فوائد فقهية نسائية متجددة - الصفحة 6
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter
الدكتور سعد بن عبد الله الحميد


صفحة 6 من 21 الأولىالأولى 12345678910111213141516 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 101 إلى 120 من 408
32اعجابات

الموضوع: فوائد فقهية نسائية متجددة

  1. #101
    تاريخ التسجيل
    Nov 2015
    المشاركات
    1,241

    افتراضي

    * قال ابن رجب: يشرع للناس كلهم الإكثار من ذكر الله في أيام العشر خصوصاً، وفي حديث ابن عمر المرفوع: "فأكثروا فيهن من التهليل والتكبير والتحميد".

    * وقد ذكر البخاري في صحيحه عن ابن عمر وأبي هريرة أنهما كانا يخرجان إلى السوق في العشر فيكبران ويكبر الناس بتكبيرهما.

    * ورواه أبو داود عن مجاهد قال: كان أبو هريرة وابن عمر يأتيان السوق أيام العشر فيكبران ويكبر الناس معهما، ولا يأتيان لشيء إلا لذلك. (لطائف المعارف ص272)

    __________________
    خدمة "فوائد فقهية نسائية"
    للاشتراك عبر الواتساب 577954937 00966

    وعبر التلقرام
    http://cutt.us/1TBl
    الواتساب
    00966576975885
    وعبر التلقرام
    https://telegram.me/Fiiqh

  2. #102
    تاريخ التسجيل
    Nov 2015
    المشاركات
    1,241

    افتراضي

    حرز لك من الشيطان ولن يأتي أحد بأفضل مما قلت
    * في صحيح مسلم، قال صلى الله عليه وسلم: (من قال: لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير، في يوم مائة مرة، كانت له عدل عشر رقاب، وكتبت له مائة حسنة، ومحيت عنه مائة سيئة، وكانت له حرزا من الشيطان يومه ذلك حتى يمسي، ولم يأت أحد أفضل مما جاء به إلا أحد عمل أكثر من ذلك.

    ومن قال: سبحان الله وبحمده، في يوم مائة مرة حطت خطاياه ولو كانت مثل زبد البحر.


    * قال النووي: وظاهر إطلاق الحديث أنه يحصل هذا الأجر المذكور من قال هذا التهليل مائة مرة في يومه، سواء قاله متوالية أو متفرقة في مجالس، أو بعضها أول النهار وبعضها آخره.


    لكن الأفضل أن يأتي بها متوالية في أول النهار ليكون حرزا له في جميع نهاره. (شرح مسلم 17/17)
    --------------
    خدمة "
    فوائد فقهية نسائية
    "
    للاشتراك عبر الواتساب 577954937 966 00
    وعبر التلقرام
    http://cutt.us/1TBl
    الواتساب
    00966576975885
    وعبر التلقرام
    https://telegram.me/Fiiqh

  3. #103
    تاريخ التسجيل
    Nov 2015
    المشاركات
    1,241

    افتراضي

    "صفة الحج والعمرة بشرح ميسر مع صور وكتابات توضيحية، من الإحرام إلى طواف الوداع"


    وهنا جزّئ على عدة مقاطع على حسب ترتيب الحج

    (1) أحكام الميقات والإحرام للحج ومحظوراته (المقطع الأول)


    (2) ما يفعل الحاج إذا دخل مكة (المقطع الثاني)


    (3) أعمال يوم النحر وأيام التشريق (المقطع الثالث)


    __________________
    خدمة "فوائد فقهية نسائية"
    للاشتراك عبر الواتساب 577954937 966 00
    وعبر التلقرام http://cutt.us/1TBl
    الواتساب
    00966576975885
    وعبر التلقرام
    https://telegram.me/Fiiqh

  4. #104
    تاريخ التسجيل
    Nov 2015
    المشاركات
    1,241

    افتراضي

    ما يستحب أن تحرم به المرأة، وتغطية وجهها حال الإحرام

    * روى الإمام مالك في الموطأ عن فاطمة بنت المنذر أنها قالت: كنا نخمر وجوهنا ونحن محرمات، ونحن مع أسماء بنت أبي بكر الصديق رضي الله عنها.

    * وروى البيهقي في السنن الكبرى عن أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها قالت: المحرمة تلبس من الثياب ما شاءت إلا ثوبا مسه ورد أو زعفران، ولا تتبرقع ولا تلثم.

    * وليس هناك ثوب أو لون معين يستحب لبسه، بل تلبس ما شاءت مما هو ساتر، ولا تنتقب ولا تلبس القفازين كما ثبت النهي في الصحيحين، ولا بأس بلبس شراب القدمين والخفين للمرأة.

    * قال الشيخ ابن باز: تكشف المرأة وجهها وهي في نسك الحج أو العمرة، إلا إذا مر بها أجانب أو كانت في جمع فيه أجانب وخشيت أن يروا وجهها فعليها أن تسدل خمارها على وجهها حتى لا يراه أحد منهم.

    لقوله عائشة رضي الله عنها: «كان الركبان يمرون بنا ونحن محرمات مع رسول الله صلى الله عليه وسلم فإذا حاذوا بنا سدلت إحدانا جلبابها من رأسها على وجهها فإذا جاوزونا كشفناه» رواه أبو داود. (فتاوى تتعلق بأحكام الحج ص26)

    __________________
    خدمة "فوائد فقهية نسائية" للاشتراك عبر الواتساب
    577954937 00966

    وعبر التلقرام

    http://cutt.us/1TBl
    الواتساب
    00966576975885
    وعبر التلقرام
    https://telegram.me/Fiiqh

  5. #105
    تاريخ التسجيل
    Nov 2015
    المشاركات
    1,241

    افتراضي

    أفضل الأنساك للحج

    * قال الشيخ ابن عثيمين:
    أفضل المناسك التمتع، وهو أن يأتي الحاج بالعمرة أولاً ويتحلل منها، ثم يحرم بالحج في اليوم الثامن.

    * ودليل ذلك أن النبي صلى الله عليه وسلم أمر أصحابه به، وقال: (لو استقبلت
    من أمري ما استدبرت ما سقت الهدي
    ولا أحللت معكم)
    .


    ولأن التمتع يجمع بين نسكين مع تمام أفعالهما، فإن المتمتع يأتي بالعمرة كاملة وبالحج كاملاً. (فتاوى نور على الدرب رقم 204).
    __________________
    خدمة "فوائد فقهية نسائية"
    للاشتراك عبر الواتساب 577954937 00966

    وعبر التلقرام
    http://cutt.us/1TBl
    الواتساب
    00966576975885
    وعبر التلقرام
    https://telegram.me/Fiiqh

  6. #106
    تاريخ التسجيل
    Nov 2015
    المشاركات
    1,241

    افتراضي

    قال ابن حجر: كل يوم من أيام العشر أفضل من غيره من أيام السنة، ويوم الجمعة فيه أفضل من الجمعة في غيره، لاجتماع الفضلين فيه. (فتح الباري 460/2)

    فحري بنا الاجتهاد فيه بالعبادة والدعاء في آخر ساعة من يوم الجمعة.

    __________________
    خدمة "فوائد فقهية نسائية" للاشتراك عبر الواتساب
    577954937 00966

    وعبر التلقرام

    http://cutt.us/1TBl
    الواتساب
    00966576975885
    وعبر التلقرام
    https://telegram.me/Fiiqh

  7. #107
    تاريخ التسجيل
    Nov 2015
    المشاركات
    1,241

    افتراضي

    من أصابها العذر الشرعي في العشر وفي يوم عرفة
    * في غزوة تبوك قال صلى الله عليه وسلم كما رواه البخاري: (إن بالمدينة رجالا ما قطعتم واديا، ولا سلكتم طريقا إلا شركوكم في الأجر، حبسهم العذر)
    وهذا المعنى يرجى لكل من كان صادقاً في طلب طاعة وحبسه عذر عنها، ومنه الحائض إذا كانت عازمة على الصيام فمنعها العذر.
    * وقد أشار النبي صلى الله عليه وسلم إلى العناية بعموم الأعمال الصالحة في هذه العشر، وغالبها مما تستطيعه الحائض.

    * ومن ذلك الحرص على:

    1- كثرة الذكر والتكبير والتهليل والتسبيح، فقد جاء التأكيد عليها في هذه العشر.

    2- والدعاء، ففي الحديث: (خير الدعاء دعاء يوم عرفة)
    3- وقراءة القرآن من وراء حائل.
    4- والصدقة والإحسان إلى الآخرين.
    5- وتفطير الصائمين، ومن فطر صائما فله مثل أجره.

    __________________
    خدمة "فوائد فقهية نسائية" للاشتراك عبر الواتساب
    577954937 00966

    وعبر التلقرام

    http://cutt.us/1TBl
    الواتساب
    00966576975885
    وعبر التلقرام
    https://telegram.me/Fiiqh

  8. #108
    تاريخ التسجيل
    Nov 2015
    المشاركات
    1,241

    افتراضي

    الحج المبرور

    قال الشيخ ابن عثيمين: الحج المبرور هو الذي جمع عدة أوصاف:

    * الوصف الأول: أن يكون خالصاً لله عز وجل بحيث لا يريد الإنسان بحجه ثناءً من الناس، أو شيئاً من الدنيا دون عمل الآخرة أو ما أشبه ذلك.

    * ثانياً: أن يكون متبعاً فيه رسول الله صلى الله عليه وعلى آله وسلم، بحيث يأتي بالحج كما حج النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم أو أذن فيه.

    وكان النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم يقول: «خذوا عني مناسككم»، ومن ثم يتبين ضرورة الإنسان إذا أراد الحج إلى أن يقرأ مناسك الحج قبل أن يحج، حتى يحج على بصيرةٍ وبرهان.

    * ثالثاً: أن يكون من نفقاتٍ طيبة، لأن الله تعالى طيب لا يقبل إلا طيباً.

    * الرابع: أن يتجنب فيه المآثم، سواءٌ كانت هذه المآثم من خصائص الإحرام كمحظورات الإحرام، أو من المآثم العامة كالغيبة والنميمة والكذب وما أشبه ذلك؛ لقول الله تعالى: ﴿فَمَن فَرَضَ فِيهِنَّ الْحَجَّ فَلاَ رَفَثَ وَلاَ فُسُوقَ وَلاَ جِدَالَ فِي الْحَجِّ﴾.

    ومن هذا أن يجتنب أذية الناس في المزاحمة عند الطواف أو السعي أو الجمرات أو غير ذلك. (فتاوى نور على الدرب 278)

    __________________
    خدمة "فوائد فقهية نسائية" للاشتراك عبر الواتساب
    577954937 00966

    وعبر التلقرام

    http://cutt.us/1TBl
    الواتساب
    00966576975885
    وعبر التلقرام
    https://telegram.me/Fiiqh

  9. #109
    تاريخ التسجيل
    Nov 2015
    المشاركات
    1,241

    افتراضي

    حتى تنال المغفرة والعتق من النار


    * قال ابن رجب:
    من طمع في العتق من النار ومغفرة ذنوبه في يوم عرفة فليحافظ على الأسباب التى يرجى بها العتق والمغفرة،فمنها:

    * صيام ذلك اليوم، ففي صحيح مسلم أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (صيام يوم عرفة أحتسب على الله أن يكفر السنة التي قبله والتي بعده)، [
    وهو سنة لغير الحاج، أما الحاج فلا يصوم ليتقوى على الدعاء]

    * ومنها: حفظ جوراحه عن المحرمات في ذاك اليوم، ففي مسند الإمام أحمد أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (يوم عرفة هذا يوم من ملك فيه سمعه وبصره ولسانه غفر له)

    * ومنها: الإكثار من شهادة التوحيد
    بإخلاص وصدق، فإنها أصل دين الإسلام الذي أكمله الله تعالى في ذلك اليوم وأساسه،
    وفي المسند عن عبد الله بن عمر قال: كان أكثر دعاء النبي صلى الله عليه وسلم يوم عرفة: (لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد بيده الخير وهو على كل شيء قدير)

    وليحذر من الذنوب التي تمنع المغفرة فيه والعتق. (لطائف المعارف ص283)
    __________________
    خدمة "فوائد فقهية نسائية" للاشتراك عبر الواتساب
    577954937 00966

    وعبر التلقرام

    http://cutt.us/1TBl
    الواتساب
    00966576975885
    وعبر التلقرام
    https://telegram.me/Fiiqh

  10. #110
    تاريخ التسجيل
    Nov 2015
    المشاركات
    1,241

    افتراضي

    * كتيب يختصر لك مسائل الحج بأسلوب ميسر

    التحقيق والإيضاح لكثير من مسائل الحج والعمرة والزيارة، للشيخ العلامة ابن باز رحمه الله

    http://waqfeya.com/book.php?bid=7602

    * كتيب: الدعاء من الكتاب والسنة
    http://waqfeya.com/book.php?bid=11444


    __________________
    خدمة "فوائد فقهية نسائية" للاشتراك عبر الواتساب
    577954937 00966

    وعبر التلقرام

    http://cutt.us/1TBl
    الواتساب
    00966576975885
    وعبر التلقرام
    https://telegram.me/Fiiqh

  11. #111
    تاريخ التسجيل
    Nov 2015
    المشاركات
    1,241

    افتراضي

    من آداب الدعاء الثابتة


    * أعظم آدابه تعظيم الله وحضور القلب والإخلاص.
    * أن يبدأ بحمد الله والثناء عليه ثم بالصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم ويختم بذلك.
    * الإلحاح في الدعاء وعدم الإستعجال، قال الأوزاعي: يقال: أفضل الدعاء الإلحاح.
    * إظهار الذل والافتقار بين يدي الله سبحانه.
    * تحري أوقات الإجابة، واغتنام الأحوال والأماكن والأزمنة التي هي من مظان إجابة الدعاء.
    * أن يكرر الدعاء أحياناً ثلاثـًا.
    *استقبال القبلة.
    * رفع اليدين حال الدعاء.
    * عدم الاعتداء في الدعاء بأن يطلب ما يستحيل، أو يطلب معصية أو قطيعة رحم وغير ذلك.
    * أن يبدأ الداعي بنفسه ثم يدعو لغيره.
    * التوسل إلى الله بأسمائه الحسنى وصفاته العلى.
    * الوضوء ليكون متطهرا وهو غير واجب.
    الواتساب
    00966576975885
    وعبر التلقرام
    https://telegram.me/Fiiqh

  12. #112
    تاريخ التسجيل
    Nov 2015
    المشاركات
    1,241

    افتراضي

    متى يجوز الانصراف من مزدلفة؟
    * قال الشيخ ابن عثيمين:
    الذي يظهر من السنة أن الدفع من مزدلفة ليس مقيداً بنصف الليل، إنما هو مقيد بآخر الليل، وكانت أسماء بنت أبي بكر -رضي الله عنها- تقول لغلامها: "انظر القمر هل غاب؟" فإذا غاب القمر دفعت من مزدلفة. (اللقاء الشهري 2)

    * وهذا يكون للضعفة ومن في حكمهم، ومن كان مع حملة أو معه ضعفة فلا بأس أن يمشي معهم، وإن قدر على الجلوس وتطبيق السنة بحيث يصلي الفجر في مزدلفة ويذكر الله حتى الإسفار فهو أفضل.

    وأما الأقوياء الذين ليس معهم ضعفة فالأصل وجوب جلوسهم إلى الفجر، لأنه صلى الله عليه وسلم رخص للضعفة فقط.

    * يغيب القمر الساعة 1:40 كما ذكر الفلكي د. عبدالله المسند.
    __________________
    خدمة "فوائد فقهية نسائية" للاشتراك عبر الواتساب
    577954937 00966

    وعبر التلقرام

    http://cutt.us/1TBl
    الواتساب
    00966576975885
    وعبر التلقرام
    https://telegram.me/Fiiqh

  13. #113
    تاريخ التسجيل
    Nov 2015
    المشاركات
    1,241

    افتراضي

    سنن العيد الثابتة مختصرة:


    1- التكبير إلى دخول الإمام للصلاة، روى الدارقطني وغيره أن ابن عمر رضي الله عنهما كان إذا غدا يوم الفطر ويوم الأضحى يجتهد بالتكبير حتى يأتي المصلى، ثم يكبر حتى يخرج الإمام.

    2- أن يؤخر الأكل إلى ما بعد العيد إن كان له أضحية ليأكل من أضحيته

    عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ بُرَيْدَةَ، عَنْ أَبِيهِ، قَالَ: كَانَ النَّبِيُّ صلى الله عليه وسلم َلا يَخْرُجُ يَوْمَ الْفِطْرِ حَتَّى يَطْعَمَ، وََلا يَطْعَمُ يَوْمَ الْأَضْحَى حَتَّى يُصَلِّيَ.

    3- ويسن لصاحب الأضحية أن يأكل منها، لقوله تعالى: { فكلوا منها وأطعموا}
    واستحب بعض العلماء أن يقسمها أثلاثا، ثلث يأكله، وثلث يتصدق به، وثلث يهديه،ولو أكلها أو تصدق بها كاملة فهو جائز.

    4- التجمل والتطيب (لغير النساء) عند الذهاب للصلاة.

    5- الاغتسال، فقد ثبت عن ابن عمر، ونقل النووي الاتفاق على استحبابه.

    6- أن يذهب من طريق ويرجع من طريق آخر. (رواه البخاري)

    7- كان أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا التقوا يوم العيد يقول بعضهم لبعض: (تقبل الله منا ومنك) حسنه ابن حجر.

    وصلاة العيد سنة مؤكدة، حتى أن النبي صلى الله عليه وسلم أمر الحيض بحضورها، وهذا لغير الحاج.

    أما الحاج فلا يصلي العيد، فهو وقت دفعه من مزدلفة إلى منى، ولم يصل النبي صلى الله عليه وسلم العيد، ومن صلاها فلا بأس.
    __________________
    خدمة "فوائد فقهية نسائية" للاشتراك عبر الواتساب
    577954937 00966

    وعبر التلقرام

    http://cutt.us/1TBl
    الواتساب
    00966576975885
    وعبر التلقرام
    https://telegram.me/Fiiqh

  14. #114
    تاريخ التسجيل
    Nov 2015
    المشاركات
    1,241

    افتراضي

    نشكر لكن اشتراككن ونشركن للخدمة
    لكُن دعوة منا في يوم عرفة بعرفة
    تقبل الله منا ومنكن

    __________________
    خدمة "فوائد فقهية نسائية" للاشتراك عبر الواتساب
    577954937 00966

    وعبر التلقرام

    http://cutt.us/1TBl
    الواتساب
    00966576975885
    وعبر التلقرام
    https://telegram.me/Fiiqh

  15. #115
    تاريخ التسجيل
    Nov 2015
    المشاركات
    1,241

    افتراضي

    تقبل الله ما قدمتموه من عمل
    وحقق ما رجيتموه من أمل

    عيدكم مبارك
    وكل عام وأنتم بخير
    وتقبل الله منا ومنكم

    __________________
    خدمة "فوائد فقهية نسائية" للاشتراك عبر الواتساب
    577954937 00966

    وعبر التلقرام

    http://cutt.us/1TBl
    الواتساب
    00966576975885
    وعبر التلقرام
    https://telegram.me/Fiiqh

  16. #116
    تاريخ التسجيل
    Nov 2015
    المشاركات
    1,241

    افتراضي

    ������ التكبير المطلق والتكبير المقيد ������

    ������ قال الشيخ ابن باز:
    التكبير في الأضحى مشروع من أول الشهر إلى نهاية اليوم الثالث عشر من شهر ذي الحجة.

    وروي عن جماعة من الصحابة رضي الله عنهم التكبير في أدبار الصلوات الخمس من صلاة الفجر يوم عرفة إلى صلاة العصر من يوم الثالث عشر من ذي الحجة، وهذا في حق غير الحاج.

    أما الحاج فيشتغل في حال إحرامه بالتلبية حتى يرمي جمرة العقبة يوم النحر، وبعد ذلك يشتغل بالتكبير. (من موقعه الرسمي)

    ������ فيتأكد للحاج من ظهر يوم النحر، وغيره من فجر عرفة التكبير بعد الصلوات، بعد الاستغفار وقول: (اللهم أنت السلام ومنك السلام تباركت يا ذا الجلال والإكرام)

    والمرأة تكبر كذلك دبر الصلوات ولو صلت وحدها.


    __________________
    خدمة "فوائد فقهية نسائية" للاشتراك عبر الواتساب
    577954937 00966

    وعبر التلقرام

    http://cutt.us/1TBl
    الواتساب
    00966576975885
    وعبر التلقرام
    https://telegram.me/Fiiqh

  17. #117
    تاريخ التسجيل
    Nov 2015
    المشاركات
    1,241

    افتراضي

    هل يجوز جمع طواف الإفاضة مع طواف الوداع وجمعهما معا عند إرادة السفر من مكة؟

    ������ أجاب الشيخ ابن باز:

    لا حرج في ذلك، لو أن إنساناً أخر طواف الإفاضة فلما عزم على السفر طاف عند سفره بعدما رمى الجمار وانتهى من كل شيء.

    فإن طواف الإفاضة يجزئه عن طواف الوداع، وإن طافهما – طواف الإفاضة وطواف الوداع – فهذا خير إلى خير، ولكن متى اكتفى بواحد ونوى طواف الحج أجزأه ذلك. (من موقعه الرسمي)

    * تنبيه: يجب أن تكون نية الطواف بنية الإفاضة، ويكفي أن يطوف سبعة أشواط، وتجزئ عن الإفاضة والوداع.
    الواتساب
    00966576975885
    وعبر التلقرام
    https://telegram.me/Fiiqh

  18. #118
    تاريخ التسجيل
    Nov 2015
    المشاركات
    1,241

    افتراضي

    [CENTER][COLOR=#99cc99][SIZE=6]
    الواتساب
    00966576975885
    وعبر التلقرام
    https://telegram.me/Fiiqh

  19. #119
    تاريخ التسجيل
    Nov 2015
    المشاركات
    1,241

    افتراضي

    ملخص أحكام الحائض في الحج والعمرة

    *
    قال الشيخ ابن عثيمين:
    إذا حاضت المرأة قبل الإحرام
    فإنها تحرم إذا وصلت الميقات ولو كانت حائضا.

    وإذا حاضت بعد الإحرام
    ففيه تفصيل:
    *
    فإذا كانت في العمرة:
    -فإن حاضت قبل الطواف انتظرت حتى تطهر ثم تطوف بعد ذلك وتسعى،
    -وإن حاضت بعد الطواف سعت ولو كانت حائضا وقصرت وتتم عمرتها.

    *
    وإن كان ذلك في الحج وحاضت:
    -فإن كان هذا بعد طواف الإفاضة أتمت حجها ولا شيء عليها، وإذا أرادت أن تخرج والحيض لا زال باقيا فهنا تخرج بلا وداع ويسقط عنها.

    -وأما إن أتاها الحيض قبل طواف الإفاضة فإنها تبقى على إحرامها ولا تطوف بالبيت حتى تطهر. (مجموع فتاويه 90/22)

    * لذلك ينبغي أن تبادر بطواف الإفاضة إن خشيت نزول الدورة عليها.

    __________________
    خدمة "فوائد فقهية نسائية" للاشتراك عبر الواتساب
    577954937 00966

    وعبر التلقرام

    http://cutt.us/1TBl
    الواتساب
    00966576975885
    وعبر التلقرام
    https://telegram.me/Fiiqh

  20. #120
    تاريخ التسجيل
    Nov 2015
    المشاركات
    1,241

    افتراضي

    * هل يجوز جمع طواف الإفاضة مع طواف الوداع وجمعهما معا عند إرادة السفر من مكة؟

    * أجاب الشيخ ابن باز:
    لا حرج في ذلك، لو أن إنساناً أخر طواف الإفاضة فلما عزم على السفر طاف عند سفره بعدما رمى الجمار وانتهى من كل شيء.

    فإن طواف الإفاضة يجزئه عن طواف الوداع، وإن طافهما – طواف الإفاضة وطواف الوداع – فهذا خير إلى خير، ولكن متى اكتفى بواحد ونوى طواف الحج أجزأه ذلك. (من موقعه الرسمي)

    * تنبيه: يجب أن تكون نية الطواف بنية الإفاضة، ويكفي أن يطوف سبعة أشواط، وتجزئ عن الإفاضة والوداع.

    __________________
    خدمة "فوائد فقهية نسائية" للاشتراك عبر الواتساب
    577954937 00966

    وعبر التلقرام

    http://cutt.us/1TBl
    الواتساب
    00966576975885
    وعبر التلقرام
    https://telegram.me/Fiiqh

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •