سبب ايراد المفسرين الاخبار الضعيفة في تفسير كلام الله . و هل كانوا يجهلون حالها ؟
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter

النتائج 1 إلى 8 من 8
9اعجابات
  • 1 Post By الطيبوني
  • 2 Post By يوسف الكثيري
  • 1 Post By محمدالمرنيسي
  • 2 Post By نواف بن علي الشمري
  • 2 Post By الطيبوني
  • 1 Post By محمد عبد الأعلى

الموضوع: سبب ايراد المفسرين الاخبار الضعيفة في تفسير كلام الله . و هل كانوا يجهلون حالها ؟

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Dec 2010
    المشاركات
    907

    افتراضي سبب ايراد المفسرين الاخبار الضعيفة في تفسير كلام الله . و هل كانوا يجهلون حالها ؟

    لا يخفى على طالب العلم ما جاء من النهي و الوعيد على من تكلم في القران بالراي و الظن
    فالقول في كلام الله بالرأي قد تكاثرت فيه الاخبار على ان صاحبه متوعد بالنار

    لكن نجد كتب أهل التفسير مشحونة بأخبار و احاديث لو أجريت عليها قواعد القبول المطبقة على أحاديث الأحكام لرد جل المنقول في كتب التفسير من اخبار

    في الحين نجد ان من هؤلاء المفسرين من كان إماما في علم الحديث كابن ابي حاتم و تفسيره لا يخلو من ذلك
    بل تجده يذكر الأثر و الخبر الواحد لتفسير آية . و تجد الخبر لا يصح لو طبقت عليه قواعد القبول في اخبار الأحكام
    و بالنظر في منهج النقد لأسانيد التفسير نجد خلاف بين المتأخرين في كيفية التعامل معها كما لا يخفى عليكم .
    و كثير من العلم الذي يحصله الطالب من كتب التفسير يكون مبني على معاني واردة في هذه الأخبار و الآثار
    فلا تكون مقبولة عند من يعاملها معاملة أحاديث الأحكام .
    و البعض يوافقك ان المنهج في ذلك يختلف
    لكن عند التطبيق العملي يعترض على معاني واردة في تلك الآثار و الأخبار بحجة أن فيها كذا و كذا

    فالسؤال الذي يحيرني كيف يجيب المخالف
    في حال المفسر ان كان يرى ان الأثر لا يصح أن تقوم به حجة في هذا الباب لضعف و ما شابه ذلك
    و المفسر لا يخفى عليه ذلك

    فكيف يرضى أن يورده تفسيرا لكلام الله عز وجل فيحمله عليه ؟

    وكيف يتوارد اهل التفسير على قبول ذلك تفسيرا لكلام الله فينقل ويروى دون اعتراض ؟
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة محمد عبد الأعلى

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Oct 2008
    المشاركات
    614

    افتراضي

    *****
    الأثر والخبر إن لم يكن موافقاً لكتاب الله وللسنة الصحيحة لرسول الله .. وجب تركه ..
    ولا يجوز الطعن فيمن ذكره ( وخاصة إن كان قد ورد فى تراث الأقدمين وأئمة وعلماء الدين )
    ....
    شريعة الله صالحة لكل زمان ومكان ..
    من لم يطلبوا منها نور الدليل وتحجروا فيما ورثوه دون تغيير أو تجديد ودون بحث أو دراية عن مدى صحة ما تم تدوينه أو خطأ ماتم تصنيفه ..
    بحجة
    أن فهمهم لايرتقى إلى من كان من قبلهم .. فقد طال عليهم أمد التقليد ..
    ...
    أبواب العلم فى كتاب الله وسنة رسوله لاتحصى ولاتستقصى من أراد السبيل إلى استقصائها لن يبلغ إلى ذلك وصولا ومن رام الوصول إلى إحصائها لن يجد إلى ذلك سبيلا ..
    يقول رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( من سلك طريقا يلتمس فيه علماً سهل الله طريقاً إلى الجنة ) متفق عليه .
    ...

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Aug 2016
    المشاركات
    112

    افتراضي

    الحقيقة أن هذا الموضوع مما كثر الكلام فيه في هذا العصر
    ولعلي أعطيك بعض النقاط التي قرأتها أو استنتجتها ولا أدعي سبقي لها
    1- الاستقصاء فيما ذكر في الآية حتى من الإسرائيليات وإن كان بعضهم على قلة ينبه على ضعف الأثر أو كذبه مثل قصة عوج بن عنق
    2- أنه يعرضه على أنه أحد الأوجه التفسيرية والاحتمالات في الآية وقلما من قال إنه التفسير الوحيد
    3- أن الحديث الضعيف أو الموضوع قد يكون بعضه صحيحا أو حسنا فيذكره لهذه العلة
    4- يذكره على ضعفه لاحتمال وجود شواهد له لم يطلع عليها المفسر
    5- أنه ضعيف في نسبته إلى النبي صلى الله عليه وسلم لكنه قول قديم من أيام السلف فيحتمل أنه من قول الصحابة أو كبار التابعين وهذا الأمر له أهميته لكن لا يصح رفعه إلى النبي صلى الله عليه وسلم
    6- قلة بضاعة بعضهم في علم الحديث
    7- أن بعضهم يرى العمل بالحديث الضعيف خيرا من القول بالرأي والقياس كما عند بعض الحنابلة
    8- هذا أمر وجدته في التفاسير غير السنية مثل تفاسير المعتزلة وأهل الكلام فإنه يكثر عندهم ذكر الحديث الضعيف لأن العقل مقدم عندهم على النقل فيذكرون الحديث تسامحا باعتبار أنه من الدرجة الثانية ولا يعبأون كثيرا به لأن النقل مهما صح لا يعتدون به إن عارض العقل فلذا لا يبالون كثيرا في صحته بعكس الأقيسة العقلية فإنهم يجودونها

    وإن كانت هذه الأمور السابقة لا تسوغ الموضوعات والخرافات وأكاذيب أهل الكتاب التي ذكرت في بعض التفاسير وأساءت إلى الأنبياء الكرام عليهم السلام وشتت القارئ وزادت الحشو
    ورحم الله الشيخ السعدي فإنه نقى تفسيره من هذه الأمور خاصة الإسرائيليات الكاذبة ونبه على مواطنها وبين مناقضتها للقرآن

    هذا ما تيسر لي والله أعلم
    الطيبوني و محمد عبد الأعلى الأعضاء الذين شكروا.

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Dec 2009
    المشاركات
    445

    افتراضي

    وقد يكون من بين أسباب ذكر القصص والأخبار والأقوال المرجوحة أو التي لا دليل عليها أصلا إلا مصدرها ادعاء سعة الاطلاع والإحاطة الشاملة بالموضوع،واستحس ان أهل المجالس لتلك النوادر .
    ومن أغرب ما وقفت عليه في هذا الاتجاه أن بعض العلماء المشهورين في التفسير يختمون القول بعد ذكر تلك القصص والأخبار أن الصحيح من القول ما دل عليه دليل من الكتاب أوالسنة.
    ومن أراد الاطلاع على نموذج لهذا الموضوع فليراجع وصف سفينة نوح عليه الصلاة والسلام في سورة هود.
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة محمد عبد الأعلى

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Sep 2017
    المشاركات
    21

    افتراضي

    حقيقة المسألة تحتاج إلى تريث إلى حد كبير

    كثير من الأسانيد التي يحكم عليها الباحثون بالضعف هي عند السلف صحيحة تمشى .. في التفسير أعني

    فباب التفسير ليس كباب الحلال والحرام يشدد فيه , وتجد في كتب الرجال أن العلماء قد يوهنون من حال رجل ولكن ينصون على قبوله في باب معين من العلم ومنها التفسير ,

    قال العقيلي في الضعفاء : حدثنا أحمد بن علي الأبار قال : حدثنا علي بن ميمون الرقي قال : حدثنا أبو خليد قال : سألني سعيد بن عبد العزيز : ما الغالب على علم سعيد بن بشير ؟ قال : قلت : له التفسير ، قال : خذ عنه التفسير ودع ما سوى ذلك ، فإنه كان حاطب ليل .اهـ

    هذا مثال واحد في الباب

    وابن أبي حاتم الإمام رحمه الله في مقدمة تفسيره يقول : فَتَحَرَّيْتُ إِخْرَاجَ ذَلِكَ بِأَصَحِّ الْأَخْبَارِ إِسْنَادًا، وَأَشْبَهِهَا مَتْنًا .اهـ

    ثم نتأمل الأسانيد التي يعنيها بهذا الوصف نجدها هي الأسانيد التي عند الطبري , ثم نتأمل ما يفعله الباحثون من تضعيف نفس هذه الأحاديث ورد أخبار كثيرة جدا في التفسير

    ومن هذا ما يجده القارئ في تفسير الطبري تحقيق الأخ إسلام بن منصور حفظه الله , فإن غالب التفسير حكم عليه بالضعف !! , لدرجة أن المبتدئ أن الجاهل في هذا الشأن لو مر على بعض تفسيره لسقط التفسير المسند من عينه .

    ولعلك تطلع على رسالة الشيخ عبدالعزيز الطريفي في أسانيد التفسير (وتعقيب الشيخ عبدالله الخليفي عليها -لزاما-) , ويوجد تفسير لرجل معاصر تكلم في مقدمته عن أسانيد التفسير بما يشفي ولكن لا يحضرني اسم التفسير الآن

    هذا الأمر باختصار وأرجو أن أكون أفدتك
    الطيبوني و محمد عبد الأعلى الأعضاء الذين شكروا.

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Dec 2010
    المشاركات
    907

    افتراضي

    جزاكم الله خيرا و زادكم فضلا و علما

    و مما يبين قبول المفسرين لهذه الاخبار في الجملة و الاعتداد بها في تفسير كلام الله عز وجل
    ان امام المفسرين ابن جرير الطبري رحمه الله احيانا يحكي اجماع اهل التاويل الذي لا يجوز مخالفته على مسالة ما
    و يذكر الكثير من هذه الاخبار المسندة الى الصحابة و التابعين فمن دونهم و الكثير منها لا يخلوا من مقال
    فيجعل الاجماع منعقد بها

    فلو كانت هي عنده غير مقبولة لما اعتبرها في حكاية الاجماع
    و لما صح بها نسبة القول الى صاحبه و حكاية الاجماع بهذه الاسانيد و الاخبار

    و الله تعالى اعلم
    يوسف الكثيري و محمد عبد الأعلى الأعضاء الذين شكروا.

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المشاركات
    3,364

    افتراضي

    بارك الله فيكم
    وحبذا لو نجد نقولا للمفسرين تنص على السبب الذي يورد من أجله المرويات الواهية في كتب التفسير
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة الطيبوني

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Dec 2010
    المشاركات
    907

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •