واجب المسلمين تجاه من يسب الدين
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter
الدكتور سعد بن عبد الله الحميد


النتائج 1 إلى 8 من 8
4اعجابات
  • 1 Post By السعيد شويل
  • 1 Post By محمدعبداللطيف
  • 1 Post By محمدعبداللطيف
  • 1 Post By السعيد شويل

الموضوع: واجب المسلمين تجاه من يسب الدين

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المشاركات
    7,617

    افتراضي واجب المسلمين تجاه من يسب الدين

    واجب المسلمين تجاه من يسب الدين

    السؤال: هذه الرسالة وردتنا من السودان يقول: من أخيكم في الدين العبيد محمد السودان مديرية الجزيرة، يقول: أتقدم لإخواني في الدين وإخواني مقدمي برنامج نور على الدرب، وأرجو عرض طلب هذا الحكم على الشيخ الذي يجيب على أسئلة المستمعين، يقول: ما الحكم الشرعي للشخص الذي يرتكب جريمة سب الدين وهو متزوج، فإن كنت حوله أو قريباً منه فما الواجب الذي أقوم به نحو هذا الشخص، وشكري لكم؟





    الجواب: سب الدين من أعظم الجرائم في الإسلام، وهو من الجرائم الكفرية ومن نواقض الإسلام ومن أنواع الردة عن الإسلام، فالذي يسب الدين أو يسب الله أو يسب الرسول عليه الصلاة والسلام هذا قد أتى كفراً عظيماً وردة عن الإسلام، والواجب على من سمعه أو كان يعلم ذلك منه أن ينكر عليه وأن يعلمه أن هذا ناقض من نواقض الإسلام وكفر بواح، فعليه أن يبادر بالتوبة لعل الله يتوب عليه.
    وأما حكمه في الدنيا بالنسبة إلى ولاة الأمور فالواجب عليهم استتابته، فإن تاب فالحمد لله وإلا وجب أن يقتل، وقال جمع من أهل العلم: لا يستتاب بل يقتل حداً كافراً، فإن تاب فيما بينه وبين الله تاب الله عليه، ولكن يجب أن يقتل ردعاً له ولأمثاله عن سب الله ورسوله وعن سب دين الله.
    والقولان معروفان لأهل العلم، وبالنظر إلى حالة الناس اليوم وكثرة الجهل واختلاطهم بالمشركين والكفار وضعفاء البصيرة يتضح له أن هذا الشيء قد يكثر في هذا الزمان؛ لكثرة مخالطة الكفرة، ولكثرة الجهل وغلبته على الناس ولضعف الدين والإيمان في قلوب الكثير من الناس، فلهذا قد يقع منه هذا الشيء كثيراً، فالواجب أن يردع عن هذا الشيء بغاية من التأديب الذي يردع الناس عن هذا ثم يستتاب لعله يندم على ما فعل، ولكن لابد من التعزير.. لابد من الأدب عما أقدم عليه ثم استتابته بعد ذلك، فيستتاب فإن تاب الحمد لله مع التعزير والتأديب حتى لا يعود لمثل هذا، وإن لم يتب قتل كفراً وردة عن الإسلام.
    والقول الثاني: لا يستتاب بل يقتل فوراً ولا يستتاب؛ لأن هذه جريمة عظيمة فلا يستتاب أهلها كما لا يستتاب الساحر على الصحيح، فهكذا من سب الله ورسوله أو سب دينه من باب أولى؛ لظهور كفره ولأنه هتك أمراً عظيماً وأتى جريمة عظمى في سب الدين وسب الله ورسوله.
    وبكل حال فالواجب أن يستتاب فإن تاب وندم وأقلع وأظهر الخير وأظهر العمل الصالح فالحمد لله وإلا قتل، ولكن التعزير لابد منه، لابد أن يعزر ويؤدب حتى لا يعود إلى مثل هذا ولو تاب، وإن قتل فوراً ولم يستتب فهو قول جيد وقول قوي ولا غبار عليه، ولكن الاستتابة لها وجهها، الله جل وعلا أمر باستتابة الكفار ودعوتهم إلى ذلك فإذا استتيب؛ لأن الجهل يغلب على الناس ويغلب عليهم أيضاً التساهل في هذه الأمور؛ بسبب الجلساء الضالين وبسبب غلبة الجهل وبسبب المخالطة الخبيثة للكفرة والمجرمين فإذا استتيب وتاب توبة صادقة وأظهر الخير فالحمد لله، وإلا أمكن قتله إذا عاد إلى مثل هذا ولم يتأثر بالاستتابة ولا بالتعزير الذي فعل معه من ولاة الأمور. نعم.
    والله المستعان، لا حول ولا قوة إلا بالله. https://binbaz.org.sa/fatwas/4957/%D...AF%D9%8A%D9%86

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Oct 2008
    المشاركات
    768

    افتراضي رد: واجب المسلمين تجاه من يسب الدين

    البحث عن الداء قبل الدواء ..
    ...
    كل راعٍ مسئول عن رعيته ..

    فكنْ لأهلك وبناتك مربياً فاضلاً وعِظهم بالوعد والوعيد وبالترغيب والتهديد وشيّد لهم مبانى الإستقامة والرشاد واحجزهم عن الزلل والأوزار ..
    كن لهم معلماً وهادياً
    حتى لايكون جزاؤك وجزاؤهم عذاب النار ..
    { يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا قُوا أَنْفُسَكُمْ وَأَهْلِيكُمْ نَاراً وَقُودُهَا النَّاسُ وَالْحِجَارَةُ }
    .....
    إنْ شبّ أهلك وأولادك وبناتك أتقياء صالحين .. فهم زينة لك من الله فى أرضه . تسعد بهم ويسعدون فى دنياهم وآخرتهم ..
    وإن أهملت نشأتهم وتربيتهم .. فلن تجنى إلا المفاسد والمهالك . وسيكون جزاؤك وجزاؤهم الخزى والندامة ..
    ....

    فى يوم القيامة سينظر المرء ما قدمت يداه ويتذكر الإنسان ما سعى ..
    سوف
    يُجازى كل إنسان عما فعل واحتقب ويُحاسب عن كل ما كسب واكتسب .. وإن كان الناس قد نسوا أقوالهم فالله لم ينساها وإن لم يحصوا أعمالهم فالله قد أحصاها ..
    { هَذَا كِتَابُنَا يَنطِقُ عَلَيْكُم بِالْحَقِّ إِنَّا كُنَّا نَسْتَنسِخُ مَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ }
    .....

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jan 2012
    المشاركات
    4,884

    افتراضي رد: واجب المسلمين تجاه من يسب الدين

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة السعيد شويل مشاهدة المشاركة
    فكنْ لأهلك وبناتك مربياً فاضلاً ..
    كن لهم معلماً وهادياً
    حتى لايكون جزاؤك وجزاؤهم عذاب النار ..
    { يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا قُوا أَنْفُسَكُمْ وَأَهْلِيكُمْ نَاراً وَقُودُهَا النَّاسُ وَالْحِجَارَةُ }
    السؤال عن واجب المسلمين تجاه من يسب الدين وليس عن الواجب تجاه الاهل والولد- أليس للمسلمين واجب تجاه من يسب الله او الرسول او القرآن أليس من واجبنا الدفاع عن ديننا؟

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Oct 2008
    المشاركات
    768

    افتراضي رد: واجب المسلمين تجاه من يسب الدين

    أخى محمد .. لقد قلت فى أول مشاركتى يجب البحث عن الداء قبل الدواء .. بمعنى :
    أن تربية النشأ ( الأولاد والبنات ) على أسس ومبادىء الإسلام وعلى ما أمر الله به ونهى عنه .. لن تجد من بعده من يسب الدين ..
    هذا هو مقصدى أخى الكريم
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة محمدعبداللطيف

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Jan 2012
    المشاركات
    4,884

    افتراضي رد: واجب المسلمين تجاه من يسب الدين

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة السعيد شويل مشاهدة المشاركة
    أ
    أن تربية النشأ ( الأولاد والبنات ) على أسس ومبادىء الإسلام وعلى ما أمر الله به ونهى عنه .. لن تجد من بعده من يسب الدين ..
    نعم أخى السعيد شويل هذا اذا كان الآباء والمربين ملتزمين بمبادئ وأسس الاسلام
    ولكن ماذا اذا كان رب البيت نفسه من كان بالدف ضاربا وكان هو نفسه من يسب الدين
    هنا يأتى واجب المسلمين تجاه أعظم الجرائم على الاطلاق اعظم من جريمة القتل والسرقة والزنا فواجب المسلمين هو ما نقله الاخ الفاضل احمد ابو انس عن الامام ابن باز رحمه الله وأَخْتَصِرُه مرة أخرى
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة احمد ابو انس;947123[#333333
    سب الدين
    من أعظم الجرائم في الإسلام،
    وهو من الجرائم الكفرية
    ومن نواقض الإسلام
    ومن أنواع الردة عن الإسلام،
    فالذي يسب الدين أو يسب الله أو يسب الرسول عليه الصلاة والسلام
    هذا قد أتى كفراً عظيماً وردة عن الإسلام،
    والواجب على من سمعه أو كان يعلم ذلك منه أن ينكر عليه وأن يعلمه أن هذا ناقض من نواقض الإسلام وكفر بواح، فعليه أن يبادر بالتوبة لعل الله يتوب عليه.
    ...ولكن يجب أن يقتل ردعاً له ولأمثاله عن سب الله ورسوله وعن سب دين الله.
    ...............
    .وبالنظر إلى حالة الناس اليوم وكثرة الجهل واختلاطهم بالمشركين والكفار
    وضعفاء البصيرة
    يتضح له أن هذا الشيء
    قد يكثر في هذا الزمان؛
    لكثرة مخالطة الكفرة،
    ولكثرة الجهل وغلبته على الناس
    ولضعف الدين والإيمان في قلوب الكثير من الناس
    ،
    فلهذا قد يقع منه هذا الشيء كثيراً،
    فالواجب أن يردع عن هذا الشيء بغاية من التأديب الذي يردع الناس عن هذا
    ثم يستتاب لعله يندم على ما فعل، ولكن لابد من التعزير.. لابد من الأدب عما أقدم عليه ثم استتابته بعد ذلك، فيستتاب فإن تاب الحمد لله مع التعزير والتأديب حتى لا يعود لمثل هذا،...............
    وبكل حال
    فالواجب أن يستتاب فإن تاب وندم وأقلع وأظهر الخير وأظهر العمل الصالح فالحمد لله
    وإلا قتل،
    ولكن التعزير لابد منه،
    لابد أن يعزر ويؤدب حتى لا يعود إلى مثل هذا ولو تاب،
    وإن قتل فوراً ولم يستتب فهو قول جيد وقول قوي ولا غبار عليه، ولكن الاستتابة لها وجهها، الله جل وعلا أمر باستتابة الكفار ودعوتهم إلى ذلك فإذا استتيب؛
    لأن الجهل يغلب على الناس ويغلب عليهم أيضاً التساهل في هذه الأمور؛
    بسبب الجلساء الضالين
    وبسبب غلبة الجهل
    وبسبب المخالطة الخبيثة للكفرة والمجرمين
    فإذا استتيب وتاب توبة صادقة وأظهر الخير فالحمد لله،
    يتضح له أن هذا الشيء
    قد يكثر في هذا الزمان؛
    ومن الاسباب عدم وجود حد وعقوبة للردة والسب فى كثير من البلدان التى تدعى الاسلام
    لا يوجد فيها حد للردة ولا عقوبة لمن يسب دين الاسلام
    مما جرأ الكثير على الردة وسب الدين
    فإلى الله المشتكى
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة احمد ابو انس

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Jan 2012
    المشاركات
    4,884

    افتراضي رد: واجب المسلمين تجاه من يسب الدين

    القوانين الوضعية ليس فيها عقوبة المرتد او الساب لدين الاسلام ،
    ولم يكن هذا الموضوع ليشغل بال واضعي القوانين؛
    وذلك لأن رجال القانون يعتبرون حد الردة وحشية وهمجية ولا يتناسب مع القرن الذي نعيش فيه! وإن تعجب فعجبٌ قولهم
    ذلك أنّ رجال القانون قد وضعوا عقوبة شديدة جداً قد تصل إلى حد الإعدام لما يسمونه بالخيانة العظمى لافشاء اسرار الدولة او التعرض لشخص رئيس الدولة،
    اما التعرض لله او الرسول او الاسلام فهذه حرية
    ومن خلال النصوص التي ذكروها يتضح جلياً أن خيانة الدين والردة عنه وسب الله او الرسول او القرآن لم تكن لتخطر لهم على بال؛
    أما خيانة الوطن فهي الخطر الاكبر والجريمة والاثم الاعظم؛
    اما خيانة دين الاسلام والردة عنه وسبه فهى عندهم حرية شخصية
    سَاءَ مَا يَحْكُمُونَ
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة احمد ابو انس

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Oct 2008
    المشاركات
    768

    افتراضي رد: واجب المسلمين تجاه من يسب الدين

    أؤيدكم أخى محمد
    والعجب كل العجب أن نظل نعمل بهذه القوانين . وقد منّ الله علينا بشريعةٍ وضعها لنا رب العالمين
    .......
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة محمدعبداللطيف

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Jan 2012
    المشاركات
    4,884

    افتراضي رد: واجب المسلمين تجاه من يسب الدين

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة السعيد شويل مشاهدة المشاركة
    أؤيدكم أخى محمد
    والعجب كل العجب
    أن نظل نعمل بهذه القوانين .
    وقد منّ الله علينا بشريعةٍ وضعها لنا رب العالمين
    .......
    نعم بارك الله فيك

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •