المقصود من الرفض في عبارة ابن حجر
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter


النتائج 1 إلى 7 من 7
7اعجابات
  • 2 Post By محمد طه شعبان
  • 1 Post By أبو مالك المديني
  • 1 Post By جهاد عمران
  • 1 Post By محمد طه شعبان
  • 1 Post By أبو مالك المديني
  • 1 Post By أبو مالك المديني

الموضوع: المقصود من الرفض في عبارة ابن حجر

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jun 2015
    المشاركات
    110

    افتراضي المقصود من الرفض في عبارة ابن حجر

    السلام عليكم..
    جاء في فتح الباري لابن حجر (1/ 459)
    "والتشيع محبَّة على وتقديمه على الصحابة فَمن قدمه على أبي بكر وَعمر فَهُوَ غال فِي تشيعه وَيُطلق عَلَيْهِ رَافِضِي وَإِلَّا فشيعي فَإِن انضاف إِلَى ذَلِك السب أَو التَّصْرِيح بالبغض فغال فِي الرَّفْض وَإِن اعْتقد الرّجْعَة إِلَى الدُّنْيَا فأشد فِي الغلو".
    والسؤال:
    ما معنى قوله: "
    فَمن قدمه على أبي بكر وَعمر"؟ هل المعنى تقديمه في أمر الخلافة، أم بالفضل؟
    وشكراً..

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Oct 2012
    المشاركات
    14,548

    افتراضي

    يظهر من السياق أنه يتكلم عن الفضل.
    أبو مالك المديني و جهاد عمران الأعضاء الذين شكروا.
    لَا إِلَهَ إِلَّا اللهُ مُحَمَّدٌ رَسُولُ الله
    الرد على الشبهات المثارة حول الإسلام

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    14,219

    افتراضي

    نعم ، كان التشيع في عرف المتقدمين يعني الميل إلى علي رضي الله عنه ومحبته وتقديمه ، دون الطعن في الصحابة رضي الله عنهم ، أما التشيع في عصرنا فهو الرفض عند المتقدمين ، بل الغلو في الرفض ، وهو سب الصحابة وزندقتهم وتكفيرهم ، واعتقادات كفرية أخرى.
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة جهاد عمران

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Jun 2015
    المشاركات
    110

    افتراضي

    بارك الله فيكم..
    ولكن هل يفهم من قوله: "
    فَمن قدمه على أبي بكر وَعمر فَهُوَ غال فِي تشيعه وَيُطلق عَلَيْهِ رَافِضِي" أنّ النعت بالرفض كان يطلق حتى على من قدّم علياً على أبي بكر وعمر بالفضل؟
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة أبو مالك المديني

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Oct 2012
    المشاركات
    14,548

    افتراضي

    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة جهاد عمران
    لَا إِلَهَ إِلَّا اللهُ مُحَمَّدٌ رَسُولُ الله
    الرد على الشبهات المثارة حول الإسلام

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    14,219

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جهاد عمران مشاهدة المشاركة
    بارك الله فيكم..
    ولكن هل يفهم من قوله: "
    فَمن قدمه على أبي بكر وَعمر فَهُوَ غال فِي تشيعه وَيُطلق عَلَيْهِ رَافِضِي" أنّ النعت بالرفض كان يطلق حتى على من قدّم علياً على أبي بكر وعمر بالفضل؟
    وفيكم بارك الله .
    نعم ، من قدم عليا على أبي بكر وعمر رضي الله عنهم ، فهو من بعض الفرق الزيدية ( تحديدا البترية ، وهؤلاء هم أقرب إلى أهل السنة دون غيرهم من الزيدية كالسليمانية ، - والتي يطلق عليها أيضا الجريرية - والجارودية ، المارقين من الإسلام ) ويطلق عليه أيضا رافضي ؛ لأن هذا من غلو التشيع ، وهذا نوع رفض وهو بدعة وضلالة ، ومن سبهما فهو رافضي محض ، وهو الغلو في الرفض ، نسأل الله السلامة .
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة جهاد عمران

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    14,219

    افتراضي

    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة جهاد عمران

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •