طوبى لمن سجد في هذه الليلة ..
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter

النتائج 1 إلى 3 من 3
3اعجابات
  • 2 Post By أبو مالك المديني
  • 1 Post By أحمد القلي

الموضوع: طوبى لمن سجد في هذه الليلة ..

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المشاركات
    6,727

    افتراضي طوبى لمن سجد في هذه الليلة ..

    وروى عن أبي بكر أحمد بن صالح بن محمد الفارسي بسنده إلى بن كعب قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
    إن جبريل أتاني ليلة النصف من شعبان، قال: قم، فصل، وارفع رأسك ويديك إلى السماء. قال: فقلت: يا جبريل، ما هذه الليلة؟ قال: يا محمد، تفتح فيها أبواب السماء، وأبواب الرحمة ثلاثمائة باب، فيغفر لجميع من لا يشرك بالله شيئاً غير مشاحن، أو غاش، أو مدمن خمر، أو مصر على زنى، فإن هؤلاء لا يغفر لهم حتى يتوبوا. فأما مدمن الخمر، فإنه يترك له باب من أبواب الرحمة مفتوحاً حتى يتوب، فإذا تاب غفر الله له، وأما المشاحن فإنه يترك له باب من أبواب الرحمة حتى يكلم صاحبه، فإذا كلمه غفر له " . قال النبي صلى الله عليه وسلم: " يا جبريل، فإن لم يكلمه حتى يمضي عنه النصف؟ قال: لو مكث إلى أن يتغرغر بها في صدره فهو مفتوح، فإن تاب قبل منه " . فخرج رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى بقيع الغرقد، فبينا هو ساجد، قال: - وهو يقول في سجوده - : " أعوذ بعفوك من عقابك، وأعوذ برضاك من سخطك، وأعوذ بك منك، جل ثناؤك، لا أبلغ الثناء عليك، أنت كما أثنيت على نفسك " . فنزل جبريل - عليه السلام - في ربع الليل، فقال: يا محمد، ارفع رأسك إلى السماء، فرفع رأسه، فإذا أبواب الرحمة مفتوحة على كل باب ملك ينادي: طوبى لمن تعبد في هذه الليلة، وعلى الباب الآخر ملك ينادي: طوبى لمن سجد في هذه الليلة، وعلى الباب الثالث ملك ينادي: طوبى لمن ركع في هذه الليلة، وعلى الباب الرابع ملك ينادي: طوبى لمن دعا ربه في هذه الليلة، وعلى الباب الخامس ملك ينادي: طوبى لمن ناجى ربه في هذه الليلة.. ثم إن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: " يا جبريل، إلى متى أبواب الرحمة مفتوحة " ؟ قال: من أول الليل إلى صلاة الفجر.
    http://islamport.com/w/tkh/Web/346/2900.htm
    ما صحة هذا الحديث ؟


  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    14,219

    افتراضي

    بارك الله فيك .
    من كتاب : ليلة النصف من شعبان رواية ودراية
    جمع ودراسة : عبدالغفار بن محمد حميده
    وفيه:
    إسناده واهي.
    أخرجه ابن عساكر فقال: (أنبأنا نصر، أنبأنا أبو القاسم عمر بن أحمد الواسطي، أنبأنا أبو الحسين محمد بن أحمد بن عبد الرحمن الملطي، حدثني أبو بكر أحمد بن صالح بن محمد الفارسي، حدثني أبو حنيفة جعفر بن بهرام، حدثنا حامد بن محمود الهمداني، حدثنا إبراهيم بن عبد الله البصري، حدثنا محمد بن حازم، عن الضحاك بن مزاحم، عن أبي بن كعب - رضي الله عنه - ..).(1)
    علة الحديث:
    قال ابن عراق بعد عزوه لابن عساكر: "لم يبيّن علته وفيه محمد بن حازم مجهول، وعنه إبراهيم بن عبد الله البصري، وعن هذا حامد بن محمود الهمداني لم أعرفهما والله تعالى أعلم".(2)
    قلت: وفيه علة أخرى وهي: أن الضحاك بن مزاحم لم يرو عن صحابة، قال ابن حبان: "لقِي جماعة من التابعين، ولم يشافِه أحداً من أصحاب رسول الله - صلى الله عليه وسلم -، ومن زعم أنه لقِي ابن عباس، فقد وهِم".(3)
    __________
    (1) تاريخ دمشق (51/73).
    (2) تنزيه الشريعة (2/126).
    (3) الثقات (6/480).
    أحمد القلي و احمد ابو انس الأعضاء الذين شكروا.

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jul 2016
    المشاركات
    1,365

    افتراضي

    بارك الله فيك .
    لو كان هذا صحيحا لكانت هذه الليلة أفضل من ليلة القدر والعجيب أنه لم يستثن العاق لوالديه , والعقوق من أكبر الكبائر فكيف يغفر للعاق في تلك الليلة ؟

    http://majles.alukah.net/t161074/#post856269
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة احمد ابو انس

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •