله عليها

    رحمها الله
    وأمتثل قول ربي: {فَسَتَذْكُرُون ما أَقُولُ لَكُمْ ۚ وَأُفَوِّضُ أَمْرِي إِلَى اللَّهِ ۚ إِنَّ اللَّهَ بَصِيرٌ بِالْعِبَادِ}

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Jan 2018
    المشاركات
    37,162

    افتراضي رد: ارجو الدعاء لاختى فقد توفاها الله رحمة الله عليها

    اللهم آمين
    جزاكم الله خيرا وأحسن الله إليكم
    اذا الايمان ضاع فلا أمان
    ولا دنيا لمن لم يحى دينا
    ومن رضى الحياة بغير دين
    فقد جعل الفنـاء له قرينا

  7. #7

    افتراضي رد: ارجو الدعاء لاختى فقد توفاها الله رحمة الله عليها

    غفر الله لها ورحمها وأسكنها فسيح جناته.
    .

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Feb 2009
    المشاركات
    3,125

    افتراضي رد: ارجو الدعاء لاختى فقد توفاها الله رحمة الله عليها

    نسأل الله الحي القيوم ان يغفر لها ويرحمها
    وان يجعل قبرها روضة من رياض الجنة وان يلهم اهلها الصبر والسلوان
    الليبرالية: هي ان تتخذ من نفسك إلهاً ومن شهوتك معبوداً
    اللهم أنصر عبادك في سوريا وأغفر لنا خذلاننا لهم

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Jan 2012
    المشاركات
    8,078

    افتراضي رد: ارجو الدعاء لاختى فقد توفاها الله رحمة الله عليها

    هُوَ المَوْتُ ما مِنْهُ مَلاذٌ ومَهْرَبُ ... مَتَى حُطَّ ذَا عَنْ نَعْشِهِ ذَاكَ يركَبُ
    نُشَاهِدُ ذَا عَيْنَ اليَقِيْنِ حَقِيْقَةً ... عَلَيْهِ مَضَى طِفْلٌ وَكَهْلٌ وَأَشْيَبُ
    وَلَكِنْ عَلاَ الرَّانُ القُلُوبَ كَأَنَّنا ... بِمَا قَدْ عَلِمْنَاهُ يَقِيْنَاً نُكَذِّبُ
    نُؤَمِلُ آمَالاً وَنَرْجُو نَتَاجَهَا ... وَعَلَّ الرَّدَى مِمَّا نُرَجِيْهِ أَقْرَبُ
    وَنَبْنِي القُصُورَ المُشْمَخِراتِ في الهَوَى ... وفي عِلْمِنَا أَنَّا نَمُوتُ وَتَخْربُ
    وَنَسْعَى لِجَمْعِ المَالِ حِلاً ومأْثمًا ... وَبالرَّغْمِ يَحْوِيْهِ البَعِيْدُ وأَقْرَبُ
    نُحَاسَبُ عَنْهُ داخلاً ثُم خَارِجَاً ... وَفَيْمَا صَرَفْنَاهُ وَمِنْ أَيْنَ يُكْسَبُ
    ويُسْعَدُ فِيهِ وَارِثٌ مُتَعَفِفٌ ... تَقِيٌ وَيَشْقَى فيه آخَرُ يَلْعَبُ
    وَأَوَّلُ مَا تَبْدُو نَدَامَةُ مُجْرِمٍ ... إذَا اشتَدَّ فيه الكَرْبُ والرُّوْحُ تُجْذَبُ
    وَيُشْفِقُ مِنْ وَضْعِ الكِتَابِ وَيَمْتَنِي ... لَوْ انْ رُدَّ لِلدُّنْيَا وَهَيْهَاتَ مَطْلَبُ
    وَيَشْهَدُ مِنَّا كُلُّ عُضْوٍ بِفِعْلِهِ ... وَلَيْسَ على الجَبَّارِ يَخْفَى المُغَيَّبُ
    إذا قِيْلَ أَنْتُمْ قد عَلِمْتُمْ فَمَا الذي ... عَمِلْتُمْ وَكُلٌ في الكِتَابِ مُرَتَّبُ
    وَمَاذَا كَسَبْتُمْ في شَبَابِ وصِحَّةٍ ... وفي عُمُرٍ أَنْفَاسُكُمْ فِيهِ تُحْسَبُ
    فَيَا لَيْتَ شِعْرِي ما نَقُولُ وما الذي ... نُجِيْبُ به والأمْرُ إذْ ذَاكَ أَصْعَبُ
    إلى اللهِ نَشْكُو قَسْوَةً في قُلُوبِنَا ... وفي كُلِّ يَوْمٍ وَاعِظُ المَوْتِ يَنْدُبُ
    ولله كَمْ غَادٍ حَبِيبٍ ورائِحٍ ... نُشَيّعُهُ لِلْقَبْرِ والدَّمْعُ يَسْكُبُ
    أَخٌ أَوْ حَمِيمٌ أَو تقيٌ مُهَذَبٌ ... يُوَاصِلُ في نصْحِ العِبَادِ وَيَدْأبٌ
    نُهَيْلُ عليهِ التُربَ حَتِّى كَأَنَّهُ ... عَدُوٌ وفي الأْحْشَاءِ نَارٌ تَلَهَّبُ
    وَما الحالُ إلاَّ مِثْلُ مَا قَالَ مَنْ مَضَى ... وَبِالجُمْلَةِ الأَمْثَالُ لِلنَّاسِ تُضْرَبُ
    لِكُلِّ اجْتَمَاعٍ مِن خَلَيْلَيْنِ فِرْقَةٌ ... وَلَوْ بَيْنَهُمْ قَدْ طَابَ عَيْشٌ وَمَشْرَبُ
    وَمِن بَعْدِ ذَا حَشْرٌ وَنَشْرٌ وَمَوْقِفٌ ... وَيَوْمٌ بِهِ يُكْسَى المَذَلَّةَ مَذُنِبُ
    إذا فَرَّ كُلٌ مِن أَبِيْهِ وَأُمِّهِ ... كَذَا الأُمُّ لَم تَنْظُرْ إليهِ ولا الأَبُ
    وَكَمْ قَائِلٍ واحَسْرَتَا لَيْتَ أَنَّنَا ... نُرَدُّ إِلَى الدُنْيَا نُنِيْبُ وَنَرْهَبُ
    فُحُثُوْا مَطَايَا الأرْتِحَالِ وَشَمِّرُوْا ... إلى اللهِ والدَّارِ التِيْ لَيْسَ تَخْرُبُ
    وَصَل إلهيِ ما هَمَى الودْقُ أَوْ شَدَا ... عَلَى الأَيْكِ سَجَّاعُ الحَمَامِ المُطَرِّبُ
    عَلَى سَيِّدِ السَّادَاتِ والآلِ كُلِّهِم ... وأصحابِهِ ما لاحَ في الأُفُقِ كَوْكَبُ

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •