من عيون الشعر. - الصفحة 45
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter
الدكتور سعد بن عبد الله الحميد


صفحة 45 من 46 الأولىالأولى ... 353637383940414243444546 الأخيرةالأخيرة
النتائج 881 إلى 900 من 903
2اعجابات

الموضوع: من عيون الشعر.

  1. #881
    عدنان البخاري غير متواجد حالياً مشرف سابق
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    الدولة
    المملكة العربية السعودية - مدرس بدار الحديث بمكة
    المشاركات
    10,519

    افتراضي رد: من عيون الشعر.


    * الرحالة ابن جبير:
    بيانُ المـــــرء بالإكثار عيبٌ *** وعقبى الصَّـمت أقــرب للبيـانِ
    وما في الأرض إن فكَّرتَ شيء *** أحق بطول سجنٍ من لسانِ
    مدرّس بدار الحديث بمكة
    أرحب بكم في صفحتي في تويتر:
    adnansafa20@
    وفي صفحتي في الفيس بوك: اضغط على هذا الرابط: عدنان البخاري

  2. #882
    تاريخ التسجيل
    Sep 2010
    الدولة
    عضوالاتحادالعام للادباءوالكتاب العرب
    المشاركات
    800

    افتراضي رد: من عيون الشعر.

    اقول في قصيدة نظمتها متشوقا ا

    الله يجعل في الانسان رحمته
    والشوق يكبر والايمان يرتفع


    والله يعلم من يخفي عواطفه
    من الخلائق وبالافعال تنتزع

    أحببت نور الهدى والشوق يدفعني
    نحو الحبيب وبالانوار ينسطع

    في وارف من عبير العطر يدفعني
    هبّت نسائمه والروح تقتنع

    اذ كنت في روضة والناس تزحمني
    تنها ل مني دموع الشوق تنهمع

    أجهشت ابكي بكل الدمع أهمله
    في هيبة العشق والامال تجتمع

    مفاصلي رجفت ما عادت لتحملني
    صوتي نشيجا وبالقران ينصدع 1

    كالطفل أبكي حرقة والقلب في وله
    اذ كاد يخرج من جسمي فيمتنع

    وانحلّ جسمي فيما عدّ ت أحضره
    يا ليتها نفحة بالنفس تطّلع

    يا سيدي يا رسو ل الله حبكموا
    يملي الفؤاد وبا لاحسان يتّسع

    في المسجد النبوي من نور روضته
    أرواحنا أشرقت كالعطر تندفع

    هبت علينا رياح الشوق عابقة
    في هيبة خشعت والوجد يرتجع

    هبت علينا رياح الروض عاطرة
    ممزوجة اعطارها بالمسك تندلع

    حتى اذا لامست روحي تعززها
    تحيي بها ميّت الاشواق تنصدع

    واشتد شوقي وبا لانفاس في سحر
    او ضجّت الاحلام بالروح تنسفع

    والفكر راح الى صرح يشيّده
    ذكراه نور من القران يرتفع

    يا ويح قلبي وما نفسي بعالمة
    حبي وشوقي فكالينبوع يندفع

    والشمس فيها - ومن اشراقها ألق
    يخبو- بحضرته الانوار تنسطع

    يا لهف نفسي بساح الشوق واقفة
    والقلب يخفق والعينان تند مع

    كالمزن تجريه دمعا حين تهرقه
    اذ كان قلبي الى الاشوا ق منتجع

    هذ ا الضريح - ضريح الشوق أعشقه
    - للمصطفى المختار والخلق تجتمع

    أبكيك يا سيدي دمعا ينازعني
    شوقا يؤ رّ قني و الر وح تنصدع

    ان الفؤاد لمقروح به جرحا
    في حبّكم وبنار الشوق تنسكع

    القلب حاطت به الأنوار في ألق
    قد رحت أبكي لرب العرش أرتجع

    ان الصلاة لرب العرش تسعدني
    في روضة حزمت لله ترتفع

    والقلب شاق وللمحبوب في ولع
    والفكر راق وبالاوصال تنسجع

    نفسي جناب رسول الله يشغلها
    في هيبة عظمت والروح تنصدع

    وانحل نهر الدمع يشكو عند روضته
    شوقا اليه وفيها القلب ينخلع

    يا دمع أهمل بلا عيب ولا وجل
    في روضة . أبحرا للدمع تتسع

    كل الرجال حشود عند روضته
    والدمع منهمل والنفس تنصرع

    يا سيدي يا رسول الله معذرة
    الكل في حضرة التقريب تستمع
    ! - اشارة الى الاية الكريمة ( ان الذين يغضون اصواتهم عند رسول الله اولئك الذين امتحن الله قلوبهم للتقوى لهم مغفرة واجر عظيم ) سورة الحجرات - 3
    شعر
    فالح نصيف الحجية
    الكيلاني
    لى روضة الحبيب المصطفى محمد صلى الله عليه وسلم:

  3. #883
    تاريخ التسجيل
    Sep 2010
    الدولة
    عضوالاتحادالعام للادباءوالكتاب العرب
    المشاركات
    800

    افتراضي رد: من عيون الشعر.

    كم مر بي فيك عيش لست أذكره
    ومر بي فيك عيش لست أنساه

    ودعت فيك بقايا ما علقت‏ به
    من الشباب وما ودعت ذكراه

    أهفو إليه على ما أقرحت كبدي
    من التباريج أولاه وأخراه

    لبسته ودموع العين طيعة
    والنفس جياشة والقلب أواه

    فكان عوني على وجد أكابده
    ومر عيش على العلات ألقاه

    إن خان ودي صديق كنت أصحبه
    أو خان عهدي حبيب كنت أهواه

    قد أرخص الدمع ينبوع الغناء به
    وا لهفتي ونضوب الشيب أغلاه

    كم روح الدمع عن قلبي وكم غسلت
    منه السوابق حزنا في حناياه

    قالوا تحررت من قيد الملاح فعش
    حرا ففي الأسر ذلّ كنت تأباه

    فقلت‏ يا ليته دامت صرامته
    ما كان أرفقه عندي وأحناه

    بدلت منه بقيد لست أفلته
    وكيف أفلت قيدا صاغه الله
    ويقول الشاعر حافظ ابراهيم

    أسرى الصبابة أحياء وإن جهدوا
    أما المشيب ففي الأموات أسراه

    من شعر ( حافظ ابراهيم )

  4. #884
    تاريخ التسجيل
    Sep 2010
    الدولة
    عضوالاتحادالعام للادباءوالكتاب العرب
    المشاركات
    800

    افتراضي رد: من عيون الشعر.

    وللشاعر محمد العيد الجزائري وقفة على قبور شهداء الثورة الجزائرية فيبقول


    رحم الله معشر الشهداء
    و جزاهم عنّا كريم الجزاء

    وسقى بالنعيم منهم ترابا
    مستطابا معطر الارجاء

    هذه في الثرى قبور حوَتْهم
    أم قصور تسمو على الجوزاء

    أيها الزائرون ساحة الطهر
    قدسي وعزة القعساء

    إنّهم عند ربّهم حول رزق
    منه في نعمة و في سرّّاء

    هكذا أخبر الإله فصدَّق
    نبأ الله أصدق الأنبــــــــــ ـاء

    شهداء التمدين في كل عصر
    سرج الأرض بل نجوم السماء

    لم أجد في الرجال أعلى وساماً
    من شهيد مخضّب بالدّماء

    إنَّ ذكرى الشهيد أرفع من أن
    ترفعوها بالصّخرة الصمّاء

    واقتدوا وائتسوا بهم في المزايا
    انهم أهل قدوة وائتساء

    واخلفوهم بالصدق في خدمة
    الشعب و في أهلهم وفي الأبناء

    إنهم قادة الفيالق في الزحــف
    لخوض المعارك الحمراء

    انهم رادة البطولة في النصر
    وعزّالحمى ورفع اللواء


    إنهم أوفوا العهود فهل أنـتم
    لميثاقهم من الأوفياء

    إنهم تربة الجزائر مهد
    عبقري لثورة العظماء

    وهي أرض الإسلام ذي المبدأ
    السمـح وأرض العروبة العرباء .

    هكذا كانت الجزائرميعا
    دا كريما لأقدس الايحاء

    تتعالى منائر الحق فيها
    من بعيد لخائضي الظلماء

    ثورة الشِّعر أنتجت ثورة
    الشعب وعادت عليه بالآلاء

    كل من لم يثر على الهون
    والذلة داسته أرجل الأقوياء

    أيها الشعب أنت ملهم شعري
    في كفاحي وملهب الاحشاء

    أين منا ما سامنا من عذاب
    أين منّا ما ساءنا من شقاء

    جلّ من أخضع الطّغاة فذلوا
    وعليهم قضى بحكم الجلاء

    أصبحت أرضنا مثالا من الفر
    دوس في أمن شعبها والهناء



    *****************************

  5. #885
    عدنان البخاري غير متواجد حالياً مشرف سابق
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    الدولة
    المملكة العربية السعودية - مدرس بدار الحديث بمكة
    المشاركات
    10,519

    افتراضي رد: من عيون الشعر.

    * المعرِّي:
    وقَلَّما تسكنُ الأضغانُ في خَلَدٍ *** إلَّا وفي وَجهِ مَن يَسعى بها كَلَفُ
    مدرّس بدار الحديث بمكة
    أرحب بكم في صفحتي في تويتر:
    adnansafa20@
    وفي صفحتي في الفيس بوك: اضغط على هذا الرابط: عدنان البخاري

  6. #886
    عدنان البخاري غير متواجد حالياً مشرف سابق
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    الدولة
    المملكة العربية السعودية - مدرس بدار الحديث بمكة
    المشاركات
    10,519

    افتراضي رد: من عيون الشعر.


    * أبوالعتاهية:
    يا ساكِنَ القبرِ عن قليلِ *** ماذا تَزَوَّدتَ لِلرَحيلِ؟!
    الحمدُ للهِ ذي المعالي *** والحَولِ وَالقُوَّةِ الجَليلِ
    إنَّا لمستَوطِنون دارًا *** نحنُ بها عابرو سَبيلِ
    دار أذىً لم يَزَل عليلٌ *** يشكو أذاها إلى عليلِ
    كم شاهدٍ أنَّها سَتَفنى *** مِن منزلٍ مُقفِرِ مُحيلِ
    كم مُستَظِلٍّ بظلِّ مُلكٍ *** أُخرِجَ مِن ظِلِّهِ الظَليلِ
    لا بُدَّ للمُلكِ مِن زوالٍ *** عن مُستَدالٍ إلى مُديلِ!
    مدرّس بدار الحديث بمكة
    أرحب بكم في صفحتي في تويتر:
    adnansafa20@
    وفي صفحتي في الفيس بوك: اضغط على هذا الرابط: عدنان البخاري

  7. #887
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    1

    افتراضي رد: من عيون الشعر.

    قال محمد محمود الزبيري :
    خرجنا من السجن شم الانوف
    كما تخرج الاسد من غابهـــــــــــ ــا
    نمر على شفرات السيـــــــــــ ـــــــــوف
    ونأتي المنية من بابهـــــــــــ ـــــــــــــــ ـــــــــــــــ ا
    ونأبى الحيـــــــــــ ـــــــــــــاة اذا دنست
    بعسف الطغاة وارهابهــــــــ ـــــــــــــــ ـــــا
    ونحتقر الحادثــــــــا ت الكبــــــــار
    اذا اعترضتنــــــــ ــــــا بأتعابهــــــــ ـــــــــــــــ ـا
    ونعلم ان القضـــــــــــ ـــــــــــــــ ـــــا واقع
    وان الامور بأسبابهــــــــ ـــــــــــــــ ـــــــــــــــ ـا
    ستعلم امتنـــــــــــ ـــــــــــــــ ــــــــــــا اننــــــــــــ ـــــــا
    ركبنا الخطوب حنانا بهـــــــــــــ ا
    فإن نحن فزنا فيا طــــــــــــــ ــالما
    تذل الصعاب لطلابهـــــــــ ــــــــــــــا
    وان نلق حتفــــــــــــ ـــا فيا حبذا
    المنايا... تجيء لخطابهــــا
    انفنا الاقامة في امـــــــــــــ ـــــــــــــــ ــــة
    تداس بأقدام اربابهـــــــــ ـــــــــــــــ ـــــــا
    وسرنا لنفلت من خزيهـــــــــــ ـا
    كراما ونخلص من عابهـــــا
    وكم حية تنطوي حولنــــــــــا
    فننسل من بين انيابهـــــــــ ــــــا

  8. #888
    عدنان البخاري غير متواجد حالياً مشرف سابق
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    الدولة
    المملكة العربية السعودية - مدرس بدار الحديث بمكة
    المشاركات
    10,519

    افتراضي رد: من عيون الشعر.


    لن يُدرك المجد أقوامٌ ذوو كَرمٍ *** حتى يذلُّوا وإن عزُّوا لأقوامِ
    ويُشتَموا فترى الألوان مشرقةً *** لا صُفح ذُلٍّ ولكن صُفح أحلامِ!

    مدرّس بدار الحديث بمكة
    أرحب بكم في صفحتي في تويتر:
    adnansafa20@
    وفي صفحتي في الفيس بوك: اضغط على هذا الرابط: عدنان البخاري

  9. #889
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    المشاركات
    1,458

    افتراضي رد: من عيون الشعر.

    أسـمـرْ..أنـا..أز عــر أنــا دمـِّي..خـفـيـف.. و..زيــنْ ..
    ولـدتـنـتي..أمـي ..بالأسـر زلـمة و ابـن..صـقـرينْ ..
    همِّي كـرامـة هالـوطـن..والأرض عـنـدي.. ديــنْ ..
    والدَّيـن يـحـتـاج الــزّلــمْ..و الفــرد..بالـكـف ِّـيـنْ ..!!



    ( ســــلام صــــالح )
    " كن كشجرة الصندل .. .. تعطر الفأس التي تقطعها " الشيرازي
    دنانيري

  10. #890
    تاريخ التسجيل
    Feb 2009
    المشاركات
    2,953

    افتراضي رد: من عيون الشعر.

    قال عمرو بن معدي كرب:
    وليس يعاب المرء من جبن يومه *** إذا عرفت عنه الشجاعة بالأمس
    الليبرالية: هي ان تتخذ من نفسك إلهاً ومن شهوتك معبوداً
    اللهم أنصر عبادك في سوريا وأغفر لنا خذلاننا لهم

  11. #891
    عدنان البخاري غير متواجد حالياً مشرف سابق
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    الدولة
    المملكة العربية السعودية - مدرس بدار الحديث بمكة
    المشاركات
    10,519

    افتراضي رد: من عيون الشعر.


    مَن أعمَلَ اليأسَ كان اليأسُ جاعله *** معظَّمًا أبــدًا في أعـــين الناس
    ومَن رماهم بعين الطامعـين رأى
    *** ذلًّا وحسّوه مـــرَّ المنــع في كاس
    اليأسُ خيرٌ وما للناس من ثمرٍ
    *** هات امرءًا ذلَّ بعد اليأس للناس!
    مدرّس بدار الحديث بمكة
    أرحب بكم في صفحتي في تويتر:
    adnansafa20@
    وفي صفحتي في الفيس بوك: اضغط على هذا الرابط: عدنان البخاري

  12. #892
    تاريخ التسجيل
    Feb 2009
    المشاركات
    2,953

    افتراضي رد: من عيون الشعر.

    بكى صاحبي لما رأى الموت فوقه ... مُظلاً كإظلال السَّحاب إذا اكفَهر
    فقلت له صبـراً خليلي فإنَّما ... يكونُ غـداً حسنُ الثناءِ لمن صبر
    فما أخَّر الإحجـامُ يوماً معجِّلاً ... ولا عجَّل الإقدامُ ما أخَّر القدر
    فنبهته سهم الفـؤاد كأنه ... صفيحة هندي قضى حقه ذكر
    وكرَّ حفاظاً خشية العار بعدما ... رأى الموت معروفاً علَى منهج الفكر
    غلامٌ رماه الله بالخيـر ناشئاً ... له سَيماء لا تَشُقّ علَى البصر
    كأنَّ الثريَّا علقت في جبينه ... وفي نحره الشِّعرى وفي خدّه القمر
    إذا قيلت العوراء أغضى كأنَّه ... ذليل بلا ذلٍّ ولو شاء لانتصر
    الليبرالية: هي ان تتخذ من نفسك إلهاً ومن شهوتك معبوداً
    اللهم أنصر عبادك في سوريا وأغفر لنا خذلاننا لهم

  13. #893
    تاريخ التسجيل
    May 2012
    المشاركات
    19

    افتراضي رد: من عيون الشعر.

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ماجد مسفر العتيبي مشاهدة المشاركة
    وليس ينال المجد من كان همه *** طروق الأغاني واعتناق الحبائب
    ولابلغ العلياء إلا أبن حرة *** قليل أفتكار في وقوع العواقب
    جريءُُ على الأعداءمرُُ مذاقه *** بعيد المدى جمٌ الندى والمواهب
    بوركت من ناشر للفضيلة

  14. #894
    تاريخ التسجيل
    May 2012
    المشاركات
    19

    افتراضي رد: من عيون الشعر.

    من شعر الامام الشافعي الجميل والمميز والمفيد في جانب حياتك


    ثَلاَثٌ هُنَّ مُهْلِكَة ُ الأنامِ *** وداعية ُ الصحيحِ إلى السِّقامِ
    دَوامُ مُدَامَة ٍ وَدَوَامُ وطءٍ *** وإدخالُ الطَّعامِ على الطعامِ

  15. #895
    تاريخ التسجيل
    Feb 2009
    المشاركات
    2,953

    افتراضي رد: من عيون الشعر.

    قال أحمد بن منير واصفاً عماد دين زنكي رحمه الله :
    في ذرا ملك هو الدهـ ... ر عطاء واستلابا
    من له كف تبز ال ... غيث سحا وانسكابا
    فاتح في وجه كل ... أمة للنصر بابا
    ترجف الدنيا إذا حر ... ك للسير الركابا
    وتخر المشمخرا ... ت اختلالا واضطرابا
    وترى.الأعداء من هيـ ... بته تأوى الشعابا
    وإذا ما لفحتهم ... ناره صاروا كبابا
    با عماد الدين لا زل ... ت على الدين سحابا
    جاعلا من دونه سي ... فك إن ريع حجابا
    فالبس النعماء في الأ ... من الذي طبت وطابا
    وأصف عيشا إن أعدا ... ءك. قد صاروا ترابا

    قلت: والعجيب ان ابن منير كان رافضياً
    الليبرالية: هي ان تتخذ من نفسك إلهاً ومن شهوتك معبوداً
    اللهم أنصر عبادك في سوريا وأغفر لنا خذلاننا لهم

  16. #896
    تاريخ التسجيل
    Aug 2012
    الدولة
    العراق
    المشاركات
    287

    افتراضي رد: من عيون الشعر.

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    بارك الله فيكم على هذه الموسوعة الرائعة
    يقول أبو فراس الحمداني:

    يا حَسرَةً ما أَكادُ أَحمِلُها آخِرُها مُزعِجٌ وَأَوَّلُها
    عَليلَةٌ بِالشَآمِ مُفرَدَةٌ باتَ بِأَيدي العِدى مُعَلِّلُها
    تُمسِكُ أَحشاءَها عَلى حُرَقٍ تُطفِئُها وَالهُمومُ تُشعِلُها
    إِذا اِطمَأَنَّت وَأَينَ أَو هَدَأَت عَنَّت لَها ذُكرَةٌ تُقَلقِلُها
    تَسأَلُ عَنّا الرُكبانَ جاهِدَةً بِأَدمُعٍ ماتَكادُ تُمهِلُها
    يامَن رَأى لي بِحِصنِ خِرشَنَةٍ أُسدَ شَرىً في القُيودِ أَرجُلُها
    يامَن رَأى لي الدُروبَ شامِخَةً دونَ لِقاءِ الحَبيبِ أَطوَلُها
    يامَن رَأى لي القُيودَ موثَقَةٌ عَلى حَبيبِ الفُؤادِ أَثقَلُها
    يا أَيُّها الراكِبانِ هَل لَكُما في حَملِ نَجوى يَخِفُّ مَحمَلُها
    قولا لَها إِن وَعَت مَقالَكُما وَإِنَّ ذِكري لَها لَيُذهِلُها
    يا أُمَّتا هَذِهِ مَنازِلُنا نَترِكُها تارَةً وَنَنزِلُها
    يا أُمَّتا هَذِهِ مَوارِدُنا نَعُلُّها تارَةً وَنُنهَلُها
    أَسلَمَنا قَومُنا إِلى نُوَبٍ أَيسَرُها في القُلوبِ أَقتَلُها
    وَاِستَبدَلوا بَعدَنا رِجالَ وَغىً يَوَدُّ أَدنى عُلايَ أَمثَلُها
    لَيسَت تَنالُ القُيودُ مِن قَدَمي وَفي اِتِّباعي رِضاكَ أَحمِلُها
    ياسَيِّداً ماتُعَدُّ مَكرُمَةٌ إِلّا وَفي راحَتَيهِ أَكمَلُها
    لاتَتَيَمَّم وَالماءُ تُدرِكُهُ غَيرُكَ يَرضى الصُغرى وَيَقبَلُها
    إِنَّ بَني العَمِّ لَستَ تَخلُفُهُم إِن عادَتِ الأُسدُ عادَ أَشبُلُها
    أَنتَ سَماءٌ وَنَحنُ أَنجُمُها أَنتَ بِلادٌ وَنَحنُ أَجبُلُها
    أَنتَ سَحابٌ وَنَحنُ وابِلُهُ أَنتَ يَمينٌ وَنَحنُ أَنمُلُها
    بِأَيِّ عُذرٍ رَدَدتَ والِهَةً عَلَيكَ دونَ الوَرى مُعَوَّلُها
    جاءَتكَ تَمتاحُ رَدَّ واحِدِها يَنتَظِرُ الناسُ كَيفَ تُقفِلُها
    سَمَحتَ مِنّي بِمُهجَةٍ كَرُمَت أَنتَ عَلى يَأسِها مُؤَمَّلُها
    إِن كُنتَ لَم تَبذِلِ الفِداءَ لَها فَلَم أَزَل في رِضاكَ أَبذِلُها
    تِلكَ المَوَدّاتُ كَيفَ تُهمِلُها تِلكَ المَواعيدُ كَيفَ تُغفِلُها
    تِلكَ العُقودُ الَّتي عَقَدتَ لَنا كَيفَ وَقَد أُحكِمَت تُحَلِّلُها
    أَرحامُنا مِنكَ لِم تُقَطِّعُها وَلَم تَزَل دائِباً تُوَصِّلُها
    أَينَ المَعالي الَّتي عُرِفتَ بِها تَقولُها دائِماً وَتَفعَلُها
    ياواسِعَ الدارِ كَيفَ توسِعُها وَنَحنُ في صَخرَةٍ نُزَلزِلُها
    ياناعِمَ الثَوبِ كَيفَ تُبدِلُهُ ثِيابُنا الصوفُ مانُبَدِّلُها
    ياراكِبَ الخَيلِ لَو بَصُرتَ بِنا نَحمِلُ أَقيادُنا وَنَنقُلُها
    رَأَيتَ في الضُرِّ أَوجُهاً كَرُمَت فارَقَ فيكَ الجَمالَ أَجمَلُها
    قَد أَثَّرَ الدَهرُ في مَحاسِنِها تَعرِفُها تارَةً وَتَجهَلُها
    فَلا تَكِلنا فيها إِلى أَحَدٍ مُعِلُّها مُحسِناً يُعَلِّلُها
    لايَفتَحُ الناسُ بابَ مَكرُمَةٍ صاحِبُها المُستَغاثُ يُقفِلُها
    أَيَنبَري دونَكَ الكِرامُ لَها وَأَنتَ قَمقامُها وَأَحمَلُها
    وَأَنتَ إِن عَنَّ حادِثٌ جَلَلٌ قُلَّبُها المُرتَجى وَحُوَّلُها
    مِنكَ تَرَدّى بِالفَضلِ أَفضَلُها مِنكَ أَفادَ النَوالَ أَنوَلُها
    فَإِن سَأَلنا سِواكَ عارِفَةً فَبَعدَ قَطعِ الرَجاءِ نَسأَلُها
    إِذا رَأَينا أولى الكِرامِ بِها يُضيعُها جاهِداً وَيُهمِلُها
    لَم يَبقَ في الناسِ أُمَّةٌ عُرِفَت إِلّا وَفَضلُ الأَميرِ يَشمَلُها
    نَحنُ أَحَقُّ الوَرى بِرَأفَتِهِ فَأَينَ عَنّا وَأَينَ مَعدِلُها
    يامُنفِقَ المالِ لايُريدُ بِهِ إِلّا المَعالي الَّتي يُؤَثِّلُها
    أَصبَحتَ تَشري مَكارِماً فُضُلاً فِداؤُنا قَد عَلِمَت أَفضَلُها
    لايَقبَلُ اللَهُ قَبلَ فَرضِكَ ذا نافِلَةً عِندَهُ تُنَفِّلُها

    إنَّ الَّذي مَلأ الُّلغَاتَ محَاسناً جَعَلَ الجمَالَ وَسرَهُ في الضَّاد

  17. #897
    تاريخ التسجيل
    Aug 2012
    الدولة
    العراق
    المشاركات
    287

    افتراضي رد: من عيون الشعر.

    ويقول الشريف الرضي في رثاء أمه:

    أُبكيكِ لو نقع الغليل بكائي وَأقُولُ لَوْ ذَهَبَ المَقالُ بِدائي
    وَأعُوذُ بالصّبْرِ الجَميلِ تَعَزّياً لَوْ كَانَ بالصّبْرِ الجَميلِ عَزائي
    طوراً تكاثرني الدموع وتارة آوي الى اكرومتي وحيائي
    كم عبرة موتها باناملي وسترتها متجملاً بردائي
    ابدي التجلد للعدو ولو درى بتَمَلْمُلي لَقَدِ اشتَفَى أعدائي
    ما كنت اذخر في فداك رغيبة لو كان يرجع ميت بفداءِ
    لو كان يدفع ذا الحمام بقوة لتكدست عصب وراءَ لوائي
    بِمُدَرَّبِينَ عَلى القِرَاعِ تَفَيَّأُوا ظِلَّ الرّمَاحِ لكُلّ يَوْمِ لِقَاءِ
    قَوْمٌ إذا مَرِهُوا بِأغبابِ السُّرَى كَحَلُوا العُيُونَ بإثمِدِ الظّلْمَاءِ
    يَمشُونَ في حَلَقِ الدّرُوعِ كأنّهُمْ صم الجلامد في غدير الماءِ
    ببروق ادراع ورعد صوارم وغمام قسطلة ووبل دماءِ
    فَارَقْتُ فِيكِ تَماسُكي وَتَجَمّلي ونسيت فيك تعززي وابائي
    وَصَنَعْتُ مَا ثَلَمَ الوَقَارَ صَنيعُهُ مما عراني من جوى البرحاءِ
    كم زفرة ضعفت فصارت انة تَمّمْتُهَا بِتَنَفّسِ الصُّعَداءِ
    لَهفَانَ أنْزُو في حَبَائِلِ كُرْبَة ٍ مَلَكَتْ عَليّ جَلادَتي وَغَنَائي
    وجرى الزمان على عوائد كيده في قلب آمالي وعكس رجائي
    قَدْ كُنتُ آمُلُ أنْ أكونَ لكِ الفِدا مِمّا ألَمّ، فكُنتِ أنْتِ فِدائي
    وَتَفَرُّقُ البُعَداءِ بَعْدَ مَوَدَّة ٍ صعب فكيف تفرق القرباءِ
    وَخَلائِقُ الدّنْيَا خَلائِقُ مُومِسٍ للمنع آونة وللاعطاءِ
    طوراً تبادلك الصفاء وتارة تَلْقَاكَ تُنكِرُهَا مِنَ البَغضَاءِ
    وَتَداوُلُ الأيّامِ يُبْلِينَا كَمَا يُبلي الرّشَاءَ تَطاوُحُ الأرْجَاءِ
    وَكَأنّ طُولَ العُمْرِ روحَة ُ رَاكِبٍ قضى اللغوب وجد في الاسراءِ
    أنْضَيتِ عَيشَكِ عِفّة ً وَزَهَادَة ً وَطُرِحْتِ مُثْقَلَة ً مِنَ الأعْبَاءِ
    بصِيَامِ يَوْمِ القَيظِ تَلْهَبُ شَمْسُهُ وقيام طول الليلة الليلاءِ
    ما كان يوما بالغبين من اشترى رغد الجنان بعيشة خشناءِ
    لَوْ كَانَ مِثلَكِ كُلُّ أُمٍّ بَرّة ٍ غني البنون بها عن الآباءِ
    كيف السلو وكل موقع لحظة اثر لفضلك خالد بازائي
    فَعَلاتُ مَعرُوفٍ تُقِرّ نَوَاظِرِي فَتَكُونُ أجْلَبَ جالِبٍ لبُكائي
    مَا مَاتَ مَنْ نَزَعَ البَقَاءَ، وَذِكْرُهُ بالصّالحاتِ يُعَدّ في الأحْيَاءِ
    فبأي كف استجن واتقي صَرْفَ النّوَائِبِ أمْ بِأيّ دُعَاءِ
    ومن الممول لي اذا ضاقت يدي ومن المعلل لي من الادواءِ
    ومن الذي ان ساورتني نكبة كَانَ المُوَقّي لي مِنَ الأسْوَاءِ
    أمْ مَنْ يَلِطّ عَليّ سِتْرَ دُعَائِهِ حَرَماً مِنَ البَأسَاءِ وَالضّرّاءِ
    رُزءانِ يَزْدادانِ طُولَ تَجَدّدٍ أبَدَ الزّمَانِ: فَناؤها وَبَقائي
    شهد الخلائق انها لنجيبة بدَليلِ مَنْ وَلَدَتْ مِنَ النُّجَبَاءِ
    في كل مظلم ازمة أو ضيقة يَبْدُو لهَا أثَرُ اليَدِ البَيْضَاءِ
    ذَخَرَتْ لَنا الذّكرَ الجَميلَ إذا انقضَى ما يذخر الآباء للابناءِ
    قَدْ كُنْتُ آمُلُ أنْ يَكُونَ أمامَها يومي وتشفق ان تكون ورائي
    آوي الى برد الظلال كأنني لِتَحَرّقي آوِي إلى الرّمضَاءِ
    واهب من طيب المنام تفزعاً فزع اللديغ نبا عن الاغفاءٍِ
    آبَاؤكِ الغُرّ الّذِينَ تَفَجّرَتْ بِهِمُ يَنَابيعٌ مِنَ النّعْمَاءِ
    مِنْ نَاصِرٍ للحَقّ أوْ داعٍ إلى سبل الهدى أو كاشف الغماءِ
    نزلوا بعرعرة السنام من العلى وَعَلَوا عَلى الأثْبَاجِ وَالأمْطَاءِ
    من كل مستبق اليدين الى الندى وَمُسَدِّدِ الأقْوَالِ وَالآرَاءِ
    يُرْجَى عَلى النّظَرِ الحَدِيدِ تَكَرّماً ويخاف في الاطراق والاغضاءِ
    دَرَجُوا عَلى أثَرِ القُرُونِ وَخَلّفُوا طُرُقاً مُعَبَّدَة ً مِنَ العَلْيَاءِ
    يا قبر امنحه الهوى واود لو نزفت عليه دموع كل سماءِ
    لا زَالَ مُرْتَجِزُ الرّعُودِ مُجَلْجِلٌ هَزِجُ البَوَارِقِ مُجلِبُ الضّوْضَاءِ
    يرغو رغاء العود جعجعه السرى وَيَنُوءُ نَوْءَ المُقرِبِ العُشَرَاءِ
    يقتاد مثقلة الغمام كانما ينهضن بالعقدات والانقاءِ
    يهفو بها جنح الدجى ويسوقها سوقَ البِطَاءِ بِعاصِفٍ هَوْجَاءِ
    يرميك بارقها بافلاذ الحيا وَيَفُضّ فِيكَ لَطائِمَ الأنْداءِ
    متحلياً عذراء كل سحابة تَغْذُو الجَمِيمَ برَوْضَة ٍ عَذْرَاءِ
    للومت ان لم اسقها بمدامعي وَوَكلْتُ سُقْيَاهَا إلى الأنْوَاءِ
    لهفي على القوم الالى غادرتهم وعليهم طبق من البيداءِ
    مُتَوَسّدِينَ عَلى الخُدُودِ كَأنّمَا كرعوا على ظمأ من الصهباءِ
    صور ضننت على العيون بلحظها أمْسَيْتُ أُوقِرُها مِنَ البَوْغَاءِ
    وَنَوَاظِرٌ كَحَلَ التُّرَابُ جُفُونَها قد كنت احرسها من الاقذاءِ
    قربت ضرائحهم على زوارها ونأوا عن الطلاب اي تنائي
    وابئس ما تلقى بعقر ديارهم أُذْنُ المُصِيخِ بِهَا وَعَينُ الرّائي
    معروفك السامي انيسك كلما وَرَدَ الظّلامُ بوَحشَة ِ الغَبْرَاءِ
    وضياءُ ما قدمته من صالح لك في الدجى بدل من الاضواءِ
    إنّ الذي أرْضَاهُ فِعلُكِ لا يَزَلْ تُرْضِيكِ رَحْمَتُهُ صَبَاحَ مَسَاءِ
    صَلّى عَلَيكِ، وَما فَقَدْتِ صَلاتَهُ قَبلَ الرّدَى ، وَجَزاكِ أيّ جَزَاءِ
    لَوْ كَانَ يُبلِغُكِ الصّفيحُ رَسَائِلي او كان يسمعك التراب ندائي
    لَسَمِعتِ طُولَ تَأوّهي وَتَفَجّعي وعلمت حسن رعايتي ووفائي
    كَانَ ارْتِكاضِي في حَشاكِ مُسَبِّباً رَكضَ الغَليلِ عَلَيكِ في أحشائي

    إنَّ الَّذي مَلأ الُّلغَاتَ محَاسناً جَعَلَ الجمَالَ وَسرَهُ في الضَّاد

  18. #898
    تاريخ التسجيل
    Aug 2012
    الدولة
    العراق
    المشاركات
    287

    افتراضي رد: من عيون الشعر.

    وأعتذر على الإطالة..
    إنَّ الَّذي مَلأ الُّلغَاتَ محَاسناً جَعَلَ الجمَالَ وَسرَهُ في الضَّاد

  19. #899
    تاريخ التسجيل
    Feb 2009
    المشاركات
    2,953

    افتراضي رد: من عيون الشعر.

    لولا أميمة لم أجزع من العدم ... ولم أقاس الدجى في حندس الظلم
    وزادني رغبة في العيش معرفتي ... ذل اليتيمة يجفوها ذوو الرحم
    أحاذر الفقر يوما أن يلم بها ... فيهتك الستر عن لحم على وضم
    تهوى حياتي وأهوى موتها شفقا ... والموت أكرم نزال على الحرم
    أخشى فظاظة عم أو جفاء أخ ... وكنت أبقي عليها من أذى الكلم
    اسحق بن خلف
    الليبرالية: هي ان تتخذ من نفسك إلهاً ومن شهوتك معبوداً
    اللهم أنصر عبادك في سوريا وأغفر لنا خذلاننا لهم

  20. #900
    تاريخ التسجيل
    Jan 2013
    الدولة
    الجزائر تبسة
    المشاركات
    9

    افتراضي رد: من عيون الشعر.

    أبي الفتح البستي

    أحسن إلى الناس تستعبد قلوبهم * * * فطالما استعبد الإنسان إحسان
    يا خادم الجسم كم تشقى بخدمته * * * أتطلب الربح فيما فيه خسران
    أقبل على النفس واستكمل فضائلها * * * فأنت بالنفس لا بالجسم انسان
    وإن أساء مسيء فليكن لك في * * * عروض زلته صفح وغفران
    وكن على الدهر معوانا لذى أمل * * * يرجو نداك فإن الحر معوان
    واشدد يديك بحبل الله معتصما * * * فإنه الركن إن خانتك أركان
    من يتق الله يحمد في عواقبه * * * ويكفه شر من عزوا ومن هانوا
    من استعان بغير الله في طلب * * * فإن ناصره عجز وخذلان
    إذا خلوت بريبة في ظلمة *** والنفس داعية إلى الطغيان
    فاستحي من نظر الإله وقل *** لها إن الذي خلق الظلام يراني

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •