صحة حديث ما من مسلم يأخذ مضجعه بقراءة سورة من كتاب الله ؛ إلا وكل الله به ملكا، فلا يقربه شيء يؤذيه حتى يهب متى هب
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter
الدكتور سعد بن عبد الله الحميد


النتائج 1 إلى 4 من 4

الموضوع: صحة حديث ما من مسلم يأخذ مضجعه بقراءة سورة من كتاب الله ؛ إلا وكل الله به ملكا، فلا يقربه شيء يؤذيه حتى يهب متى هب

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Feb 2020
    المشاركات
    235

    افتراضي صحة حديث ما من مسلم يأخذ مضجعه بقراءة سورة من كتاب الله ؛ إلا وكل الله به ملكا، فلا يقربه شيء يؤذيه حتى يهب متى هب

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



    صحة حديث ما من مسلم يأخذ مضجعه بقراءة سورة من كتاب الله ؛ إلا وكل الله به ملكا، فلا يقربه شيء يؤذيه حتى يهب متى هب



    حسنه السيوطي في الجامع الصغير في أحاديث البشير النذير 8074



    وحسنه ابن حجر العسقلاني في
    هداية الرواة إلى تخريج أحاديث المصابيح والمشكاة (تخريج مشكاة المصابيح) 2/475


    [حسن كما قال في المقدمة]




    وله شاهد من صحيح البخاري


    وَكَّلَنِي رَسولُ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ بحِفْظِ زَكَاةِ رَمَضَانَ، فأتَانِي آتٍ فَجَعَلَ يَحْثُو مِنَ الطَّعَامِ فأخَذْتُهُ، وقُلتُ: واللَّهِ لَأَرْفَعَنَّكَ إلى رَسولِ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ، قَالَ: إنِّي مُحْتَاجٌ، وعَلَيَّ عِيَالٌ ولِي حَاجَةٌ شَدِيدَةٌ، قَالَ: فَخَلَّيْتُ عنْه، فأصْبَحْتُ، فَقَالَ النبيُّ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ: يا أبَا هُرَيْرَةَ، ما فَعَلَ أسِيرُكَ البَارِحَةَ، قَالَ: قُلتُ: يا رَسولَ اللَّهِ، شَكَا حَاجَةً شَدِيدَةً، وعِيَالًا، فَرَحِمْتُهُ، فَخَلَّيْتُ سَبِيلَهُ، قَالَ: أما إنَّه قدْ كَذَبَكَ، وسَيَعُودُ، فَعَرَفْتُ أنَّه سَيَعُودُ، لِقَوْلِ رَسولِ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ إنَّه سَيَعُودُ، فَرَصَدْتُهُ، فَجَاءَ يَحْثُو مِنَ الطَّعَامِ، فأخَذْتُهُ، فَقُلتُ: لَأَرْفَعَنَّكَ إلى رَسولِ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ، قَالَ: دَعْنِي فإنِّي مُحْتَاجٌ وعَلَيَّ عِيَالٌ، لا أعُودُ، فَرَحِمْتُهُ، فَخَلَّيْتُ سَبِيلَهُ، فأصْبَحْتُ، فَقَالَ لي رَسولُ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ: يا أبَا هُرَيْرَةَ، ما فَعَلَ أسِيرُكَ، قُلتُ: يا رَسولَ اللَّهِ شَكَا حَاجَةً شَدِيدَةً، وعِيَالًا، فَرَحِمْتُهُ، فَخَلَّيْتُ سَبِيلَهُ، قَالَ: أما إنَّه قدْ كَذَبَكَ وسَيَعُودُ، فَرَصَدْتُهُ الثَّالِثَةَ، فَجَاءَ يَحْثُو مِنَ الطَّعَامِ، فأخَذْتُهُ، فَقُلتُ: لَأَرْفَعَنَّكَ إلى رَسولِ اللَّهِ، وهذا آخِرُ ثَلَاثِ مَرَّاتٍ، أنَّكَ تَزْعُمُ لا تَعُودُ، ثُمَّ تَعُودُ قَالَ: دَعْنِي أُعَلِّمْكَ كَلِمَاتٍ يَنْفَعُكَ اللَّهُ بهَا، قُلتُ: ما هُوَ؟ قَالَ: إذَا أوَيْتَ إلى فِرَاشِكَ، فَاقْرَأْ آيَةَ الكُرْسِيِّ: {اللَّهُ لا إلَهَ إلَّا هو الحَيُّ القَيُّومُ} [البقرة: 255]، حتَّى تَخْتِمَ الآيَةَ، فإنَّكَ لَنْ يَزَالَ عَلَيْكَ مِنَ اللَّهِ حَافِظٌ، ولَا يَقْرَبَنَّكَ شيطَانٌ حتَّى تُصْبِحَ، فَخَلَّيْتُ سَبِيلَهُ، فأصْبَحْتُ فَقَالَ لي رَسولُ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ: ما فَعَلَ أسِيرُكَ البَارِحَةَ، قُلتُ: يا رَسولَ اللَّهِ، زَعَمَ أنَّه يُعَلِّمُنِي كَلِمَاتٍ يَنْفَعُنِي اللَّهُ بهَا، فَخَلَّيْتُ سَبِيلَهُ، قَالَ: ما هي، قُلتُ: قَالَ لِي: إذَا أوَيْتَ إلى فِرَاشِكَ فَاقْرَأْ آيَةَ الكُرْسِيِّ مِن أوَّلِهَا حتَّى تَخْتِمَ الآيَةَ: {اللَّهُ لا إلَهَ إلَّا هو الحَيُّ القَيُّومُ} [البقرة: 255]، وقَالَ لِي: لَنْ يَزَالَ عَلَيْكَ مِنَ اللَّهِ حَافِظٌ، ولَا يَقْرَبَكَ شيطَانٌ حتَّى تُصْبِحَ - وكَانُوا أحْرَصَ شيءٍ علَى الخَيْرِ - فَقَالَ النبيُّ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ: أما إنَّه قدْ صَدَقَكَ وهو كَذُوبٌ، تَعْلَمُ مَن تُخَاطِبُ مُنْذُ ثَلَاثِ لَيَالٍ يا أبَا هُرَيْرَةَ، قَالَ: لَا، قَالَ: ذَاكَ شيطَانٌ.



    رواه البخاري في صحيحه معلقاً 2311 ومعلقات البخاري لها حكم الوصل ووصلها الحافظ ابن حجر في تغليق التعليق




    وجه الشاهد من الحديث :
    لن يزال عليك من الله حافظ



    فقول الشيطان لن يزال عليك من الله حافظ وقول النبي صلى الله عليه وسلم لـــــــ أبو هريرة : صدقك وهو كذوب




    هذا شاهد قوي يشهد للحديث




    لان قوله : لن يزال عليك من الله حافظ




    أي لن يزال عليك من الله ملكاً يحفظك




    وهذا هو الشاهد القوي




    والله تعالى اعلم

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المشاركات
    8,014

    افتراضي رد: صحة حديث ما من مسلم يأخذ مضجعه بقراءة سورة من كتاب الله ؛ إلا وكل الله به ملكا، فلا يقربه شيء يؤذيه حتى يهب متى هب

    جزاكم الله خيراً.

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المشاركات
    8,014

    افتراضي رد: صحة حديث ما من مسلم يأخذ مضجعه بقراءة سورة من كتاب الله ؛ إلا وكل الله به ملكا، فلا يقربه شيء يؤذيه حتى يهب متى هب

    3364 - حديث شداد بن أوس رفعه "ما من امرئ مسلم يأخذ مضجعه فيقرأ سورة من كتاب الله إلا بعث الله ملكا يحفظه من كل شيء يؤذيه حتى يَهُب"
    قال الحافظ: أخرجه أحمد والترمذي" (1)
    يرويه سعيد بن إياس الجُرَيري عن أبي العلاء يزيد بن عبد الله بن الشِّخِّير واختلف عنه:
    - فقال غير واحد: عن الجريري عن أبي العلاء عن رجل من بني حنظلة قال: صحبت شداد بن أوس في سفر فقال: ألا أعلمك ما كان رسول الله - صلى الله عليه وسلم - يعلمنا أن نقول: اللهم إني أسألك الثبات في الأمر، وأسألك عزيمة الرشد، وأسألك شكر نعمتك وحسن عبادتك، وأسألك لسانا صادقا وقلبا سليما، وأعوذ بك من شرّ ما تعلم، وأسألك من خير ما تعلم، وأستغفرك مما تعلم إنّك أنت علام الغيوب.
    قال: وكان رسول الله - صلى الله عليه وسلم - يقول: ما من مسلم يأخذ مضجعه يقرأ سورة من كتاب الله إلا وكّل الله به مَلَكا فلا يقربه شيء يؤذيه حتى يَهُبَّ متى هَبَّ"
    أخرجه أحمد (4/ 125)
    عن يزيد بن هارون
    والترمذي (3407) واللفظ له والطبراني في "الكبير" (7175) والإسماعيلي في "معجمه" (2/ 758 - 759)
    عن سفيان الثوري
    والطبراني في "الكبير" (7176 و 7177) و"الدعاء" (275)
    عن خالد بن عبد الله الواسطي
    والطبراني في "الدعاء" (628)
    عن بشر بن المفضل البصري
    أربعتهم عن الجريري به.
    وقال بشر بن المفضل مرة: عن رجل من بني مجاشع.
    أخرجه الطبراني (7178) وفي "الدعاء" (629)- وقال هلال بن حِق البصري: عن الجريري عن أبي العلاء عن رجلين من بني حنظلة عن شداد.
    أخرجه النسائي في "اليوم والليلة" (812) وابن السني في "اليوم والليلة" (746)
    وهلال ذكره ابن حبان في "الثقات"، وقال الحافظ في "التقريب": مقبول، أي حيث يتابع.
    وتابعه عدي بن الفضل البصري عن الجريري عن أبي العلاء عن رجلين قد سماهما عن شداد.
    أخرجه الطبراني (7179) وفي "الدعاء" (626)
    وعدي بن الفضل قال أبو حاتم وغيره: متروك الحديث.
    - وقال حماد بن سلمة: عن الجريري عن أبي العلاء عن شداد.
    أخرجه النسائي (3/ 46) وابن حبان (1974) والطبرانى (7180) وفي "الدعاء" (627)
    والجريري كان قد اختلط وسماع الثوري وبشر بن المفضل وحماد بن سلمة منه قبل اختلاطه وسماع يزيد بن هارون منه بعد اختلاطه.
    والأول عندي أصح.
    قال الترمذي: هذا حديث إنما نعرفه من هذا الوجه"
    وقال النووي: إسناده ضعيف" الأذكار ص 88
    قلت: وهو كما قال للرجل الذي لم يسم.
    وقصة الدعاء لها طرق أخرى عند الطبراني وغيره.
    __________
    (1) 13/ 373 (كتاب الدعوات - باب التعوذ والقراءة عند النوم)

    الكتاب: أنِيسُ السَّاري في تخريج وَتحقيق الأحاديث التي ذكرها الحَافظ ابن حَجر العسقلاني في فَتح البَاري
    المؤلف: أبو حذيفة، نبيل بن منصور بن يعقوب بن سلطان البصارة الكويتي
    المحقق: نبيل بن مَنصور بن يَعقوب البصارة

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Feb 2020
    المشاركات
    235

    افتراضي رد: صحة حديث ما من مسلم يأخذ مضجعه بقراءة سورة من كتاب الله ؛ إلا وكل الله به ملكا، فلا يقربه شيء يؤذيه حتى يهب متى هب

    الحديث له شاهد قوي من صحيح البخاري وذكرته أعلاه


    الحديث حسن لغيره ان شاء الله تعالى للشاهد القوي من صحيح البخاري ويعمل به

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •