عيشوا الحياة كرمضان تكن لكم الآخرة كيوم العيد
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter
الدكتور سعد بن عبد الله الحميد


النتائج 1 إلى 7 من 7
8اعجابات
  • 2 Post By أم أروى المكية
  • 1 Post By أم أروى المكية
  • 2 Post By أم أروى المكية
  • 2 Post By أم علي طويلبة علم
  • 1 Post By أم رفيدة المسلمة

الموضوع: عيشوا الحياة كرمضان تكن لكم الآخرة كيوم العيد

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Sep 2014
    المشاركات
    1,424

    افتراضي عيشوا الحياة كرمضان تكن لكم الآخرة كيوم العيد

    إذا وجدت في نفسك بعد الصيام ضعفاً وخمولاً...
    فلا تستجب !!!
    واستعذ بالله من الشيطان الرجيم ..
    تمرد على عجزك وكسلك ... ولاتنقض العهد مع الله !!

    - فالقدم التي أوقفتك ساعات تصلي التراويح والقيام هي نفسها التي تتكاسل عن ركعتي السنة بعد الفريضة
    - والبطن التي جاعت ثلاثين يوماً عن الطعام والشراب هي نفسها التي تستكثر عليك صيام الست من شوال ..

    ذكر نفسك بجمال العبادة .. ومحبة المعبود التي أنعشت روحك في رمضان .. واستمر عليها طوال العام
    انتهى صيام الفرض ... فمن أعجبه المذاق فصيام التطوع مفتوح ..

    انتهت صلاة التراويح .... فمن أعجبه المذاق فصلاة القيام بالانتظار ..

    سقطت صدقة الفطر .... من شعر بحلاوتها فباب الصدقات لا يغلق ..

    قم الآن وسجل العهود التي قطعتها على نفسك خلال الشهر ..
    واجعل العيد عيد طاعة والتزام وفرح بالانتصار على النفس ..

    رب رمضان هو رب شوال و سائر العام ...
    عيشوا الحياة كرمضان تكن لكم الآخرة كيوم العيد
    أم رفيدة المسلمة و العاصمية الأعضاء الذين شكروا.

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Sep 2014
    المشاركات
    1,424

    افتراضي

    فضل صيام الست من شوال الموقع الرسمي للشيخ ابن باز رحمه الله
    فضل صيام الست من شوال
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة أم رفيدة المسلمة

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Sep 2014
    المشاركات
    1,424

    افتراضي

    السؤال :
    ما حكم صيام الستّ من شوال ، وهل هي واجبة ؟.

    الجواب :

    صيام ست من شوال بعد فريضة رمضان سنّة مستحبّة وليست بواجب ، ويشرع للمسلم صيام ستة أيام من شوال ، و في ذلك فضل عظيم ، وأجر كبير ذلك أن من صامها يكتب له أجر صيام سنة كاملة كما صح ذلك عن المصطفى صلى الله عليه وسلم كما في حديث أبي أيوب رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : " من صام رمضان وأتبعه ستا من شوال كان كصيام الدهر . " رواه مسلم وأبو داود والترمذي والنسائي وابن ماجه.
    وقد فسّر ذلك النبي صلى الله عليه وسلم بقوله : " من صام ستة أيام بعد الفطر كان تمام السنة : (من جاء بالحسنة فله عشر أمثالها ) . " وفي رواية : " جعل الله الحسنة بعشر أمثالها فشهر بعشرة أشهر وصيام ستة أيام تمام السنة " النسائي وابن ماجة وهو في صحيح الترغيب والترهيب 1/421 ورواه ابن خزيمة بلفظ : " صيام شهر رمضان بعشرة أمثالها وصيام ستة أيام بشهرين فذلك صيام السنة " .
    وقد صرّح الفقهاء من الحنابلة والشافعية : بأن صوم ستة أيام من شوال بعد رمضان يعدل صيام سنة فرضا ، وإلا فإنّ مضاعفة الأجر عموما ثابت حتى في صيام النافلة لأن الحسنة بعشرة أمثالها .
    ثم إنّ من الفوائد المهمّة لصيام ستّ من شوال تعويض النّقص الذي حصل في صيام الفريضة في رمضان إذ لا يخلو الصائم من حصول تقصير أو ذنب مؤثّر سلبا في صيامه ويوم القيامة يُؤخذ من النوافل لجبران نقص الفرائض كما قال صلى الله عليه وسلم : " إن أول ما يحاسب الناس به يوم القيامة من أعمالهم الصلاة قال يقول ربنا جل وعز لملائكته وهو أعلم انظروا في صلاة عبدي أتمها أم نقصها فإن كانت تامة كتبت تامة وإن انتقص منها شيئا قال انظروا هل لعبدي من تطوع فإن كان له تطوع قال أتموا لعبدي فريضته من تطوعه ثم تؤخذ الأعمال على ذاكم " رواه أبو داود . والله أعلم .

    فضل صيام الستّ من شوال
    أبو مالك المديني و أم رفيدة المسلمة الأعضاء الذين شكروا.

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المشاركات
    7,149

    افتراضي

    بارك الله فيك
    أبو مالك المديني و أم أروى المكية الأعضاء الذين شكروا.
    اللهمَّ اجعلْ ابني عمر لنا سلَفًا وفَرَطًا وأجرًا، اللهم ارحم موتانا وموتى المسلمين.


  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Sep 2014
    المشاركات
    1,424

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أم علي طويلبة علم مشاهدة المشاركة
    بارك الله فيك
    وفيك بارك الله أختي الغالية .

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Nov 2015
    المشاركات
    623

    افتراضي

    جُزيتِ خيرا أخيتي على التذكرة .
    جعلني الله وإياك من الصائمين القائمين الذاكرين الله كثيرا والذاكرات ... آمين

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Nov 2015
    المشاركات
    623

    افتراضي

    هل يبدأ بالست من شوال قبل القضاء إذا كان باقي الأيام لا يكفي

    السؤال :
    هل يجوز صيام الست من شوال قبل قضاء ما أفطر من رمضان إذا كان ما تبقى من الشهر لا يكفي لصومهما معا ؟.

    الجواب :
    الحمد لله
    صيام ست من شوال متعلق بإتمام صيام رمضان على الصحيح ، ويدل ذلك قول النبي صلى الله عليه وسلم : ( مَنْ صَامَ رَمَضَانَ ثُمَّ أَتْبَعَهُ سِتًّا مِنْ شَوَّالٍ كَانَ كَصِيَامِ الدَّهْرِ ) ، رواه مسلم (1164)
    فقوله " ثم " حرف عطف يدل على الترتيب والتعقيب، فيدل على أنه لا بد من إتمام صيام رمضان أولا ( أداءً وقضاءً ) ، ثم يكون بعده صيام ست من شوال، حتى يتحقق الأجر الوارد في الحديث .
    ولأن الذي عليه قضاء من رمضان يقال عنه : صام بعض رمضان ، ولا يقال صام رمضان .
    لكن إذا حصل للإنسان عذر منعه من صيام ست من شوال في شوال بسبب القضاء ، كأن تكون المرأة نفساء وتقضي كل شوال عن رمضان ، فإن لها أن تصوم ستا من شوال في ذي القعدة ، لأنها معذورة ، وهكذا كل من كان له عذر فإنه يشرع له قضاء ست من شوال في ذي القعدة بعد قضاء رمضان ، أما من خرج شهر شوال من غير أن يصومها بلا عذر فلا يحصل له هذا الأجر .
    وقد سئل الشيخ ابن عثيمين رحمه الله تعالى عما إذا كان على المرأة دين من رمضان فهل يجوز أن تقدم الست على الدين أم الدين على الست ؟
    فأجاب بقوله : " إذا كان على المرأة قضاء من رمضان فإنها لا تصوم الستة أيام من شوال إلا بعد القضاء ، ذلك لأن النبي صلى الله عليه وسلم يقول : ( من صام رمضان ثم أتبعه ستا من شوال ) ومن عليها قضاء من رمضان لم تكن صامت رمضان فلا يحصل لها ثواب الأيام الست إلا بعد أن تنتهي من القضاء ، فلو فرض أن القضاء استوعب جميع شوال ، مثل أن تكون امرأة نفساء ولم تصم يوما من رمضان ، ثم شرعت في قضاء الصوم في شوال ولم تنته إلا بعد دخول شهر ذي القعدة فإنها تصوم الأيام الستة ، ويكون لها أجر من صامها في شوال ، لأن تأخيرها هنا للضرورة وهو ( أي صيامها للست في شوال) متعذر ، فصار لها الأجر . " انتهى مجموع الفتاوى 20/19 ، راجع الأسئلة ( 4082 ) ، ( 7863 )
    يضاف إلى ذلك أن القضاء واجب في ذمة من أفطر لعذر بل هو جزء من هذا الركن من أركان الإسلام وعليه فتكون المبادرة إلى القيام به وإبراء الذمة منه مقدمة على فعل المستحب من حيث العموم . راجع السؤال ( 23429 ).


    https://islamqa.info/ar/40389
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة أم أروى المكية

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •