ومن جاءك بالحق فاقبل منه وإن كان بعيدا بغيضا
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter

النتائج 1 إلى 3 من 3
2اعجابات
  • 1 Post By حسن عبد الله
  • 1 Post By احمد ابو انس

الموضوع: ومن جاءك بالحق فاقبل منه وإن كان بعيدا بغيضا

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المشاركات
    6,566

    افتراضي ومن جاءك بالحق فاقبل منه وإن كان بعيدا بغيضا

    عن عبدالرحمن بن عبدالله بن مسعود عن أبيه قال أتاه رجل فقال يا أبا عبدالرحمن علمني كلمات جوامع نوافع:( فقال أعبد الله ولا تشرك به شيئا, وزل مع القرآن حيث زال, ومن جاءك بالحق فاقبل منه وإن كان بعيدا بغيضا, ومن جاءك بالباطل فاردد عليه وإن كان حبيبا قريبا) .

    المصدر:حلية الأولياء(1/134)
    ما صحة هذا الأثر؟

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    220

    افتراضي

    هذا الأثر جاء مرفوعاً وموقوفاً ..
    فقد جاء مرفوعاً من حديث محمد بن علي الشيباني عن أحمد بن حازم الغفاري عن عثمان بن سعيد الأحول عن عبد القدوس بن حبيب الوحاظي الشامي قال: حدثني مجاهد عن عبد الله بن مسعود رضي الله عنه قال :
    قلت للنبي صلى الله عليه وسلم :علمني كلمات جوامع نوافع. فقال :"اعبد الله لا تشرك به شيئا وزل مع القرآن أينما زال واقبل الحق ممن جاء به من صغير أو كبير وإن كان بغيضا واردد الباطل على من جاء به من صغير أو كبير وان كان حبيباً قريباً".
    أخرجه الخطيب في موضح أوهام الجمع والتفريق2/273 وابن عساكر في تاريخ دمشق 36/269 .
    قلت : في إسناده عبد القدوس بن حبيب وهومتروك الحديث بل كذبه بعضهم.

    وجاء موقوفاً عن عبد الله بن مسعود رضي الله عنه من طرق وجميعها فيها مقال ..
    فقد أخرجه ابن أبي شيبة في مصنفه 6/155 مختصراً،وابن الجعد في مسنده 1/326 ، ومن طريقه أبو نعيم في الحلية 1/134 ، عن شريك بن عبدالله النخعي عن عبد الملك بن عمير عن عبد الرحمن بن عبد الله بن مسعود عن أبيه قال :
    أتاه رجل ، فقال له : يا أبا عبد الرحمن علمني كلمات جوامع نوافع قال : " اعبد الله ولا تشرك به شيئا ، وزل مع القرآن حيث زال ، ومن جاءك بالحق فاقبل منه ، وإن كان بعيدا قصيا ، ومن جاءك بالباطل فاردده ، وإن كان قريبا حبيبا " .
    قلت : شريك سيء الحفظ وعبد الرحمن لم يسمع من أبيه إلا حديثين أو ثلاثة على الراجح.

    وأخرجه ابن أبي شيبة في مصنفه 6/155 مختصراً، والطبراني في المعجم الكبير 9/102 بتمامه من طريق مسعر بن كدام عن معن بن عبد الرحمن، قال : قال رجل لعبد الله .. فذكره.
    قلت : معن هوابن عبد الرحمن بن عبد الله بن مسعود لم يدرك جده .

    وأخرجه أبو عبيدالقاسم بن سلام في فضائل القرآن 1/38 ، ومن طريقه الخرائطي في مساؤى الأخلاق 1/147وابن عساكر في تاريخ دمشق 33/175، وأخرجه ابن أبي الدنيا في الصمت (451) ، كلهم من طريق إسماعيل بن علية عن الليث بن أبي سليم عن أبي حصين قال :جاء رجل إلى عبدالله بن مسعود ، فقال : علمني كلمات جوامع نوافع . فقال : " تعبد الله ، ولا تشركبه شيئا ، وتزول مع القرآن أينما زال ، ومن جاءك بصدق من صغير أو كبير ، وإن كان بعيدا بغيضا ، فاقبله منه ، ومن جاءك بكذب ، وإن كان حبيبا قريبا ، فاردده عليه " .
    قلت : الليث بن أبي سليم ضعيف الحديث. وأبو حصين هو عثمان بن عاصم الأسدي مات سنة 127هـ ويبعد أن يكون أدرك عبد الله بن مسعود رضي الله عنه الذي توفي سنة 32 هـ.
    والله أعلم.
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة أبو مالك المديني

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المشاركات
    6,566

    افتراضي

    جزاكم الله خيرا وبارك فيكم .
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة أبو مالك المديني

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •