حديث كذبه الإمام أحمد وإسناده جيد !
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter

النتائج 1 إلى 6 من 6

الموضوع: حديث كذبه الإمام أحمد وإسناده جيد !

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Nov 2018
    المشاركات
    26

    افتراضي حديث كذبه الإمام أحمد وإسناده جيد !

    جاء في علل الإمام أحمد :
    سُئِلَ عَنْ حَدِيثٍ رَاوَهُ يُوسُفُ الْقَطَّانُ، عُبَيْدُ اللَّهِ بْنُ مُوسَى، عَنِ ابْنِ عُيَيْنَةَ، عَنِ الزُّهْرِيِّ، عَنْ عُبَيْدِ اللَّهِ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ، عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ، أَنَّ رَجُلا كَانَ يَتَعَشَّقُ امْرَأَةً فَذَهَبَ لِيُوَاقِعَهَا فَصَارَ مَعَهُ مِثْلُ الْهُدْبَةِ، فَنَزَلَتْ {وَأَقِمِ الصَّلاةَ طَرَفَيِ النَّهَارِ} "
    فَقَالَ: مَا أُرَى هَذَا إِلا كَذَّابٌ أَوْ كَذِبٌ، وَأَنْكَرَهُ جِدًّا.

    ==========
    ما وجه تكذيب الإمام له؟
    هل هنالك راوٍ يروي عن كذابين فيحتمل أن يكون أخذ هذا عنهم؟
    بنفس طريقة إعلال حديث مسلم في خلق الله السماوات والأرض في سبعة أيام؟

    مع العلم أن الحديث له طرق أخرى منها مثلاً ما ورد عند الطبري في تفسيره وكذلك عبد الرزاق في مسنده:
    عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ مُسْلِمٍ، عَنْ عَمْرِو بْنِ دِينَارٍ، عَنْ يَحْيَى بْنِ جَعْدَةَ، أَنَّ رَجُلا مِنْ أَصْحَابِ النَّبِيِّ ذَكَرَ امْرَأَةً وَهُوَ جَالِسٌ مَعَ النَّبِيِّ فَاسْتَأْذَنَهُ لِحَاجَةٍ، فَذَهَبَ فِي طَلَبِهَا فَلَمْ يَجِدْهَا، فَأَقْبَلَ الرَّجُلُ يُرِيدُ أَنْ يُبَشِّرَ النَّبِيَّ بِالْمَطَرِ، فَوَجَدَ الْمَرْأَةَ جَالِسَةً عَلَى غَدِيرٍ، فَدَفَعَ صَدْرَهَا، وَجَلَسَ بَيْنَ رِجْلَيْهَا فَصَارَ ذَكَرُهُ مِثْلَ الْهُدْبَةِ، فَقَامَ نَادَمًا حَتَّى أَتَى النَّبِيَّ فَأَخْبَرَهُ بِمَا صَنَعَ، فَقَالَ لَهُ النَّبِيُّ : " اسْتَغْفِرْ رَبَّكَ وَصَلِّ أَرْبَعَ رَكَعَاتٍ "، ثُمَّ تَلا عَلَيْهِ:{ وَأَقِمِ الصَّلاةَ طَرَفَيِ النَّهَارِ وَزُلَفًا مِنَ اللَّيْلِ}

    ولعل هذا علته محمد بن مسلم.

    وعند البيهقي : أَخْبَرَنَا مُحَمَّدُ بْنُ الْحُسَيْنِ الْقَطَّانُ، أَنَا عَلِيُّ بْنُ عَبْدِ الرَّحْمَنِ بْنِ هَانِئٍ، نا أَحْمَدُ بْنُ حَازِمِ بْنِ أَبِي غَرَزَةَ، أَنَا عُبَيْدُ اللَّهِ بْنُ مُوسَى، عَنِ ابْنِ عُيَيْنَةَ، عَنِ الزُّهْرِيِّ، عَنْ عُبَيْدِ اللَّهِ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ عُتْبَةَ، عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ، قَالَ: الحديث...

    وقال العراقي في تخريج الإحياء : إسناده جيد

    وجدير بالذكر أن الحديث المخرج في الصحيحين أنكره أيضاً البرديجي وأبو حاتم الرازي.
    ونص الحديث برواية البخاري عن أنس بن مالك:
    كُنْتُ عِنْدَ النبيِّ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ فَجَاءَهُ رَجُلٌ فَقَالَ: يا رَسولَ اللَّهِ، إنِّي أصَبْتُ حَدًّا فأقِمْهُ عَلَيَّ، قَالَ: ولَمْ يَسْأَلْهُ عنْه، قَالَ: وحَضَرَتِ الصَّلَاةُ، فَصَلَّى مع النبيِّ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ، فَلَمَّا قَضَى النبيُّ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ الصَّلَاةَ، قَامَ إلَيْهِ الرَّجُلُ فَقَالَ: يا رَسولَ اللَّهِ، إنِّي أصَبْتُ حَدًّا، فأقِمْ فِيَّ كِتَابَ اللَّهِ، قَالَ: أليسَ قدْ صَلَّيْتَ معنَا قَالَ: نَعَمْ، قَالَ: فإنَّ اللَّهَ قدْ غَفَرَ لكَ ذَنْبَكَ، أوْ قَالَ: حَدَّكَ.

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Nov 2018
    المشاركات
    26

    افتراضي رد: حديث كذبه الإمام أحمد وإسناده جيد !

    وأنا أتفحص أقوال العلماء في كتاب الجامع في الجرح والتعديل وجدت الآتي:

    وقال يعقوب أيضًا: حدثنا الحميديُّ. حدثنا سفيان. حدثنا عَمرو بن دينار، أخبرني يحيى بن جَعْدة، أن رجلًا استأذن النبي -صلى الله عليه وسلم- في يوم مطير. وعُبيد الله بن موسى روى هذا الحديث عن ابن عُيَيْنَة بإسنادٍ عجب، والصحيح ما ذكرنا عن الحميدي، وعُبيد الله عند أصحابنا قد غلط فيما ذكر. "المعرفة والتاريخ" 2/ 210.

    لعل هذا إعلال من أئمة العلل، لو يعلم أحدكم من أصحاب يعقوب فليخبرنا جزاه الله خيراً

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Nov 2018
    المشاركات
    26

    افتراضي رد: حديث كذبه الإمام أحمد وإسناده جيد !

    قال ابن أبي حاتم :سألتُ أَبِي عَنْ حديثٍ رَوَاهُ يُوسُفُ بْنُ مُوسَى؛ قَالَ: حدَّثنا عُبَيدالله بْنُ مُوسَى؛ قَالَ: حدَّثنا سُفْيان ، عن الزُّهري، عن عُبَيدالله بن عبد الله، عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ، أنَّ رَجُلا من أصحاب النبيِّ كَانَ يحبُّ امْرَأَةً، فاستأذَنَ النبيَّ فِي حاجةٍ ، فَأَذِنَ لَهُ، فانطلَقَ فِي يَوْمٍ مَطِيرٍ، فَإِذَا هُوَ بِامَّرْأَة على غَديرِ ماءٍ تغتسلُ، فلمَّا جَلَسَ مِنْهَا مَجْلِسَ الرَّجُل مِنَ الْمَرْأَةِ ذهَبَ يحرِّكُ ذَكَرَه، فَإِذَا هُوَ كَأَنَّهُ هُدْبَةٌ ، فذكَرَ ذلكَ ، فقال النبيُّ : أَرْبَع رَكَعَاتٍ . فَأَنْزَلَ اللَّهُ عزَّ وجلَّ: {وَأَقِمِ الصَّلاَةَ طَرَفَيِ النَّهَارِ وَزُلَفًا مِنَ اللَّيْلِ إِنَّ الْحَسَنَاتِ يُذْهِبْنَ السَّيِّئَاتِ ذَلِكَ ذِكْرَى لِلذَّاكِرِينَ *} ؟
    قَالَ أَبِي: هَذَا خطأٌ؛ حدَّثنا ابنُ أَبِي عُمَرَ؛ قَالَ: حدَّثنا ابْنُ عُيَينة، عَنْ عَمْرٍو ، عَنْ يَحْيَى بْنِ جَعْدَة، عَنِ النبيِّ ... وذكر الحديثَ .

    أفادنا بها أحد الإخوة في ملتقى أهل الحديث.

    ويحيى تابعي فالحديث لا يصح إلا مرسلاً.
    وقد ذكر الشيخ الوادعي في كتابه أحاديث معلة تعليل الخطيب فقط ثم قال:
    فالصحيح أن الحديث مرسل، والمرسل من قسم الضعيف

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    13,254

    افتراضي رد: حديث كذبه الإمام أحمد وإسناده جيد !

    تاريخ بغداد ت بشار (16/ 445):
    أَخْبَرَنَا أَبُو سَعِيد مُحَمَّد بْن مُوسَى الصيرفي، قَالَ: سمعتُ أَبَا الْعَبَّاس مُحَمَّد بْن يعقوب الأصم، يَقُولُ: سمعتُ عَبْد الله بْن أَحْمَد بْن حنبل، يَقُولُ: سُئِلَ، يعني: أباهُ، عَن حديث رَوَاهُ يوسف القطان، عَن عُبَيْد الله بْن مُوسَى، عَن ابن عُيَيْنَة، عَن الزُّهْرِيّ، عَن عُبيد الله بْن عَبْد الله، عَن ابن عَبَّاس، أنّ رجلا كَانَ يتعشق امْرَأَة، فذهب ليواقعها، فصار معه مثل الهدبة، فنزلت: {وَأَقِمِ الصَّلاةَ طَرَفَيِ النَّهَارِ} فأنكره جدًّا.
    قلت:-القائل الخطيب-: وهذا الحديث قد تابع يوسف عَلَى روايته هكذا أَحْمَد بْن حازم بْن أبي غَرَزة الغفاري، فرواهُ عَن عُبَيْد الله بْن مُوسَى فسقطت العهدة فِيهِ عَن يوسف، ولا نعلمُ رواهُ عَن ابن عُيَيْنَة كذلك سوى عُبَيْد الله، ورواهُ مُحَمَّد بْن أبي عُمر العدني، عَن ابن عُيَيْنَة، عَن عمرو، عَن يَحْيَى بْن جعدة، عَن النَّبِيّ، صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ...
    قال بشار عواد: لم نقف عليه من طريق عبيد الله بن عبد الله عن ابن عباس.
    وأخرجه بنحوه أحمد: (1/ 245 و 269، والطبراني في الكبير: (12931)، وبن عدي في الكامل: 5/ 1843 - 1844، والواحدي في أسباب النزول، من طريق علي بن زيد بن جدعان عن يوسف بن مهران عن ابن عباس، وإسناده ضعبف أيضًا، لضعف علي بن زيد، وانظر المسند الجامع 9/ 433 حديث (6839).
    وأخرجه الطبراني في الكبير (12495) من طريق عبد الله بن مسلم بن هرمز عن سعيد بن جبير عن ابن عباس، بنحوه مختصرًا، وإسناده ضعيف أيضًا لضعف عبد الله بن مسلم بن هرمز.
    وقد أخرج البخاري 1/ 140و 6/ 94، ومسلم 8/ 101 من حديث أبي عثمان النهدي عن ابن مسعود أن رجلًا أصاب من امرأة قبلة فأتى النبي صلى الله عليه وسلم. فذكر نحوه
    انظر تمام تخريجه في تعلقنا على الترمذي (3114).
    وتقدم نحوه في ترجمة أحمد بن جميل المروزي (5/ الترجمة 1973) من حديث أبي اليسر بن عمرو.


    قلت:
    أبو البراء: فالظاهر أن قول الإمام أحمد كذب، من أجل إن الرواية ليست بهذا السند: (عبيد الله بن عبد الله عن ابن عباس)، أو كونه خطأ وعلماء الحديث يستخدمون مصطلح الكذب على ما تبين خطئه من الحديث.
    وكون: أنكره جدًا؛ من أجل:
    (فَذَهَبَ لِيُوَاقِعَهَا فَصَارَ مَعَهُ مِثْلُ الْهُدْبَةِ)، والثابت في الصحيحين أنه أصاب منها قبلة وحسب ولم يتعرض أنها جلس وذكره كان مثل الهدبة كما جاء في بعض الطرق، والله أعلم.
    صفحتنا على الفيس بوك:
    https://www.facebook.com/albraaibnazep

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    الدولة
    الاسكندرية - مصر
    المشاركات
    1,039

    افتراضي رد: حديث كذبه الإمام أحمد وإسناده جيد !


  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    13,254

    افتراضي رد: حديث كذبه الإمام أحمد وإسناده جيد !

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحمد السكندرى مشاهدة المشاركة
    حزاكم الله خيرًا، والحمد ببه على توفيقه.
    صفحتنا على الفيس بوك:
    https://www.facebook.com/albraaibnazep

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •