الفرق بين الاختلاف والافتراق
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter


النتائج 1 إلى 3 من 3
2اعجابات
  • 1 Post By أبو البراء محمد علاوة
  • 1 Post By محمد طه شعبان

الموضوع: الفرق بين الاختلاف والافتراق

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    14,717

    افتراضي الفرق بين الاختلاف والافتراق

    قال شيخنا مصطفى بن محمد بن مصطفى في مقدمة كتابه: (أصول وتاريخ الفرق الإسلامية): (صـ 21 - 22): (المتأمل للنصوص الشريعة التي ورد فيها ذكر الاختلاف والافتراق، وكذلك أقوال أهل العلم، ووقع الأمة يتحصل على ما يلي:
    1 - أن الافتراق أشد أنواع الاختلاف، وثمرة من ثماره.
    2 - إن من الاختلاف ما لا يصل إلى حد الافتراق، وهو أكثر أنواع الخلاف بين الأمة، فالخلاف بين الصحابة والتابعين لم يصل إلى حد الافتراق ولا التنازع في الدين.
    3 - أن كل افتراق اختلاف، وليس كل اختلاف افتراق.
    4 - أن الاختلاف سائغ شرعًا، والافتراق غير سائغ.
    5 - أن الافتراق إنما يكون في أصول الاعتقادات والقطعيات والإجماع، وما يؤدي إلى الشذوذ عن جماعة المسلمين والخروج على أئمتهم، والاختلاف معهم.
    6 - الافتراق مذموم كله، والاختلاف ليس مذمومَا كله،
    فإن:
    أ - الاختلاف يعذر صاحبه إذا كان مجتهدًا، والافتراق لا يعذر صاحبه.
    ب - الاختلاف عن اجنهاد يؤجر عليه المجتهد، والافتراف مأزور صاحبه.
    ج - الافتراق يكون عن هوى، أما الاختلاف فلا يلزم منه ذلك.
    وهنا سؤال يطرح نفسه:
    ما هو الضابط في الحكم بالافتراق؟
    والجواب: تعتبر المفارقة في حالتين:
    1 - فيمن خالف أهل السنة والجماعة في أصل كلي أو قاعدة من قواعد الشرع الكلية.
    2 - فيمن خالف في فروع كثيرة، وجزئيات مخرجة عن سمة أهل السنة وهديهم، كبدع الشعائر والعبادات إذا كثرت).
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة رشيد الدين الصيدلاني
    صفحتنا على الفيس بوك:
    https://www.facebook.com/albraaibnazep

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Oct 2012
    المشاركات
    14,554

    افتراضي

    نفع الله بك أبا البراء.
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة أبو البراء محمد علاوة
    لَا إِلَهَ إِلَّا اللهُ مُحَمَّدٌ رَسُولُ الله
    الرد على الشبهات المثارة حول الإسلام

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    14,717

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد طه شعبان مشاهدة المشاركة
    نفع الله بك أبا البراء.
    وبك نفعنا الله أبا يوسف.
    صفحتنا على الفيس بوك:
    https://www.facebook.com/albraaibnazep

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •