ماصحة : أنه لم يبق من الناس بلا فتنة من الدجال إلا اثنا عشر ألف رجل..
عيد فطر مبارك
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter
الدكتور سعد بن عبد الله الحميد


النتائج 1 إلى 3 من 3
1اعجابات
  • 1 Post By أبو البراء محمد علاوة

الموضوع: ماصحة : أنه لم يبق من الناس بلا فتنة من الدجال إلا اثنا عشر ألف رجل..

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المشاركات
    8,073

    افتراضي ماصحة : أنه لم يبق من الناس بلا فتنة من الدجال إلا اثنا عشر ألف رجل..

    قال السفاريني: وورد أنه لم يبق من الناس بلا فتنة من الدجال إلا اثنا عشر ألف رجل وسبعة آلاف أمرأة .
    ما صحة ما ذكره السفاريني؟

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    15,367

    افتراضي رد: ماصحة : أنه لم يبق من الناس بلا فتنة من الدجال إلا اثنا عشر ألف رجل..

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة احمد ابو انس مشاهدة المشاركة
    قال السفاريني: وورد أنه لم يبق من الناس بلا فتنة من الدجال إلا اثنا عشر ألف رجل وسبعة آلاف أمرأة .
    ما صحة ما ذكره السفاريني؟
    قال الحافظ ابن حجر: (وأخرج أبو نعيم في ترجمة حسان بن عطية أحد ثقات التابعين من الحلية، بسند حسن صحيح إليه قال: (لا ينجو من فتنة الدجال إلا اثنا عشر ألف رجل، وسبعة آلاف امرأة)، وهذا لا يقال من قبل الرأي ، فيحتمل أن يكون مرفوعا أرسله ، ويحتمل أن يكون أخذه عن بعض أهل الكتاب). [فتح الباري: (13 /92)]
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة محمد عبد الغنى السيد
    وأمتثل قول ربي: {فَسَتَذْكُرُون ما أَقُولُ لَكُمْ ۚ وَأُفَوِّضُ أَمْرِي إِلَى اللَّهِ ۚ إِنَّ اللَّهَ بَصِيرٌ بِالْعِبَادِ}

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Nov 2018
    المشاركات
    2,007

    افتراضي رد: ماصحة : أنه لم يبق من الناس بلا فتنة من الدجال إلا اثنا عشر ألف رجل..

    قلتُ: وأخرجه أيضًا نعيم في الفتن فقال: [1516] فقال: حَدَّثَنَا أَبُو الْمُغِيرَةِ، عَنِ الأَوْزَاعِيِّ، عَنْ حَسَّانَ بْنِ عَطِيَّةَ، قَالَ: " يَنْجُو مِنَ الدَّجَّالِ اثْنَا عَشَرَ أَلْفَ رَجُلٍ، وَسَبْعَةُ آلافِ امْرَأَةٍ ".اهـ.
    يبدو أن هذا العدد هو الفرقة الناجية وهي الفرقة التي بالشام، ولعله يكون عن بعض أهل الكتاب هو الأشيه.
    فقد أخرج نعيم بن حماد في الفتن (1519) فقال: قَالَ الْحَكَمُ بْنُ نَافِعٍ وَحَدَّثَنِي جَرَّاحٌ، عَمَّنْ حَدَّثَهُ عَنْ كَعْبٍ، قَالَ:
    " ... فَيَفْتَرِقُ أَهْلُ الْمَشْرِقِ ثَلاثَ فِرَقٍ:
    فِرْقَةٌ تَلْحَقُ بِالشَّامِ، وَفِرْقَةٌ تَلْحَقُ بِالأَعْرَابِ، وَفِرْقَةٌ تَلْحَقُ بِهِ، فَيُقْبِلُ بِمَنْ مَعَهُ "، قَالَ كَعْبٌ: " وَهُمْ أَرْبَعُونَ أَلْفًا "، وَقَالَ بَعْضُ الْعُلَمَاءِ: " سَبْعُونَ أَلْفًا "،
    " وَيَأْتِي الأُمَمَ فَيَسْتَمِدُّهُ مْ عَلَى أَهْلِ الشَّامِ فَيُجِيبُونَهُ، وَتُجْمَعُ إِلَيْهِ الْيَهُودُ جَمِيعًا، فَيَسِيرُ نَحْوَ الشَّامِ، مُقَدِّمَتُهُ الْعِصَابَةُ الْمَشْرِقِيَّة ُ، مَعَهُمْ أَعْرَابُ جَدِيسٍ، عَلَيْهِمُ الطَّيَالِسَةُ،
    فَيَفْزَعُ
    أَهْلُ الشَّامِ فَيَهْرُبُونَ إِلَى الْجِبَالِ، وَمَأْوَى السِّبَاعِ، اثْنَا عَشَرَ أَلْفًا مِنَ الرِّجَالِ، وَسَبْعَةُ آلافِ امْرَأَةٍ، عَامَّتُهُمْ إِلَى جَبَلِ الْبَلْقَاءِ، قَدِ اعْتَصَمُوا بِهِ، لا يَجِدُونَ مَا يَأْكُلُونَ غَيْرَ شَجَرِ الْمِلْحِ، وَتَهْرُبُ عَنْهُمُ السِّبَاعُ إِلَى السَّهْلِ، ... إلخ". اهـ.
    وأخرج أيضًا نعيم بن حماد في الفتن [1513] فقال: حَدَّثَنَا رِشْدِينُ، عَنِ ابْنِ لَهِيعَةَ، عَنْ بَكْرِ بْنِ سَوَادَةَ، حَدَّثَنِي لَقِيطُ بْنُ مَالِكٍ: " أَنَّ الْمُؤْمِنِينَ يَوْمَ يَخْرُجُ الدَّجَّالُ
    اثْنَا عَشَرَ أَلْفَ رَجُلٍ، وَسَبْعَةُ آلافِ امْرَأَةٍ، وَسَبْعُ مِائَةِ أَوْ ثَمَانِ مِائَةِ امْرَأَةٍ ". اهـ.
    والله أعلم.

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •