إِنَّ نَفْسِي أَعْجَبَتْنِي، فَأَرَدْتُ أَنْ أَذِلَّهَا
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter
الدكتور سعد بن عبد الله الحميد


النتائج 1 إلى 3 من 3
2اعجابات
  • 1 Post By عبد الرحمن هاشم بيومي
  • 1 Post By احمد ابو انس

الموضوع: إِنَّ نَفْسِي أَعْجَبَتْنِي، فَأَرَدْتُ أَنْ أَذِلَّهَا

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Nov 2018
    المشاركات
    1,962

    افتراضي إِنَّ نَفْسِي أَعْجَبَتْنِي، فَأَرَدْتُ أَنْ أَذِلَّهَا

    خرج أحمد بن مروان الدينوري في المجالسة [2416]، فقال:
    حَدَّثَنَا أَحْمَدُ بْنُ يُوسُفَ، نا عُبَيْدُ اللَّهِ بْنُ مُحَمَّدِ بْنِ حَفْصٍ، نا حَمَّادُ بْنُ سَلَمَةَ، نا عُبَيْدُ اللَّهِ بْنُ عُمَرَ:
    أَنَّ عُمَرَ بْنَ الْخَطَّابِ كَانَ جَالِسًا ذَاتَ يَوْمٍ، " فَمَرَّتْ بِهِ جِارِيَةٌ تَحْمِلُ قِرْبَةً فَقَامَ، فَأَخَذَ مِنْهَا الْقِرْبَةَ وَحَمَلَهَا عَلَى عُنُقِهِ حَتَّى وَدَاهَا ثُمَّ رَجَعَ،
    فَقَالَ لَهُ أَصْحَابُهُ: يَرْحَمُكَ اللَّهُ يَا أَمِيرَ الْمُؤْمِنِينَ ! مَا حَمَلَكَ عَلَى هَذَا؟ قَالَ: إِنَّ نَفْسِي أَعْجَبَتْنِي، فَأَرَدْتُ أَنْ أَذِلَّهَا ". اهـ.
    وخرجه من طريقه ابن عساكر في تاريخ دمشق [44 : 318]، فقال: أَخْبَرَنَا أَبُو الْقَاسِمِ بْنُ أَبِي الْجِنِّ، أنا رَشَأُ بْنُ نَظِيفٍ، أنا الْحَسَنُ بْنُ إِسْمَاعِيلَ، أنا أَحْمَدُ بْنُ مَرْوَانَ، بنحوه.
    قلت: إسناده ثقات عدا المصنف وهو أحمد بن مروان الدينوري فيه مقال، بالإضافة إلى أن الإسناد منقطع، ولكن له شاهد فيما خرج اليزيدي في أماليه (ص: 99)، فقال:
    حدثنا أبو حرب، قال: حدثني محمد بن عباد، قال: حدثني أبو المقدام، عن هشام بن عروة، قال:
    " خرج الزبير رحمه الله بغلس يريد أرضاً له فلما كان ببعض الطريق إذا هو بعمر رضي الله عنه على عنقه قربة فلما عرفه، قال:
    يا أمير المؤمنين والله ما أعلم هذا يسعك لقد أغناك الله عن هذا وأقناك لما خولك وأعطاك فما يحملك على هذا؟ فقال له عمر رضي الله عنه:
    "إنه لكما تقول ولكني لما رأيت هؤلاء الوفود من أبيات العرب ومن لم نكن نُرى أنه يبخع لنا بطاعة ولا يطيع لنا أمراً أتوني سامعين مطيعين لأمري دخلت نفسي لذلك نخوة فأردت أن أكسرها".
    قال فمضى بالقربة فأرغها في جرار امرأة من الأنصار"،
    قال أبو المقدام: وكان الوفد الذين قدموا عليه ذويزن وغيرهم من ملوك اليمن وعيينة بن حصن وقيس بن عاصم المنقري". اهـ.
    وخرجه ابن قدامة المقدسي في الرقة [85]، من طريق الحسن بن عرفة، قال: ثنا عباد بن عباد المهلبي، ثنا هشام بن زياد أبو المقدام، عن هشام بن عروة، عن أبيه، قال: فذكره.
    قلتُ: إسناد ابن قدامة هو الأشبه فإن محمد بن عباد المهلبي قال عنه إبراهيم الحربي: "لم يكن بصيرا بالحديث وصحف كثيرا"، فأبوه عباد أوثق وروى له الشيخان.
    قلتُ: وهذا إسناد منقطع، فإن عروة بن الزبير لم يدرك عمر بن الخطاب رضي الله عنه إلا أن يكون قد تلقى هذا من أبيه الزبير رضي الله عنه.
    وبقية رجال الإسناد ثقات عدا هشام بن زياد "ضعفوه"، كذا قال الذهبي، قلت: ولعله يتقوى بالشاهد الذي قبله.
    والله أعلم.
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة احمد ابو انس
    طلبنا العلم لغير الله فأبى أن يكون إلا لله

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المشاركات
    8,025

    افتراضي رد: إِنَّ نَفْسِي أَعْجَبَتْنِي، فَأَرَدْتُ أَنْ أَذِلَّهَا

    جزاكم الله خيراً.
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة عبد الرحمن هاشم بيومي

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Nov 2018
    المشاركات
    1,962

    افتراضي رد: إِنَّ نَفْسِي أَعْجَبَتْنِي، فَأَرَدْتُ أَنْ أَذِلَّهَا

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة احمد ابو انس مشاهدة المشاركة
    جزاكم الله خيراً.
    وجزاك الله خيرا.
    طلبنا العلم لغير الله فأبى أن يكون إلا لله

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •