فوائد من شرح كتاب الفتن من صحيح البخاري للشيخ عبدالكريم الخضير
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter

النتائج 1 إلى 2 من 2
1اعجابات
  • 1 Post By محمد عبد الأعلى

الموضوع: فوائد من شرح كتاب الفتن من صحيح البخاري للشيخ عبدالكريم الخضير

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المشاركات
    3,364

    افتراضي فوائد من شرح كتاب الفتن من صحيح البخاري للشيخ عبدالكريم الخضير

    فوائد من شرح كتاب الفتن من صحيح البخاري للشيخ عبدالكريم الخضير /
    ١_ وإن من الفتن التي فُتن بها كثير من الناس في هذا الزمان الافتتان بالإشاعات والأخبار الموضوعة والواهية، والرؤى والمنامات والتحليلات التي لا تبنى على أساس شرعي.
    "شرح كتاب الفتن من صحيح البخاري ص١٣"
    ٢_ ‫عليك بذل السبب وامتثال الأمر والنتائج بيد الله (وإذ قالت أمة منهم لم تعظون قوما الله مهلكهم أومعذبهم عذابا شديد قالوا معذرة إلى ربكم..)‬ (ص٢٠)
    ٣_ (ولا تنسَ نصيبك من الدنيا) وكثير من المسلمين مع الأسف الشديد عكس هذا، نسي نصيبه من الآخرة وتفرغ للدنيا بكُلِّيَّته. (ص٤٠)
    ٤_ تكون حياة المسلم كلها عبادة وهو في أريح بال وأنعم عيش، بأن ينوي في تصرفاته العادية التقرب بها إلى الله. (ص٤٠)
    ٥_ وقد اختلف أهل العلم في لعن الظالم المُعيّن من المسلم، كيزيد بن معاوية والحجاج وأمثالهما، والإمام أحمد لما سأله ابنه صالح عن يزيد وقال: "إن قوماً يقولون إنهم يحبون يزيد؟ فقال: يا بُني وهل يحب يزيد أحد يؤمن بالله واليوم والآخر؟ فقلت: يا أبت فلماذا لا تلعنه؟ فقال: يا بُني متى رأيت أباك يلعن أحداً؟". ص (٤٤)
    ٦_ والشخص قد يستحق وصفاً مذموماً، ولكن الناس غير مُلزَمين بأن يصفوه بهذا الوصف، والسلامة لا يعدلها شيء، فاكفف لسانك، لا سيما إذا كانت المسألة خلافية، وليس المؤمن بالطعَّان ولا اللعَّان ولا بالفاحش البذِيء، فعلى الإنسان أن يحفظ لسانه من الوقوع في الناس، لا سيما مع عدم وجود مصلحة تُرجى من هذا. (ص٤٤).
    ٧_ فمِن أظهر وجوه الكذب على الله، الفُتيا بغير علم، فإن من يقول "حكم الله في هذه المسألة كذا" وليس لديه علم في هذه المسألة فهو يكذب عليه. ص٥٦
    ٨_ نحن في زمن أحوج مانكون فيه إلى الرجوع إلى الله، لنتقي شر هذه الفتن والمحن التي طهرت علاماتها وأماراتها، لكي يدفع الله عنا هذه الأمم التي تكالبت علينا من كل حَدْبٍ وصَوب. (ص٧٦)
    ٩_ وإذا أُلزِم الإنسان بولاية من غير مسألة، ونَصَح وبَذَل جُهدَه واستفرغ وسعَه في نفع الناس والنصح لهم فثوابه عظيم. ص٩١
    ١٠_ ومع الأسف نجد بعض من ينتسب إلى طلب العلم همُّه وديدنه الجرح والتعديل الذي لا تدعو الحاجة إليه ولا يترتب عليه أدنى مصلحة، فانقلب القيل والقيل كله في أعراض الأخيار مع سلامة الأشرار. ص٩٤
    ١١_ ومن ظهر مُنكَره واشتهر وأعلن مخالفته وخُشيَ من ضرره على الناس، فلا مانع من التحذير منه، لأن ضرره متعدٍّ، فإن كان التلميح يكفي تعيَّن، وإن لم يكفِ التلميح صرَّح به، لكن بقدر الحاجة. ص٩٥
    ١٢_ ومن الدعاة على أبواب جهنم مَن يحُول بين الناس وعلمائهم، فيلمِزُون أئمة الدين في الغابر والحاضر، ويقطعون طريق التحصيل الشرعي. ص١١٧
    ١٣_ أُصدُق في بيعك وشرائك ولو قلَّ ربحك فسيبارك الله لك فيه، واليسير مع البركة أفضل من الكثير مع نزعها. ص١٢٧
    ١٤_ ومن انتكاس الفِطر، وتغيُّر المفاهيم، تسمية صاحب القلب السليم، هذا المحتاط لذمته ودينه مغفَّلاً في عُرف الناس نسأل الله العافية. ص١٢٨
    ١٥_ ما كُل مَن يأمر وينهى صادق، لكن الأمر والنهي لا بد منه، وليس أهل الحسبة ولا غيرهم بمعصومين، وليست أخطاؤهم بأكثر من أخطاء غيرهم، ولو اشترطت العصمة في الآمر والناهي لتعطّل هذا الركن العظيم من أركان الإسلام. ص١٦٥
    ١٦_ المُنكر إذا ظهر ولم يوجد من ينكِره عَمَّت العقوبة الجميع، لكن إذا وُجد من يُنكره ارتفعت هذا العقوبة. ص١٦٥
    ١٧_ والذي عليه جمع من أهل التحقيق أنه (أي الخَضِر) قد مات وهو الصواب. ص٢٢٨
    انتهى .. والله أعلم وصلى وسلم على نبينا محمد صلى الله عليه وسلم ..
    (منقول)
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة أم علي طويلبة علم

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المشاركات
    6,997

    افتراضي

    للرفع
    اللهمَّ اجعلْ ابني عمر لنا سلَفًا وفَرَطًا وأجرًا، اللهم ارحم موتانا وموتى المسلمين.


الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •