صدر حديثًا تحقيق (رسالة الخلّ الناصح في حلّ المشكل الواضح) في تواتر القراءات الثلاث ومعنى الأحرف السبعة، للعلّامة برهان الدين الجعبري (ت٧٣٢) رحمه الله تعالى، وذلك عن دار طغراء للدراسات والنشر، تحقيق صديقي شيخ القراءات: السيد عبد الغني مبروك.
وفيه قلت:
ومـن خـلانـيَ الـناصــح ** يحلّ المشـكـل الواضـحْ
ففـي تـحقـيـقـه عـجـبٌ ** يــراه الـعـاقـل الـفـالــحْ
وفـي إيـجازه تـلـقـى الـــــــذي يـغـنـي عـن الـشارحْ
إذا ما احترت في أمريــــــــنِ عـنـد السيّد الـراجـحْ
بـه يـا ربّ فـاجـمـعـنــي ** وكــلّ مــوحّــدٍ صـالـحْ
بيـومٍ مـن يـزحـزح عــن ** جــهــنّــم إنّـه الـرابــحْ

ماهر أبو حمزة