عبد الله بن لهيعة في ميزان الجرح والتعديل للعرض على أهل العلم - الصفحة 2
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter

صفحة 2 من 2 الأولىالأولى 12
النتائج 21 إلى 30 من 30

الموضوع: عبد الله بن لهيعة في ميزان الجرح والتعديل للعرض على أهل العلم

  1. #21
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    الدولة
    سريلنكا
    المشاركات
    35

    افتراضي رد: عبد الله بن لهيعة في ميزان الجرح والتعديل للعرض على أهل العلم

    انا اذا تاملناأقوال العلماء وموقفهم من اضطراب ابن لهيعة في روايته نراهم طائفتين
    الطائفة الاولي :- ضعفوه مطلقا ولم يفرقوا بين القديم والحديث لما رأوا من اضطراب ابن لهيعة من اول أمره ومنهم من أثبت احتراق الكتب ومنهم من نفوه .
    الطائفة الثانية ضعفوه بعد اختلاطه وقبلوا ما كان قبل اختلاطه. منهم من راى احتراق كتبه سببا لاختلاطه ومنهم من راى أسبابا أخرى . سأورد الآن أقوالهم ثم أرجح ما اراه صوابا . ان شاء الله –

  2. #22
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    الدولة
    سريلنكا
    المشاركات
    35

    افتراضي رد: عبد الله بن لهيعة في ميزان الجرح والتعديل للعرض على أهل العلم

    (1) العلماء الذين ضعفوه مطلقا:-

    (1)قال الامام البخارى عن الحميدي " كان يحي ابن سعيد لايراه شيئا)" الضعفاء الصغير رقم 190(
    (2)قال الامام يحي ابن معين " ليس بشيئ " قيل ليحي " فهذ الذى يحكي الناس أنه احترقت كتبه قال " ليس لهذا أصل سألت عنها بمصر "( كلام يحي ابن معين في الجرح والتعديل رواية أبي خالد الدقاق يزيدبن الهيثم طهمان البادى ص 97)
    وقال أيضا " ابن لهيعة ضعيف الحديث " ( تاريخ عثمان بن سعيد الدارمي عن يحي ابن معين ص 153)
    وقال ايضا " أنكر أهل مصر احتراق كتبه والسماع منه وأخذ القديم والحديث وهو ضعيف قبل احتراق كتبه وبعد احتراقها " ( كتاب الضعفاء والمتروكين للامام ابن الجوزى 3/136,137)
    (3)وقال الامام سعيد بن ابي مريم " لا أقربه قبل الاحتراق ولا بعده "( الجرح والتعديل 5/146)
    (4) وقال الامام أبو زرعة الرازى " سماع الاوائل والاواخر منه سواء الا ان ابن المبارك وابن وهب كانا يتبعان أصوله وليس ممن يحتج به " ( ميزان الاعتدال 2/477)
    (5) وقال عبد الرحمن ابن أبي حاتم قلت لأبي " اذا كان من يروي عن ابن لهيعة مثل ابن المبارك وابن وهب يحتج به ؟ قال : لا (كتاب الجرح والتعديل لابن ابي حاتم 5/ 148)
    (6) وقال الامام ابن عدى بعد ان ذكر جزء من أحاديثه " وهذا الذى ذكرت لابن لهيعة من حديثه وبينت جزءا من أجزاء كثيرة مما يرويه ابن لهيعة عن مشايخه وحديثه حسن كأنه يستبان عن من روى عنه وهو ممن يكتب حديثه " (الكامل في الضعفاء لابن عدىة 4/ 154)
    (7)وقال الامام مسلم " تركه ابن مهدى ويحي ابن سعيد ووكيع " ( تهذيب التهذيب 5/331(
    (8) وقال الامام الجوزجاني " لا يوقف علي حديثه ولا ينبغي ان يحتج به ولا يغتر بروايته " ( أحوال الرجال للجوزجاني رقم 274(
    (9) وأورد الامام ابن الجوزى في كتابه الخاص للضعفاء ( كتاب الضعفاء والمتروكين 2/227(
    (10) الامام الدار قطني قال " يعتبر بما يروى عنه العبادلة ابن المبارك والمقرئ وابن وهب " ( كتاب الضعفاء والمتروكين له رقم 322)
    (11)وقال الامام النسائي " ضعيف " ( كتاب الضعفاء للامام النسائي والمتروكين رقم346)
    (12) وقال الامام برهان الدين محمد سبط ابن العجمي " والعمل علي تضعيف حديثه والله أعلم " ( نهاية الاغتباط بمن رمي من الرواة بالاختلاط رقم 58 لعلاء الدين علي رضا )

  3. #23
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    الدولة
    سريلنكا
    المشاركات
    35

    افتراضي رد: عبد الله بن لهيعة في ميزان الجرح والتعديل للعرض على أهل العلم

    (2) العلماء الذين فرقوا بين قديم سماعه وبين حديثه:-

    (1) قال الامام أحمد بن حنبل" من سمع من ابن لهيعة قديما فسماعه صحيح )" المجروحين لابن حبان 2/ 13)
    (2) قال عمروبن علي الفلاس " من كتب عنه قبل احتراق كتبه مثل الامام ابن المبارك والمقرئ فسماعه أصـــح " ( كتاب الجرح والتعديل 5-147)
    (3) قال الامام ابن حبان كان أصحابنا يقولون " ان سماع من سمع منه قبل احتراق كتبه مثل العبارلة فسماعهم صحيح ومن سمع منه بعد احتراق كتبه فسماعه ليس بشيئ " ( كتاب الضعفاء 1/11)
    (4) قال الامام نعيم بن حماد " سمعت ابن مهدى يقول لا أعتد بشيئ سمعته من حديث ابن لهيعة الا سماع ابن المبارك ونحوه " ( تهذيب التهذيب 5/328 ميزان الاعتدال 2/476 )
    (5) قال الامام ابن حبان " فوجب التنكب عن رواية المتقدمين ........ورحب ترك الاحتجاج برواية المتأخرين بعد احتراق كتبه مما ليس من حديثه " ( كتاب الضعفاء 2/ 13)
    (6) عثمان بن صالح وقد تقدم النقل عنه ( ميزان الاعتدال 2/ 476)
    (7) وقال قتيبة بن سعيد " كان رشدين وابن لهيعة لايباليان ما دفع اليهما فيقرآنه" ( التاريخ الاوسط للامام البخارى 2/ 175) وقال أيضا " كنا لا نكتب حديث ابن لهيعة الا من كتب ابن أخيه أو كتب ابن وهب الا حديث الاعرج " (تهذيب التهذيب 5/329)
    (8) قال الامام الذهبي " أعرض أصحاب الصحاح عن رواياته وأخرج له أبوداوود والترمذى والقزريني وما رواه عنه ابن وهب والمقرئ والقدماء أجود " ( سير أعلام النبلاء 7/360)
    (9)وقال الامام ابن حجر العسقلاني " خلط بعد احتراق كتبه ورواية ابن المبارك وابن وهب عنه أعدل من غيرهما وله في مسلم بعض شيئ مقرون مات سنة أربع وسبعين وقد كان على الثمانين" ( تقريب التهذيب ص 186)
    وغيرهم من الائمة ذهبوا الي التفريق بين روايته فالصواب قبول ما كان قبل الاختلاط وترك الاحتجاج بما كان بعده . فالجواب علي الذين ذهبوا الي تضعيفه مطلقا : - أرى – الله أعلم – ان السبب الذى أتى بهؤلاء الائمة الي تضعيفه مطلقا سواء كان الي حد الترك او الي مرتبة الاستشهاد. الاضطراب الذي كان يعتري ابن لهيعة في بعض الاحيان لأنه قد وجد شيئ من ذلك حتى في رواية العبادلة عنه مثلا :- قال الشيخ الالباني في ( سلسلة الاحاديث الضعيفة رقم 838) تحت الحديث المشار اليه بالرقم الذي اختلف فيه الرواة عن ابن لهيعة علي وجوه :- بعضهم روى عنه مسمين تابعي الحديث بعبد الله بن أبي رافع
    وبعضهم روى عنه مسمين تابعي الحديث بعبد الله بن رافع فسموا أباه هكذا . وبعضهم روى عنه وسموه بعبد الله ولم يذكر أباه وتارة رفعوه عنه وتارة أوقفوه
    ومن الرواة عنه عبد الله بن وهب وعبد الله بن المبارك وهما من العبادلة فقال الشيخ " ولعل هذا الاضطراب من الرواة عن ابن لهيعة لا منه لأننا نقول هذا مردود لأنهم جميعا ثقات وفيهم عبد الله بن وهب وعبد الله بن المبارك وهما ممن سمعا من ابن لهيعة قبل احتراق كتبه فذلك يدل علي ان الاضطراب منه وأنه قديم لم يعرض له بعد احتراق الكتب "
    وقد كنت كتبت تحت قول الشيخ هذا قبل ثلاث سنوات أثناء قرائتي لهابما يلي " ففي نفسي سؤال أليس من الممكن أن يقال " انما الاضطراب في هذه الروايات اذا جمعناها أما اذا جردنا رواية عبد الله بن وهب وابن المبارك عن الاخرى عن ابن لهيعة فليس فيها اضطراب لأن الاول نسب والآخر لم ينسب وليس الا هو فذلك لا يدل على الاضطراب ان شاء الله ان كان كذلك فمن الامكان ترجيح روايتهما علي رواية الاخرين لأنهم سمعوا منه بعد اختلاطه . فبهذا فلا يكون هذا دليلا على قدم اضطرابه . وكذلك لم يظهر لي مراد الشيخ الالباني بقوله " أنه قديم لم يعرض له بعد احتراق الكتب " هل يعني به قديم ضعفه أم هو أمر آخر ؟ " فان كان الاول فما قيمة تصحيح أحاديثه التي روتها العبادلة الذين سمعوا منه قبل الاختلاط . وهذا لاأظن بالشيخ . وان كان غير ذلك فلا أعلم ما هو ؟ وان كان هذا السؤال واردا من قلة علمي وجهلي بهذا العلم وحداثتي أسأل الله ان يغفرلي وان يهديني الي طريق الحق الله أعلم " انتهي
    ولكني لما وقفت علي بعض الاضطرابات الاخرى الواقعة في رواية العبادلة تيقنت أنه كان شيئ من ذلك قبل احتراق كتبه ولكنها تنغمر في سعة ما روى ولا يسقطه عن درجة الاحنجاج به ولو في رتبة الحسن لأن الامام أحمد بن حنبل قال فيه " من كان مثل ابن لهيعة بمصر في كثير حديثه وضبطه واتقانه " ( كتاب بحر الدم فيمن تكلم فيه الامام أحمد بمدح أوذم رقم 550)
    وقال فيه أحمد بن صالح " كان صحيح الكتاب طلابا للعلم" (تقدم) وقال زيد بن الحباب سمعت سفيان يقول " كان عند ابن لهيعة الاصول وعندنا الفروع " وقال أبو يحي حسان " ما رأيت أحفظ من ابن لهيعة بعد هشيم " فلا ينبغي اهداره وياترى فانظر كيف جمع الامام ابن حجر بين أقوال الأئمة المختلفة رحمه الله فقال :- " صــــدوق من السابعة خلطه بعد احتراق كتبه ورواية ابن المبارك وابن وهب عنه أعدل من غيرهما " ( تقريب ص186(
    فلم يرفعه الي حيز التصحيح ولم يحطه حتي يسقطه عن الاحتجاج به فقال صدوق فصرح بأن رواية العبادلة عنه حسنة . الله أعلم
    ونحن الآن قد حصلنا على نتيجتين الاولى:- أن معظم أصول ابن لهيعة قد احترقت الثانية :- أن ما كان من أحاديثه قبل اختلاطه يحسن ولا يصحح والآن بقي مسألة التدليس واذا ثبت التدليس فيه فلا يحسن حديثه حتي يصرح بالتحديث ولنبحث عنه في الفصل الآتي :-

  4. #24
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المشاركات
    94

    افتراضي رد: عبد الله بن لهيعة في ميزان الجرح والتعديل للعرض على أهل العلم

    فسوء الحفظ لازم وطارء وذو اللازم هو الذى يقال له سيئ الحفظ في الاصطلاح .
    كلام غير دقيق .

  5. #25
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    الدولة
    سريلنكا
    المشاركات
    35

    افتراضي رد: عبد الله بن لهيعة في ميزان الجرح والتعديل للعرض على أهل العلم

    السلام عليكم
    أي خطأ فيها من ناحية القواعد النحوية أم ماذا تعني؟

  6. #26
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    الدولة
    سريلنكا
    المشاركات
    35

    افتراضي رد: عبد الله بن لهيعة في ميزان الجرح والتعديل للعرض على أهل العلم

    أين أنتم يا إخواني ؟

  7. #27
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    المشاركات
    20

    افتراضي رد: عبد الله بن لهيعة في ميزان الجرح والتعديل للعرض على أهل العلم

    بسم الله الرحمن الرحيم
    أخي الفاضل
    لقد قمت بتأليف كتاب عن عبد الله بن لهيعة والموازنة بين مروياته نشر في مكتبة الجيل ببيروت عام 1995. وقد درست المحدث المذكور وفق معايير الجرح والتعديل ثم أردفتها بدراسة نقدية لمروياته...
    يمكنكم مراجعة الكتاب

    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

  8. #28
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    المشاركات
    116

    افتراضي رد: عبد الله بن لهيعة في ميزان الجرح والتعديل للعرض على أهل العلم

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مجاهد بن رزين مشاهدة المشاركة
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    فهلا أتيتم بالنص المصرح لتشيعه من الكامل بارك الله فيكم وقد قرأت فلم تقع عيني على شيئ يدلني عليه
    الكامل في ضعفاء الرجال - (ج 2 / ص 450)
    قال بن عدي وهذا هو حديث منكر ولعل البلاء فيه من بن لهيعة فإنه شديد الإفراط في التشيع وقد تكلم فيه الأئمة ونسبوه إلى الضعف

  9. #29
    تاريخ التسجيل
    Sep 2011
    المشاركات
    3

    افتراضي رد: عبد الله بن لهيعة في ميزان الجرح والتعديل للعرض على أهل العلم

    ارجو منكم توضيح حكم هذا الراوي هل هو ساقط الحديث فلا يقبل ما رواه مطلقا أم ضعيف فقط

  10. #30
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المشاركات
    147

    افتراضي رد: عبد الله بن لهيعة في ميزان الجرح والتعديل للعرض على أهل العلم

    بارك الله فيكم أخي السريلنكي
    و واصل الاجتهاد في هذا العلم النافع.
    وابن لهيعة ـ رحمه الله ـ (أطروحة) في علم الرجال...
    وقد كتب في شأنه بعض الباحثين أيضا:
    *منهم الشيخ عصام بن مرعي في جزئه "النكت الرفيعة فيمن صحت روايتهم عن ابن لهيعة"
    * والشيخ أحمد معبد عبد الكريم له مبحث فيه في تحقيق كتاب "النفح الشذي شرخ جامع الترمذي"
    *والشيخ طارق عوض الله له مبحث قيم في كتابه "النقد البناء".
    وغيرهم ...

    والذي يظهر من خلال كلام الأئمة ـ والله أعلم ـ:
    أن ابن لهيعة ضعيف مطلقا، إلا أن حديثه القديم أحسن حالا من حديثه بأخرة، فقد بلغ من التخليط أن يحدث بما ليس من حديثه أصلا !
    وعليه فما رواه عنه القدماء كابن وهب وغيره = هو من حديثه،
    وهذا معنى قول الحفاظ أن حديث هؤلاء عنه صحيح ، يقصدون أنه فعلا من حديثه ، ولا يقصدون به الصحة المعروفة .
    فما رواه عنه هؤلاء = يصلح في الشواهد والمتابعات ، بخلاف ما رواه غيرهم عنه ، فقد يكون مدخولا عليه ،
    والله أعلم .
    وهذا ما انتهى إليه الشيخ طارق ، والله أعلم .

    وجمع "مسند ابن لهيعة" ، و مقارنته بمرويات الثقات نافع في مثل هذا.
    ولعل الله يقيض من يقوم به.

صفحة 2 من 2 الأولىالأولى 12

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •