بعض ما حدث في بلاد المسلمين زمن الطاعون الأسود أو الوباء الكبير!
عبد القادر الجنيد

وهو:
وباء انتشر قُبيل منتصف القرن الثامن الهجري، في عامة الأرض، وبلاد العرب والعجم، في شرق آسيا، وجزيرة العرب، والشام، ومصر، وبلاد المغرب، وأفريقيا، والأندلس، وأوربا إلى شمالها.

ومن آثاره كما قال الفقيه والمؤرخ المصري تقي الدين المقريزي الشافعي - رحمه الله - في كتابه "السلوك لمعرفة دول الملوك" (٤/ ٨٨ و ٩٠ و ٨٧ و ٨٦ و ٨٥ و ٨٤):

١ - "وبطلت الأفراح والأعراس من بين الناس فلم يُعرف أن أحدًا عمل فرحًا في مدة الوباء".
٢ - "ولا سُمع صوت غناء".
٣ - وتعطل الأذان من عدة مواضع، وبقي المشهور بأذان واحد".
٤ -وغلقت أكثر المساجد والزوايا".
٥- "وتعطلت أكثر الصنائع".
٦ - "وما أهلَّ ذو القعدة إلا والقاهرة خالية مقفرة لا يوجد في شوارعها مار".
٧ - "واستعد الناس جميعًا، وأكثروا الصدقات، وتحاللوا، وأقبلوا على العبادة".
٨ - " وغلقت الأسواق".