‏ ‏أَحَبُّ عِبَادِي إِلَيَّ أَعْجَلُهُمْ فِطْرًا
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter
الدكتور سعد بن عبد الله الحميد


النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: ‏ ‏أَحَبُّ عِبَادِي إِلَيَّ أَعْجَلُهُمْ فِطْرًا

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المشاركات
    7,473

    افتراضي ‏ ‏أَحَبُّ عِبَادِي إِلَيَّ أَعْجَلُهُمْ فِطْرًا

    عَنْ ‏‏أَبِي هُرَيْرَةَ ‏‏قَالَ :‏ قَالَ رَسُولُ اللَّهِ ‏صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ‏: ‏قَالَ اللَّهُ عَزَّ وَجَلَّ :‏ ‏أَحَبُّ عِبَادِي إِلَيَّ أَعْجَلُهُمْ فِطْرًا .
    أخرجه الترمذي (700) ، وأحمد (2/329) . وقال الترمذي : ‏هَذَا ‏حَدِيثٌ حَسَنٌ غَرِيبٌ !

    وصححه الشيخ العلامة أحمد شاكر في " المسند (12/231 ح 7240) !
    والحديث في سنده قُرَّةُ بن عبد الرحمن بن حيويل .
    قال الإمام أحمد : منكر الحديث جدا .
    وقال يحيى بن معين : ضعيف الحديث .
    وقال أبو زرعة : الأحاديث التي يرويها مناكير .
    وقال أبو حاتم والنسائي : ليس بقوي .
    وقال أبو داود : في حديثه نكارة .
    وقد روى له مسلم مقرونا بغيره .
    وهناك أحاديث في فضل تعجيل الفطر تغني عن هذا الحديث ومنها :
    ‏عَنْ ‏‏سَهْلِ بْنِ سَعْدٍ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ ‏صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ‏‏قَالَ :‏ ‏لَا يَزَالُ النَّاسُ بِخَيْرٍ مَا عَجَّلُوا الْفِطْرَ .
    أخرجه البخاري (1957) ، ومسلم (1098) .
    قال الحافظ ابن حجر في الفتح (4/198) :
    ( تَنْبِيهٌ ) : ‏مِنْ الْبِدَع الْمُنْكَرَة مَا أُحْدِثَ فِي هَذَا الزَّمَان مِنْ إِيقَاع الْأَذَان الثَّانِي قَبْل الْفَجْر بِنَحْوِ ثُلُثِ سَاعَةٍ فِي رَمَضَان , وَإِطْفَاء الْمَصَابِيح الَّتِي جُعِلَتْ عَلَامَةً لِتَحْرِيمِ الْأَكْل وَالشُّرْب عَلَى مَنْ يُرِيد الصِّيَام زَعْمًا مِمَّنْ أَحْدَثَهُ أَنَّهُ لِلِاحْتِيَاطِ فِي الْعِبَادَة وَلَا يَعْلَم بِذَلِكَ إِلَّا آحَاد النَّاس , وَقَدْ جَرَّهُمْ ذَلِكَ إِلَى أَنْ صَارُوا لَا يُؤَذِّنُونَ إِلَّا بَعْد الْغُرُوب بِدَرَجَةٍ لِتَمْكِينِ الْوَقْت زَعَمُوا فَأَخَّرُوا الْفِطْر وَعَجَّلُوا السُّحُور وَخَالَفُوا السُّنَّةَ , فَلِذَلِكَ قَلَّ عَنْهُمْ الْخَيْر كَثِيرٌ فِيهِمْ الشَّرُّ , وَاَللَّهُ الْمُسْتَعَانُ .ا.هـ.

    ‏عَنْ ‏‏أَبِي عَطِيَّةَ ‏‏قَالَ :‏ دَخَلْتُ أَنَا ،‏ ‏وَمَسْرُوقٌ ‏عَلَى ‏‏عَائِشَةَ ‏فَقُلْنَا : يَا أُمَّ الْمُؤْمِنِينَ رَجُلَانِ مِنْ أَصْحَابِ مُحَمَّدٍ ‏صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ‏ ‏أَحَدُهُمَا يُعَجِّلُ الْإِفْطَارَ وَيُعَجِّلُ الصَّلَاةَ وَالْآخَرُ يُؤَخِّرُ الْإِفْطَارَ وَيُؤَخِّرُ الصَّلَاةَ . قَالَتْ : أَيُّهُمَا الَّذِي يُعَجِّلُ الْإِفْطَارَ ، وَيُعَجِّلُ الصَّلَاةَ . قَالَ : قُلْنَا :‏ ‏عَبْدُ اللَّهِ - يَعْنِي ابْنَ مَسْعُودٍ ‏- . ‏قَالَتْ : كَذَلِكَ كَانَ يَصْنَعُ رَسُولُ اللَّهِ ‏صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ .
    أخرجه مسلم (1099) .


    كتبه
    عَـبْـد الـلَّـه زُقَـيْـل

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المشاركات
    7,473

    افتراضي رد: ‏ ‏أَحَبُّ عِبَادِي إِلَيَّ أَعْجَلُهُمْ فِطْرًا

    ما صحة حديث: أحَبُّ عبادي أعجلهم فِطْرًا؟

    بالنسبة لحديث الترمذي الذي حسّنه الترمذي (أحَبُّ عبادي إليَّ أعجلهم فِطْرًا)؟

    إيه؟
    الطالب: في هذا التحسين نظر؛ لأن مدار إسناده على قرة بن عبدالرحمن، وهو ضعيف لسوء حفظه، وأحضرت معي السند: قال الإمام الترمذي: باب ما جاء في تعجيل الفطر: حدثنا إسحاق بن موسى الأنصاري، قال: حدثنا الوليد بن مسلم عن الأوزاعي عن قرة بن عبدالرحمن عن الزهري عن أبي سلمة عن أبي هريرة قال قال رسول الله ﷺ: قال الله : أحب عبادي إلي أعجلهم فطرا قال في الخلاصة: قرة بن عبدالرحمن المعافري عن الزهري وأبي الزبير وعن الليث وابن لهيعة وثقه ابن حبان، وقال ابن عدي: أرجو أنه لا بأس به، وقال أحمد: منكر الحديث جدا، وقال ابن يونس توفي سنة47 قرنه مسلم بآخر، وقال الحافظ: صدوق له مناكير من السابعة، ونسبه إلى مسلم...
    الشيخ: هي الأقرب أن مثل هذا له شواهد، مثل هذا له شواهد تدل على صحة روايته في هذا.
    س: في رواية مسلم في المتابعات؟
    الشيخ: نعم في المتابعات، هذه عادته، حديث: لا يزال الناس بخير ما عَجَّلوا الفِطْر يشهد له بهذا.

    https://binbaz.org.sa/fatwas/22803/%...B7%D8%B1%D8%A7

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •