حُكم قراءة ما يُسمى بـــ ( عدية يس )
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter

النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: حُكم قراءة ما يُسمى بـــ ( عدية يس )

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jun 2017
    المشاركات
    21

    Arrow حُكم قراءة ما يُسمى بـــ ( عدية يس )

    حُكم قراءة ما يُسمى بـــ ( عدية يس ) :
    =====================

    إن الحمد لله نحمده ونستعينه ونستغفره ونعوذ بالله من شرور أنفسنا ومن سيئات أعمالنا من يهده الله فلا مضل له ومن يضلل فلا هادي له وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له وأشهد أن محمداً عبده ورسوله صلى الله عليه وسلم .
    وبعد :
    فإن قراءة المظلوم لما يُسمى بـــ ( عدية يس ) بغرض الانتقام من الظالم والمُعتدي والإضرار بالغير ونحو ذلك ليس له أصل صحيح في الشرع وهو من المُحدثات والبدع .
    فعن عائشة رضي الله عنها قالت : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ( من أحدث في أمرنا هذا ما ليس فيه فهو رد ) رواه البخاري ومسلم .
    ولو كان هذا العمل خيراً لسبقنا إليه النبي صلى الله عليه وسلم وأصحابه لاسيما مع وجود المقتضي لذلك فقد تعرض كثير من الصحابة للأذى والظُلم ولم يثبت عن واحد منهم أنه فعل ذلك ولا أرشدهم إليه صلى الله عليه وسلم .
    والخير كل الخير في اتباع من سلف والشر في ابتداع من خلف .
    والحاصل أنه يتعين البُعد عن هذه المُحدثات والاكتفاء بما هو مشروع من الأدعية والأذكار التي جعلها الله سببا لقضاء الحاجات وتحقيق الرغبات .
    قال تعالى : ( أَمْ مَنْ يُجِيبُ الْمُضْطَرَّ إِذَا دَعَاهُ وَيَكْشِفُ السُّوءَ وَيَجْعَلُكُمْ خُلَفَاءَ الأَرْضِ أَإِلَهٌ مَعَ اللَّهِ قَلِيلا مَا تَذَكَّرُونَ ) .
    وقال : ( وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ فَلْيَسْتَجِيبُ وا لِي وَلْيُؤْمِنُوا بِي لَعَلَّهُمْ يَرْشُدُونَ ) .
    عن عبد الله بن بريدة الأسلمي عن أبيه قال : سمع النبي صلى الله عليه وسلم رجلا يدعو وهو يقول : ( اللهم إني أسألك بأني أشهد أنك أنت الله لا إله إلا أنت الأحد الصمد الذي لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفوا أحد ) قال : فقال : ( والذي نفسي بيده لقد سأل الله باسمه الأعظم الذي إذا دعي به أجاب وإذا سئل به أعطى ) رواه الترمذي وأبو داود وابن ماجه والبيهقي وابن حبان وصححه الشيخ الألباني رحمه الله .
    وعن أنس قال : دخل النبي صلى الله عليه وسلم المسجد ورجل قد صلى وهو يدعو ويقول في دعائه : اللهم لا إله إلا أنت المنان بديع السموات والأرض ذا الجلال والإكرام فقال النبي صلى الله عليه وسلم : ( أتدرون بم دعا الله ؟ دعا الله باسمه الأعظم الذي إذا دعي به أجاب وإذا سئل به أعطى ) رواه الترمذي وابن ماجه والبيهقي وصححه الشيخ الألباني رحمه الله .
    أسأل الله عز وجل أن يجعلنا وإياكم من المُتبعين للحق والداعين إليه والعاملين به .
    وصلى اللهم على نبينا ورسولنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم .

    أخوكم / عبد رب الصالحين العتموني

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Oct 2017
    الدولة
    الأحساء
    المشاركات
    701

    افتراضي رد: حُكم قراءة ما يُسمى بـــ ( عدية يس )

    ما هي: (عدية يس)؟!

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •