ثمرات التوحيد - الصفحة 13
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter
الدكتور سعد بن عبد الله الحميد


صفحة 13 من 83 الأولىالأولى ... 3456789101112131415161718192021222363 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 241 إلى 260 من 1652
42اعجابات

الموضوع: ثمرات التوحيد

  1. #241
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,300

    افتراضي

    [ 88 ]


    س : هل اتفقت دعوة الرسل


    فيما يأمرون به وينهون عنه ؟


    جـ : اتفقت دعوتهم من أولهم إلى آخرهم

    على أصل العبادة وأساسها ،

    وهو التوحيد

    بأن يُفرَد الله تعالى بجميع أنواع العبادة


    اعتقادا وقولا وعملا ،

    ويُكفَر بكل ما يُعبَد من دونه ،


    وأما الفروض المتعبد بها فقد يفرض على هؤلاء

    من الصلاة والصوم ونحوها مالا يفرض على الآخرين ،

    ويحرم على هؤلاء ما يحل للآخرين ،

    امتحانا من الله تعالى

    { لِيَبْلُوَكُمْ أَيُّكُمْ أَحْسَنُ عَمَلًا } .
    الحمد لله رب العالمين

  2. #242
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,300

    افتراضي

    [ 89 ]



    س : ما الدليل على اتفاقهم في أصل العبادة المذكورة ؟


    جـ : الدليل على ذلك من الكتاب على نوعين

    مجمل ومفصل .

    أما المجمل فمثل قوله تعالى :


    { وَلَقَدْ بَعَثْنَا فِي كُلِّ أُمَّةٍ رَسُولًا

    أَنِ اُعْبُدُوا اللَّهَ
    وَاجْتَنِبُوا الطَّاغُوتَ } ،


    وقوله تعالى :

    { وَمَا أَرْسَلْنَا مِنْ قَبْلِكَ مِنْ رَسُولٍ

    إِلَّا نُوحِي إِلَيْهِ

    أَنَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا أَنَا

    فَاعْبُدُونِ } ،


    وقوله تعالى :

    { وَاسْأَلْ مَنْ أَرْسَلْنَا مِنْ قَبْلِكَ مِنْ رُسُلِنَا

    أَجَعَلْنَا مِنْ دُونِ الرَّحْمَنِ آلِهَةً يُعْبَدُونَ } . الآيات ،


    وأما المفصل فمثل قوله تعالى :


    { لَقَدْ أَرْسَلْنَا نُوحًا إِلَى قَوْمِهِ

    فَقَالَ يَا قَوْمِ اعْبُدُوا اللَّهَ مَا لَكُمْ مِنْ إِلَهٍ غَيْرُهُ } ،


    { وَإِلَى ثَمُودَ أَخَاهُمْ
    صَالِحًا


    قَالَ يَا قَوْمِ اعْبُدُوا اللَّهَ مَا لَكُمْ مِنْ إِلَهٍ غَيْرُهُ } ،


    { وَإِلَى عَادٍ أَخَاهُمْ
    هُودًا


    قَالَ يَا قَوْمِ اعْبُدُوا اللَّهَ مَا لَكُمْ مِنْ إِلَهٍ غَيْرُهُ } ،


    { وَإِلَى مَدْيَنَ أَخَاهُمْ
    شُعَيْبًا


    قَالَ يَا قَوْمِ اعْبُدُوا اللَّهَ مَا لَكُمْ مِنْ إِلَهٍ غَيْرُهُ } ،


    { وَإِذْ قَالَ
    إِبْرَاهِيمُ لِأَبِيهِ وَقَوْمِهِ


    إِنَّنِي بَرَاءٌ مِمَّا تَعْبُدُونَ إِلَّا الَّذِي فَطَرَنِي } ،


    وقال
    موسى :


    { إِنَّمَا إِلَهُكُمُ اللَّهُ الَّذِي لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ

    وَسِعَ كُلَّ شَيْءٍ عِلْمًا } ،


    { وَقَالَ
    الْمَسِيحُ
    يَا بَنِي إِسْرَائِيلَ


    اعْبُدُوا اللَّهَ رَبِّي وَرَبَّكُمْ

    إِنَّهُ مَنْ يُشْرِكْ بِاللَّهِ

    فَقَدْ حَرَّمَ اللَّهُ عَلَيْهِ الْجَنَّةَ
    وَمَأْوَاهُ النَّارُ
    } ،



    {
    قُلْ إِنَّمَا أَنَا مُنْذِرٌ


    وَمَا مِنْ إِلَهٍ إِلَّا اللَّهُ الْوَاحِدُ الْقَهَّارُ } .

    وغيرها من الآيات .
    الحمد لله رب العالمين

  3. #243
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,300

    افتراضي

    [ 90 ]


    س : ما دليل اختلاف شرائعهم

    في فروعها من الحلال والحرام ؟


    جـ : قول الله عز وجل :

    { لِكُلٍّ جَعَلْنَا مِنْكُمْ شِرْعَةً وَمِنْهَاجًا

    وَلَوْ شَاءَ اللَّهُ لَجَعَلَكُمْ أُمَّةً وَاحِدَةً

    وَلَكِنْ لِيَبْلُوَكُمْ فِي مَا آتَاكُمْ

    فَاسْتَبِقُوا الْخَيْرَاتِ
    } .


    قال ابن عباس رضي الله عنهما :

    ( شرعة ومنهاجا ) : سبيلا وسنة .

    ومثله قال مجاهد وعكرمة والحسن البصري

    وقتادة والضحاك والسدي وأبو إسحاق السبيعي ،

    وفي صحيح البخاري :

    قال النبي صلى الله عليه وسلم :

    « نحن معاشر الأنبياء إخوة لعلات ، ديننا واحد » (1) .
    يعني بذلك التوحيد
    الذي بعث الله به كل رسول أرسله

    وضمنه كل كتاب أنزله ،

    وأما الشرائع

    فمختلفة في الأوامر والنواهي والحلال والحرام


    { لِيَبْلُوَكُمْ أَيُّكُمْ أَحْسَنُ عَمَلًا } .

    ==================
    (1) رواه البخاري ( 3443 ) ، ومسلم ( الفضائل / 143 ، 144 ، 145 ) .
    الحمد لله رب العالمين

  4. #244
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,300

    افتراضي

    [ 91 ]


    س : هل قص الله جميع الرسل في القرآن ؟


    جـ : قد قص الله علينا من أنبائهم ما فيه كفاية وموعظة وعبرة ،

    ثم قال تعالى :

    { وَرُسُلًا قَدْ قَصَصْنَاهُمْ عَلَيْكَ مِنْ قَبْلُ

    وَرُسُلًا لَمْ نَقْصُصْهُمْ عَلَيْكَ } .


    فنؤمن بجميعهم تفصيلا فيما فصل ،

    وإجمالا فيما أجمل .
    الحمد لله رب العالمين

  5. #245
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,300

    افتراضي

    [ 92 ]


    س : كم سمى منهم في القرآن ؟


    جـ : سمى منهم فيه آدم ونوح وإدريس

    وهود وصالح وإبراهيم وإسماعيل

    وإسحاق ويعقوب ويوسف ولوط

    وشعيب ويونس وموسى وهارون

    وإلياس وزكريا ويحيى واليسع

    وذا الكفل وداود وسليمان وأيوب ،

    وذكر الأسباط جملة ،

    وعيسى ومحمد
    صلى الله عليه وسلم

    وعليهم أجمعين .
    الحمد لله رب العالمين

  6. #246
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,300

    افتراضي

    [ 93 ]


    س : من هم أولو العزم من الرسل ؟


    جـ : هم خمسة ذكرهم الله عز وجل على انفرادهم

    في موضعين من كتابه :

    الموضع الأول :

    في سورة الأحزاب - وهو قوله تعالى :

    { وَإِذْ أَخَذْنَا مِنَ النَّبِيِّينَ مِيثَاقَهُمْ وَمِنْكَ

    وَمِنْ نُوحٍ وَإِبْرَاهِيمَ وَمُوسَى وَعِيسَى ابْنِ مَرْيَمَ } . الآية ،


    الموضع الثاني :

    في سورة الشورى وهو قوله تعالى :


    { شَرَعَ لَكُمْ مِنَ الدِّينِ

    مَا وَصَّى بِهِ نُوحًا وَالَّذِي أَوْحَيْنَا إِلَيْكَ

    وَمَا وَصَّيْنَا بِهِ إِبْرَاهِيمَ وَمُوسَى وَعِيسَى

    أَنْ أَقِيمُوا الدِّينَ وَلَا تَتَفَرَّقُوا فِيهِ } . الآية .
    الحمد لله رب العالمين

  7. #247
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,300

    افتراضي

    [ 94 ]


    س : من أول الرسل ؟


    جـ : أولهم بعد الاختلاف نوح عليه السلام ،

    كما قال تعالى :


    { إِنَّا أَوْحَيْنَا إِلَيْكَ

    كَمَا أَوْحَيْنَا إِلَى نُوحٍ وَالنَّبِيِّينَ مِنْ بَعْدِهِ
    } ،


    وقال تعالى :

    { كَذَّبَتْ قَبْلَهُمْ قَوْمُ نُوحٍ

    وَالْأَحْزَابُ مِنْ بَعْدِهِمْ
    } .
    الحمد لله رب العالمين

  8. #248
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,300

    افتراضي

    [ 95 ]


    س : متى كان الاختلاف ؟


    جـ : قال ابن عباس رضي الله عنهما :

    كان بين نوح وآدم عشرة قرون

    كلهم على شريعة من الحق فاختلفوا ،

    " فبعث الله النبيين مبشرين ومنذرين " (1) .

    ==================
    (1) ( صحيح ) ، رواه الحاكم ( 2 / 546 ، 547 ) ،
    وقال : هذا حديث صحيح على شرط البخاري ولم يخرجاه ووافقه الذهبي ،
    والألباني في كتابه « تحذير الساجد ».
    الحمد لله رب العالمين

  9. #249
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,300

    افتراضي

    [ 96 ]


    س : من هو خاتم النبيين ؟


    جـ : خاتم النبيين
    محمد
    صلى الله عليه وسلم
    .
    الحمد لله رب العالمين

  10. #250
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,300

    افتراضي

    [ 97 ]


    س : ما الدليل على ذلك ؟


    جـ : قال الله تعالى :

    { مَا كَانَ مُحَمَّدٌ أَبَا أَحَدٍ مِنْ رِجَالِكُمْ

    وَلَكِنْ
    رَسُولَ اللَّهِ وَخَاتَمَ النَّبِيِّينَ
    } ،


    وقال النبي صلى الله عليه وسلم :

    « إنه سيكون بعدي كذابون ثلاثون

    كلهم يدعي أنه نبي

    وأنا خاتم النبيين

    ولا نبي بعدي
    » (1) .


    وفي الصحيح قوله لعلي رضي الله عنه :

    « ألا ترضى أن تكون مني بمنزلة هارون من موسى

    إلا أنه لا نبي بعدي » (2) .

    وقوله صلى الله عليه وسلم في حديث الدجال :

    « وأنا خاتم النبيين

    ولا نبي بعدي
    » (3) .


    وغير ذلك كثير .

    ==================
    (1) ( صحيح ) ، رواه أحمد ( 5 / 278 ) ، وأبو داود ( 4252 ) ،
    والترمذي ( 2219 ) قال الإمام الترمذي : هذا حديث حسن صحيح ،
    وقد صححه الألباني وسكت عنه الإمام أبو داود ،

    وفي مسلم : « لا تقوم الساعة حتى يبعث دجالون كذابون
    قريب من ثلاثين كلهم يزعم أنه رسول الله ) . ( الفتن / 84 ) .

    (2) رواه البخاري ( 3706 ، 4416 ) ،
    ومسلم ( فضائل الصحابة / 31 ) ،
    وأحمد ( 1 / 182 ، 184 ، 3 / 32 ) ،
    والترمذي ( 3724 ، 3731 ) .

    (3) رواه البخاري ( 3535 ) ، ومسلم ( الفضائل / 22 ) ،
    وأحمد ( 2 / 398 ) .
    الحمد لله رب العالمين

  11. #251
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,300

    افتراضي

    [ 98 ]


    س : بماذا اختص نبينا محمد صلى الله عليه وسلم

    عن غيره من الأنبياء ؟


    جـ : له صلى الله عليه وسلم خصائص كثيرة

    قد أُفردت بالتصنيف

    منها
    :

    كونه خاتم النبيين كما ذكرنا ،

    ومنها :

    كونه صلى الله عليه وسلم سيد ولد آدم


    كما فسر به قوله تعالى :

    { تِلْكَ الرُّسُلُ فَضَّلْنَا بَعْضَهُمْ عَلَى بَعْضٍ

    مِنْهُمْ مَنْ كَلَّمَ اللَّهُ وَرَفَعَ بَعْضَهُمْ دَرَجَاتٍ } ،


    وقال النبي صلى الله عليه وسلم :

    « أنا سيد ولد آدم ولا فخر » (1) ،

    ومنها :

    بعثته صلى الله عليه وسلم إلى الناس عامة جنهم وإنسهم


    كما قال تعالى :


    { قُلْ يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنِّي رَسُولُ اللَّهِ إِلَيْكُمْ جَمِيعًا } . الآية ،

    وقال تعالى :

    { وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلَّا كَافَّةً لِلنَّاسِ بَشِيرًا وَنَذِيرًا } ،


    وقال صلى الله عليه وسلم :

    « أعطيت خمسا لم يعطهن أحد قبلي :
    نصرت بالرعب مسيرة شهر ،

    وجعلت لي الأرض مسجدا وطهورا ،

    فأيما رجل من أمتي أدركته الصلاة فليصل ،

    وأحلت لي الغنائم ولم تحل لأحد قبلي ،

    وأعطيت الشفاعة ،

    وكان النبي يبعث إلى قومه خاصة ،

    وبعثت إلى الناس عامة » (2) ،

    وقال صلى الله عليه وسلم :

    « والذي نفسي بيده لا يسمع بي أحد من هذه الأمة

    يهودي ولا نصراني ثم يموت ولم يؤمن بالذي أرسلت به

    إلا كان من أصحاب النار » (3) .


    وله صلى الله عليه وسلم من الخصائص

    غير ما ذكرنا فتتبعها من النصوص .


    ==================
    (1) ( صحيح ) ، رواه أحمد ( 1 / 281 ، 282 ، 295 ) ،
    والترمذي ( 3615 ) ، وابن ماجه ( 4308 ) ،
    وأبو يعلى ( 7 / 4305 ) ، وابن حبان ( 2127 ) ،
    قال الترمذي : هذا حديث حسن صحيح ، وقد صححه الشيخ الألباني ،
    وفي مسلم : ( أنا سيد ولد آدم يوم القيامة « ( الفضائل / 2278 ) .

    (2) رواه البخاري ( 438 ، 3122 ) ، ومسلم ( مساجد / 3 ) .
    (3) رواه مسلم ( الإيمان / 240 ) .
    الحمد لله رب العالمين

  12. #252
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,300

    افتراضي

    [ 99 ]


    س : ما هي معجزات الأنبياء ؟


    جـ : المعجزات هي أمر خارق للعادة

    مقرون بالتحدي سالم عن المعارضة ،

    وهي إما حسية

    تشاهد بالبصر أو تسمع

    كخروج الناقة من الصخرة ،


    وانقلاب العصا حية ،

    وكلام الجمادات ، ونحو ذلك ،


    وإما معنوية

    تشاهد بالبصيرة كمعجزة القرآن ،


    وقد أوتي نبينا صلى الله عليه وسلم من ( كل ذلك ) ،

    فما من معجزة كانت لنبي

    إلا وله صلى الله عليه وسلم أعظم منها في بابها ،

    فمن المحسوسات :

    انشقاق القمر ، وحنين الجذع ،


    ونبع الماء من بين أصابعه الشريفة ،

    وكلام الذراع ، وتسبيح الطعام ،


    وغير ذلك مما تواترت به الأخبار الصحيحة

    ولكنها كغيرها من معجزات الأنبياء

    التي انقرضت بانقراض أعصارهم ولم يبق إلا ذكرها ،

    وإنما المعجزة الباقية الخالدة
    هي هذا
    القرآن الذي لا تنقضي عجائبه


    و { لَا يَأْتِيهِ الْبَاطِلُ مِنْ بَيْنِ يَدَيْهِ وَلَا مِنْ خَلْفِهِ

    تَنْزِيلٌ مِنْ حَكِيمٍ حَمِيدٍ } .

    الحمد لله رب العالمين

  13. #253
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,300

    افتراضي

    [ 100 ]



    س : ما دليل إعجاز القرآن ؟


    جـ : الدليل على ذلك نزوله في أكثر من عشرين سنة

    متحديا به أفصح الخلق وأقدرها على الكلام

    وأبلغها منطقا وأعلاها بيانا قائلا :

    { فَلْيَأْتُوا بِحَدِيثٍ مِثْلِهِ إِنْ كَانُوا صَادِقِينَ } ،

    { قُلْ فَأْتُوا بِعَشْرِ سُوَرٍ مِثْلِهِ مُفْتَرَيَاتٍ } ،

    { قُلْ فَأْتُوا بِسُورَةٍ مِثْلِهِ } ،

    فلم يفعلوا ولم يروموا ذلك

    مع شدة حرصهم على رده بكل ممكن


    مع كون حروفه وكلماته

    من جنس كلامهم الذي به يتحاورون ،


    وفي مجاله يتسابقون ويتفاخرون ،
    ثم نادى عليهم ببيان عجزهم وظهور إعجازه
    { قُلْ لَئِنِ اجْتَمَعَتِ الْإِنْسُ وَالْجِنُّ

    عَلَى أَنْ يَأْتُوا بِمِثْلِ هَذَا الْقُرْآنِ


    لَا يَأْتُونَ بِمِثْلِهِ

    وَلَوْ كَانَ بَعْضُهُمْ لِبَعْضٍ ظَهِيرًا
    }
    ،


    وقال صلى الله عليه وسلم :

    « ما من الأنبياء من نبي إلا وقد أعطي من الآيات

    ما مثله آمن عليه البشر ،

    وإنما كان الذي أوتيت وحيا أوحى الله إلي

    فأرجو أن أكون أكثرهم تابعا يوم القيامة » (1)،

    وقد صنف الناس في وجوه إعجاز القرآن

    من جهة الألفاظ والمعاني

    والأخبار الماضية والآتية من المغيبات


    وما بلغوا من ذلك

    إلا كما يأخذ العصفور بمنقاره من البحر .


    ==================
    (1) رواه البخاري ( 4981 ، 7274 ) ، ومسلم ( الإيمان / 239 ) .
    الحمد لله رب العالمين

  14. #254
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,300

    افتراضي

    [ 101 ]

    س : ما دليل الإيمان باليوم الآخر ؟


    جـ : قال الله تعالى :

    { إِنَّ الَّذِينَ لَا يَرْجُونَ لِقَاءَنَا وَرَضُوا بِالْحَيَاةِ الدُّنْيَا

    وَاطْمَأَنُّوا بِهَا وَالَّذِينَ هُمْ عَنْ آيَاتِنَا غَافِلُونَ

    أُولَئِكَ مَأْوَاهُمُ النَّارُ بِمَا كَانُوا يَكْسِبُونَ } ،


    وقال الله تعالى :

    { إِنَّمَا تُوعَدُونَ لَصَادِقٌ وَإِنَّ الدِّينَ لَوَاقِعٌ } ،


    وقال الله تعالى :

    { وَأَنَّ السَّاعَةَ آتِيَةٌ لَا رَيْبَ فِيهَا } ،


    إلى غير ذلك من الآيات .
    الحمد لله رب العالمين

  15. #255
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,300

    افتراضي

    [ 102 ]


    س : ما معنى الإيمان باليوم الآخر

    وما الذي يدخل فيه ؟


    جـ : معناه
    التصديق الجازم بإتيانه لا محالة ،

    والعمل بموجب ذلك .


    ويدخل في ذلك الإيمان بأشراط الساعة وأماراتها

    التي تكون قبلها لا محالة .

    وبالموت وما بعده من فتنة القبر وعذابه ونعيمه

    وبالنفخ في الصور وخروج الخلائق من القبور

    وما في موقف القيامة من الأهوال والأفزاع


    وتفاصيل المحشر :

    نشر الصحف ، ووضع الموازين ،

    وبالصراط والحوض ، والشفاعة وغيرها ،

    وبالجنة ونعيمها

    الذي أعلاه النظر إلى وجه الله عز وجل ،

    وبالنار وعذابها

    الذي أشده حجبهم عن ربهم عز وجل .
    الحمد لله رب العالمين

  16. #256
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,300

    افتراضي

    [ 103 ]


    س : هل يعلم أحد متى تكون الساعة ؟

    جـ : مجيء الساعة من مفاتيح الغيب

    التي استأثر الله تعالى بعلمها ،


    كما قال تعالى :

    { إِنَّ اللَّهَ عِنْدَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَيُنَزِّلُ الْغَيْثَ

    وَيَعْلَمُ مَا فِي الْأَرْحَامِ وَمَا تَدْرِي نَفْسٌ مَاذَا تَكْسِبُ غَدًا

    وَمَا تَدْرِي نَفْسٌ بِأَيِّ أَرْضٍ تَمُوتُ } ،

    وقال تعالى :

    { يَسْأَلُونَكَ عَنِ السَّاعَةِ أَيَّانَ مُرْسَاهَا

    قُلْ إِنَّمَا عِلْمُهَا عِنْدَ رَبِّي لَا يُجَلِّيهَا لِوَقْتِهَا إِلَّا هُوَ

    ثَقُلَتْ فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ لَا تَأْتِيكُمْ إِلَّا بَغْتَةً } . الآية ،

    وقال تعالى :

    { يَسْأَلُونَكَ عَنِ السَّاعَةِ أَيَّانَ مُرْسَاهَا

    فِيمَ أَنْتَ مِنْ ذِكْرَاهَا إِلَى رَبِّكَ مُنْتَهَاهَا } . الآيات ،

    ولما « قال جبريل للنبي صلى الله عليه وسلم :

    فأخبرني عن الساعة . قال :

    " ما المسئول عنها بأعلم من السائل » (1)

    وذكر أماراتها وزاد في رواية :

    « في خمس لا يعلمهن إلا الله تعالى » ،

    وتلا الآية السابقة .

    ==================
    (1) رواه البخاري ( 50 ، 4777 ) ، ومسلم ( الإيمان / 1 ، 5 ) .
    الحمد لله رب العالمين

  17. #257
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,300

    افتراضي

    [ 104 ]


    س : ما مثال أمارات الساعة من الكتاب ؟

    جـ : مثل قوله تعالى :

    { هَلْ يَنْظُرُونَ إِلَّا أَنْ تَأْتِيَهُمُ الْمَلَائِكَةُ أَوْ يَأْتِيَ رَبُّكَ

    أَوْ يَأْتِيَ بَعْضُ آيَاتِ رَبِّكَ يَوْمَ يَأْتِي بَعْضُ آيَاتِ رَبِّكَ

    لَا يَنْفَعُ نَفْسًا إِيمَانُهَا لَمْ تَكُنْ آمَنَتْ مِنْ قَبْلُ

    أَوْ كَسَبَتْ فِي إِيمَانِهَا خَيْرًا } . الآية ،

    وقوله تعالى :

    { وَإِذَا وَقَعَ الْقَوْلُ عَلَيْهِمْ أَخْرَجْنَا لَهُمْ دَابَّةً مِنَ الْأَرْضِ

    تُكَلِّمُهُمْ أَنَّ النَّاسَ كَانُوا بِآيَاتِنَا لَا يُوقِنُونَ } ،

    وقوله تعالى :

    { حَتَّى إِذَا فُتِحَتْ يَأْجُوجُ وَمَأْجُوجُ

    وَهُمْ مِنْ كُلِّ حَدَبٍ يَنْسِلُونَ


    وَاقْتَرَبَ الْوَعْدُ الْحَقُّ } . الآيات ،

    وقوله تعالى :

    { فَارْتَقِبْ يَوْمَ تَأْتِي السَّمَاءُ بِدُخَانٍ مُبِينٍ } . الآيات ،

    وقوله تعالى :

    { يَا أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُوا رَبَّكُمْ

    إِنَّ زَلْزَلَةَ السَّاعَةِ شَيْءٌ عَظِيمٌ } . الآيات

    وغيرها .
    الحمد لله رب العالمين

  18. #258
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,300

    افتراضي

    [ 105 ]


    س : ما مثال أمارات الساعة من السنة ؟

    جـ : مثل أحاديث طلوع الشمس من مغربها ،

    وأحاديث الدابة ،

    وأحاديث الفتن كالدجال والملاحم ،


    وأحاديث نزول عيسى ،

    وخروج يأجوج ومأجوج ،


    وأحاديث الدخان ،

    وأحاديث الريح التي تقبض كل نفس مؤمنة ،


    وأحاديث النار التي تظهر ،

    وأحاديث الخسوف وغيرها .
    الحمد لله رب العالمين

  19. #259
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,300

    افتراضي

    [ 106 ]


    س : ما دليل الإيمان بالموت ؟


    جـ : قال الله تعالى :

    { قُلْ يَتَوَفَّاكُمْ مَلَكُ الْمَوْتِ الَّذِي وُكِّلَ بِكُمْ

    ثُمَّ إِلَى رَبِّكُمْ تُرْجَعُونَ } ،


    وقال تعالى :

    { كُلُّ نَفْسٍ ذَائِقَةُ الْمَوْتِ

    وَإِنَّمَا تُوَفَّوْنَ أُجُورَكُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ
    } ،


    وقال تعالى لنبيه صلى الله عليه وسلم :

    { إِنَّكَ مَيِّتٌ وَإِنَّهُمْ مَيِّتُونَ } ،


    وقال تعالى :

    { وَمَا جَعَلْنَا لِبَشَرٍ مِنْ قَبْلِكَ الْخُلْدَ

    أَفَإِنْ مِتَّ فَهُمُ الْخَالِدُونَ } ،


    وقال تعالى :

    { كُلُّ مَنْ عَلَيْهَا فَانٍ

    وَيَبْقَى وَجْهُ رَبِّكَ ذُو الْجَلَالِ وَالْإِكْرَامِ
    } ،


    وقال تعالى :

    { كُلُّ شَيْءٍ هَالِكٌ إِلَّا وَجْهَهُ } ،


    قال تعالى :

    { وَتَوَكَّلْ عَلَى الْحَيِّ الَّذِي لَا يَمُوتُ } .


    وغير ذلك من الآيات ،

    وفيه من الأحاديث ما لا يحصى ،

    والأمر مشاهد لا يجهله أحد

    وليس فيه شك ولا تردد ، ولكن عناد واستكبار


    ولا يعمل على موجب إيمانه به وبما بعده

    إلا عباد الله المخلصون ،


    ونؤمن أن كل من مات أو قتل أو بأي سبب كان

    إن ذلك بأجله لم ينقص منه شيئا ،


    قال الله تعالى :

    { كُلٌّ يَجْرِي لِأَجَلٍ مُسَمًّى } ،


    وقال تعالى :

    { فَإِذَا جَاءَ أَجَلُهُمْ

    لَا
    يَسْتَأْخِرُونَ سَاعَةً وَلَا يَسْتَقْدِمُونَ } .

    الحمد لله رب العالمين

  20. #260
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,300

    افتراضي

    [ 107 ]

    س : ما دليل فتنة القبر ونعيمه أو عذابه من الكتاب ؟


    جـ : قال الله تعالى :

    { كَلَّا إِنَّهَا كَلِمَةٌ هُوَ قَائِلُهَا

    وَمِنْ وَرَائِهِمْ بَرْزَخٌ إِلَى يَوْمِ يُبْعَثُونَ } ،


    وقال تعالى :


    { وَحَاقَ بِآلِ فِرْعَوْنَ سُوءُ الْعَذَابِ

    النَّارُ يُعْرَضُونَ عَلَيْهَا غُدُوًّا وَعَشِيًّا

    وَيَوْمَ تَقُومُ السَّاعَةُ
    أَدْخِلُوا آلَ فِرْعَوْنَ أَشَدَّ الْعَذَابِ } ،


    وقال تعالى :


    { يُثَبِّتُ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا

    بِالْقَوْلِ الثَّابِتِ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَفِي الْآخِرَةِ } . الآية ،


    وقال تعالى :


    { وَلَوْ تَرَى إِذِ الظَّالِمُونَ فِي غَمَرَاتِ الْمَوْتِ

    وَالْمَلَائِكَة ُ بَاسِطُو أَيْدِيهِمْ أَخْرِجُوا أَنْفُسَكُمُ

    الْيَوْمَ تُجْزَوْنَ عَذَابَ الْهُونِ } ،


    وقال تعالى :


    { سَنُعَذِّبُهُمْ مَرَّتَيْنِ ثُمَّ يُرَدُّونَ إِلَى عَذَابٍ عَظِيمٍ } ،


    وغير ذلك من الآيات .
    الحمد لله رب العالمين

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •