أبو نصر : شيخ البيهقي
عيد أضحى مبارك
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter


النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: أبو نصر : شيخ البيهقي

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jan 2015
    المشاركات
    72

    Question أبو نصر : شيخ البيهقي

    أبو نصر بن قتادة : شيخ البيهقي
    لكن هل يعقل أن لا نجد له أي ترجمة ؟
    وما حال سند الأحاديث التي رواها إذا كان لا يعرف أي من أصحاب التراجم أي شيء عنه ..
    هذه أسئلة جالت بخاطري .. فأفيدوني بورك فيكم

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Nov 2018
    المشاركات
    1,411

    افتراضي رد: أبو نصر : شيخ البيهقي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبد السلام الخلقي مشاهدة المشاركة
    أبو نصر بن قتادة : شيخ البيهقي
    لكن هل يعقل أن لا نجد له أي ترجمة ؟
    ورد ترجمته في كتاب إِتْحَافُ المُرْتَقِي بِتَرَاجِمِ شُيُوخ البَيهَقِيّ [126] للمؤلف: محمود بن عبد الفتاح النحال: عمر بن عبد العزيز بن عمر بن قتادة أبو نصر النيسابوري الأنصاري النعماني البشيري من أولاد النعمان بن بشير رضي الله عنه. (1)
    وقد ورد هذا الاسم في مصنفات البيهقي:
    أبو نصر عمر بن عبد العزيز بن عمر بن قتادة الأنصاري.
    وورد: أبو نصر عمر بن عبد العزيز بن قتادة البشيري من أولاد النعمان بن بشير.
    وورد: أبو نصر عمر بن عبد العزيز بن عمر بن قتادة البشيري.
    وورد: أبو نصر عمر بن عبد العزيز بن عمر بن قتادة النعماني.
    وورد: أبو نصر عمر بن عبد العزيز بن عمر بن قتادة.
    وورد: أبو نصر عمر بن عبد العزيز بن قتادة.
    وورد: أبو نصر عمر بن عبد العزيز النيسابوري.
    وورد: أبو نصر عمر بن عبد العزيز.
    وورد: أبو نصر بن عبد العزيز.
    __________
    (1) السنن الكبرى (1/ 62، 70، 2/ 34، 91، 3/ 24، 126) ومواضع كثيرة من كتب البيهقي قد أربت على الثلاثة آلاف.

    ـــــــــــــــ ـــــــــــــــ ـــــــــــــــ ـــــــــــــــ ـــــــــــــــ ــــ
    وورد: عمر بن عبد العزيز بن قتادة.
    وورد: عمر بن عبد العزيز.
    وورد: أبو نصر بن قتادة.
    وورد: أبو نصر.
    روى عن: إبراهيم بن عبد الله أبي مسلم إن كان محفوظا (1)، وأحمدُ بن إسحاق بن محمَّد بن شيبان أبي محمَّد الهروي الضرير البغدادي الأصل؛ وكان سماعه منه بهراة، وأحمدُ بن إسماعيل بن يحيى بن خازم أبي الفضل الأزدي الإسماعيلي النيسابوري، وأحمدُ بن الحسين بن علي القاضي أبي حامد المروزي الهمذاني المعروف بابن الطبري ببلخ إملاء، وأحمدُ بن محمَّد بن أحمد بن شعيب أبي حامد المزكي، وأحمدُ بن محمَّد بن رميح بن عصمة بن وكيع بن رجاء أبي سعيد النخعي النسوي الحافظ، وأحمدُ بن محمَّد أبي الفضل السلمي الهروي قراءة عليه، وإسماعيل بن نجيد بن أحمد بن يوسف أبي عمرو السلمي؛ جد أبي عبد الرحمن السلمي، وإسماعيل بن عبد الله بن محمَّد بن ميكال أبي العباس الأديب الميكالي النيسابوري من ذرية كسرى يزدجرد بن بهرام جور الفارسي، وحامد ابن محمَّد بن عبد الله بن محمَّد بن معاذ أبي علي الهروي الرفاء، والحسين بن علي ابن محمَّد بن يحيى أبي أحمد التميمي النيسابوري المعروف بحسينك، والعباس بن الفضل بن زكريا بن نضرويه -بمعجمة- أبي منصور النضروي الهروي، وعبد الله ابن محمَّد بن عبد الرحمن الصوفي أبي محمَّد الحيري النيسابوري المعروف بالرازي،
    __________
    (1) دلائل النبوة (4/ 181).

    وعبد الله بن أحمد بن سعد الحافظ أبي محمَّد النيسابوري الحاجي البزاز، وعبد الله ابن الحسين بن بالويه بن بكر بن إبراهيم بن محمَّد بن فَرُّخان أبي القاسم الصوفي إملاء (1)، وعبد الله بن محمَّد بن عبد الله بن عبد الرحمن أبي محمَّد الرازي الشعراني الصوفي، وعبد الله بن محمَّد بن موسى بن كعب أبي محمَّد الكعبي النيسابوري، وعلي بن عيسى بن المثنى أبي الحسن الماليني، وعلي بن الفضل بن محمَّد بن عقيل بن خويلد أبي الحسن الخزاعي النيسابوري، وعلي بن محمَّد بن إسماعيل أبي الحسن الطوسي الفقيه، وعلي بن محمَّد بن مهدي أبي الحسن الطبري المتكلم الأصولي صاحب كتاب مشكل الأحاديث الواردة في الصفات، ومحمَّد بن إبراهيم أبي بكر خشكنانة البلخي، ومحمَّد بن أبي الفضل يعقوب بن إسحاق بن محمود بن إسحاق الفقية أبي حاتم الهروي بهراة، ومحمَّد بن أحمد بن الأزهر بن طلحة أبي منصور الأزهري الهروي اللغوي الشافعي إمام أهل اللغة، ومحمَّد بن أحمد بن محمَّد بن أبي خالد أبي بكر الأصبهاني العدل إملاء، ومحمَّد بن أحمد بن حامد أبي الحسين العطار، ومحمَّد بن أحمد بن زكريا أبي الحسن النيسابوري الأديب العابد صاحب الحسين بن محمَّد بن زياد القباني، ومحمَّد بن أحمد بن صالح أبي بكر البغدادي ببلخ، ومحمَّد بن إسحاق بن أيوب بن يزيد بن عبد الرحمن ابن نوح أبي العباس الصُّبَغي أخي أبي بكر الصُّبَغي، ومحمَّد بن جعفر بن محمَّد بن محمَّد بن مطر أبي عمرو النيسابوري المزكي شيخ العدالة، ومحمَّد بن الحسن بن أحمد بن إسماعيل المُكْتِب أبي الحسن السراج النيسابوري المقرئ الضرير الزاهد شيخ الإِسلام، ومحمَّد بن الحسن بن الحسين بن منصور أبي الحسن النيسابوري التاجر إملاء، ومحمَّد بن سليمان بن محمَّد بن سليمان بن هارون أبي سهل الحنفي -نسبا- العجلي الصعلوكي النيسابوري الفقيه الشافعي المتكلم النحوي المفسر اللغوي الصوفي شيخ خراسان إملاء،
    __________
    (1) استفدت معرفة اسمه كاملا من وروده في سند من لسان الميزان (4/ 20).
    ـــــــــــــــ ـــــــــــــــ ـــــــــــــــ ـــــــــــــــ ـــــ
    ومحمَّد بن العباس بن أحمد بن محمَّد بن عصم بن بلال بن عصم بن العباس بن سَعْنَة بن المحش بن عامر بن حسل بن بجادة ابن ذهل بن مالك بن بكر بن سعد بن ضبة بن أُد بن طابخة بن إلياس بن مضر أبي عبد الله بن أبي ذهل الضبي الهروي المعروف بالعصمي رئيس هراة، ومحمَّد بن عبد الله بن إبراهيم بن عبدة بن قطن بن إبراهيم أبي الحسن التميمي النيسابوري المعروف بالسليطي، ومحمَّد بن عبد الله بن جميل أبي بكر، ومحمَّد بن عبد الله بن محمَّد بن خميرويه بن سيار أبي الفضل الهروي، ومحمَّد بن عبد الله بن محمَّد بن يزيد بن عبد الله أبي الحسين الحساب القُهستاني، ومحمَّد بن علي بن إسماعيل أبي بكر الشاشي الفقيه الشافعي المعروف بالقفال الكبير صاحب التصانيف؛ وكان سماعه منه إنشادا، ومحمَّد بن المؤمل بن الحسن بن عيسى أبي بكر الماسرجسي النيسابوري، ومحمَّد بن محمَّد بن أحمد بن إسحاق أبي أحمد النيسابوري الكرابيسي الحاكم الكبير الحافظ صاحب الأسماء والكنى، ومحمَّد بن محمَّد بن داود بن سعيد أبي بكر السجزي النيسابوري العدل، ويحيى بن منصور بن يحيى بن عبد الملك أبي محمَّد الحاكم قاضي نيسابور، وأبي علي الدقاق.
    سمع منه: البيهقي قراءة عليه بخسروجرد ومن أصل كتابه، وأكثر الرواية عنه في تصانيفه، ومن طريقه تحمل البيهقي سنن سعيد بن منصور.
    وروى عنه أيضًا: خديجة الصابونية الحرة المسماة: خديجة بنت شيخ الإِسلام أبي عثمان إسماعيل بن عبد الرحمن الصابوني؛ وكان سماعها منه في رجب سنة اثنتي عشرة وأربعمائة (1)، وأبي علي بن أبي منصور بن عثمان الزاهد البيهقي الخسروجردي (2).
    قال أبو بكر البيهقي: وأخبرنا أبو نصر بن قتادة وأبو بكر محمَّد بن إبراهيم الفارسي؛ قدما علينا بيهق وهما صحيح سماعهما (3).
    وقال أيضًا: أخبرنا أبو نصر عمر بن عبد العزيز بن عمر بن قتادة من أصل كتابه (4).
    قلت: وقد وقفت على ترجمة لبعض آله في المنتخب من السياق (ص 424) تدل على أنه من بيت علم وحديث، وهو: قتادة بن علي بن قتادة بن محمَّد بن عمر ابن قتادة الأنصاري من أولاد النعمان بن بشيرة أبو الحسن النيسابوري السمذي الشافعي، قال فيه عبد الغافر الفارسي: صالح ثقة مشهور، بيتهم بيت الحديث والصلاح. انتهى.
    وقال الشيخ الفاضل محمَّد عمرو عبد اللطيف عقب حديث "من قرأ يس فكأنما قرأ القرآن عشر مرات": ورجاله كلهم ثقات إلا أن أبا نصر عمر بن عبد العزيز بن عمر بن قتادة النعماني لم أهتد إليه بعد، وهو من شيوخ البيهقي الذين أكثر عنهم جدًا في تصانيفه. انتهى (5).
    __________
    (1) المنتخب من كتاب السياق لتاريخ نيسابور (ص 219).
    (2) تأريخ بيهق (ص 368، 369).
    (3) السنن الكبرى (10/ 240).
    (4) السنن الكبرى (2/ 34).
    (5) أحاديث ومرويات في الميزان (1/ 62).
    ـــــــــــــــ ـــــــــــــــ ـــــــــــــــ ـــــــــــــــ ـــــــــــــــ ـــــــــــــــ ـــــــــــــــ ـــــــــــــــ ـــــــــــــــ ـــــــــــــــ ـــ

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبد السلام الخلقي مشاهدة المشاركة

    وما حال سند الأحاديث التي رواها إذا كان لا يعرف أي من أصحاب التراجم أي شيء عنه ..
    هذه أسئلة جالت بخاطري .. فأفيدوني بورك فيكم
    ووردت ترجمته هكذا لكن بفائدة في كتاب: السَّلسَبِيلُ النَّقِي في تَرَاجِمِ شيُوخ البَيِهَقِيّ [139] المؤلف: أبو الطيب نايف بن صلاح بن علي المنصوري:
    " ... وذكر [البيهقي] أنّه من أولاد النعمان بن بشير، وقد أكثر عنه جدًا، وقال في "سننه": أخبرنا أبو نصر ابن قتادة، وأبو بكر محمَّد بن إبراهيم الفاوسي، قدما علينا بيهق وهما صحيح سماعهما، وذكر أنّه حدثه بخسروجرد قراءة عليه من أصل كتابه، وتارة يقول: من أصله، وتارة: من كتابه، وتارة: من أصل سماعه، وتارة: كتبه لي بخطه، وتارة, فيما كتب إلى من كتابه، وتارة: فيما كتب إلى من كتاب أبي الحسن بن مهدي الطّبريّ، وصحَّحَ إسناد حديث ساقه من طريقه، وكذا حَسَّن إسناد حديث ساقه من طريقه.وعنه -أيضًا- أبو علي بن أبي منصور بن عثمان الزاهد البَيْهقي الخُسْرُوْجِرْد ي، والحرة خديجة بنت شيخ الإسلام أبي عثمان إسماعيل بن عبد الرّحمن الصابوني -وكان سماعها منه في رجب سنة اثنتي عشرة وأربعمائة.
    وذكر علي بن زيد البَيْهقي في "تاريخ بيهق" أنّه من المشايخ الكبار الذين رووا عن أبي علي بن أبي منصور البيهقي. وفي "المنتخب من السياق، ترجمه جَدِّه قتادة: بيتهم بيت الحديث والصلاح.
    وصحح الحافظ ابن كثير في "البداية والنهاية"، إسناد حديث ذكره من طريقه. وقال الحافظ ابن حجر في "الأمالي المطلقق"، بعد أنّ ساق حديثًا من طريقه: إسناده حسن. وقال الألباني في "الضعيفة" بعد أنّ ذكر حديثًا أخرجه البَيْهقي من طريقه: رجاله ثقات؛ غير شيخ البَيْهقي أبي نصر بن قتادة؛ فلم أعرفه، وقد سماه في بعض المواطن بـ "عمر بن عبد العزيز بن قتادة، ومع ذلك فقد جهدنا في أنّ نجد له ترجمته فلم نوفق.
    وفي "سؤالات" شيخنا أبي الحسن السليماني -حفظه الله تعالى- للعلّامة الألباني -رحمه الله تعالى-.
    س: البَيْهقي يروي كثيرًا في "السنن الكبرى" عن أبي نصر بن قتادة، مع أني لم أقف له على ترجمة هل من الممكن أنّ تجُرى هذه القاعدةُ (1) -أيضًا- معه؟
    ج: إذا جمعت أحاديثه، وكانت من الكثرة بحيت تطمئن النفس بأن الحافظ البَيْهقي يثق به فهو كذلك، بل لعلّ البَيْهقي أولى بهذا من الطبراني، لأنّه في علم الحديث وفي فقه الحديث أقوى اهـ.
    وقال الشّيخ محمَّد عمرو بن عبد اللطيف في "أحاديث ومرويات في الميزان": أبو نصر عمر بن عبد العزيز بن عمر بن قتادة النعماني لم أهتد إليه بعد، وهو من شيوخ البَيْهقي الذين أكثر عنهم جدًا في تصانيفه اهـ.
    وقال الشّيخ مشهور بن حسن آل سلمان في مقدمة "الخلافيات": لم أظفر له بترجمة، وروى عنه البَيْهقي في كثير من مصنفاته، وسمع منه بخسروجرد من أصل كتابه، وكان البَيْهقي يقرأ عليه، وبلغت مروياته في "السنن الكبرى" عنه (678) رواية. وقال الشّيخ عبد الله الحاشدي في تحقيق "الأسماء والصفات": لم أقف على ترجمته. وكدا قال محقق "فضائل الأوقات" عدنان القيسي. ومحققا "الشعب" د. عبد العلّي حامد، ومختار الندوي، ومحقق "القضاء والقدر" د. صلاح الدِّين شكر، ود. الخميسي، وغيرهم.
    قلت: [ثقة] وقد كنت أحكم عليه في بعض كتبي بجهالة الحال، لكن ما في "تاريخ بيهق"، وكون الرَّجل مكثرًا، ويحدث من أصل كتابه , ممّا يدلُّ على توقيه وتحرُّزِه في الرِّواية, وتصحيح البيهقي سماعه, وكذا تصحيحه وتحسينه بعض أحاديثه، وهو تلميذه، وبه عرف، وغير ذلك ممّا ذكره المؤلِّف -حفظه الله- هنا؛ كلّ ذلك يُقَوِّي أنّ الرَّجل ثقة من بيت الحديث والصلاح، وجواب الشّيخ الألباني -رحمه الله- على سؤالي يدلُّ على صحة ما ذهبْتُ إليه في الحكم على أبي نصر بن قتادة، إذْ هو مكثر كثرة تطئمن النفس إليه فيها، فإن قيل: لماذا لا يقال: ثقة حافظ؛ لقول علي بن زيد البيهقي: إنّه من المشايخ الكبار ... الخ؟ قلت: قوله هذا يحتمل أنّه من الكبار الذين بكروا في الطلب فأدركوا أسانيد عالية، لا سيما وهو من بيت الحديث، فيحتمل أنّ يبكّر به قريب له في الطلب، وسياق كلام علي بن زيد البيهقي يشير إلى ذلك، فقد قال: إنّه من المشايخ الكبار الذين رووا عن أبي علي بن أبي منصور اهـ. وكونه كثير الحديث لا يلزم في كلّ من أكثر حديثه أنّ يُعدَّ من جملة الحفاظ فإن كثرة حديث الحفاظ بخلاف كثرة حديث الثقات، والثقة -في الأصل- يكون كثير الحديث، ونادر من قلّ حديثه منهم، والله أعلم.
    "السنن الكبرى " (4/ 147 /ك: الزَّكاة، باب زكاة التجارة)، (5/ 210/ ك: الحجِّ، باب ما للمحرم قتله من دواب البرّ ...)، وينظر (1/ 62، 399)، (2/ 34، 47، 172، 175، 192، 494)، (3/ 141)، (4/ 12، 147، 213، 336)، (5/ 95، 151 , 175، 210)، و (8/ 33، 67)، (10/ 240)، "الخلافيات" (1/ 501 , 510)، (2/ 277، 299، 378)، (3/ 482)، "الأسماء والصفات" (1/ 30، 617)، (2/ 193، 439)، "الشعب" (1/ 98، 113)، (9/ 337)، (1/ 208، 462).

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبد السلام الخلقي مشاهدة المشاركة
    أبو نصر بن قتادة : شيخ البيهقي
    لكن هل يعقل أن لا نجد له أي ترجمة ؟
    قلتُ: ذكره الذهبي في تاريخ الإسلام في شيوخ إسماعيل بن نجيد الصوفي (8/237)، وخديجة بنت أبي عثمان إسماعيل الصابوني النيسابوري (10/595).
    وروى عنه أبو بكر البيهقي في كتبه،
    وأبو علي نصر الله بن أحمد الخشنامي كما في التدوين في أخبار قزوين للرافعي [4/142] كما هو مذكور ءانفا.
    وأضيف إلى أنه روى عنه أبو الحسين علي بن المسلم الدمشقي الفقيه كما في تعزية المسلم [48] لابن عساكر.
    والله أعلم.

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •