هل يضمن الأمين إذا سرقت منه الأمانة
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter

النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: هل يضمن الأمين إذا سرقت منه الأمانة

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    13,353

    افتراضي هل يضمن الأمين إذا سرقت منه الأمانة

    السؤال
    سرقت مني أمانة مالية هل يلزمني إرجاعها لصاحبها من مالي الخاص وهل يمكنني إعادتها من الفوائد البنكية؟

    الإجابــة
    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:
    فمن المقرر في الشريعة أن اليد الأمينة لا تضمن ما لم تتعد أو تفرط، جاء في المغني: وليس على مودع ضمان إذا لم يتعد وجملته أن الوديعة أمانة فإذا تلفت بغير تفريط من المودع فليس عليه ضمان. انتهى.

    وبهذا تعلمين أنه إذا حصل منك تفريط في حفظ الأمانة أو تعد باستعمالها فأنت ضامنة، وراجعي الفتوى رقم: 72838، والفتوى رقم: 21071.

    وفي حال ضمان الأمانة فإن الشخص يضمنها من ماله، وأما الفوئد الربوية فليست ملكا للمقترض بالربا وإنما تأخذ من البنك وتصرف في وجوه البر ومصالح المسلمين، علما بأن التعامل مع البنوك الربوية حرام.

    وراجعي الفتوى رقم: 70779.

    والله أعلم.
    منقول عن موقع إسلام ويب
    صفحتنا على الفيس بوك:
    https://www.facebook.com/albraaibnazep

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    13,353

    افتراضي رد: هل يضمن الأمين إذا سرقت منه الأمانة

    السؤال - 22830
    إذا كنت مسافراً وأعطاك شخص أمانة توصلها لآخر عبارة عن مال أو شيء ما وفُقدت منك هذه الأمانة بسبب سرقة أو أمر لا تقدر عليه، فهل يجب عليك أن تعيد المبلغ أو الشيء الذي فقدته للشخص الذي حملك الأمانة ؟ أرجو التوضيح .
    نص الجواب
    الحمد لله

    بالنسبة لهذه الأمانة الإنسان مؤتمن عليها ، وإذا كان كذلك فإنه يجب عليه أن يحفظها ، لان الله عز وجل يقول : ( إِنَّ اللَّهَ يَأْمُرُكُمْ أَنْ تُؤَدُّوا الأَمَانَاتِ إِلَى أَهْلِهَا ) النساء / 58 ومن أدائها حفظها ؛ فلا بد أن يحفظها في حرزها .

    فإن حفظها في حرزها التي تحرز فيه وتحفظ فيه ولم يتعدّ ولم يفرط - والتعدي فعل ما لا يجوز ، والتفريط ترك ما يجب - ففي هذه الحال لا شيء عليه .

    أما إذا فرط ولم يحفظها في حرزها ، أو تعدى ووضعها في مكان لا يؤمن عليها مع قدرته أن يضعها في مكان يؤمن عليها فيه ، أو تصرف فيها ؛ أو استعملها ونحو ذلك ، ثم بعد ذلك سرقت منه ؛ فإنه يضمن .

    فالضابط في ذلك هو التعدي والتفريط فإذا لم يتعدّ ولم يفرط لم يضمن .
    منقول عن موقع الإسلام سؤال وجواب
    صفحتنا على الفيس بوك:
    https://www.facebook.com/albraaibnazep

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •