نوادر-غرائب-طرائف
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter

النتائج 1 إلى 10 من 10
1اعجابات
  • 1 Post By أبو البراء محمد علاوة

الموضوع: نوادر-غرائب-طرائف

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    الدولة
    المغرب/الدار البيضاء
    المشاركات
    1,504

    Lightbulb نوادر-غرائب-طرائف

    بسم الله الرحمن الرحيم
    و الصلاة و السلام على رسول الله و على صحبه أجمعين و من تبعهم بإحسان إلى يوم الدين أما بعد
    رَبَّنَا تَقَبَّلْ مِنَّا إِنَّكَ أَنْتَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ


    روحوا القلوب تعي الذكر
    فوائد الملح و النوادر و الطرائف

    قال ابن الجوزي:
    وبعد فإني لما شرعت في جمع أخبار الأذكياء وذكرت بعض المنقول عنهم ليكون مثالاً يحتذى لأن أخبار الشجعان تعلم الشجاعة آثرت أن أجمع أخبار الحمقى والمغفلين لثلاثة أشياء‏.‏
    الأول‏:‏ أن العاقل إذا سمع أخبارهم عرف قدر ما وهب له مما حرمون فحثه ذلك على الشكر‏.‏

    عن الحسن أنه قال‏:‏ خلق الله عز وجل آدم حين خلقه فأخرج أهل الجنة من صفحته اليمنى وأخرج أهل النار من صفحته فخرجت يوماً فأتيت أهلي فضحكت معهم فوقع في نفسي شيء فلقيت أبا بكر فقلت‏:‏ إني قد نافقت قال‏:‏ وما ذاك قلت‏:‏ كنت عند النبي صلى الله عليه وسلم فذكر الجنة والنار فكنا كأن رأينا رأي عين فأتيت أهلي فضحكت معهم‏.‏
    فقال أبو بكر‏:‏ إنا لنفعل ذلك‏.‏
    فأتيت رسول الله صلى الله عليه وسلم فذكرت ذلك له فقال‏:‏ ‏"‏ يا حنظلة لو كنتم عند أهليكم كما تكونون عندي لصافحتكم الملائكة على فرشكم وفي الطريق يا حنظلة ساعة وساعة ‏"‏‏.‏
    وقال علي بن أبي طالب‏:‏ روحوا القلوب واطلبوا لها طرف الحكمة فإنها تمل كما تمل الأبدان‏.‏
    وقال أيضاً‏:‏ إن هذه القلوب تمل كما تمل الأبدان فالتمسوا لها من الحكمة طرفاً‏.‏
    وعن أسامة بن زيد قال‏:‏ روحوا القلوب تعي الذكر‏.‏
    وعن الحسن قال‏:‏ إن هذه القلوب تحيى وتموت فإذا حييت فاحملوها على النافلة وإذا ماتت فاحملوها على الفريضة‏.‏
    وعن الزهري قال‏:‏ كان رجل يجالس أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم ويحدثهم فإذا كثروا وثقل عليهم الحديث قال‏:‏ ‏"‏ إن الأذن مجاجة وإن القلوب حمضة فهاتوا من أشعاركم وأحاديثكم ‏"‏‏.‏
    وقال أبو الدرداء‏:‏ إني لأستجم نفسي ببعض الباطل كراهية أن أحمل عليها من الحق ما يكلها‏.‏
    وعن محمد بن إسحاق قال‏:‏ كان ابن عباس إذا جلس مع أصحابه حدثهم ساعة ثم قال حمضونا فيأخذ في أحاديث العرب ثم يعود يفعل ذلك مراراً‏.‏
    وعن الزهري أنه كان يقول لأصحابه‏:‏ هاتوا من أشعاركم هاتوا من حديثكم فإن الأذن مجة والقلب حمض‏.‏
    وقال ابن إسحاق‏:‏ كان الزهري يحدث ثم يقول‏:‏ هاتوا من ظرفكم هاتوا من أشعاركم أفيضوا في بعض ما يخفف عليكم وتأنس به طباعكم فإن الأذن مجاجة والقلب ذو تقلب‏.‏
    وعن مالك بن دينار قال‏:‏ كان الرجل ممن كان قبلكم إذا ثقل عليه الحديث قال‏:‏ إن الأذن مجاجة والقلب حمض فهاتوا من طرف الأخبار‏.‏
    عن ابن زيد قال‏:‏ قال لي أبي‏:‏ إن كان عطاء بن يسار ليحدثنا أنا وأبا حازم حتى يبكينا ثم يحدثنا حتى يضحكنا ثم يقول‏:‏ مرة هكذا ومرة هكذا‏.‏
    قال ابن الجوزي‏:‏ وما زال العلماء والأفاضل يعجبهم الملح ويهشون لها لأنها تجم النفس وتريح القلب من كد الفكر‏.‏

    ووصف رجل من النساك عند عبيد الله ابن عائشة فقالوا‏:‏ هو جد كله فقال لقد أضاق على نفسه المرعى وقصر طول النهى ولو فككها بالإنتقال من حال إلى حال لنفس عنها ضيق العقدة وراجع الجد بنشاط و حدة‏.‏
    وعن الأصمعي قال سمعت الرشيد يقول‏:‏ النوادر تشحذ الأذهان وتفتق الآذان‏.‏
    وعن حماد بن سلمة أنه كان يقول‏:‏ لا يحب الملح إلا ذكران الرجال ولا يكرهها إلا مؤنثهم‏.‏

    الإضحاك المحرم والإضحاك المباح‏:‏

    فإن قال قائل‏:‏ ذكر حكايات الحمقى والمغفلين يوجب الضحك وقد رويتم عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال‏:‏ إن الرجل ليتكلم بالكلمة يضحك بها جلساءه يهوي بها أبعد من الثريا ‏"‏
    فالجواب‏:‏ إنه محمول على أنه يضحكهم بالكذب وقد روي هذا في الحديث مفسراً‏:‏ ‏"‏ ويل للذي يحدث الناس فيكذب ليضحك الناس ‏"‏‏.‏
    وقد يجوز للإنسان أن يقصد إضحاك الشخص في بعض الأوقات ففي أفراد مسلم من حديث عمر بن الخطاب رضي الله عنه أنه قال‏:‏ لأكلمن رسول الله لعله يضحك قال‏:‏ قلت‏:‏ لو رأيت ابنة زيد امرأة عمر سألتني النفقة فوجأت عنقها‏.‏
    فضحك رسول الله صلى الله عليه وسلم‏.‏
    وإنما يكره للرجل أن يجعل عادته إضحاك الناس لأن الضحك لا يذم قليله فقد كان الرسول صلى الله عليه وسلم يضحك حتى تبدو نواجذه وإنه يكره كثيره لما روي عنه عليه السلام أنه قال‏:‏ ‏"‏ كثرة الضحك تميت القلب ‏"‏‏.‏
    والإرتياح إلى مثل هذه الأشياء في بعض الأوقات كالملح في القدر
    ============================== ========
    لص فقيه مالكي سني
    روي عن يموت ، عن المبرد ، قَالَ : حَدَّثَنِي أَحْمَد بْن المعدل البصري ، قَالَ : كنت جالسا عند عَبْد الملك بْن عَبْد العزيز الماجشون ، فجاءه بعض جلسائه ، فَقَالَ : يا أَبَا مروان أعجوبة ، قَالَ : وما هي ؟ قَالَ : خرجت إلى حائطي بالغابة، فلما أن صحرت وبعدت عن البيوت بيوت المدينة ، تعرض إليّ رجل ، فَقَالَ : أخلع ثيابك
    قلت : وما يدعوني إلى خلع ثيابي ؟
    قَالَ : أنا أولى بها منك
    قلت : ومن أين ؟
    قَالَ : لأني أخوك وأنا عريان ، وأنت مكسي
    قلت : فالمواساة
    قَالَ : كلا قد لبستها برهة ، وأنا أريد أن ألبسها كما لبستها
    قلت : فتعريي وتبدي عورتي

    قَالَ : لا بأس بذلك ، قد روينا ، عن مالك ، أنه قَالَ : لا بأس للرجل أن يغتسل عريانا
    قلت : فليقاني يعني الناس فيرون عورتي
    قَالَ : لو كان الناس يلقونك فِي هذه الطريق ما عرضت لك فيها
    قَالَ : فقلت : أراك طريقا فدعني حتى أمضي إلى حائطي وأنزع هذه الثياب فأوجه بها إليك
    قَالَ : كلا ، أردت أن توجه إليّ أربعة من عبيدك فيقيموا عليّ ويحملوني إلى السلطان فيحبسني ويمزق جلدي ، ويطرح فِي رجلي القيد
    قلت : كلا ، أحلف أيمانا أفي لك بما وعدتك ولا أسوءك
    قَالَ : لا إنا روينا عن مالك ، أنه قَالَ : لا تلزم الأيمان التي يحلف بها اللصوص
    قلت : فأحلف أن لا أحتال فِي إيماني هذه
    قَالَ : هذه يمين مركبة عَلَى أيمان اللصوص
    قلت : فدع المناظرة بيننا ، فواللَّه لأوجهن لك بهذه الثياب طيبة بها نفسي
    فأطرق ثم رفع رأسه ، وَقَالَ : تدري فيما فكرت ؟
    قلت : لا
    قَالَ : تصفحت أمر اللصوص فِي عهد رسول اللَّه صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وإلى وقتنا هَذَا فلم أجد لصا أخذ بنسيئة ، وأكره أن أبتدع فِي الإسلام بدعة يكون عليّ وزرها ، ووزر من عمل بها بعدي إلى يوم القيامة ، اخلع ثيابك ، قَالَ : فخلعتها ، ودفعتها إليه فأخذها وأنصرف .

    ذيل تاريخ بغداد/ لابن النجار
    اللهم ارحم والدي كما ربياني صغيرا، رب اغفر لي ولوالدي و للمومنين يوم يقوم الحساب

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    الدولة
    المغرب/الدار البيضاء
    المشاركات
    1,504

    افتراضي رد: نوادر-غرائب-طرائف

    غريبة : هل سمعت بالنسناس
    جاء في ترجمة يحيى ابن أكثم/سير أعلام النبلاء

    قال سعيد بن عفير : حدثنا يعقوب بن الحارث ، عن شبيب بن شيبة بن الحارث ، قال : قدمت الشحر على رئيسها ، فتذاكرنا النسناس . فقال : صيدوا لنا منها .
    فلما أن رحت إليه ، إذا بنسناس مع الأعوان ، فقال : أنا بالله وبك!


    فقلت : خلوه ، فخلوه ، فخرج يعدو ، وإنما يرعون النبات . فلما حضر الغداء قال : استعدوا للصيد ، فإنا خارجون . فلما كان السحر سمعنا قائلا يقول : أبا محمد ، إن الصبح قد أسفر ، وهذا الليل قد أدبر ، والقانص قد حضر . فعليك بالوزر .

    فقال كلي ولا تراعي ، فقالوا : يا أبا محمد ، فهرب وله وجه كوجه الإنسان ، وشعرات بيض في ذقنه ، ومثل اليد في صدره ، ومثل الرجل بين وركيه ، فألظ به كلبان ، وهو يقول :

    إنكما [ حين ] تجارياني *** ألفيتماني خضلا عناني
    لو بي شباب ما ملكتماني*** حتى تموتا أو تفارقاني


    قال : فأخذاه .
    قال : يزعمون أنهم ذبحوا منها نسناسا ، فقال قائل : سبحان الله ، ما أحمر دمه !
    قال : يقول نسناس من شجرة : كان يأكل السماق ، فقالوا : نسناس ، فأخذوه ، وقالوا : لو سكت ، ما علم به .

    فقال آخر من شجرة : أنا صميميت ، فقالوا : نسناس خذوه .

    قال : وبنو مهرة يصطادونها ، ويأكلونها .

    قال : وكان بنو أميم بن لاوذ بن سام بن نوح ، سكنوا زنار أرض رمل كثيرة النخل ، ويسمع فيها حس الجن حتى كثروا ، فعصوا ، فعاقبهم الله ، فأهلكهم ، وبقي منهم بقايا للعرب تقع عليهم . وللرجل والمرأة منهم يد أو رجل في شق واحد ، يقال لهم : النسناس .

    قال الذهبي: هذا كقول بعضهم : ذهب الناس ، وبقي النسناس . يشبهون الناس ، وليسوا بناس . لعل هؤلاء تولدوا من قردة وناس . فسبحان القادر .
    اللهم ارحم والدي كما ربياني صغيرا، رب اغفر لي ولوالدي و للمومنين يوم يقوم الحساب

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    الدولة
    المغرب/الدار البيضاء
    المشاركات
    1,504

    افتراضي رد: نوادر-غرائب-طرائف

    طريفة في اللغة
    جاء في ترجمة ابن السكيت/ سير أعلام النبلاء

    وقيل : كان إليه المنتهى في اللغة ، وأما التصريف فقد سأله المازني عن وزن " نكتل " ، فقال : " نفعل " ، فرده .
    فقال : " نفتعل " ، فقال : أتكون أربعة أحرف وزنها خمسة أحرف ؟
    فوقف يعقوب . فبين المازني أن وزنه " نفتل " .

    فقال الوزير ابن الزيات : تأخذ كل شهر ألفين ولا تدري ما وزن " نكتل " ؟

    فلما خرجا قال ابن السكيت للمازني : هل تدري ما صنعت بي ؟ فاعتذر .
    اللهم ارحم والدي كما ربياني صغيرا، رب اغفر لي ولوالدي و للمومنين يوم يقوم الحساب

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    الدولة
    المغرب/الدار البيضاء
    المشاركات
    1,504

    افتراضي رد: نوادر-غرائب-طرائف

    نادرة:
    جاء في ترجمة المتوكل بالله / سير أعلام النبلاء
    وفي سنة 244 نفى المتوكل طبيبه بختيشوع . واتفق عيد النحر وعيد النصارى وعيد الفطير في يوم واحد.

    قال صاحب الموضوع: عيد الفطير من أعياد اليهود
    اللهم ارحم والدي كما ربياني صغيرا، رب اغفر لي ولوالدي و للمومنين يوم يقوم الحساب

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    الدولة
    المغرب/الدار البيضاء
    المشاركات
    1,504

    افتراضي رد: نوادر-غرائب-طرائف

    نادرة:
    جاء في ترجمة الجوهري /سير اعلام النبلاء

    قال إبراهيم بن سعيد الجوهري : "رأيت صبيًّا ابن أربع سنين، قد حُمِل إلى المأمون، قد قرَأ القرآن، ونظَر في الرأي، غير أنه إذا جاع بكي
    اللهم ارحم والدي كما ربياني صغيرا، رب اغفر لي ولوالدي و للمومنين يوم يقوم الحساب

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    الدولة
    المغرب/الدار البيضاء
    المشاركات
    1,504

    افتراضي رد: نوادر-غرائب-طرائف

    طريفة : مختصر المزني في جهاز العروس


    قال الذهبي في ترجمة المزني/السير
    "وامتلأَتِ البِلاَدُ بـ (مختصَرِهِ) فِي الفِقْهِ، وَشرحَهُ عِدَّةٌ مِنَ الكِبَارِ، بِحَيْثُ يُقَالُ: كَانَتِ البِكْرُ يَكُوْنُ فِي جهَازِهَا نُسْخَةٌ بـ (مُخْتَصرِ) المُزَنِيِّ."
    اللهم ارحم والدي كما ربياني صغيرا، رب اغفر لي ولوالدي و للمومنين يوم يقوم الحساب

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    الدولة
    المغرب/الدار البيضاء
    المشاركات
    1,504

    افتراضي رد: نوادر-غرائب-طرائف

    طريفة : اللعب بالكرة
    ثنا عبد الصمد بن سعيد القاضي ، قال : سمعت محمد بن عوف بن سفيان ، يقول : كنت ألعب في الكنيسة بالكرة ، وأنا حدث ، فدخلت الكرة في المسجد ، حتى وقعت بالقرب من المعافى بن عمران ، فدخلت لآخذها ، فقال لي : يا فتى ، ابن من أنت
    فقلت : أنا ابن عوف
    قال : ابن سفيان ، قلت : نعم
    فقال : أما إن أباك كان من إخواننا ، وكان ممن يكتب معنا الحديث والعلم ، والذي كان يشبهك أن تتبع ما كان عليه والدك ، فصرت إلى أمي ، فأخبرتها ، فقالت : صدق يا بني ، هو صديق لأبيك ، فألبستني ثوبا من ثيابه ، وإزارا من أزره ، ثم جئت إلى المعافى بن عمران ، ومعي محبرة وورق ، فقال لي : اكتب حديث إسماعيل بن عياش ، عن عبد ربه بن سليمان ، قال : كتبت لي أم الدرداء في لوحي مما تعلمني : " اطلبوا العلم صغارا تعملوا به كبارا ، فإن لكل حاصد ما زرع خيرا كان أم شرا " ، فكان أول حديث سمعته . .

    تارخ دمشق/ابن عساكر


    قال صاحب الموضوع :يعود تاريخ هذه اللعبة إلى أزيد من 2500 سنة قبل الميلاد، حيث مارسها الصينيون القدامى، وكانوا يقدمون الولائم للفريق الفائز ويجلدون الفريق المنهزم. وعرفها اليونانيون واليابانيون 600 سنة قبل الميلاد، والمصريون 300 سنة قبل الميلاد. إلا أن اللعبة، في شكلها الممارس اليوم، ظهرت بإنجلترا. ففي سنة 1016، وخلال احتفالهم بإجلاء الدنماركيين عن بلادهم، لعب الإنجليز الكرة فيما بينهم ببقايا جثت الدنماركيين، ولك أن تحزر أقرب أعضاء الجسم شبها بالكرة وأسهلها على التدحرج بين الأرجل، فمنعت ممارستها. وكانت هذه اللعبة تظهر وتنتشر، ثم تمنع بمراسيم ملكية لأسباب متعددة، ووصل الأمر إلى حد المعاقبة على ممارستها بالسجن لمدة./ ويكيبديا
    اللهم ارحم والدي كما ربياني صغيرا، رب اغفر لي ولوالدي و للمومنين يوم يقوم الحساب

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    الدولة
    المغرب/الدار البيضاء
    المشاركات
    1,504

    افتراضي رد: نوادر-غرائب-طرائف

    جاء في ترجمة العطار/ سير اعلام النبلاء

    قال عبدالرحمن بن هارون: كنا في البحر سائرين إلى إفريقية، قال: فركدت علينا الريح، فأرسينا إلى موضع يقال له: البرطون، ومعنا صبي صقلبي يقال له: أيمن، معه شص يصطاد به السمك، فاصطاد سمكة نحوا من شبر، أو أقل، فكان على صنيفته اليمنى مكتوب: لا إله إلا الله.
    وعلى قذالها وصنيفة أذنها اليسرى مكتوب: محمد رسول الله.
    وكان أبين من نقش على حجر، وكانت السمكة بيضاء، والكتابة سوداء، كأنه كتب بحبر، قال، فقذفناها في البحر، ومنع الناس أن يصيدوا من ذلك الموضع حتى أوغلنا.
    اللهم ارحم والدي كما ربياني صغيرا، رب اغفر لي ولوالدي و للمومنين يوم يقوم الحساب

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    الدولة
    المغرب/الدار البيضاء
    المشاركات
    1,504

    افتراضي رد: نوادر-غرائب-طرائف

    غريبة

    سطيح الكاهن
    هو ربيع بن ربيعة بن مسعود بن عدي بن ذئب، من بني مازن غسان ، من الأزد : كاهن جاهلي ، من المعمرين، قيل أنه عمر ستة قرون ، كان العرب يحتكمون إليه ويرضون بقضائه، وكان يضرب المثل بجودة رأيه، يعرف بسطيح.








    واختلف في سبب تسميته هذه على وجهين فقيل أنه كان إذا ضحك انبسط على الأرض فهو كالسطيح ، وهذا قول غير مشهور


    والوجه الثاني أنه كان سطيحاً على الجريد لا يتحرك فليس له عظم إلا جمجمته وعنقه ، وهذا الأشهر بين أصحاب الأخبار :
    قال ابن عباس رضي الله عنهما : " لم يكن شيء من بني آدم يشبه سطيحا، إنما كان لحما على وضم، ليس فيه عظم ولا عصب إلا في رأسه وعينيه وكفيه، وكان يُطوى كما يُطوى الثوب من رجليه إلى عنقه ولم يكن فيه شيء يتحرك إلا لسانه" ، وجهه في صدره، وكان إذا غضب انتفخ وجلس .
    اللهم ارحم والدي كما ربياني صغيرا، رب اغفر لي ولوالدي و للمومنين يوم يقوم الحساب

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    14,428

    افتراضي رد: نوادر-غرائب-طرائف

    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة أبو عبد البر طارق
    صفحتنا على الفيس بوك:
    https://www.facebook.com/albraaibnazep

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •