أن نفث الراقي يقوى مع ممارسة الرقية وكذلك فإن الراقي يقوى ضد الشياطين..
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter
الدكتور سعد بن عبد الله الحميد


النتائج 1 إلى 4 من 4
6اعجابات
  • 2 Post By احمد ابو انس
  • 2 Post By محمدعبداللطيف
  • 1 Post By احمد ابو انس
  • 1 Post By محمدعبداللطيف

الموضوع: أن نفث الراقي يقوى مع ممارسة الرقية وكذلك فإن الراقي يقوى ضد الشياطين..

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المشاركات
    7,627

    افتراضي أن نفث الراقي يقوى مع ممارسة الرقية وكذلك فإن الراقي يقوى ضد الشياطين..

    قال الشيخ خالد الحبشي أن نفث الراقي يقوى مع ممارسة الرقية وكذلك فإن الراقي يقوى ضد الشياطين كالمحارب الذي يقوى بخوض المعارك
    منقول .

    تعليقكم على هذا القول؟
    محمدعبداللطيف و أم علي طويلبة علم الأعضاء الذين شكروا.

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jan 2012
    المشاركات
    4,889

    افتراضي رد: أن نفث الراقي يقوى مع ممارسة الرقية وكذلك فإن الراقي يقوى ضد الشياطين..

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة احمد ابو انس مشاهدة المشاركة
    قال الشيخ خالد الحبشي
    أن نفث الراقي يقوى مع ممارسة الرقية
    وكذلك فإن الراقي يقوى ضد الشياطين كالمحارب الذي يقوى بخوض المعارك

    منقول .

    تعليقكم على هذا القول؟
    بارك الله فيك
    النفث القوى يكون مع صحة العقيدة، واليقين والصدق والاخلاص والخشية من الله والاستقامة على الشرع،والعلم بالرقية وأحكامها والَّا يستعمل الأشياء المخالفة للشرع، هذا هو السلاح الذى يقوى الراقى ويحارب به هؤلاء الشياطين ويخوض به المعارك
    اما ممارسة الرقية فهو مما يزيد فى خبرة الراقى
    اما السلاح الذى يحاب به هؤلاءالشياطين
    فقال القيم رحمه الله
    في تأثير الرقى بالفاتحة وغيرها في علاج ذوات السموم سر بديع
    فإن ذوات السموم أثرت بكيفيات نفوسها الخبيثة
    كما تقدم وسلاحها حماتها التي تلدغ بها
    وهي لا تلدغ حتى تغضب
    فإذا غضبت ثار فيها السم فتقذفه بآلتها
    وقد جعل الله سبحانه لكل داء دواء
    ولكل شئ ضدا
    ونفس الراقي تفعل في نفس المرقي فيقع بين نفسيهما فعل وانفعال كما يقع بين الداء والدواء
    فتقوى نفس الراقي وقوته بالرقية
    على ذلك الداء فيدفعه بإذن الله
    ومدار تأثير الأدوية والأدواء على الفعل والإنفعال
    وهو كما يقع بين الداء والدواء الطبيعيين يقع بين الداء والدواء الروحانيين والروحاني والطبيعي وفي النفث والتفل استعانة بتلك الرطوبة والهواء والنفس المباشر للرقية والذكر والدعاء
    فإن الرقية تخرج من قلب الراقي وفمه
    فإذا صاحبها شئ من أجزاء باطنه من الريق والهواء والنفس
    كانت أتم تأثيرا وأقوى فعلا ونفوذا
    ويحصل بالإزدواج بينهما كيفية موثرة شبيهة بالكيفية الحادثة عند تركيب الأدوية
    وبالجملة : فنفس الراقي تقابل تلك النفوس الخبيثة وتزيد بكيفية نفسه
    وتستعين بالرقية وبالنفث على إزالة ذلك الأثر
    وكلما كانت كيفية نفس الراقي أقوى كانت الرقية أتم واستعانته بنفثه كاستعانة تلك النفوس الرديئة بلسعها
    وفي النفث سر آخر
    فإنه مما تستعين به الأرواح الطيبة والخبيثة
    ولهذا تفعله السحرة
    كما يفعله أهل الإيمان قال تعالى : { ومن شر النفاثات في العقد }
    وذلك لأن النفس تتكيف بكيفية الغضب و المحاربة
    وترسل أنفاسها سهاما لها وتمدها بالنفث والتفل الذي معه شئ من الريق مصاحب لكيفية مؤثرة
    والسواحر تستعين بالنفث استعانة بينة وإن لم تتصل بجسم المسحور
    بل تنفث على العقدة وتعقدها وتتكلم بالسحر فيعمل ذلك في المسحور بتوسط الأرواح السفلية الخبيثة
    فتقابلها الروح الزكية الطيبة بكيفية الدفع والتكلم بالرقية وتستعين بالنفث
    فأيهما قوي كان الحكم له ومقابلة الأرواح بعضها لبعض ومحاربتها وآلتها من جنس مقابلة الأجسام ومحاربتها وآلتها سواء
    بل الأصل في المحاربة والتقابل للأرواح والأجسام آلتها وجندها
    ولكن من غلب عليه الحس لا يشعر بتأثيرات الأرواح وأفعالها وانفعالاتها لاستيلاء سلطان الحس عليه
    وبعده من عالم الأرواح وأحكامها وأفعالها
    والمقصود : أن الروح إذا كانت قوية وتكيفت بمعاني الفاتحة واستعانت بالنفث والتفل
    قابلت ذلك الأثر الذي حصل من النفوس الخبيثة فأزالته

    زاد المعاد في هدي خير العباد
    احمد ابو انس و أم علي طويلبة علم الأعضاء الذين شكروا.

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المشاركات
    7,627

    افتراضي رد: أن نفث الراقي يقوى مع ممارسة الرقية وكذلك فإن الراقي يقوى ضد الشياطين..

    جزاكم الله خيراً.
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة محمدعبداللطيف

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Jan 2012
    المشاركات
    4,889

    افتراضي رد: أن نفث الراقي يقوى مع ممارسة الرقية وكذلك فإن الراقي يقوى ضد الشياطين..

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة احمد ابو انس مشاهدة المشاركة
    فإن الراقي يقوى ضد الشياطين كالمحارب الذي يقوى بخوض المعارك
    منقول .
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة احمد ابو انس مشاهدة المشاركة
    ولكن الرقاة يختلفون فقد يكون بعضهم ضعيفا في عمل الرقية فيصعب عليه العلاج أحيانا، كما هو حال الناس في استجابة دعائهم وعدمه،
    وقد مثل ابن القيم ـ رحمه الله ـ الدعاء بالسيف،
    وذكر أن قوة تأثير الدعاء بحسب قوة إيمان الداعي،
    كما أن تأثير ضربة السيف بحسب قوة ساعد الضارب،
    وهكذا القرآن إذا تعالج به العبد أو رقى غيره مع قوة إيمان واعتقاد وبعد عن المعاصي كان له الأثر العظيم في العلاج ـ بإذن الله تعالى

    ـ وقد قال ابن القيم ـ رحمه الله ـ في كتابه زاد المعاد:
    فالقرآن هو الشفاء التام من جميع الأدواء القلبية والبدنية وأدواء الدنيا والآخرة، وما كل أحد يؤهل ولا يوفق للاستشفاء به، وإذا أحسن العليل التداوي به ووضعه على دائه بصدق وإيمان، وقبول تام، واعتقاد جازم واستيفاء شروطه لم يقاومه الداء أبداً، وكيف تقاوم الأدواء كلام رب الأرض والسماء الذي لو نزل على الجبال لصدعها، أو على الأرض لقطعها؟!! فما من مرض من أمراض القلوب والأبدان إلا وفي القرآن سبيل الدلالة على دوائه وسببه والحمية منه لمن رزقه الله فهما في كتابه، قال تعالى: أَوَلَمْ يَكْفِهِمْ أَنَّا أَنْزَلْنَا عَلَيْكَ الْكِتَابَ يُتْلَى عَلَيْهِمْ إِنَّ فِي ذَلِكَ لَرَحْمَةً وَذِكْرَى لِقَوْمٍ يُؤْمِنُونَ {العنكبوت:51} فمن لم يشفه القرآن فلا شفاه الله، ومن لم يكفه القرآن فلا كفاه الله.
    نعم بارك الله فيك



    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة احمد ابو انس

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •