الفرق بين سلامة القلب والبله والتغفل
عيد فطر مبارك
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter
الدكتور سعد بن عبد الله الحميد


النتائج 1 إلى 3 من 3
2اعجابات
  • 1 Post By أبو البراء محمد علاوة
  • 1 Post By أبو مالك المديني

الموضوع: الفرق بين سلامة القلب والبله والتغفل

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    15,371

    افتراضي الفرق بين سلامة القلب والبله والتغفل

    قال ابن القيم في كتابه: (الروح): (صـ 334):
    فصل
    [الفرق بين سلامة القلب والبله والتغفل]:
    (والفرق بين سلامة القلب والبله والتغفل، أن سلامة القلب تكون من عدم إرادة الشر بعد معرفته فيسلم قلبه من إرادته وقصده لا من معرفته به، وهذا بخلاف البله والغفلة فإنها جهل وقلة معرفة.
    و هذا لا يحمد إذ هو نقص وإنما يحمد الناس من هو كذلك لسلامتهم منه، والكمال أن يكون القلب عارفًا بتفاصيل الشر سليمًا من إرادته، قال عمر بن الخطاب رضي اللّه عنه:
    (لست بخب ولا يخدعني الخب).
    وكان عمر أعقل من أن يخدع، وأروع من أن يخدع وقال تعالى:
    (يَوْمَ لا يَنْفَعُ مالٌ ولا بَنُونَ إِلَّا مَنْ أَتَى اللَّهَ بِقَلْبٍ سَلِيمٍ)، فهذا هو السليم من الآفات التي تعتري القلوب المريضة من مرض الشبهة التي توجب اتباع الظن ومرض الشهوة التي توجب اتباع ما تهوى الأنفس، فالقلب السليم الذي سلم من هذا وهذا).
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة أبو مالك المديني
    وأمتثل قول ربي: {فَسَتَذْكُرُون ما أَقُولُ لَكُمْ ۚ وَأُفَوِّضُ أَمْرِي إِلَى اللَّهِ ۚ إِنَّ اللَّهَ بَصِيرٌ بِالْعِبَادِ}

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    14,219

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو البراء محمد علاوة مشاهدة المشاركة
    قال عمر بن الخطاب رضي اللّه عنه: (لست بخب ولا يخدعني الخب).
    لم أقف له على سند متصل عن عمر ، وقد ذكره شيخا الإسلام ابن تيمية وتلميذه ابن القيم رحمهما الله - وغيرهما - في بعض كتبهما دون إسناد .
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة أبو البراء محمد علاوة

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    15,371

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو مالك المديني مشاهدة المشاركة
    لم أقف له على سند متصل عن عمر ، وقد ذكره شيخا الإسلام ابن تيمية وتلميذه ابن القيم رحمهما الله - وغيرهما - في بعض كتبهما دون إسناد .

    أحسن الله إليك شيخنا، ويقع مثل هذا في كلام ابن تيمية ويتبعه عليه ابن القيم أحيانًا، ويبدو أن السبب أن ابن تيمية كان يكتب من حفظه سيما الفتاوى، وقد وقفت على أمثلة لذلك، والله أعلم
    .
    وأمتثل قول ربي: {فَسَتَذْكُرُون ما أَقُولُ لَكُمْ ۚ وَأُفَوِّضُ أَمْرِي إِلَى اللَّهِ ۚ إِنَّ اللَّهَ بَصِيرٌ بِالْعِبَادِ}

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •