"أهل السنة و الجماعة" من هم؟ وإشكالٌ في بعض كلام البربهاري في كتابه.
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter

صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 20 من 57

الموضوع: "أهل السنة و الجماعة" من هم؟ وإشكالٌ في بعض كلام البربهاري في كتابه.

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    المشاركات
    82

    افتراضي "أهل السنة و الجماعة" من هم؟ وإشكالٌ في بعض كلام البربهاري في كتابه.

    الحمد لله رب العالمين و الصلاة و السلام على سيدنا محمد و آله
    الكل يدعي أنه من أهل السنة و الجماعة, حتى الفرق الضالة, لكن السؤال الذي يطرح نفسه:" من هم أهل السنة", إذن فيجب تحقيق من هم أهل السنة ثم نرى ذلك المدعي , هل هو فعلا منهم؟, نثبت العرش ثم ننقشه, و إلا وقع الخطأ و البغي و الباطل
    و لتحديد من هم أهل السنة لابد من الرجوع للكتاب و السنة, فالله تعالى قال:"ما فرطنا في الكتاب من شيء"
    وكذلك النبي صلى الله عليه وآله و سلم قد أكمل الله به الدين.
    قال تعالى:" و من يشاقق الرسول من بعد ما تبين له الهدى و يتبع غير سبيل المومنين نوله ما تولى..." الآية
    و قال النبي صلى الله عليه و سلم:"...و تفترق أمتي على ثلاث و سبعين فرقة كلها في النار إلا واحدة, قيل :"يا رسول الله من هم؟ قال:"الجماعة" أخرجه ابن ماجه وأحمد و أبو داود و في رواية:"إلا السواد الأعظم"رواه الطبراني في الكبيرو في رواية:"ما أنا عليه اليوم و أصحابي" أخرجه الترمذي
    وقد تكلم جمع من المحققين في صحة هذا الحديث منهم : الشوكاني و الصنعاني و ابن الوزيراليماني و ابن حزم} فبعضهم طعن في الحديث عامة كابن الوزيرـ عليه السلام ـ و بعضهم في زيادة "كلها في النار".
    و الذي يهمنا هنا صفات هذه الفرقة التي مدحها النبي صلى الله عليه و سلم بأنها على مثل ماهو عليه و أصحابه.
    إذن هذا هو الميزان و ليس الميزان هو الادعاء و الانتساب لبعض الطوائف,فهذا سلفي مغراوي و هذا سلفي ألباني و هذا سلفي جهادي....سلفي إخواني....سلفي حركي...سلفي إصلاحي....إلخ فالكل يزعم أنهم من أهل السنة و لكن المقياس هو هل هم على ما كان عليه النبي صلى الله عليه و سلم و أصحابه
    ولاشك أن من ذكرنا لهم نصيب من المتابعة للنبي صلى الله عليه وسلم و أصحابه
    فمن ادعى أنه من أهل السنة,نعرض أقوالهم و أفعالهم على الكتاب و السنة و عمل السلف , فما وافقه قبلناه و ما خالفه رددناه بالحجة مع التزام الأدب
    أما أن نأخذ أقوال بعض العلماء و نجعلها هي الميزان فليس من العدل في شيء, فكل يؤخذ من قوله و يرد إلا رسول الله صلى الله عليه و آله و سلم
    فلا يعني إذا لم أوافق أحدا ما على اتباع عالم يرى أنه من أهل السنة في مسألة معينة, فالحجة في الدليل لا في اجتهادات العلماء إلا للمقلدين .
    فأهل السنة هم أهل الحق و لكن ليس كل من انتسب إليهم هو كذلك.فيجب التفريق.
    فلا وجه لكلام المشرف المحترم السيد علي عبد الباقي
    أما كلام البربهاري السابق فهو خطأ طبعا, لأنه لا يحق لأحد أن يضع كتابا و يحاكم إسلام الناس له, فالحكم هو الشرع لا غير.وله كلام غير هذا تقشعر له الأبدان.
    إذا فلا داعي للتزين بالمباني دون المعاني
    و الله ولي التوفيق

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    المشاركات
    10,842

    افتراضي رد: أهل السنة و الجماعة.....من هم ؟؟؟

    الأخ الفاضل الكريم / أبو العباس المالكي.
    أنا أقرك على ما جاء في مشاركتك أن السنة والجماعة هي ما كان عليه النبي صلى الله عليه وسلم وأصحابه، وأنه ليس في فهم أحد بعدهم حجة على الناس يكن من يكون ، لكن هناك أعلام اعتبر الناس أقوالهم وتتابعوا على درسه ونقده فوجدوهم بعد الدرس والفحص لا يخرجون عن السنة ولا يتلبسون ببدعة فرضيهم الناس واحتذوا قولهم ودعوا الناس لاقتفاء سبيلهم وطريقتهم التي هي - في الجملة - طريقة النبي وأصحابه، وكان من هؤلاء مالك والشافعي وأحمد رحمهم الله جميعًا وخلف من بعدهم خلف صالح سنوا سنتهم واقتفوا أثرهم من هؤلاء الخلف ابن تيمية وتلميذه ابن القيم وابن رجب وغيرهم، وما يوجد في كلام هؤلاء المتأخرين مما لا يوجد صريحًا في كلام السلف ونازعهم فيه غيرهم من أهل السنة والجماعة لا نعيب عليه صنيعه ولا نبدعه بخلافه لهم ولا ندعي لأحد العصمة بعد النبي صلى الله عليه وسلم.
    ولا أخفيك أن عبارة أبي محمد البربهاري وقعت في نفسي وقلت: لو ترك هذا لكان أفضل حتى لا يتصيد له متصيد أو يتربص به ناكب عن السنة وأهلها، لكن واجبنا أن نعتذر عن أصحاب الفضل ، وأبو محمد من العلماء الأجلاء ، فليتك تراجع ترجمته في سير النبلاء (15/90) إن كنت ممن يقنع بكلام حافظ كبير كالإمام شمس الدين الذهبي رحمه الله.
    لكن الكلام الآن أيها الفاضل أن أبا محمد رحمه الله ادعى هذه المقولة فعليك بنقضها أخرج لنا من كتاب البربهاري رحمه الله ما يخالف الكتاب أو يخالف السنة أو يخالف ما عليه سلف هذه الأمة في أي مسألة من مسائل الاعتقاد ونكون لك من الشاكرين ولصنيعك من الحامدين وبظهر الغيب لك من الداعين. بارك الله فيك.
    قال أبو عبدِ الله ابنِ الأعرابي:
    لنا جلـساء مـا نــمَلُّ حـدِيثَهم *** ألِبَّاء مأمونون غيبًا ومشهدا
    يُفيدوننا مِن عِلمهم علمَ ما مضى *** وعقلًا وتأديبًا ورأيا مُسدَّدا
    بلا فتنةٍ تُخْشَى ولا سـوء عِشرَةٍ *** ولا نَتَّقي منهم لسانًا ولا يدا
    فإن قُلْتَ أمـواتٌ فلـستَ بكاذبٍ *** وإن قُلْتَ أحياءٌ فلستَ مُفَنّدا


  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    المشاركات
    82

    افتراضي رد: أهل السنة و الجماعة.....من هم ؟؟؟

    عندي سؤال:" هل كتاب البربهاري ـ رحمه الله ـ معصوم ؟ إن كان كذلك فبدوم تعليق
    و إن كان بلا فهو الجواب.

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    May 2008
    المشاركات
    1,173

    افتراضي رد: أهل السنة و الجماعة.....من هم ؟؟؟

    الحكم المنصوص عليه في القرآن و السنة و المجمع عليه معصوم بلا شك

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    الدولة
    سياتل..ولاية واشنطن ..
    المشاركات
    1,104

    افتراضي رد: أهل السنة و الجماعة.....من هم ؟؟؟

    هل فهم الإمام البربهاري رحمه الله للكتاب والسنة والمجمع عليه معصوم...
    أنا الشمس في جو العلوم منيرة**ولكن عيبي أن مطلعي الغرب
    إمام الأندلس المصمودي الظاهري

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    المشاركات
    10,842

    افتراضي رد: أهل السنة و الجماعة.....من هم ؟؟؟

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو العباس المالكي مشاهدة المشاركة
    عندي سؤال:" هل كتاب البربهاري ـ رحمه الله ـ معصوم ؟ إن كان كذلك فبدوم تعليق
    و إن كان بلا فهو الجواب.
    يا أخي الحبيب هل أنا حكمت على البربهاري أو على كتابه بأنه معصوم ؟!
    الرجل ذكر أن في كتابه عقيدة أهل السنة والجماعة - حسب فهمه وعلمه - فإن كان عندك إيراد على هذا فتفضل بشرحه وإن لم يكن عندك إيراد عليه فلم التشغيب؟ ، بارك الله فيك .
    هذا كل ما في الأمر .
    قال أبو عبدِ الله ابنِ الأعرابي:
    لنا جلـساء مـا نــمَلُّ حـدِيثَهم *** ألِبَّاء مأمونون غيبًا ومشهدا
    يُفيدوننا مِن عِلمهم علمَ ما مضى *** وعقلًا وتأديبًا ورأيا مُسدَّدا
    بلا فتنةٍ تُخْشَى ولا سـوء عِشرَةٍ *** ولا نَتَّقي منهم لسانًا ولا يدا
    فإن قُلْتَ أمـواتٌ فلـستَ بكاذبٍ *** وإن قُلْتَ أحياءٌ فلستَ مُفَنّدا


  7. #7
    تاريخ التسجيل
    May 2008
    المشاركات
    1,173

    افتراضي رد: أهل السنة و الجماعة.....من هم ؟؟؟

    الأخ إمام الأندلس

    هل البربهاري ألف الكتاب في فهمه أو في الفهم الذي أجمع عليه السلف

    لو كان ألفه في فهمه ما سمي شرح السنة و إنما سمي فقه البربهاري

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المشاركات
    103

    افتراضي رد: أهل السنة و الجماعة.....من هم ؟؟؟

    يقول الشيخ صالح الفوزان في شرحه لكتاب البربهاري 1/91 :

    " جميع ما ذُكر في هذا الكتاب من أصول الاعتقاد فإنه مأخوذ من الكتاب والسنة ما أتى المؤلف بشيء من عنده رحمه الله بل بما كان عليه سلف هذه الأمة ولا أحدث قولا من عنده ..".
    قال القاضي بدرالدين بن جماعة :
    " وليحذر من التقيد بالمشهورين وترك الأخذ عن الخاملين فقد عدّ الغزالي وغيره ذلك من الكبر على العلم وجعله عين الحماقة ؛ لأن الحكمة ضالة المؤمن يلتقطها حيث وجدها "

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    المشاركات
    10,842

    افتراضي رد: أهل السنة و الجماعة.....من هم ؟؟؟

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبوعبدالرحمن القطري مشاهدة المشاركة
    يقول الشيخ صالح الفوزان في شرحه لكتاب البربهاري 1/91 :
    " جميع ما ذُكر في هذا الكتاب من أصول الاعتقاد فإنه مأخوذ من الكتاب والسنة ما أتى المؤلف بشيء من عنده رحمه الله بل بما كان عليه سلف هذه الأمة ولا أحدث قولا من عنده ..".
    أحسن الله إليك أبا عبد الرحمن .
    ومع ذلك أقول لك يا أبا العباس : الشيخ صالح الفوزان - حفظه الله - ليس معصومًا ، ودونك كتاب البربهاري فاكشف لنا عما جاء فيه مخالفًا للكتاب والسنة ؟!
    قال أبو عبدِ الله ابنِ الأعرابي:
    لنا جلـساء مـا نــمَلُّ حـدِيثَهم *** ألِبَّاء مأمونون غيبًا ومشهدا
    يُفيدوننا مِن عِلمهم علمَ ما مضى *** وعقلًا وتأديبًا ورأيا مُسدَّدا
    بلا فتنةٍ تُخْشَى ولا سـوء عِشرَةٍ *** ولا نَتَّقي منهم لسانًا ولا يدا
    فإن قُلْتَ أمـواتٌ فلـستَ بكاذبٍ *** وإن قُلْتَ أحياءٌ فلستَ مُفَنّدا


  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    782

    افتراضي رد: أهل السنة و الجماعة.....من هم ؟؟؟

    في قول الإمام البربهاري رحمه الله:
    (فمن أقر بما في هذا الكتاب وآمن به واتخذه إماما ولم يشك في حرف منه ولم يجحد حرفا منه فهو صاحب سنة وجماعة كامل قد اكتملت فيه السنة، ومن جحد حرفا مما في هذا الكتاب أوشك في حرف منه أو شك فيه أو وقف فهو صاحب هوى).

    قال الشيخ عبدالعزيز الراجحي حفظه الله معلقًا:
    (بما في هذا الكتاب) كتابه شرح السنة.
    (صاحب هوى) صاحب بدعة.
    وهذا ليس بصحيح فكتابه هذا ليس تنزيل من حكيم حميد إنما هذا في كلام الله فمن أقر به واتخذه إماما ولم يشك في حرف منه ولم يجحد حرفا منه هذا هو المسلم، ومن جحد حرفا مما فيه أو شك في حرف منه هذا كافر.
    أما ماكتبه البشر فهم مخطئون أو مصيبون. والإمام البربهاري مر أشياء في الكتاب أخطأ فيها، وأتى بأحاديث ضعيفة، ونحن نشك في الأحاديث الضعيفة التي ذكر، وفي الأشياء الموهمة ؛ فقد مر أشياء بينا أن الصواب خلاف ماقرر رحمه الله.
    ولاينبغي للمصنف أن يقول هذا، وأن يلزم الناس بكتابه هذا ليس بسديد، ولايُلزم أحد إلا بالكتاب والسنة. وهناك بعض الحروف والجمل والكلمات خلاف الصواب رحمه الله لكن الكتاب في الجمـلة يتمشى مع مذهب أهل السنة والجماعة.
    هذا مما يؤخذ عليه رحمه الله. ولكن عذره في هذا كثرة أهل البدع في زمانه يريد أن يحذر منهم.* أهـ

    *سلسلة ميراث الأنبياء، البرنامج العاشر
    http://www.alaqida.net/vb/showthread.php?t=2800

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    الدولة
    سياتل..ولاية واشنطن ..
    المشاركات
    1,104

    افتراضي رد: أهل السنة و الجماعة.....من هم ؟؟؟

    بارك الله فيك أخي زين العابدين..
    أنا الشمس في جو العلوم منيرة**ولكن عيبي أن مطلعي الغرب
    إمام الأندلس المصمودي الظاهري

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المشاركات
    103

    افتراضي رد: أهل السنة و الجماعة.....من هم ؟؟؟

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة زين العابدين الأثري مشاهدة المشاركة
    في قول الإمام البربهاري رحمه الله:
    (فمن أقر بما في هذا الكتاب وآمن به واتخذه إماما ولم يشك في حرف منه ولم يجحد حرفا منه فهو صاحب سنة وجماعة كامل قد اكتملت فيه السنة، ومن جحد حرفا مما في هذا الكتاب أوشك في حرف منه أو شك فيه أو وقف فهو صاحب هوى).
    قال الشيخ عبدالعزيز الراجحي حفظه الله معلقًا:
    (بما في هذا الكتاب) كتابه شرح السنة.
    (صاحب هوى) صاحب بدعة.
    وهذا ليس بصحيح فكتابه هذا ليس تنزيل من حكيم حميد إنما هذا في كلام الله فمن أقر به واتخذه إماما ولم يشك في حرف منه ولم يجحد حرفا منه هذا هو المسلم، ومن جحد حرفا مما فيه أو شك في حرف منه هذا كافر.
    أما ماكتبه البشر فهم مخطئون أو مصيبون. والإمام البربهاري مر أشياء في الكتاب أخطأ فيها، وأتى بأحاديث ضعيفة، ونحن نشك في الأحاديث الضعيفة التي ذكر، وفي الأشياء الموهمة ؛ فقد مر أشياء بينا أن الصواب خلاف ماقرر رحمه الله.
    ولاينبغي للمصنف أن يقول هذا، وأن يلزم الناس بكتابه هذا ليس بسديد، ولايُلزم أحد إلا بالكتاب والسنة. وهناك بعض الحروف والجمل والكلمات خلاف الصواب رحمه الله لكن الكتاب في الجمـلة يتمشى مع مذهب أهل السنة والجماعة.
    هذا مما يؤخذ عليه رحمه الله. ولكن عذره في هذا كثرة أهل البدع في زمانه يريد أن يحذر منهم.* أهـ
    *سلسلة ميراث الأنبياء، البرنامج العاشر
    http://www.alaqida.net/vb/showthread.php?t=2800
    أذكر أن الشيخ الفوزان وجه كلام البربهاري وخطأ من خطأه في هذه العبارة والمشكلة أن نسختي من الشرح ليست معي الآن فلو تكرم أحد الإخوة ووضع كلام الشيخ , أقول هذا ليس تعصبا للشيخ الفوزان ولا لغيره لكن للاستفادة لأن مثل هذه العبارة بصراحة فيها نظر .....
    قال القاضي بدرالدين بن جماعة :
    " وليحذر من التقيد بالمشهورين وترك الأخذ عن الخاملين فقد عدّ الغزالي وغيره ذلك من الكبر على العلم وجعله عين الحماقة ؛ لأن الحكمة ضالة المؤمن يلتقطها حيث وجدها "

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    المشاركات
    82

    افتراضي رد: أهل السنة و الجماعة.....من هم ؟؟؟

    من كلام البربهاري في كتابه "السنة!!!" طبعة دار الغرباء:" من أحب صاحب بدعة أحبط الله عمله!! وأخرج نور الإسلام من قلبه.
    و قال:" آكل مع يهودي ونصراني ولا آكل مع مبتدع!!.

    - إذا علم الله من الرجل أنه مبغض لصاحب بدعة غفر له!!.

    - ومن أعرض عن صاحب بدعة ملأ الله قلبه إيماناً!!

    - ومن انتهر صاحب بدعة آمنه الله يوم الفزع الأكبر!!

    - ومن أهان صاحب بدعة رفعه الله في الجنة مائة درجة!!.إ.هـ{ص:"138ـ139ـ14 0}
    فهل هذا ورد عن رسول الله صلى الله عليه و سلم و الصحابة...
    و الكتاب مليء بالأحاديث الموضوعة ة الأثار التالفة.

  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    المشاركات
    10,842

    افتراضي رد: أهل السنة و الجماعة.....من هم ؟؟؟

    الإخوة الأفاضل
    إن ما نقلتموه عن الشيخ العلامة عبد العزيز الراجحي لهو عين الإنصاف حيث بين ما في كلام الشيخ من الخطأ والمبالغة ثم أعقب ذلك ببيان عذر الرجل والدفاع عنه، وهذا لعمر الله إنصاف أهل السنة غفر الله لحيهم وميتهم.
    أما أهل الأهواء فلا يعرفون لعالم حرمة ، ولا لمجاهد مكانة ، ميزانهم خاسر ، وبضاعتهم كاسدة ، رزقنا الله وإياكم العلم النافع .
    قال أبو عبدِ الله ابنِ الأعرابي:
    لنا جلـساء مـا نــمَلُّ حـدِيثَهم *** ألِبَّاء مأمونون غيبًا ومشهدا
    يُفيدوننا مِن عِلمهم علمَ ما مضى *** وعقلًا وتأديبًا ورأيا مُسدَّدا
    بلا فتنةٍ تُخْشَى ولا سـوء عِشرَةٍ *** ولا نَتَّقي منهم لسانًا ولا يدا
    فإن قُلْتَ أمـواتٌ فلـستَ بكاذبٍ *** وإن قُلْتَ أحياءٌ فلستَ مُفَنّدا


  15. #15
    أسامة بن الزهراء غير متواجد حالياً مشرف سابق
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    3,956

    افتراضي رد: أهل السنة و الجماعة.....من هم ؟؟؟

    و الكتاب مليء بالأحاديث الموضوعة ة الأثار التالفة.
    المحدث العلامة، المدقق الفهامة، هلا أخرجت لإخوانك الدراسة التي أعددتها حول كتاب البربهاري، حتى حكمت أنه مليء بالأحاديث الموضوعة
    لأنه هذا الحكم لا يصدر إلا عن دراسة وبحث، فإن كان العكس، فنسأل الله السلامة والعافية

  16. #16
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    المشاركات
    82

    افتراضي رد: أهل السنة و الجماعة.....من هم ؟؟؟

    قال البربهاري ـ رحمه الله ـ عند كلامه عن سيدنا عيسى ـ عليه السلام ـ:" و يتزوج...." {ص51} أخرجه نعيم بن حماد في الفتن موقوفا على سليمان بن عيسى السجزي,و هو كذاب كما في الميزان.
    أما من المرفوع فأخرجه ابن الجوزي في "العلل المتناهية" و قال:"هذا حديث لا يصح" و قال الذهبي في الميزان:" هذه مناكير غير محتملة" في ترجمة عبد الرحمن بن زياد بن أنعم الذي جاء الحديث من طريقه.
    قال البربهاري:" لكل نبي حوض إلا صالح النبي عليه السلام فإن حوضه ضرع ناقته" أخرجه العقيلي في "الضعفاء الكبير" و ابن الجوزي" في العلل" من طريق ابن كيسان و هو عبد الكريم قال عنه العقيلي:"مجهول بالنقل" و قال الحافظ عن الحديث في " اللسان":"موضوع" و قال ابن الجوزي:"موضوع لا أصل له".
    قال في ص{56}:"قال رسول الله صلى الله عليه و سلم: أصحابي كالنجوم..."الحديث
    أنكره جماعة من الحفاظ منهم البزار و ابن حزم و ابن كثير و قال الألباني:"موضوع!! "
    فهذه الموضوعات إذا أنكرنا منها حرفا كفرنا!!!!!!!!!!!كما قال هو ـ غفر الله له ـ
    يتبع

  17. #17
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    المشاركات
    10,842

    افتراضي رد: أهل السنة و الجماعة.....من هم ؟؟؟

    الأخ الفاضل / أبو العباس المالكي.
    لا شك أن في كتاب أبي محمد البربهاري أحاديث ضعيفة كما مر في كلام الشيخ العلامة عبد العزيز الراجحي ، وفيها شديد الضعف والموضوع أو لا أصل له كما في مشاركتك السابقة، وهذا أيضًا لا شك أنه من عيوب هذا الكتاب ، لكن الأمر الذي نتكلم فيه : هل بنى البربهاري موقفًا عقديًا أو رأيًا عقديًا - خالف فيه أهل السنة - على تلك الأحاديث.
    هل استدل على مسألة في القدر أو في الصفات أو في باب الإيمان أو الموقف من الصحابة على تلك الأحاديث .
    إن كان في الكتاب من ذلك شيء فتفضل بشرحه ولك الشكر الجزيل والأجر النافع إن شاء الله لنصحك لإخوانك ؟
    قال أبو عبدِ الله ابنِ الأعرابي:
    لنا جلـساء مـا نــمَلُّ حـدِيثَهم *** ألِبَّاء مأمونون غيبًا ومشهدا
    يُفيدوننا مِن عِلمهم علمَ ما مضى *** وعقلًا وتأديبًا ورأيا مُسدَّدا
    بلا فتنةٍ تُخْشَى ولا سـوء عِشرَةٍ *** ولا نَتَّقي منهم لسانًا ولا يدا
    فإن قُلْتَ أمـواتٌ فلـستَ بكاذبٍ *** وإن قُلْتَ أحياءٌ فلستَ مُفَنّدا


  18. #18
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    المشاركات
    10,842

    افتراضي رد: أهل السنة و الجماعة.....من هم ؟؟؟

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو العباس المالكي مشاهدة المشاركة
    قال البربهاري ـ رحمه الله ـ عند كلامه عن سيدنا عيسى ـ عليه السلام ـ:" و يتزوج...." {ص51} أخرجه نعيم بن حماد في الفتن موقوفا على سليمان بن عيسى السجزي,و هو كذاب كما في الميزان.
    أما من المرفوع فأخرجه ابن الجوزي في "العلل المتناهية" و قال:"هذا حديث لا يصح" و قال الذهبي في الميزان:" هذه مناكير غير محتملة" في ترجمة عبد الرحمن بن زياد بن أنعم الذي جاء الحديث من طريقه.
    قال البربهاري:" لكل نبي حوض إلا صالح النبي عليه السلام فإن حوضه ضرع ناقته" أخرجه العقيلي في "الضعفاء الكبير" و ابن الجوزي" في العلل" من طريق ابن كيسان و هو عبد الكريم قال عنه العقيلي:"مجهول بالنقل" و قال الحافظ عن الحديث في " اللسان":"موضوع" و قال ابن الجوزي:"موضوع لا أصل له".
    قال في ص{56}:"قال رسول الله صلى الله عليه و سلم: أصحابي كالنجوم..."الحديث
    أنكره جماعة من الحفاظ منهم البزار و ابن حزم و ابن كثير و قال الألباني:"موضوع!!"
    فهذه الموضوعات إذا أنكرنا منها حرفا كفرنا!!!!!!!!!!!كما قال هو ـ غفر الله له ـ
    يتبع
    لا شك أنه لم يرد ما ألزمته به وإلا لكفَّر معظم أصحابه ، إذ ما جاء في هذه الأحاديث الموضوعة والضعيفة ليس مذهبا لأحد من أهل العلم الكبار ، ولم يرد عنه تكفير أحد منهم ولا تبديعه ، فعلم من ذلك أنه أراد غير ما ألزمته به غفر الله لك .
    وإنما قصد التهويل والتشديد على من خالف مذهب أهل السنة والجماعة من المبتدعة وأصحاب الأهواء، وإن كان أهل العلم لا يقرون هذا وينتقدونه كما تقدم في كلام الشيخ عبد العزيز حفظه الله، لكن لا نبالغ أيضًا ونلزم الرجل بما لم يقل به وصنيعه العملي على خلافه إذا لم يرد ألبتة عنه ولا عن أحد من أهل السنة بل من أهل العلم تكفير أحد خالف في هذه الأمور الواردة في تلك الأحاديث الموضوعة أو أنكرها.
    قال أبو عبدِ الله ابنِ الأعرابي:
    لنا جلـساء مـا نــمَلُّ حـدِيثَهم *** ألِبَّاء مأمونون غيبًا ومشهدا
    يُفيدوننا مِن عِلمهم علمَ ما مضى *** وعقلًا وتأديبًا ورأيا مُسدَّدا
    بلا فتنةٍ تُخْشَى ولا سـوء عِشرَةٍ *** ولا نَتَّقي منهم لسانًا ولا يدا
    فإن قُلْتَ أمـواتٌ فلـستَ بكاذبٍ *** وإن قُلْتَ أحياءٌ فلستَ مُفَنّدا


  19. #19
    تاريخ التسجيل
    Dec 2007
    المشاركات
    536

    افتراضي رد: أهل السنة و الجماعة.....من هم ؟؟؟

    أهل السنة والجماعة هم الطائفة المنصورة..؟ (ابتسامة)

  20. #20
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    المشاركات
    956

    افتراضي رد: أهل السنة و الجماعة.....من هم ؟؟؟

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    اخي الكريم يسعدني ان ازف اليك هذه الباقة من النقول المستفادة عن كتاب :

    تبصير الخلف بشرعية الانتساب إلى السلف


    أولاً : قال شيخ الإسلام ابن تيمية ـ رحمه الله ـ في الفتاوى ج{4/149} في رده على قول العز بن عبدالسلام : \". . و.الآخر يتستر بمذهب السلف \" ، قال : \"لاعيب على من أظهر مذهب السلف وانتسب إليه واعتزى إليه ، بل يجب قبول ذلك منه بالاتفاق . فإن مذهب السلف لا يكون إلا حقاً ، فإن كان موافقاً له باطناً وظاهراً ، فهو بمنزلة المؤمن الذي هو على الحق باطناً وظاهراً ، وإن كان موافقاً له في الظاهر فقط دون الباطن فهو بمنزلة المنافق ، فتقبل منه علانيته وتوكل سريرته إلى الله ، فإنا لم نؤمر أن ننقب عن قلوب الناس ولا نشق بطونهم \" .
    وقال في الفتوى الحموية ص {34} : \"واعلم أنه ليس في العقل الصريح ولا في شئ من النقل الصحيح ما يوجب مخالفة الطريقة السلفية أصلاً . . \"

    ثانياً : كثيراً ما يذكر الذهبي ـ رحمه الله ـ هذه النسبة عند ترجمة العلماء ، فمن ذلك أنه لما ترجم لأبي طاهر السِّلفي كما في السير {21/6} قال : \" . . . فالسَّلَفي مستفاد مع السَّلفي ـ بفتحتين ـ وهو من كان على مذهب السلف \" .

    وقال لما ترجم لابن لصلاح ـ رحمه الله ـ في التذكرة {4/1431} قال : \"قلت ـ أي الذهبي ـ وكان سلفياً حسن الاعتقاد كافا عن تأويل المتكلمين مؤمناً بما ثبت من النصوص غير خائض ولا معمق . . . \".

    وقال في السير {13/380} عند كلامه على ما يحتاج إليه الحافظ : \" قلت ـ أي الذهبي ـ: “الأمانة جزء من الدين ، والضبط داخل في الحذق ، فالذي يحتاج إليه الحافظ أن يكون تقياً ذكياً . . .، زكياً حيياً ، سلفياً ...\" .

    وقال في السير أيضاً {16/457} عند ترجمة الدارقطني : \"وصح عن الدارقطني أنه قال : ما شئ أبغض إلي من علم الكلام . سمع هذا القول منه أبو عبدالرحمن السلمي . قال الذهبي : \"قلت : لم يدخل الرجل أبداً في علم الكلام ولا الجدال ، ولا خاض في ذلك ، بل كان سلفياً ...\" .

    وقال في معجم الشيوخ عند ترجمة محمد بن محمد بن المفضل البهراني ترجمة رقم {843}: \". . . وكان ديناً خيراً سلفياً مهيباً تام الشكل . . .\" .
    وقال في معجم الشيوخ أيضاً عند ترجمة يحيى بن إسحاق بن خليل الشيباني رقم {957}: “وكان عارفاً بالمذاهب خيراً متواضعاً سلفياً حميد الأحكام . . . \".
    وقال في السير {13/183} في ترجمة يعقوب بن سفيان الفسوي رقم {106} : \". . . وما علمت يعقوب الفسوي إلا سلفياً . . .\".

    ثالثاً : كثيراً ما ينسب بعض الأئمة نفسه أو غيره إلى الأثر ، فيقول :
    {الأثري} وهي نسبة تساوي السلفي من ذلك أن الإمام الحافظ الذهبي ـ رحمه الله ـ لما ترجم للإمام أبي إسماعيل عبدالله بن محمد الهروي كما في السير {18/506} قال :
    \". . . وكان شيخ الإسلام أثرياً قُحَّاً ينال من المتكلمة \".
    وقد انتسب إليه كثير من الأئمة العلماء رحمهم الله .

    رابعاً : قال الشيخ محمد بن عبدالوهاب ـ رحمه الله ـ \" فنحن والحمد لله متبعون غير مبتدعين ، مقلدون للكتاب والسنة وصالح سلف الأمة على مذهب أهل السنة والجماعة الذي هو أمر الله ورسوله \".
    [عقيدة الشيخ محمد عبدالوهاب السلفية للشيخ صالح العبود ص 220]

    ويقول الشيخ عبدالله ابن الشيخ محمد عبدالوهاب : \"مذهبنا في أصول الدين مذهب أهل السنة والجماعة ، وطريقتنا طريقة السلف التي هي الطريق الأسلم بل والأعلم والأحكم خلافاً لمن قال : طريق الخلف أعلم \" [الدرر السنية 1/126]
    وقال ابناه الشيخ حسين والشيخ عبدالله لما سئلا عن عقيدته :
    \"عقيدة الشيخ ـ رحمه الله تعالى ـ الذي يدين الله بها هي عقيدتنا وديننا الذي ندين الله به وهو عقيدة سلف الأمة وأئمتها من الصحابة والتابعين لهم بإحسان وهو اتباع ما دل عليه الدليل من كتاب الله تعالى وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم \" [الدرر السنية 1/122ـ123]


    خامساً : قال العلامة الشيخ عبدالعزيز بن باز ـ رحمه الله ـ : \"وليست الوهابية مذهباً خامساً كما يزعمه الجاهلون والمغرضون وإنما هي دعوة إلى العقيدة السلفية وتجديد لما درس من معالم الإسلام والتوحيد \" [فتاواه 3/1306]
    وقال في وصيته لبعض طلاب العلم : \"ونوصيك بالالتحاق بالجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة فهي جامعة سلفية تعلم طلابها عقيدة أهل السنة والجماعة \" .
    [فتاواه 1/98]

    سادساً : جاء في فتاوى اللجنة الدائمة رقم {6149} {2/164} :

    \"س / أريد تفسيراً لكلمة السلف ومن هم السلفيون . . . ؟
    ج / السلف هم أهل السنة والجماعة المتبعون لمحمد صلى الله عليه وسلم من الصحابة رضي الله عنهم ومن سار على نهجهم إلى يوم القيامة ، ولما سئل صلى الله عن الفرقة الناجية قال : \"هم من كان على مثل ما أنا عليه اليوم وأصحابي . . . .\" .
    وجاء في الفتوى رقم {1361} {1/165} :
    \"س / ما هي السلفية وما رأيكم فيها ؟
    ج / السلفية نسبة إلى السلف والسلف هم صحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم وأئمة الهدى من أهل القرون الثلاثة الأولى {رضي الله عنهم} الذين شهد لهم رسول الله صلى الله عليه وسلم بالخير في قوله : {خير الناس قرني ثم الذين يلونهم ثم الذين يلونهم ثم يجئ أقوام تسبق شهادة أحدهم يمينه ويمينه شهادته} رواه الإمام أحمد في مسنده والبخاري ومسلم ، والسلفيون جمع سلفي نسبة إلى السلف ، وقد تقدم معناه وهم الذين ساروا على منهاج السلف من اتباع الكتاب والسنة والدعوة إليهما والعمل بهما فكانوا بذلك أهل السنة والجماعة .
    وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم \".
    اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والافتاء

    عضو عضو نائب رئيس اللجنة الرئيس
    عبدالله بن قعودعبدالله بن غديان عبدالرزاق عفيفي عبدالعزيز بن باز




    سابعاً : قال العلامة الشيخ محمد بن صالح العثيمين في شرح العقيدة الواسطية {1/53ـ54} ما نصه :
    \". . .يخطئ من يقول : إن أهل السنة والجماعة ثلاثة : سلفيون ، وأشعريون ، وماتريديون ، فهذا خطأ نقول : كيف يكون الجميع أهل سنة وهم مختلفون !! فماذا بعد الحق إلا الضلال ، وكيف يكونون أهل سنة وكل واحد يرد على الآخر ؟! هذا لا يمكن إلا إذا أمكن الجمع بين الضدين . فنعم وإلا فلا شك أن أحدهم وحده هو صاحب السنة . فمن هو ؟! الأشعرية ؟ أم الماتريدية ؟ أم السلفية ؟ نقول : من وافق السنة فهو صاحب السنة ، ومن خالف السنة فليس صاحب سنة ، فنحن نقول : السلف هم أهل السنة والجماعة ولا يصدق الوصف على غيرهم أبداً ، والكلمات تعتبر بمعانيها . لننظر كيف نسمي من خالف السنة أهل السنة لا يمكن ، وكيف يمكن أن نقول : عن ثلاث طوائف مختلفة إنهم مجتمعون فأين الاجتماع ؟ فأهل السنة والجماعة هم السلف معتقداً حتى المتأخر إلى يوم القيامة إذا كان على طريق النبي صلى الله عليه وسلم وأصحابه فإنه سلفي \" .

    وقال في شرح العقيدة السفارينية الشريط الأول ما نصه : \"من هم أهل الأثر ؟ هم الذين اتبعوا الأثار ، اتبعوا الكتاب والسنة وأقوال الصحابة رضي الله عنهم وهذا لا يتأتى في أي فرقة من الفرق إلا على السلفيين الذين التزموا طريق السلف . . . \".


    ثامناً : قال العلامة المحدث الشيخ محمد ناصرالدين الألباني - رحمه الله - في جوابه على سؤال نصه :
    \"لماذا التسمي بالسلفية ؟ أهي دعوة حزبية أم طائفية أو مذهبية ؟ أم هي فرقة جديدة في الإسلام ؟
    الجواب . قال : إن كلمة السلف معروفة في لغة العرب وفي لغة الشرع ؛ وما يهمنا هنا هو بحثها من الناحية الشرعية :
    فقد صح عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال في مرض موته للسيدة فاطمة رضي الله عنها : \"فاتقي الله واصبري ، ونعم السلف أنا لك \" .
    ويكثر استعمال العلماء لكلمة السلف ، وهذا أكثر من أن يعد ويحصى ، وحسبنا مثالاً واحداً وهو ما يحتجون به في محاربة البدع :
    وكل خير في اتباع من سلف وكل شر في ابتداع من خلف
    ولكن هناك من مدعي العلم من ينكر هذه النسبة زاعماً أن لا أصل لها! فيقول : {لايجوز للمسلم أن يقول : أنا سلفي } وكأنه يقول : {لا يجوز أن يقول مسلم : أنا متبع للسلف الصالح فيما كانوا عليه من عقيدة وعبادة وسلوك} .
    لا شك أن مثل هذا الإنكار ـ لو كان يعنيه ـ يلزم منه التبرؤ من الإسلام الصحيح الذي كان عليه سلفنا الصالح ، وعلى رأسهم النبي صلى الله عليه وسلم كما يشير الحديث المتواتر الذي في الصحيحين وغيرهما عنه صلى الله عليه وسلم : \"خير الناس قرني ، ثم الذين يلونهم ، ثم الذين يلونهم \" .
    فلا يجوز لمسلم أن يتبرأ من الانتساب إلى السلف الصالح ، بينما لو تبرأ من أية نسبة أخرى لم يمكن لأحد من أهل العلم أن ينسبه إلى كفر أو فسوق .
    والذي ينكر هذه التسمية نفسه ، ترى ألا ينتسب إلى مذهب من المذاهب ؟! سواء أكان هذا المذهب متعلقاً بالعقيدة أو بالفقه ؟
    فهو إما أن يكون أشعرياً أو ماتريدياً ، وإما أن يكون من أهل الحديث أو حنفياً أو شافعياً أو مالكياً أو حنبلياً ؛ مما يدخل في مسمى أهل السنة والجماعة ، مع أن الذي ينتسب إلى المذهب الأشعري أو المذاهب الأربعة ، فهو ينتسب إلى أشخاص غير معصومين بلا شك ، وإن كان منهم العلماء الذين يصيبون ، فليت شعري هلا أنكر مثل هذه الانتسابات إلى الأفراد غير المعصومين ؟
    وأما الذي ينتسب إلى السلف الصالح ، فإنه ينتسب إلى العصمة ـ على وجه العموم ـ وقد ذكر النبي صلى الله عليه وسلم من علامات الفرقة الناجية أنها تتمسك بما كان عليه رسول الله صلى الله عليه وسلم وما كان عليه أصحابه .
    فمن تمسك به كان يقيناً على هدى من ربه . . . ولا شك أن التسمية الواضحة الجلية المميزة البينة هي أن نقول : أنا مسلم على الكتاب والسنة وعلى منهج سلفنا الصالح ، وهي أن تقول باختصار : {أنا سلفي} \" .[مجلة الأصالة العدد التاسع ص 86 ـ87 ]

    تاسعاً : قال الشيخ صالح الفوزان في كتابه البيان {ص 130} ما نصه:
    \". . . فهذان الحديثان يدلان على وجود الافتراق والانقسام والتميز بين السلف وأتباعهم وبين غيرهم .
    والسلف ومن سار على نهجهم مازالوا يميزون أتباع السنة عن غيرهم من المبتدعة والفرق الضالة ، ويسمونهم أهل السنة والجماعة ، وأتباع السلف الصالح ، ومؤلفاتهم مملوءة بذلك ، حيث يردون على الفرق المخالفة لفرقة أهل السنة وأتباع السلف \".
    وقال أيضاً {ص 156} : \". . . كيف يكون التمذهب بالسلفية بدعة، والبدعة ضلالة ؟!وكيف يكون بدعة وهو اتباع لمذهب السلف ، واتباع مذهبهم واجب بالكتاب والسنة ، وحق وهدى ؟!
    قال تعالى :
    {والسابقون الأولون من المهاجرين والأنصار والذين اتبعوهم بإحسان رضي الله عنهم . . } .
    وقال النبي صلى الله عليه وسلم : {عليكم بسنتي وسنة الخلفاء الراشدين . .}.
    فالتمذهب بمذهب السلف سنة وليس بدعة ، وإنما البدعة التمذهب بغير مذهبهم\".
    وقال في المصدر السابق ص {133} في رده على قول البوطي : \"إن السلفية لا تعني إلا مرحلة زمنية \".
    قال : \"ونقول : هذا التفسير للسلفية بأنها مرحلة زمنية وليست جماعة تفسير غريب وباطل ، فهل يقال للمرحلة الزمنية بأنها سلفية ؟! هذا لم يقل به أحد من البشر ، وإنما تطلق السلفية على الجماعة المؤمنة الذين عاشوا في العصر الأول من عصور الإسلام والتزموا بكتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم من المهاجرين والأنصار والذين اتبعوهم بإحسان ووصفهم الرسول صلى الله عليه وسلم بقوله : {خيركم قرني ثم الذين يلونهم ثم الذين يلونهم } الحديث ، فهذا وصف لجماعة وليس لمرحلة زمنية ، ولما ذكر صلى الله عليه وسلم افتراق الأمة فيما بعد قال عن الفرق كلها : {إنها في النار إلا واحدة } .
    ووصف هذه الواحدة بأنها هي التي تتبع منهج السلف ، وتسير عليه ، فقال : {هم من كان على مثل ما أنا عليه اليوم وأصحابي . . . } فدل على أن هناك جماعة سلفية سابقة ، وجماعة متأخرة تتبعها في نهجها ، وهناك جماعات مخالفة لها متوعدة بالنار . . . \" .

    وقال في محاضرة ألقاها في حوطة سدير عام 1416هـ بعنوان {التحذير من البدع } الشريط الثاني، وذلك جواباً على سؤال نصه :
    \"فضيلة الشيخ . هل السلفية حزب من الأحزاب ؟ وهل الانتساب لهم مذموم؟.
    قال في الجواب : السلفية هي الفرقة الناجية هم أهل السنة والجماعة ، ليست حزباً من الأحزاب التي تسمى الآن أحزاباً ، وإنما هم جماعة ، جماعة على السنة وعلى الدين ، هم أهل السنة والجماعة ، قال صلى الله عليه وسلم : {لاتزال طائفة من أمتى على الحق ظاهرين لا يضرهم من خذلهم ولا من خالفهم } ، وقال صلى الله عليه وسلم : {وستفترق هذه الأمة على ثلاث وسبعين فرقة كلها في النار إلا واحدة . قالوا من هي يا رسول الله ؟ قال : من كان على مثل ما أنا عليه اليوم وأصحابي}.
    فالسلفية طائفة على مذهب السلف على ماكان عليه الرسول صلى الله عليه وسلم وأصحابه وهي ليست حزباً من الأحزاب العصرية الآن وإنما هي جماعة قديمة من عهد الرسول صلى الله عليه وسلم متوارثة مستمرة لا تزال على الحق ظاهرة إلى قيام الساعة كما أخبر صلى الله عليه وسلم \".

    عاشراً : قال الشيخ محمد أمان الجامي ـ رحمه الله ـ في الصفات الإلهية ص { 64 ـ65} : \"ويتضح مما تقدم أن مدلول السلفية أصبح اصطلاحاً معروفاً يطلق على طريقة الرعيل الأول ومن يقتدون بهم في تلقي العلم ، وطريقة فهمه وبطبيعة الدعوة إليه . فلم يعد إذاً محصوراً في دور تاريخي معين. بل يجب أن يفهم على أنه مدلول مستمر استمرار الحياة وضرورة انحصار الفرقة الناجية في علماء الحديث والسنة وهم أصحاب هذا المنهج وهي لا تزال باقية إلى يوم القيامة من قوله صلى الله عليه وسلم : {لاتزال طائفة من أمتى منصورين على الحق لا يضرهم من خالفهم ولا من خذلهم}\".


    حادي عشر : قال الشيخ صالح بن عبدالله العبود في كتابه عقيدة الشيخ محمد بن عبدالوهاب السلفية ص {1/254ـ255} : \"إن المراد من التعبير بالسلفية هو اتباع طريقة السلف الصالح من هذه الأمة المسلمة الذين هم أهل السنة والجماعة ومعنى ذلك هو الإجماع والاجتماع على اتباع سنة رسول الله صلى الله عليه وسلم وآثاره باطناً وظاهراً واتباع سبيل السابقين الأولين من المهاجرين والأنصار الذين اتبعوهم بإحسان . . . \"الخ .

    ثاني عشر : قال الشيخ بكر بن عبدالله أبو زيد في حكم الانتماء ص{90}:
    \"وإذا قيل {السلف} أو {السلفيون} أو لجادتهم {السلفية} ، فهي هنا نسبة إلى السلف الصالح جميع الصحابة ـ رضي الله عنهم ـ فمن تبعهم بإحسان ، دون من مالت بهم الأهواء بعد الصحابة ـ رضي الله عنهم ـ من الخلوف الذين انشقوا عن السلف الصالح باسم أو رسم ، ومن هنا قيل لهم {الخلف} والنسبة {خلفي} والثابتون على منهاج النبوة نسبوا إلى سلفهم الصالح في ذلك فقيل لهم {السلف، والسلفيون} والنسبة إليهم {سلفي} \".
    وقال في حلية طالب العلم ص {12} : \"كن سلفياً على الجادة ، على طريق السلف الصالح من الصحابة رضي الله عنهم ، فمن بعدهم ممن قفا أثرهم في جميع أبواب الدين ؛ من التوحيد ، والعبادات ، ونحوها ، متميزاً بالتزام آثار رسول الله صلى الله عليه وسلم ، وتوظيف السنن على نفسك ، وترك الجدال ، والمراء ، والخوض في علم الكلام، وما يجلب الآثام ، ويصد عن الشرع\" .

    ثالث عشر : وقال الدكتور إبراهيم بن عامر الرحيلي في كتابه {موقف أهل السنة والجماعة من أهل الأهواء والبدع} ـ رسالة دكتوراه ـ بإشراف الأستاذ الدكتور الشيخ : أحمد عطية الغامدي {1/63 }، قال : \"وليس من الابتداع في شئ أن يتسمى أهل السنة بـ {السلفي}؛ بل إن مصطلح السلف يساوي تماماً مصطلح أهل السنة والجماعة، ويدرك ذلك بتأمل اجتماع كل من المصطلحين في حق الصحابة فهم السلف، وهم أهل السنة والجماعة\".

    وقال صلاح الدين مقبول في كتابه دعوة شيخ الإسلام{1/57} : \"إن السلفية هي العودة بالأمة إلى الكتاب والسنة على منهج السلف الصالح ، في العقيدة والعمل ، والسياسة والاجتماع ، والمعيشة والاقتصاد، وغيرها من نواحي الحياة .
    وهي تمثل تعاليم الإسلام النقية من أكدار الجمود والركود ، والشرك والوثنية ، والبدع والأهواء ، والخرافات والأوهام ، والعادات والتقاليد.
    وهي تعبير دقيق عن الإسلام الخالص ، الخالي من الشوائب كلها .
    ولم يخل أي عصر من عصور التأريخ من القرون المشهود لها بالخير حتى الآن من حملة المذهب السلفي ، الذي هو التعبير الأدق عن الاعتصام بالكتاب والسنة عقيدة وعملاً ، ومنهجاً وسلوكاً \".

صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •