يدخلون الجنة وهم يضحكون
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter
الدكتور سعد بن عبد الله الحميد


النتائج 1 إلى 5 من 5
2اعجابات
  • 1 Post By عبد الرحمن هاشم بيومي
  • 1 Post By احمد ابو انس

الموضوع: يدخلون الجنة وهم يضحكون

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المشاركات
    7,467

    افتراضي يدخلون الجنة وهم يضحكون

    يدخلون الجنة وهم يضحكون !


    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن والاه
    أما بعد :


    قال ابن أبي شيبة (8/236) حدثنا زيد بن الحباب قال حدثنا معاوية بن صالح قال حدثني عبد الرحمن بن جبير بن نفير عن أبيه عن أبي الدرداء أنه قال :
    الذين لا تزال ألسنتهم رطبة من ذكر الله يدخلون الجنة وهم يضحكون


    قلت : سند هذا الخبر قوي
    هذا وصل اللهم على محمد وعلى آله وصحبه وسلم


    - See more at: http://alkulify.blogspot.com/2013/11....C2FgyMYp.dpuf

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المشاركات
    7,467

    افتراضي رد: يدخلون الجنة وهم يضحكون

    هل لهذا الأثر حكم الرفع ؟

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Nov 2018
    المشاركات
    1,603

    افتراضي رد: يدخلون الجنة وهم يضحكون

    هذا حسن موقوف كما قال الحافظ ابن حجر.
    أخرجه الحافظ ابن حجر في نتائج الأفكار (1/95) من طريق
    جعفر الفريابي، ثنا أبو بكر بن أبي شيبة، وسريج بن يونس، وأحمد بن إبراهيم. قال الأول: حدثنا زيد بن الحباب.
    والآخر: حدثنا عبد الرحمن بن مهدي، قالا: ثنا معاوية بن صالح، عن عبد الرحمن بن جبير، عن أبيه، عن أبي الدرداء -رضي الله عنه- قال: فذكره.
    وقال الحافظ ابن حجر: " هذا حديث حسن موقوف.

    ونفير والد جبير بالنون والفاء والراء مصغر، وله صحبة، وابنه من كبار التابعين، والله أعلم ". اهـ.
    الإسناد الأخر موجود في الزهد لأحمد بن حنبل ومن طريقه أبو نعيم في الحلية وفي الزهد والرقائق لعبد الله بن المبارك.
    وأخرج البيهقي في الشعب فقال: أَخْبَرَنَا أَبُو سَعْدٍ الشُّعَيْثِيُّ، قَالَ: سَمِعْتُ عَلِيَّ بْنَ هَارُونَ الْحَرْبِيَّ بِبَغْدَادَ يَقُولُ: سَمِعْتُ الْجُنَيْدَ، يَقُولُ: فذكر نحوه.
    وأخرج أبو نعيم في الحلية فقال:
    قَالَ نَصْرٌ: وَذَكَرَ ابْنُ مُجَمِّعٍ، عَنْ أَبِي بَكْرِ بْنِ حَمَّادٍ الْمُقْرِئِ، قَالَ: " كُنْتُ نَائِمًا فِي مَسْجِدِ الْخَيْفِ، فَرَأَيْتُ النَّبِيَّ صلى الله عليه وسلم فَقُلْتُ: يَا رَسُولَ اللَّهِ، مَا فَعَلَ بِشْرُ بْنُ الْحَارِثِ؟ فَقَالَ لِي: أُنْزِلَ فِي وَسَطِ الْجَنَّةِ، فَقُلْتُ: يَا رَسُولَ اللَّهِ، فَأَحْمَدُ بْنُ حَنْبَلٍ؟ قَالَ: أَمَّا حَدَّثَ عَبْدُ اللَّهِ بْنُ عُمَرَ، أَنَّ اللَّهَ إِذَا أَدْخَلَ أَهْلَ الذِّكْرِ الْجَنَّةَ، ضَحِكَ إِلَيْهِمْ ". اهـ.
    وأخرج ابن أبي الدنيا في مداراة الناس و الإخوان واصطناع المعروف فقال:
    حَدَّثَنِي أَبِي رَحِمَهُ اللَّهُ، أَخْبَرَنَا مُوسَى بْنُ دَاوُدَ الضَّبِّيُّ، عَنْ عَامِرِ بْنِ يَسَافٍ، عَنْ يَحْيَى بْنِ أَبِي كَثِيرٍ، قَالَ: كَانَ رَجُلٌ يُكْثِرُ الضَّحِكَ، فُذُكِرَ عِنْدَ النَّبِيِّ صلى الله عليه وسلم فَقَالَ: " أَمَا إِنَّهُ سَيَدْخُلُ الْجَنَّةَ وَهُوَ يَضْحَكُ ". اهـ.
    وإسناده ضعيف وهو مرسل، فيه عامر بن يساف ضعيف.
    وقد روي متصلًا، أخرجه مسافر حاجي في الأربعين (76) من طريق بندار، ثنا صفوان بن عيسى، ثنا بشر بن رافع، عن أبي عبد الله، ابن عم لأبي هريرة، عن أبي هريرة رضي الله عنه، قال:
    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «سبق المفردون». قيل يا رسول الله وما المفردون؟ قال: «المهترون في ذكر الله تعالى عز وجل، يدخلون الجنة وهم يضحكون». اهـ.
    وهذا الحديث فيه زيادة منكرة وهي لفظة: "يدخلون الجنة وهم يضحكون"، وعلته بشر بن رافع منكر الحديث.
    وصوابه ما أخرجه أحمد في مسنده فقال: حَدَّثَنَا أَبُو عَامِرٍ، حَدَّثَنَا عَلِيٌّ يَعْنِي ابْنَ الْمُبَارَكِ، عَنْ يَحْيَى يَعْنِي ابْنَ أَبِي كَثِير، عَنِ ابْنِ يَعْقُوبَ، قَالَ: سَمِعْتُ أَبَا هُرَيْرَةَ، يَقُولُ:
    قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم: " سَبَقَ الْمُفَرِّدُونَ "، قَالُوا: يَا رَسُولَ اللَّهِ، وَمَنْ الْمُفَرِّدُون؟ قَالَ " الَّذِينَ يُهْتَرُونَ فِي ذِكْرِ اللَّهِ ". اهـ.
    أخرجه مسلم في صحيحه من طريق الْعَلَاءِ، عَنْ أَبِيهِ، عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ، قَالَ: كَانَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم يَسِيرُ فِي طَرِيقِ مَكَّةَ، فَمَرَّ عَلَى جَبَلٍ يُقَالُ لَهُ جُمْدَانُ، فَقَالَ:
    " سِيرُوا هَذَا جُمْدَانُ سَبَقَ الْمُفَرِّدُونَ "، قَالُوا: وَمَا الْمُفَرِّدُونَ يَا رَسُولَ اللَّهِ؟ قَالَ: " الذَّاكِرُونَ اللَّهَ كَثِيرًا وَالذَّاكِرَاتُ ". اهـ.
    قلتُ: حديث أبي الدرداء رضي الله عنه قد يحتمل أن يكون له حكم الرفع فإنه يتعلق بأمر غيبي، وثواب مخصوص للذكر.
    ولكن لا نقطع بذلك فقد يكون فسره أبو الدرداء رضي الله عنه للشاهد المرفوع الأتي وهو ما أخرجه ابن المبارك في مسنده وفي الزهد وأخرجه ابن الجعد في مسنده فقالا:
    أَخْبَرَنَا إِسْمَاعِيلُ بْنُ عَيَّاشٍ، قَالَ: أَخْبَرَنِي عَمْرُو بْنُ قَيْسٍ، أَنَّهُ سَمِعَ عَبْدَ اللَّهِ بْنَ بُسْرٍ صَاحِبَ النَّبِيِّ صلى الله عليه وسلم يَقُولُ: قَالَ رَجُلٌ: يَا رَسُولَ اللَّهِ، أَيُّ الْعَمَلِ أَفْضَلُ؟ قَالَ: " لا يَزَالُ لِسَانُكَ رَطِبًا مِنْ ذِكْرِ اللَّهِ ". اهـ.

    وكأن الصحابي أبا الدرداء رضي الله عنه أخذ من هذا الحديث بأنه من أفضل الأعمال التي تدخل صاحبها الجنة وبالطبع الذي يدخل الجنة لا يحزن بل يضحك.
    أما ما ورد في المنام أنه من حديث عبد الله بن عمر رضي الله عنهما؛ فالمنامات ليست بحجة وإن صح الإسناد إلى صاحب الرؤيا.

    والله أعلم.
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة رضا الحملاوي

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المشاركات
    7,467

    افتراضي رد: يدخلون الجنة وهم يضحكون

    جزاكم الله خيراً.
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة عبد الرحمن هاشم بيومي

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Nov 2018
    المشاركات
    1,603

    افتراضي رد: يدخلون الجنة وهم يضحكون

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة احمد ابو انس مشاهدة المشاركة
    جزاكم الله خيراً.
    وجزاكم الله خيرا.

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •