هل يوجد في عصرنا من يتبع السلف في الزهد والجوع ؟
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter
الدكتور سعد بن عبد الله الحميد


النتائج 1 إلى 3 من 3
3اعجابات
  • 1 Post By أسد الإسلام الجزائري
  • 1 Post By ماجد مسفر العتيبي
  • 1 Post By أحمد عامري

الموضوع: هل يوجد في عصرنا من يتبع السلف في الزهد والجوع ؟

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Oct 2010
    الدولة
    الجزائر
    المشاركات
    25

    افتراضي هل يوجد في عصرنا من يتبع السلف في الزهد والجوع ؟

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    عندما نطلع على سير السلف الصالح نجد أنهم كانوا يجوعون أياما طويلة ولا يأكلون سوى لقيمات قليلة لا تزيد عن كف واحد ، وقد كان النبي صلى الله عليه وسلم يمضي أياما يتلوى من الجوع ولا يجد من الدقل ما يملأ به بطنه.

    فهل يوجد في عصرنا من يفعل ذلك اقتداء بالسلف ؟ وهل يعرف عن أحد مشايخنا وعلمائنا أنه يجوع ولا يأكل إلا القليل ؟ وحبذا لو أجد النظام الغذائي الذي يتبعه العلماء الزهاد في عصرنا وكذلك طلبة العلم هنا في المنتدى.

    ثم هل يوجد علاقة بين الجوع وقلة النوم وكثرة النشاط ؟ فإننا عندنا نقرأ في سير السلف نجد أن نومهم قليل لا يتعدى 4 ساعات في اليوم وكانوا يجوعون ولا يأكلون حتى الشبع وكان طعامهم رديء ورغم ذلك كانوا يجاهدون في سبيل الله وكانت أعمالهم اليومية شاقة جدا.
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة أحمد عامري

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Feb 2009
    المشاركات
    2,943

    افتراضي رد: هل يوجد في عصرنا من يتبع السلف في الزهد والجوع ؟

    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

    العباد والزهاد في الماضي كان منهم الفقير والغني والامير والمأمور كما أن الانبياء كان منهم الاغنياء والفقراء


    وقد تحدث في هذه المسألة شيخ الاسلام بن تيمية في كتابه (الفرقان بين أولياء الرحمن واولياء الشيطان) فقال:
    فالناس ‏[‏ثلاثة أصناف‏]‏‏:‏ غنى، وهو من ملك ما يفضل عن حاجته، وفقير، وهو من لا يقدر على تمام كفايته، وقسم ثالث‏:‏ وهو من يملك وفق كفايته، ولهذا كان في أكابر الأنبياء والمرسلين والسابقين الأولين من كان غنيًا‏:‏ كإبراهيم الخليل وأيوب، وداود وسليمان، وعثمان بن عفان، وعبد الرحمن بن عوف، وطلحة والزبير، وسعد بن معاذ وأسيد بن الحضير، وأسعد بن زرارة وأبي أيوب الأنصاري، وعبادة بن الصامت، ونحوهم‏.‏ ممن هو من أفضل الخلق من النبيين والصديقين‏.‏
    /وفيهم من كان فقيرًا‏:‏ كالمسيح عيسى ابن مريم، ويحيى بن زكريا وعلى بن أبي طالب، وأبي ذر الغفاري، ومصعب بن عمير، وسلمان الفارسي ونحوهم‏.‏ ممن هو من أفضل الخلق، من النبيين والصديقين، وقد كان فيهم من اجتمع له الأمران‏:‏ الغنى تارة والفقر أخرى؛ وأتى بإحسان الأغنياء وبصبر الفقراء‏:‏ كنبينا صلى الله عليه وسلم، وأبي بكر وعمر ‏.‏
    والنصوص الواردة في الكتاب والسنة حاكمة بالقسط؛ فإن الله في القرآن لم يفضل أحدا بفقر، ولا غنى، كما لم يفضل أحدًا بصحة ولا مرض، ولا إقامة ولا سفر، ولا إمارة ولا ائتمار، ولا إمامة ولا ائتمام، بل قال‏:‏ ‏{‏إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِندَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ‏} وفضلهم بالأعمال الصالحة‏:‏ من الإيمان ودعائمه، وشعبه كاليقين والمعرفة، ومحبة الله والإنابة إليه، والتوكل عليه ورجائه، وخشيته وشكره والصبر له‏.‏ وقال في آية العدل‏:‏ ‏{‏يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ كُونُواْ قَوَّامِينَ بِالْقِسْطِ شُهَدَاء لِلّهِ وَلَوْ عَلَى أَنفُسِكُمْ أَوِ الْوَالِدَيْنِ وَالأَقْرَبِينَ إِن يَكُنْ غَنِيًّا أَوْ فَقَيرًا فَاللّهُ أَوْلَى بِهِمَا فَلاَ تَتَّبِعُواْ الْهَوَى أَن تَعْدِلُواْ‏}‏ ‏[‏النساء‏:‏135‏]‏‏.‏
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة أحمد عامري
    الليبرالية: هي ان تتخذ من نفسك إلهاً ومن شهوتك معبوداً
    اللهم أنصر عبادك في سوريا وأغفر لنا خذلاننا لهم

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Mar 2020
    المشاركات
    21

    افتراضي رد: هل يوجد في عصرنا من يتبع السلف في الزهد والجوع ؟

    لا يحث على الفقر والجوع والبقاء جوعا مدة مع وجود الطعام باسثناء (الصوم ) بل يحث على العمل والتكسب لا رهبانية في الإسلام كل ما لذ وطاب بلا إسراف وتبذير ..والله أعلم ..وهذا أحد أسباب ضعف الأمة: المثلث الفقر والجوع والجهل كم كلف الأمة من كوارث وضعف وخور ..
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة ماجد مسفر العتيبي

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •