الرد على: فكثر ما استطعت من المعاصي
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter
الدكتور سعد بن عبد الله الحميد


النتائج 1 إلى 7 من 7
3اعجابات
  • 1 Post By محمد سامر البابا
  • 1 Post By أبو عبد البر طارق
  • 1 Post By محمد سامر البابا

الموضوع: الرد على: فكثر ما استطعت من المعاصي

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Dec 2017
    المشاركات
    217

    افتراضي الرد على: فكثر ما استطعت من المعاصي

    بسم الله، الحمد لله، و الصلاة و السلام على رسول الله، و آله و صحبه و من والاه، أما بعد:

    البيت التالي أذكر أني قرأته في كتاب ابن القيم رحمه الله (الداء و الدواء) أو (الجواب الكافي لمن سأل عن الدواء الشافي):
    فكثر ما استطعت من المعاصي *** إذا كان القدوم على كريم

    و هذا البيت رديء المعنى لأنه يجرئ الناس على المعاصي و الأمن من مكر الله.

    فقلت رداً عليه:
    فقلل ما استطعت من المعاصي *** إذا كان القدوم على عظيم
    فبعض الناس قد هلكوا بذنب *** فلا يغررك إمهال الكريم
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة أم علي طويلبة علم

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    14,844

    افتراضي رد: الرد على: فكثر ما استطعت من المعاصي

    أحسنت ردًا
    صفحتنا على الفيس بوك:
    https://www.facebook.com/albraaibnazep

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Dec 2017
    المشاركات
    217

    افتراضي رد: الرد على: فكثر ما استطعت من المعاصي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو البراء محمد علاوة مشاهدة المشاركة
    أحسنت ردًا
    بارك الله فيك أخي أبا البراء و سررت بمرورك و تعليقك الكريم.

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    14,844

    افتراضي رد: الرد على: فكثر ما استطعت من المعاصي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد سامر البابا مشاهدة المشاركة
    بارك الله فيك أخي أبا البراء و سررت بمرورك و تعليقك الكريم.
    وفيكم بارك الله، أسعدكم الله بطاعته.
    صفحتنا على الفيس بوك:
    https://www.facebook.com/albraaibnazep

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المشاركات
    7,079

    افتراضي رد: الرد على: فكثر ما استطعت من المعاصي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد سامر البابا مشاهدة المشاركة
    بسم الله، الحمد لله، و الصلاة و السلام على رسول الله، و آله و صحبه و من والاه، أما بعد:

    البيت التالي أذكر أني قرأته في كتاب ابن القيم رحمه الله (الداء و الدواء) أو (الجواب الكافي لمن سأل عن الدواء الشافي):
    فكثر ما استطعت من المعاصي *** إذا كان القدوم على كريم

    و هذا البيت رديء المعنى لأنه يجرئ الناس على المعاصي و الأمن من مكر الله.

    فقلت رداً عليه:
    فقلل ما استطعت من المعاصي *** إذا كان القدوم على عظيم
    فبعض الناس قد هلكوا بذنب *** فلا يغررك إمهال الكريم
    بارك الله فيكم، في كتاب التعليقات الزكية على العقيدة الواسطية للشيخ ابن جبرين رحمه الله:

    "ثم ظهرت بدعة الإرجاء، وكان ذلك في أواخر القرن الأول، حيث قالوا: لاتضر مع الإيمان معصية، فما دمت مؤمنا فلا يضرك ارتكاب أي معصية، وأنت كامل الإيمان.
    وسموا بالمرجئة؛ لأنهم أرجؤوا -أي أخروا- الأعمال عن الإيمان، حتى قال قائلهم:

    فكثر ما استطعت من المعاصي *** إذا كان القدوم على كريم

    وفد أنكر عليهم كثير من التابعين".
    اللهمَّ اجعلْ ابني عمر لنا سلَفًا وفَرَطًا وأجرًا، اللهم ارحم موتانا وموتى المسلمين.


  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    الدولة
    المغرب/الدار البيضاء
    المشاركات
    1,504

    افتراضي رد: الرد على: فكثر ما استطعت من المعاصي

    البيت لأبي نواس الحسن بن هانئ:

    تزود ما استطعت من الخطايا ... فإنك قاصد ربا غفورا
    تعض ندامة كفيك مما .... تركت مخافة النار السرورا

    و هو يتحسر على فوت التمتع بالشهوات في الدنيا مخافة النار

    اما الحديث الذي صححه بعض أهل العلم
    قال رسول الله - صلى الله عليه وآله وسلم - : "
    ليتمنين أقوام لو أكثروا من السيئات " ، قالوا : بم يا رسول الله ؟ قال : ( الذين بدل الله سيئاتهم حسنات ) " .

    فهو لمن تاب من سيئاته

    و البيت عمدة المرجئة الذين يعتقدون أنه لا يضر السيئات مع وجود التوحيد
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة أم علي طويلبة علم
    اللهم ارحم والدي كما ربياني صغيرا، رب اغفر لي ولوالدي و للمومنين يوم يقوم الحساب

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Dec 2017
    المشاركات
    217

    افتراضي رد: الرد على: فكثر ما استطعت من المعاصي

    بارك الله فيكم و شكراً على تعليقاتكم التي أثرت الموضوع.
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة أم علي طويلبة علم

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •