السلسلة المباركية - الصفحة 2
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter
الدكتور سعد بن عبد الله الحميد


صفحة 2 من 2 الأولىالأولى 12
النتائج 21 إلى 29 من 29
3اعجابات

الموضوع: السلسلة المباركية

  1. #21
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    الدولة
    بلاد دعوة الرسول عليه السلام
    المشاركات
    10,757

    افتراضي رد: السلسلة المباركية

    فما حال زماننا

    من تشاغل العباد بأمور دنياهم عن أمور اخرتهم
    قال الإمام ابن حـزم :

    اللهم إنا نشكو إليك تشاغل أهل الممالك من أهل ملتنا بدنياهم عن إقامة دينهم

    وبعمارة قصور يتركونها عما قريب عن عمارة شريعتهم اللازمة لهم في معادهم ودار قرارهم

    وبجمع أموال ربما كانت سبباً إلى انقراض أعمارهم وعوناً لأعدائهم عليهم، وعن حياطة ملتهم التي بها عزّوا في عاجلتهم وبها يرجون الفوز في آجلتهم.

    حتى استشرف لذلك أهل القلة والذمة، وانطلقت ألسنة أهل الكفر والشرك

    بما لو حقق النظر أربابُ الدنيا لاهتموا بذلك ضعف همنا، لأنهم مشاركون لنا فيما يلزم الجميع من الامتعاض للديانة الزهراء والحمية للملة الغراء، ثم هم متردون بما يؤول إليه إهمال هذا الحال من فساد سياستهم والقدح في رياستهم

    فللأسباب أسباب، وللمداخل إلى البلاء أبواب، والله أعلم بالصواب.

    رسائل ابن حزم ٤١/٢

  2. #22
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    الدولة
    بلاد دعوة الرسول عليه السلام
    المشاركات
    10,757

    افتراضي رد: السلسلة المباركية

    فائدة
    قال العلامة ابن عثيمين رحمه الله تعالى :
    أما إظهار الفرح والسرور ومظاهر الزينة في عيد ( الكريسماس ) أو غيره من أعياد النصارى الدينية فإنه حرام بلا شك .
    بل نقول كما قال ابن القيم رحمه الله : إن سلم هذا من الكفر فإن فعله الذي فعله اشد من شرب الخمر وغيره مما يعتقده النصارى حلالا ، فهو حرام في الشريعة( أحكام أهل الذمة )
    فيجب أن يكون المسلمون لهم عزة وانفة وألا يكونوا اذنابا لهؤلاء النصارى .

    فتاوى على الطريق في مسائل متنوعة للعلامة محمد بن صالح العثيمين رحمه الله

  3. #23
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    الدولة
    بلاد دعوة الرسول عليه السلام
    المشاركات
    10,757

    افتراضي رد: السلسلة المباركية

    مما رأيته في هذا الزمان ويغلب عليه قصص من أحوال القوم
    بأن أحدهم تزوج الثانية فما لبث إلا طريح الفراش وتغيرت حالته إلى اسوء حال مر بها

    ويكاد يطير عقله وحالته النفسية من حال إلى اسوء حال
    فهل استعملت زوجته الأولى لرده امورا غير شرعية ام طرق غيرها
    نسأل الله السلامة والعافية ‏عاقبةُ من تزوج على مجنونة:

    (إبراهيم بن سلامة المقدسي .. تزوج على زوجته، فسُحر واختل عقله، وبقي يريد يلقي نفسه في المصانع، وكان أهلُه لا يكادون يغفُلون عنه، ثم غفلوا عنه فقتل نفسه، قاتل الله من آذاه).

    تاريخ الإسلام (32/13)

  4. #24
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    الدولة
    بلاد دعوة الرسول عليه السلام
    المشاركات
    10,757

    افتراضي رد: السلسلة المباركية

    مما رأيته في حال أهل زماننا ممن يغلب عليهم الصلاح الاغترار بالحياة الدنيا وما علم او نسي " إنما الحياة الدنيا متاع الغرور "

    وكما قيل كل يغني على ليلاه !

    وستفتح عليكم الدنيا لكن المبالغة في هذا الأمر منهي عنه لكي لا يجعل المرء شغله الشاغل هو الدنيا "


    قال ابن كثير :
    ﻛﺎﻧﺖ *ﻫﻤﺔ* اﻟﻮﻟﻴﺪ بن عبد الملك ﻓﻲ *اﻟﺒﻨﺎء* ﻭﻛﺎﻥ اﻟﻨﺎﺱ في زمانه ﻳﻠﻘﻰ اﻟﺮﺟﻞ اﻟﺮﺟﻞ ،
    ﻓﻴﻘﻮﻝ : ﻣﺎﺫا ﺑﻨﻴﺖ ؟ ﻣﺎﺫا ﻋﻤﺮﺕ ؟
    ﻭﻛﺎﻧﺖ *ﻫﻤﺔ ﺃﺧﻴﻪ ﺳﻠﻴﻤﺎﻥ ﻓﻲ اﻟﻨﺴﺎء* ، ﻓﻜﺎﻥ اﻟﻨﺎﺱ في زمانه ﻳﻠﻘﻰ اﻟﺮﺟﻞ اﻟﺮﺟﻞ ، ﻓﻴﻘﻮﻝ :
    ﻛﻢ ﺗﺰﻭﺟﺖ؟ ﻣﺎﺫا ﻋﻨﺪﻙ ﻣﻦ اﻟﺴﺮاﺭﻱ ؟!! ﻭﻛﺎﻧﺖ *ﻫﻤﺔ ﻋﻤﺮ ﺑﻦ ﻋﺒﺪ اﻟﻌﺰﻳﺰ ﻓﻲ ﻗﺮاءﺓ اﻟﻘﺮﺁﻥ ، ﻭاﻟﺼﻼﺓ ﻭاﻟﻌﺒﺎﺩﺓ* ، ﻓﻜﺎﻥ اﻟﻨﺎﺱ في زمانه :
    ﻳﻠﻘﻰ اﻟﺮﺟﻞ اﻟﺮﺟﻞ ﻓﻴﻘﻮﻝ :
    ﻛﻢ ﻭﺭﺩﻙ ؟ ﻛﻢ ﺗﻘﺮﺃ ﻛﻞ ﻳﻮﻡ ؟ ﻣﺎﺫا ﺻﻠﻴﺖ اﻟﺒﺎﺭﺣﺔ ؟
    البداية والنهاية (٦٠٩/١٢) .


    جاء في كتاب " معالم الإيمان في معرفة أهل القيروان " للدبّـاغ (٢٠١/٣) ما نصّه :
    « بعث المعزُّ بن باديس (٤٥٣هـ) إلى أبي عمران الفاسي يستفتيه في مسألة مع طبيبه وخاصّته أبي عطاء اليهودي ، فما كان من أبي عمران إلا أن غضب غضبًا شديدًا وأسمعَ اليهوديَّ ومرسلَهُ الملك ما يكرهان ، وأمر أن يُعلّم اليهوديُّ بالعلامة التي كانت معروفة عند أبناء ذلك العصر ، وهي أن يصبغ عمامته بلون خاصّ !
    فلما وصل الطبيبُ إلى سيّده قال : "ما ظننتُ أنّ بإفريقية ملكًا غيرك إلا يومي هذا، ولقد وقفتُ بين يديك في حال غضبك الشّديد فما أدركني من الفزع ولا أصابني من الرعب ما أصابني في يومي هذا!!"
    فقال له المعز بن باديس : إنما فعلتُ ذلك لأُريك عزّ الإسلام، وهيبة علماء المسلمين !! وما ألبسهم الله من شعائر الأولياء .. لعلّك تُسلم ! "

  5. #25
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    الدولة
    بلاد دعوة الرسول عليه السلام
    المشاركات
    10,757

    افتراضي رد: السلسلة المباركية

    ما أكثرهم في زماننا....


    قال ابن حبان رحمه الله :
    " حسين بن علي الكرابيسي أبو علي، من أهل بغداد، يروي عن يزيد بن هارون والعراقيين، حدثنا عنه الحسن بن سفيان، *وكان ممن جمع وصنف ممن يحسن الفقه والحديث، ولكن أفسده قلة عقله.*

    *فسبحان من رفع من شاء بالعلم اليسير حتى صار علماً يقتدى به، ووضع من شاء مع العلم الكثير حتى صار لا يلتفت إليه.* ". انتهى

    [ الثقات (٨/ ١٨٩) ]

  6. #26
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    الدولة
    بلاد دعوة الرسول عليه السلام
    المشاركات
    10,757

    افتراضي رد: السلسلة المباركية

    حال ملتزمي أهل زماننا
    من تأمل أحوال كثير من طلاب العلم الشرعي يجد أنهم ليس لهم من العلم إلا جمع المسائل وحفظها والتزيّن بها؛ دون أن يكون لهم أثر في أهليهم فضلاً عن مجتمعهم!

    ينبغي لطالب العلم أن يُترجم هذا العلم للواقع ويُخرجه من القلب إلى القالب، فيعمل بعلمه ويدعو إلى ما تعلّم؛ ويأمر بالمعروف وينهى عن المنكر؛ حتى يبارك الله له في علمه، ويكون حجةً له لا عليه!

  7. #27
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    الدولة
    بلاد دعوة الرسول عليه السلام
    المشاركات
    10,757

    افتراضي رد: السلسلة المباركية

    ومما رايته في حال اهل زماننا
    تبدل أحوالهم وتغير افكارهم وشده ولعهم بالدنيا وحبهم لزينتها من
    من ماكل ومشرب ومدخل ومخرج وما ذاك إلا شدة تفريطهم في حق الله
    وقصور فهم في ذات الله وما الحياة الدنيا إلا متاع الغرور


    ولمّا استرسل ابن كثير في" البداية والنهاية" في تصوير دقيق لجمال بغداد، ثم انقلاب حالها، قال:

    "وبُدلت بعد تلاوة القرآن بالألحان وبعد سماع الأحاديث بدرس الفلسفة وبعد الرئاسة والنباهة بالخساسة والسفاهة.. "
    قال في حروف دامعة :

    "وما أصابهم إلا ببعض ذنوبهم
    وماربك بظلام للعبيد.

  8. #28
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    الدولة
    بلاد دعوة الرسول عليه السلام
    المشاركات
    10,757

    افتراضي رد: السلسلة المباركية

    فما حال أهل زماننا

    قال ابن قتيبة رحمه الله في : عيون الأخبار "

    قول في مقدمة هذا الكتاب:«وإني تكلّفت لمغفل التأدّب من الكتّاب كتابا في المعرفة وفي تقويم اللسان واليد حين تبيّنت شمول النقص ودروس العلم وشغل السلطان عن إقامة سوق الأدب حتى عفا ودرس ... » وفي مقدمة كتابه «أدب الكاتب» أوضح أيضا حال الأدب المتردّية في عصره فقال: «فإني رأيت أكثر أهل زماننا هذا عن سبيل الأدب ناكبين «1» ، ومن اسمه متطيّرين «2» ، ولأهله كارهين: أما الناشىء «3» منهم فراغب عن التعليم، والشادي «4» تارك للازدياد، والمتأدّب في عنفوان الشباب ناس أو متناس ... وصار العلم عارا على صاحبه، والفضل نقصا، وأموال الملوك وقفا على شهوات النفوس ..............

  9. #29
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    الدولة
    بلاد دعوة الرسول عليه السلام
    المشاركات
    10,757

    افتراضي رد: السلسلة المباركية

    مما رأيته في هذا الزمان

    " فقد حصل لي بالتتبع والاستقصاء الى تهميش درو اهل العلم في بعض المباحث الشرعية وتغييب دروهم وواجبهم تجاه دينهم ووطنهم ورعاية لمجتمعهم من الانزلاق في الفتن
    ومن المعهود والمعروف أن لهم فضل السبق ولهم القدح المعلى والمكان الأسنى وإن كان الجل يتورع عن الانزلاق في مواضع الفتن
    وكل إن شاء الله على نيته مأجور وعلى سعيه مشكور .

صفحة 2 من 2 الأولىالأولى 12

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •