من هو المبتدع؟
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter
الدكتور سعد بن عبد الله الحميد


النتائج 1 إلى 6 من 6
7اعجابات
  • 2 Post By أم عبد الرقيب
  • 2 Post By أم عبد الرقيب
  • 1 Post By أبو محمد ريان الجزائري
  • 1 Post By أم عبد الرقيب
  • 1 Post By أبو محمد ريان الجزائري

الموضوع: من هو المبتدع؟

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Nov 2015
    المشاركات
    156

    افتراضي من هو المبتدع؟

    متى يخرج الرجل من السنة والجماعة؟


    يصبح الرجل من أهل البدع والأهواء إذا خالف أصلا واحدا من أصول أهل السنة المجمع عليها والمسطورة في كل كتب الاعتقاد.فإن كانت كل أصوله سنية ثم خالف في أصل واحد فقط أصبح مبتدعا.


    قال الامام أحمد في مقدمة أصول السنة :(ومن السنة اللازمة التي من ترك منها خصلة لم يقبلها ويؤمن بها لم يكن من أهلها...)
    ثم شرع يذكر خصال السنة والشاهد من قوله أن للسنة خصالاً من ترك خصلة لم يكن من أهلها.


    وقال الإمام البربهاري بعد الانتهاء من شرح أصول السنة( فمن أقر بما في هذا الكتاب -من أصول اعتقادية_وآمن به واتخذه إماما ولم يشك في حرف منه ولم يجحد حرفا واحدا فهو صاحب سنة وجماعة كامل قد كملت فيه السنة ومن جحد حرفا مما في هذا الكتاب أو شك في حرف منه أو وقف فهو صاحب هوى .)الأصل الثاني عشر بعد المائة


    قال حرب الكرماني رحمه الله في ختام مسائله عن الإمام أحمد بن حنبل والإمام إسحق بن راهويه رحمهما الله :
    (هذه مذاهب أهل العلم و أصحاب الأثر و أهل السنة المتمسكين بها المقتدى بهم فيها من لدن أصحاب النبي إلى يومنا هذا و أدركت من أدركت من علماء أهل الحجاز و الشام وغيرهم عليها .
    فمن خالف شيئا من هذه المذاهب أو طعن فيها أو عاب قائلها فهو مخالف مبتدع خارج عن الجماعة زائل عن منهج السنة وسبيل الحق. )وهذا نقل للإجماع


    وقال الإمام ابن بطة العكبري: (... ونحن الآن ذاكرون شرح السنة ووصفها وما هي في نفسها، وما الذي إذا تمسك به العبد ودان الله به سُمى بها واستحق الدخول في جملة أهلها، وما إن خالفه أو شيئاً منه دخل في جملة من عبناه وذكرناه وحذر منه من أهل البدع والزيغ، مما أجمع على شرحنا له أهل الإسلام وسائر الأمة مذ بعث الله نبيه صلى الله عليه وسلم إلى وقتنا هذا).الشرح والابانة ١٧٥
    وهذا نقل للإجماع


    قال ابن المديني(ومن السنة اللازمة التي من ترك منها خصلة لم يقلها ويؤمن بها لم يكن من أهلها )مجمل أصول أهل السنة للالكائي ١\١٨٥


    فإن قال قائل كل يؤخذ منه ويرد إلا النبي فنقول نعم كل يؤخذ منه ويرد إلا النبي ولكن أفهام الناس تختلف فإن لم نتقيد بفهم السلف وفهمنا النصوص بعقلونا تركنا الجماعة وتفرقنا شيعا لذلك فقول قول إمام واحد من أئمة السلف ليس بحجة ولكن منهجهم جميعا حجة وهم لايقولون ولايتكلمون إلا بحديث أو أثر


    ولكن كيف فهم هؤلاء الجهابذة أن من خالف في أصل واحد من أصول السنة التي اتفق عليها السلف أصبح مبتدعا وليس من أهل السنة والجماعة ؟ قلنا سابقا أن الجماعة هم محمد وأصحابه ومن كانوا كانوا على هديهم واتبعوهم بإحسان من علماء وعوام، وقد جاء بالنص من حديث رسول أن من خالفهم من الفرق النارية وجاء حديث آخر يبين لنا مقدار هذه المفارقة قال رسولنا صلى الله عليه وسلم(من خرج من الجماعة قيد شبر فقد خلع ربقة الإسلام من رأسه إلا أن يراجع)صحيح انظر الإبانة باب ذكر ما أمر به النبي من لزوم الجماعة والتحذير من الفرقة .
    فمن خرج عن الجماعة قيد شبر واحد فقد خلع ربقة الإسلام من عنقه سواء كان الخروج بالرأي والاعتقاد أو بترك السمع والطاعة وشق العصا (مفارقة الجماعة: ترك السنة واتباع البدعة، والربقة في الأصل: عروة في حبل، تجعل في عنق البهيمة أو يدها تمسكها، فاستعارها للإسلام، يعني ما يشد المسلم به نفسه من عرى الإسلام: أي حدوده، وأحكامه وأوامره ونواهيه .)


    عن أبي هريرة، عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (ترك السنة الخروج من الجماعة)صحيح الإبانة ١\٧١
    أبو محمد ريان الجزائري و الطيبوني الأعضاء الذين شكروا.

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    المشاركات
    121

    افتراضي

    على هذا التأصيل : يكون الإمام النووي مبتدعًا؛ فقد خالف أهل السنّة في أصل كبيرٍ من أصولهم وهو باب الأسماء والصفات، ويجب ألّا نُحابي في الوصف بالبدعة .. انظروا إلى تأصيله المبتدع في هذا الباب بل نسبته القول للسلف :
    قال النووي في شرحه على صحيح مسلم في حديث النزول :
    "هذا الحديث من أحاديث الصفات، وفيه مذهبان مشهوران للعلماء: أحدهما وهو مذهب السلف وبعض المتكلمين أنه يؤمن بأنها حق على ما يليق بالله تعالى وأن ظاهرها المتعارف في حقنا غير مراد، ولا يتكلم في تأويلها مع اعتقاد تنزيه الله تعالى عن صفات المخلوق وعن الانتقال والحركات وسائر سمات الخلق، والثاني مذهب أكثر المتكلمين وجماعات من السلف وهو محكي هنا عن مالك والأوزاعي على أنها تتأول على ما يليق بها بحسب مواطنها، فعلى هذا تأولوا هذا الحديث تأويلين أحدهما: تأويل مالك بن أنس وغيره، معناه تنزل رحمته وأمره وملائكته، كما يقال فعل السلطان كذا إذا فعله أتباعه بأمره، والثاني: أنه على الاستعارة ومعناه الإقبال على الداعين بالإجابة واللطف." انتهى كلام النووي.
    شرح صحيح مسلم، الإمام النووي – المجلد السادس، ص ٣٦

    ويعلق الإمام النووي على حديث الجارية في شرحه على مسلم قائلا :
    (هذا الحديث من أحاديث الصِّفات، وفيها مذهبان تقدَّم ذكرهما مرَّات في كتاب الإيمان:
    أحدهما: الإيمان به من غير خوض في ((( معناه )))، مع اعتقاد أنَّ الله ليس كمثله شيء،وتنزيهه عن سمات المخلوقات.
    والثَّاني: (((تأويله ))) بما يليق به. فمن قال بهذا – أي التأويل - قال: كان المراد امتحانها هل هي موحِّدة تقرُّ بأنَّ الخالق المدبِّر الفعَّال هو الله وحده، وهو الَّذي إذا دعاه الدَّاعي استقبل السَّماء، كما إذا صلَّى المصلِّي استقبل الكعبة، وليس ذلك لأنَّه منحصر في السَّماء، كما أنَّه ليس منحصراً في جهة الكعبة، بل ذلك لأنَّ السَّماء قبلة الدَّاعين، كما أنَّ الكعبة قبلة المصلِّين.
    أو هي من عبدة الأوثان العابدين للأوثان الَّتي بين أيديهم، فلمَّا قالت: في السَّماء علم أنَّها موحِّدة وليست عابدة للأوثان. ) انتهى من شرح النووي على مسلم

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Nov 2015
    المشاركات
    156

    افتراضي

    هذا ليس بحث لعقيدة النووي
    وليس بحث لعقيدته في الاسماء والصفات

    هذا بحث عن من هو المبتدع عند اهل الحديث؟

    وهذه ليست أقوالي بل أقوالهم

    فرجاء عدم الخروج عن الموضوع والاستطراد لمباحث اخرى حتى لايحدث تشتيت

    اذا اردت بحث مسألة اخرى فافتح لها موضوع جديد

    حتى يكون البحث مركز بلاتشتت

    علما بان هذا مقال من سلسلة مقالات سيكون منها ضوابط تبديع المعين ان شاء الله
    أبو محمد ريان الجزائري و الطيبوني الأعضاء الذين شكروا.

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Jan 2015
    المشاركات
    97

    افتراضي

    قولنا أشعري معناه مبتدع في ذلك الباب نعم ولكن نقدمه فيما أم فيه المسلمين من فقه وحديث.. وهذا من باب الجمع بين الجرح والتعديل , فالنووي رحمه الله ليس من أهل السنة فضلا عن أن يكون من أئمتها وإن كان من أئمة الحديث والفقه والزهد والعبادة رحمه الله
    فتعاملنا معه جار على قاعدة الموازنة التي كانت أحد طرائق السلف في نقدهم وتصنيفهم
    ولا بأس على هذا المعنى أن نقول: هو من أهل السنة فيما وافق فيه أهل السنة
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة ممدوح عبد الرحمن

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Nov 2015
    المشاركات
    156

    افتراضي

    بارك الله فيكم ونفع بكم

    رجاء لا اريد الاستطراد خارج هذا المبحث

    لأن هذا مقال من سلسلة مقالات وسيكون منها كيف تعامل أهل الحديث مع العلماء الذين وقعوا في بدعة ومذاهبهم بالأسانيد والعزو؟

    وذلك حتى لايأتي ثالث ويعقب ويتحول مسار الموضوع إلى عقيدة النووي فيتشتت القارئ وتضيع منهجية المقالات يرحمكم الله

    جزاكم الله خيرا
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة أبو محمد ريان الجزائري

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Jan 2015
    المشاركات
    97

    افتراضي

    أعتذر منكم
    وننتظر بحفاوة سلسلتكم في هذا المبحث
    أتمنى لكم التوفيق
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة أم عبد الرقيب

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •