أعان الله المحتشمات حديثًا
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter

النتائج 1 إلى 3 من 3
3اعجابات
  • 1 Post By ابو وليد البحيرى
  • 1 Post By أم علي طويلبة علم
  • 1 Post By ابو وليد البحيرى

الموضوع: أعان الله المحتشمات حديثًا

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jan 2018
    المشاركات
    16,598

    افتراضي أعان الله المحتشمات حديثًا

    أعان الله المحتشمات حديثًا


    هناء المداح


    الاحتشام بعد التعري، والاستقامة بعد الانحراف، والثبات على طاعة الله بعد طول عصيانه، أمورٌ ليست بالهينة واليسيرة على كل مَن تحاول من الفتيات أو النساء بمثابرة ودأب أن تطوي صفحة الماضي السوداء الحافلة بالانحرافات والتجاوزات، وتتخلص منها إلى أبد الدهر، وتفتح صفحة جديدة نظيفة من كتاب حياتها تختلف شكلًا وموضوعًا عن سابقتها..
    فهذا التحول المحمود يحتاج من كل مَن احتشمت حديثًا إلى جِهاد وإرادة فولاذية لا تهزها أو تكسرها أي ريح - حتى لو كانت عاتية - كما تتطلب ثقة شديدة بالله وحسن الظن به والتسليم التام لأمره، والصبر الجميل والمقاومة الشديدة لكل المؤثرات الداخلية والخارجية التي من شأنها تثبيط الهمة وكسر العزيمة ووأد الالتزام الجديد في مهده للرجوع مرة أخرى إلى مربع الصفر..
    فكم من امرأة لم تستطع استكمال السير في طريق الاستقامة والهُدى، ووقعت في مقدمة الطريق بعد أن خطت خطوات بسيطة، لأنها استسلمت لألاعيب ووساوس شياطين الإنس والجِن، وخضعت راغبة أو مكرهة لهَوى نفسها الأمارة بالسوء، ولم تجاهدها وتسيطر عليها لتنهض من غيبوبتها وضلالها وانغماسها في براثن فِتَن وملذات الدنيا الزائلة لا محالة!..
    على الجانب الآخر نرى فتيات ونساء من ذوات الهمم العالية والنفوس القوية الأبية يسعين بثقة ويقين وصبر على شر الأشرار وكيد الفجار الذين لا يريدون لهن العفة والطُهر والعزة والحياة الكريمة والذين يهيئون لهن بكل ما أوتوا من وسائل أجواءً ملبدة غائمة عاصفة، ويلونون الدنيا من حولهن ويزينونها، ويسلطون عليهن بمكر وخِسة القنوات الفضائية المنحطة وصُحُف "الحرام" لتحاربهن وتصب جام غضبها على عفتهن وطُهرهن وإصرارهن على التمسك بتعاليم الدين الحنيف، وذلك بالسخرية الدائمة من منظر حجابهن، واصفين إياه بالخيمة والكفن ومانع النسيم وحاجب العقل.... إلخ.. فضلًا عن الاستهزاء بكل من تحتشم وترتدي الحجاب واتهامها بأنها مقهورة ومكبوتة ومعقدة، تريد بتدينها والتزامها أن تنفس عن عُقَد نفسية دفينة، فهي المخدوعة بوهم الحشمة، وهي ضحية لتسلط الرجل، كما أنها دليل على الإرهاب والتشدد والتطرف!..
    هؤلاء المحتشمات العفيفات اللواتي بقين شامخات شجاعات لا تتبدل مبادئهن ولا تنحرف أفكارهن الصائبة، ولا يستطيع كائنٌ مَن كان أن يرجعهن إلى الوراء مهما تعددت أساليب الإغراء الداعية إلى التفسخ والانحلال والتميع..
    حيث يرفضن أن يكنَّ دنيا للعلمانية ولا بضاعة في يد المولعين بالحداثة والمدنية، ولا مملوكات في سوق النخاسة والنجاسة، ولا لقمة سائغة وفريسة سهلة لكلاب وذئاب السكك والطرقات..
    فالحجاب بالنسبة لهن شرف لا يُساوَمن عليه، والاختلاط شر ومقت وإن قالوا عنه تحضر ومدنية، والخروج من البيت لغير حاجة مجلبة لغضب الله ومقت الخلق.. كما أن الانحراف بالنسبة لهن انحرافٌ مهما زينه المزينون وحسنه المحسنون، أما الفضيلة فيرينها كل ما يمت لتعاليم الشريعة الإسلامية بصلة..

    فمَهما حاول أهل الضلال والسوء إثناءهن عن الحق والصلاح والالتزام برميهن واتهامهن دومًا بالجاهلية والرجعية والتخلف وعدم التعايش مع العصر الحديث يزددن صلابة وإصرارًا على السير في الطريق إلى الله، لعلمهن بأن الله سبحانه وتعالى بعث محمدًا صلى الله عليه وسلم بالهدى ودين الحق، ودينه ودعوته ليست مرتبطة بزمن معين وإنما باقية إلى قيام الساعة..
    اللهَ أسألُ أن يهدي فتيات ونساء الأمة العربية والإسلامية إلى ما يحب ويرضى، وأن يسترهن بستره ويثبتهن إذا استقاموا ويقَوِّمهن إذا اعوجوا، وأن يقيهن شر أنفسهن وشر شياطين الإنس والجن الضالين المضلين، آمين يا رب العالمين.


    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة أم علي طويلبة علم
    اذا الايمان ضاع فلا أمان
    ولا دنيا لمن لم يحى دينا
    ومن رضى الحياة بغير دين
    فقد جعل الفنـاء له قرينا

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المشاركات
    7,002

    افتراضي رد: أعان الله المحتشمات حديثًا

    بارك الله فيكم ونفع بكم، موضوع مهم نحن في زمن يشهد الكثير من الفتن، لا حول ولاقوة إلا بالله، لذلك تحتاج من احتشمت سواء حديثا أو سابقا إلى صحبة صالحة و إلى العلم الشرعي لمواجهة فتن الشبهات والشهوات ومداومة دعاء الله عز وجل بالثبات والهدى والتقى والعفاف والغنى.
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة ابو وليد البحيرى
    اللهمَّ اجعلْ ابني عمر لنا سلَفًا وفَرَطًا وأجرًا، اللهم ارحم موتانا وموتى المسلمين.


  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jan 2018
    المشاركات
    16,598

    افتراضي رد: أعان الله المحتشمات حديثًا

    آمين وإياكم
    رفع الله قدركم فى الدارين

    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة أم علي طويلبة علم
    اذا الايمان ضاع فلا أمان
    ولا دنيا لمن لم يحى دينا
    ومن رضى الحياة بغير دين
    فقد جعل الفنـاء له قرينا

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •