فوائد فقهية متجدد - الصفحة 24
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter

صفحة 24 من 39 الأولىالأولى ... 141516171819202122232425262728293031323334 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 461 إلى 480 من 778
44اعجابات

الموضوع: فوائد فقهية متجدد

  1. #461
    تاريخ التسجيل
    Nov 2015
    المشاركات
    1,125

    افتراضي

    أدعية للاختبارات

    تنتشر كل فترة اختبارات بعض الأدعية والسور القرآنية ويزعم من ينشرها أنها خاصة للاختبار، ويضع مواضع لقولها أثناء الدراسة وعند الاختبار أو تسليم الورقة، وكل هذا لم يثبت فيه نص، فلا يحدد دعاء معين لوقت مخصص إلا بدليل.

    لكن يدعى بالأدعية العامة ويسأل الله التيسير، فالدعاء مشروع في كل حال، ومن الأدعية العامة المناسبة:


    (اللهمَّ لا سهلَ إلا ما جعلتَه سهلًا، و أنت تجعلُ الحَزْنَ إذا شئتَ سهلًا)، صححه ابن حجر.

    (يا حيُّ يا قيُّومُ برحمتِكَ أستغيثُ، أصلِح لي شأني كلَّهُ، ولا تَكلني إلى نفسي طرفةَ عينٍ) حسنه الألباني.

    (دعوة ذي النون إذ دعا ربه وهو في بطن الحوت: لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين، لم يدع بها رجل مسلم في شيء قط إلا استجاب له)، حسنه ابن حجر.

    (وَاذْكُرْ رَبَّكَ إِذَا نَسِيتَ)، إذا وقع منك النسيان لشيء فاذكر الله؛ لأن النسيان من الشيطان، كما قال تعالى عن فتى موسى: (وَمَآ أَنْسَانِيهُ إِلاَّ الشيطان أَنْ أَذْكُرَهُ). (أضواء البيان للشنقيطي 61/4)

    قال ابن القيم: وكان شيخنا [ابن تيمية] إذا أشكلت عليه المسائل يقول: "يا معلم إبراهيم علمني"، ويكثر الاستغاثة بذلك .. وكان مكحول يقول عند الإفتاء: "لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم"، وكان مالك يقول: "ما شاء الله لا قوة إلا بالله العلي العظيم"، وكان بعضهم يقول: {رَبِّ اشْرَحْ لِي صَدْرِي، وَيَسِّرْ لِي أَمْرِي، وَاحْلُلْ عُقْدَةً مِّن لِّسَانِي، يَفْقَهُوا قَوْلِيً}، وكان بعضهم يقول: "اللهم وفقني واهدني وسددني واجمع لي بين الصواب والثواب واعذني من الخطأ والحرمان". (إعلام الموقعين 197/6)
    الواتساب
    00966576975885
    وعبر التلقرام
    https://telegram.me/Fiiqh

  2. #462
    تاريخ التسجيل
    Nov 2015
    المشاركات
    1,125

    افتراضي

    سرقة مستمرة!

    بعض الناس يسرق كل يوم، ولكنها سرقة من نوع آخر، ففي حديث أبي قتادة رضي الله عنه، أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (أسوأُ النَّاسِ سرِقةً الَّذي يَسرِقُ مِن صَلاتِه، قالوا: يا رَسولَ اللهِ، كيفَ يَسرِقُ من صلاتِه؟ قال: لا يُتِمُّ رُكوعَها و لا سُجودَها) صححه الهيتمي والألباني.

    ويكتب لك من الأجر على حسب حضور القلب، ففي الحديث الذي أخرجه أبو داود: (إنَّ الرَّجلَ لينصرِف وما كُتِبَ لَه إلَّا عُشرُ صلاتِهِ، تُسعُها، ثُمنُها، سُبعُها، سُدسُها، خُمسُها، رُبعُها، ثُلثُها، نِصفُها) صححه العراقي، وحسنه الألباني.

    قال ابن تيمية: في صحيح مسلم: {تلك صلاة المنافق، يمهل حتى إذا كانت الشمس بين قرني شيطان قام فنقر أربعا لا يذكر الله فيها إلا قليلا}

    فأخبر أن المنافق يضيع وقت الصلاة المفروضة ويضيع فعلها وينقرها، فدل ذلك على ذم هذا وهذا، وذلك حجة واضحة في أن نقر الصلاة غير جائز.
    الواتساب
    00966576975885
    وعبر التلقرام
    https://telegram.me/Fiiqh

  3. #463
    تاريخ التسجيل
    Nov 2015
    المشاركات
    1,125

    افتراضي

    ونقل الترمذي عن الشافعي وأحمد وإسحاق أنهم قالوا:
    من لا يقيم صلبه في الركوع والسجود فصلاته فاسدة،
    لحديث النبي صلى الله عليه وسلم: (لا تجزئ صلاة لا يقيم الرجل فيها صلبه في الركوع والسجود).
    الواتساب
    00966576975885
    وعبر التلقرام
    https://telegram.me/Fiiqh

  4. #464
    تاريخ التسجيل
    Nov 2015
    المشاركات
    1,125

    افتراضي

    محرك بحث المواقع العلمية


    مميز في البحث عن المسائل الشرعية، والفتاوى، والكتب، والصوتيات


    ✅ ​​نتائج نقيَّة
    ✅ من مواقع علمية موثوقة​
    ✅ بعدَّة تصنيفات


    على هذا الرابط:
    http://dorar.net/site/gsearch
    الواتساب
    00966576975885
    وعبر التلقرام
    https://telegram.me/Fiiqh

  5. #465
    تاريخ التسجيل
    Nov 2015
    المشاركات
    1,125

    افتراضي

    غداً الخميس 1438/4/28 ستقام صلاة الاستسقاء في السعودية، وهذه بعض أحكامها:


    قال ابن عباس رضي الله عنهما:
    خرج رسول الله صلى الله عليه وسلم للاستسقاء متبذلا متواضعا متضرعا، حتى أتى المصلى، ولم يزل في الدعاء والتضرع والتكبير، وصلى ركعتين كما كان يصلي في العيد. (رواه الترمذي وصححه)

    قال الشيخ ابن عثيمين: إذا فاتت الإنسان صلاة الاستسقاء، فأنا لا أعلم في هذا سنة عن النبي صلى الله عليه وسلم، لكن لو صلى ودعا فلا بأس .

    وأما بالنسبة للتكبيرات التي بعد تكبيرة الإحرام فإنك إذا دخلت مع الإمام بعد انتهاء التكبيرات، فإنك لا تعيد التكبيرات؛ لأنها سنة فات محلها، فإذا فات محلها سقطت. (مجموع فتاويه 355/16)

    وقال أيضاً: خالفت صلاة الاستسقاء صلاة العيد في أمور منها:

    أولاً : أنه يخطب في العيد خطبتين على المذهب، وأما الاستسقاء فيخطب لها خطبة واحدة.

    ثانياً : أنه في صلاة الاستسقاء تجوز الخطبة قبل الصلاة وبعدها، وأما في صلاة العيد فتكون بعد الصلاة .

    ثالثاً : أنه في صلاة العيد تُبَيّن أحكام العيدين، وفي الاستسقاء يكثر من الاستغفار، والدعاء بطلب الغيث. (الشرح الممتع 12/5)

    قال ابن قدامة:
    يستحب تحويل الرداء للإمام والمأموم في قول أكثر أهل العلم. (المغني 151/2)

    قال الشيخ ابن باز:
    السنة أن يحول الرداء في أثناء الخطبة عندما يستقبل القبلة، يحول رداءه، فيجعل الأيمن على الأيسر إذا كان رداءً أو بشتًا أي: عباءة، إن كان بشتًا يقلبه، وإن كان ما عليه شيء سوى غترة يقلبها، قال العلماء: تفاؤلا بأن الله يحول القحط إلى الخصب.
    الواتساب
    00966576975885
    وعبر التلقرام
    https://telegram.me/Fiiqh

  6. #466
    تاريخ التسجيل
    Nov 2015
    المشاركات
    1,125

    افتراضي

    أعظم دافع لاستقامة الجوارح وامتثالها لأمر الله، وانزجارها عن معصيته، العناية بملِكها الذي تسير بأمره وهو "القلب"

    وفي الصحيحين يقول نبينا صلى الله عليه وسلم: (ألا وإن في الجسد مضغة: إذا صلحت صلح الجسد كله، وإذا فسدت فسد الجسد كله، ألا وهي القلب)

    وهذه سلسلة صوتية مميزة في "أعمال القلوب" للشيخ د. خالد السبت، جميل أن تحملها في جوالك أو سيارتك وتستمع إليها

    https://www.khaledalsabt.com/cnt/slaselm/tid/120

    __________________
    الواتساب
    00966576975885
    وعبر التلقرام
    https://telegram.me/Fiiqh

  7. #467
    تاريخ التسجيل
    Nov 2015
    المشاركات
    1,125

    افتراضي

    من أعظم أسباب الثبات

    قال الشيخ ابن عثيمين معلقاً على الدعاء للميت: (اللهم لا تحرمنا أجرهم، ولا تفتنا بعدهم)

    قوله: «ولا تفتنا بعدهم» هذه جملة عظيمة، فتسأل الله ألا يفتنك بعدهم؛ لأن الإنسان قد يفتن بعد موت أقاربه، وأصحابه، ومشايخه، وغير ذلك، فقد يفارقون هذا الرجل مستقيم الحال، ثم يفتن وبالعكس.

    فتسأل الله ألا يفتنك بعدهم بشبهات تعرض لك، أو بإرادات سيئة، وهي فتنة الشهوات، والإنسان ما دامت روحه في جسده، فهو معرض للفتنة.

    ولهذا أوصي نفسي وإياكم أن نسأل الله دائماً الثبات على الإيمان، وأن تخافوا؛ لأن تحت أرجلكم مزالق، فإذا لم يثبتكم الله ـ عز وجل ـ وقعتم في الهلاك.

    واسمعوا قول الله ـ سبحانه وتعالى ـ لرسوله صلى الله عليه وسلم أثبت الخلق وأقواهم إيماناً: (ولولا أن ثبتناك لقد كدت تركن إليهم شيئا قليلا)

    أي: تميل ميلاً قليلاً، ولو فعلت ذلك (لأذقناك ضعف الحياة وضعف الممات ثم لا تجد لك علينا نصيرا)

    فإذا كان هذا للرسول صلى الله عليه وسلم فما بالنا نحن! ضعفاء الإيمان واليقين، وتعترينا الشبهات، والشهوات؛ فنحن على خطر عظيم.

    فعلينا أن نسأل الله تعالى الثبات على الحق، وألا يزيغ قلوبنا. (الشرح الممتع 587/5)
    الواتساب
    00966576975885
    وعبر التلقرام
    https://telegram.me/Fiiqh

  8. #468
    تاريخ التسجيل
    Nov 2015
    المشاركات
    1,125

    افتراضي

    قنوات نافعة جديرة بالمتابعة والنشر عبر التلقرام

    قناة الشيخ د. سليمان الدبيخي
    وفيها عناية بمسائل الاعتقاد
    https://t.me/sulaiman_Al_Dubaikhi

    قناة الشيخ أ.د. عمر المقبل
    فيها لطائف وفرائد ومرئيات ومقالات متنوعة
    https://telegram.me/dr_omar_almuqbil

    قناة الشيخ د.عبدالله الغفيلي
    وفيها عناية بالمسائل الفقهية
    https://telegram.me/dr_alghfaily

    قناة: فوائد فقهية نسائية
    http://cutt.us/1TBl

    قناة تدبر (بإشراف مركز تدبر)
    https://telegram.me/tadabborr

    قناة الاستشارات الحديثية
    http://goo.gl/8uzzQW

    قناة الشيخ د. ضيف الله الشمراني
    https://t.me/alshamrani1986

    قناة الشيخ فهد الجريوي
    https://telegram.me/aljrewi
    الواتساب
    00966576975885
    وعبر التلقرام
    https://telegram.me/Fiiqh

  9. #469
    تاريخ التسجيل
    Nov 2015
    المشاركات
    1,125

    افتراضي

    من أحكام الشتاء

    في صحيح مسلم: (ألا أدلُكم على ما يمحو اللهُ بهِ الخطايا ويرفعُ بهِ الدرجاتِ؟ قالوا: بلى يا رسولَ اللهِ، قال إسباغُ الوضوءِ على المكارهِ، وكثرةُ الخطا إلى المساجِدِ، وانتظارُ الصلاةِ بعدَ الصلاةِ، فذلكمْ الرباطُ)

    قال الزركشي: الإسباغ تعميم العضو بالماء بحيث يجري عليه، ولا يكون مسحا. (شرح الزركشي 318/1)

    تنشيف الأعضاء بعد الوضوء قال عنه النووي بعد أن ذكر الأقوال فيه: (مباح يستوي فعله وتركه، وهذا الذي نختاره، فإن المنع أو الاستحباب يحتاج إلى دليل ظاهر). (شرح مسلم 556/1)

    قال الأُبّي: تسخين الماء لدفع برده ليتقوى على العبادة لا يمنع من حصول الثواب المذكور. (إكمال إكمال المعلم 54/2)

    قال الشيخ ابن باز:
    أسباب التيمم هي أسباب الوضوء، فإذا عجز عن الماء لمرضه وجب عليه التيمم للصلاة، لمس المصحف، للطواف، والمقصود أن التيمم يقوم مقام الوضوء، فإذا وجد أسباب الوضوء ولم يوجد الماء فإنه يتيمم بالصعيد؛ يضرب التراب بيديه ضربة واحدة يمسح بهما وجهه وكفيه،
    وهكذا المريض الذي لا يستطيع، يضره الماء يفعل التيمم، والصحيح أنه يقوم مقام الطهارة، يرفع الحدث إلى وجود الماء، فإذا تيمم للظهر صلى به العصر إذا كان على طهارة وهكذا.

    وقال أيضاً: كثير ممن يذهب إلى النزهة يستعملون التيمم والماء عندهم كثير، والوصول إليه ميسر، وهذا بلا شك تساهل قبيح، وعمل منكر لا يجوز فعله، وإنما يعذر المسلم في استعمال التيمم إذا بعد عنه الماء، أو لم يبق عنده منه إلا اليسير الذي يحفظه لإنقاذ حياته وأهله وبهائمه مع بعد الماء عنه.

    وقال أيضاً:
    إذا وقع البرد وأنت في مكان لا حيلة لك في ماء دافئ، كالذي في الصحراء وليس عنده ما يسخن به الماء، ويخشى المضرة عليه من استعمال الماء، فإنه يتيمم، والحمد لله، مثلما تيمم عمرو بن العاص في عهد النبي - صلى الله عليه وسلم -
    (من موقع الشيخ)
    الواتساب
    00966576975885
    وعبر التلقرام
    https://telegram.me/Fiiqh

  10. #470
    تاريخ التسجيل
    Nov 2015
    المشاركات
    1,125

    افتراضي

    قناة مهمات العلم، بإشراف الشيخ: صالح بن عبدالله العصيمي، المدرس في المسجد النبوي


    مفيدة في التأصيل العلمي، وسيطرح فيها برنامج مستمر للمتابعين


    https://t.me/tamkeen_mohemmat
    الواتساب
    00966576975885
    وعبر التلقرام
    https://telegram.me/Fiiqh

  11. #471
    تاريخ التسجيل
    Nov 2015
    المشاركات
    1,125

    افتراضي

    متى ينال المصلي مضاعفة الأجر بسبع وعشرين درجة؟

    قال ابن حجر:
    وقد خاض قوم في تعيين الأسباب المقتضية للدرجات المذكورة، وقد نقحت ما وقفت عليه من ذلك، وحذفت ما لا يختص بصلاة الجماعة:

    فأولها: إجابة المؤذن بنية الصلاة في الجماعة.

    والتبكير إليها في أول الوقت.

    والمشي إلى المسجد بالسكينة.


    ودخول المسجد داعياً.

    وصلاة التحية عند دخوله، كل ذلك بنية الصلاة في الجماعة.

    سادسها: انتظار الجماعة.

    سابعها: صلاة الملائكة عليه واستغفارهم له.

    ثامنها: شهادتهم له.

    تاسعها: إجابة الإقامة.

    عاشرها: السلامة من الشيطان حين يفر عند الإقامة.

    حادي عاشرها: الوقوف منتظرا إحرام الإمام أو الدخول معه في أي هيئة وجده عليها.

    ثاني عشرها: إدراك تكبيرة الإحرام كذلك.

    ثالث عشرها: تسوية الصفوف وسد فرجها.

    رابع عشرها: جواب الإمام عند قوله سمع الله لمن حمده.

    خامس عشرها: الأمن من السهو غالبا وتنبيه الإمام إذا سها بالتسبيح أو الفتح عليه.

    سادس عشرها: حصول الخشوع والسلامة عما يلهي غالبا.

    سابع عشرها: تحسين الهيئة غالبا ثامن عشرها احتفاف الملائكة به.

    تاسع عشرها: التدرب على تجويد القراءة، وتعلم الأركان والأبعاض.

    العشرون: إظهار شعائر الإسلام.

    الحادي والعشرون: إرغام الشيطان بالاجتماع على العبادة، والتعاون على الطاعة، ونشاط المتكاسل.

    الثاني والعشرون: السلامة من صفة النفاق، ومن إساءة غيره الظن بأنه ترك الصلاة رأساً.

    الثالث والعشرون: رد السلام على الإمام.

    الرابع والعشرون: الانتفاع باجتماعهم على الدعاء والذكر، وعود بركة الكامل على الناقص.

    الخامس والعشرون: قيام نظام الألفة بين الجيران، وحصول تعاهدهم في أوقات الصلوات.

    فهذه خمس وعشرون خصلة، ورد في كل منها أمر أو ترغيب يخصه، وبقي منها أمران يختصان بالجهرية وهما: الإنصات عند قراءة الإمام، والاستماع لها، والتأمين عند تأمينه ليوافق تأمين الملائكة.

    ومقتضى الخصال التي ذكرتها اختصاص التضعيف بالتجمع في المسجد، وهو الراجح في نظري. (فتح الباري 133/2)
    الواتساب
    00966576975885
    وعبر التلقرام
    https://telegram.me/Fiiqh

  12. #472
    تاريخ التسجيل
    Nov 2015
    المشاركات
    1,125

    افتراضي

    من عدم التوفيق!
    في الصحيحين يقول صلى الله عليه وسلم: (مَنْ سَمَّعَ سَمَّعَ اللَّهُ بِهِ، وَمَنْ يُرَائِي يُرَائِي اللَّهُ بِهِ)

    * قال ابن حجر: قيل بأن المراد: من قصد بعمله أن يسمعه الناس ويروه ليعظموه وتعلو منزلته عندهم حصل له ما قصد، وكان ذلك جزاءه على عمله؛ ولا يثاب عليه في الآخرة.

    وقيل: المعنى من سمع بعيوب الناس وأذاعها أظهر الله عيوبه وسمعه المكروه. (فتح الباري 373/11)

    * قال بكر المزني:
    إذا رأيتم الرجل موكلاً بعيوب الناس، ناسياً لعيبه، فاعلموا أنه قد مكر به. (صفة الصفوة 3/ 201)

    *قال ابن رجب: روي عن بعض السلف أنه قال: أدركت قوماً لم يكن لهم عيوب، فذكروا عيوب الناس، فذكر الناس لهم عيوباً.

    وأدركت أقواماً كانت لهم عيوب، فكفوا عن عيوب الناس، فنسيت عيوبهم. (جامع العلوم والحكم 1011/3)

    * قال ذو النون:
    ثلاثة من أعلام الخير في المتعلم: تعظيم العلماء بحسن التواضع لهم، والعمى عن عيوب الناس بالنظر في عيب نفسه، وبذل المال في طلب العلم إيثارا له على متاع الدنيا. (شعب الإيمان للبيهقي 326/3)

    * قال ابن سيرين: ظلم لأخيك أن تذكر منه أسوأ ما تعلم، وتكتم خَيره.(صفة الصفوة 3/ 173)
    الواتساب
    00966576975885
    وعبر التلقرام
    https://telegram.me/Fiiqh

  13. #473
    تاريخ التسجيل
    Nov 2015
    المشاركات
    1,125

    افتراضي

    صيغ التسبيح بعد الصلاة


    *العبادات الواردة على أوجه متعددة، الأفضل أن ينوع المؤمن بينها، وفي ذلك عمل بالسنن كلها، وضبط للعلم، واستحضار لمعانيها أكثر مما لو داوم على صفة واحدة.


    *وقد صح عن النبي صلى الله عليه وسلم عدة صور في التسبيح بعد الصلاة، جمعها الشيخ عبد الرحمن السديس (وهو طالب علم في الرياض غير إمام الحرم)


    الأول: أن يسبح عشراً، ويحمد عشراً، ويكبر عشراً . رواه البخاري وغيره.


    الثاني: أن يسبح ثلاثاً وثلاثين، ويحمد ثلاثاً وثلاثين، ويكبر ثلاثاً وثلاثين؛ فيكون المجموع تسعة وتسعين. متفق عليه.


    الثالث: أن يقول ذلك، ويختم المائة بـ: لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد، وهو على كل شيء قدير. رواه مسلم.


    الرابع: أن يسبح ثلاثاً وثلاثين، ويحمد ثلاثا وثلاثين، ويكبر أربعا وثلاثين. رواه مسلم.


    الخامس: أن يسبح خمساً وعشرين، ويحمد خمساً وعشرين، ويكبر خمساً وعشرين، ويهلل خمسا وعشرين. رواه أحمد والنسائي، وصححه ابن خزيمة وابن حبان والحاكم.

    وقد وردت صورة سادسة، وهي: أن يسبح إحدى عشرة، ويحمد إحدى عشرة، ويكبر إحدى عشرة، لكن بين الحافظ ابن حجر (فتح الباري 2/328)، أنها غلط، وقد استغربها ابن القيم في (زادالمعاد 1/300).

    ولهذا الذكر أجر عظيم، وهو لا يستغرق إلا وقتاً يسيراً، ويمكن أن تقوله وأنت تمشي خارج المسجد إن كنت مستعجلاً، وإلا فالبقاء في المسجد بعد الصلاة للذكر فيه فضل كبير أيضاً.
    الواتساب
    00966576975885
    وعبر التلقرام
    https://telegram.me/Fiiqh

  14. #474
    تاريخ التسجيل
    Nov 2015
    المشاركات
    1,125

    افتراضي

    الاحتجاج بالخلاف

    * البعض إذا سمع بخلاف فقهي في مسألة اتخذ ذلك سلماً لأن يأخذ من الأقوال بالتشهي، محتجاً بأن "المسألة فيها خلاف!"

    * وهنا نص نفيس للإمام الشاطبي يقول فيه:
    وقد زاد هذا الأمر على قدر الكفاية، حتى صار الخلاف في المسائل معدوداً في حجج الإباحة، ووقع فيما تقدم وتأخر من الزمان الاعتماد في جواز الفعل على كونه مختلفاً فيه بين أهل العلم!
    لا بمعنى مراعاة الخلاف، فإن له نظراً آخر، بل في غير ذلك.
    فربما وقع الإفتاء في المسألة بالمنع، فيقال: لم تمنع والمسألة مختلف فيها؟


    فيجعل الخلاف حجة في الجواز لمجرد كونها مختلفاً فيها، لا لدليل يدل على صحة مذهب الجواز، ولا لتقليد من هو أولى بالتقليد من القائل بالمنع، وهو عين الخطأ على الشريعة، حيث جعل ما ليس بمعتمد معتمداً، وما ليس بحجة حجة.



    قال الخطابي:
    وقد أمر الله تعالى المتنازعين أن يردوا ما تنازعوا فيه إلى الله والرسول.
    وليس الاختلاف حجة، وبيان السنة حجة على المختلفين من الأولين والآخرين
    ا.هـ.

    والقائل بهذا راجع إلى أن يتبع ما يشتهيه، ويجعل القول الموافق حجة له، ويدرأ بها عن نفسه، فهو قد أخذ القول وسيلة إلى اتباع هواه، لا وسيلة إلى تقواه.
    (الموافقات 94/5)
    الواتساب
    00966576975885
    وعبر التلقرام
    https://telegram.me/Fiiqh

  15. #475
    تاريخ التسجيل
    Nov 2015
    المشاركات
    1,125

    افتراضي

    الواتساب
    00966576975885
    وعبر التلقرام
    https://telegram.me/Fiiqh

  16. #476
    تاريخ التسجيل
    Nov 2015
    المشاركات
    1,125

    افتراضي

    ما فائدة النصيحة وإنكار المنكر إذا كان المنصوح لن يقبل؟

    - قال القرطبي في تفسير قول الله:
    (واذ قالت أمة منهم لم تعظون قوماً الله مهلكهم)

    قال جمهور المفسرين: إن بني إسرائيل افترقت ثلاث فرق، وهو الظاهر من الضمائر في الآية.

    1- فرقة عصت وصادت، وكانوا نحواً من سبعين ألفاً.
    2- وفرقة اعتزلت ولم تنه ولم تعص، وأن هذه الطائفة قالت للناهية : لم تعظون قوماً - تريد العاصية - الله مهلكهم أو معذبهم على غلبة الظن، وما عهد من فعل الله تعالى حينئذ بالأمم العاصية.

    3- فقالت الناهية: موعظتنا معذرة إلى الله لعلهم يتقون.

    ثم اختلف بعد هذا، فقيل: إن الطائفة التي لم تنه ولم تعص هلكت مع العاصية، عقوبة على ترك النهي، قاله ابن عباس. وقال أيضاً: ما أدري ما فعل بهم، وهو الظاهر من الآية. (تفسير القرطبي 275/7)
    * فتأمل سياق الآية في ثناء الله على الطائفة التي أنكرت المنكر مع أنه رفض قولها، وأخبر الله عن نجاتهم، ولم يبين حال من ترك إنكار المنكر.

    فساهم وشارك، وأكثر سواد الخير، ولو كان من يتابعك قلة، فإنما السيل اجتماع النقط، ولتعذر إلى الله، ولعلهم يتقون.
    الواتساب
    00966576975885
    وعبر التلقرام
    https://telegram.me/Fiiqh

  17. #477
    تاريخ التسجيل
    Nov 2015
    المشاركات
    1,125

    افتراضي

    وقال ابن عباس رضي الله عنهما في قول الله تعالى: (وَاتَّقُواْ فِتْنَةً لاَّ تُصِيبَنَّ الَّذِينَ ظَلَمُواْ مِنكُمْ خَآصَّةً)

    أمر الله المؤمنين أن لا يقروا المنكر بين أظهرهم فيعمهم العذاب. (تفسير الطبري 474/13)
    الواتساب
    00966576975885
    وعبر التلقرام
    https://telegram.me/Fiiqh

  18. #478
    تاريخ التسجيل
    Nov 2015
    المشاركات
    1,125

    افتراضي

    لك إحدى خيرات ثلاث عند الدعاء

    قال نبينا وحبيبنا صلى الله عليه وسلم: «ما من عبد يدعو الله بدعوة ليس فيها إثم ولا قطيعة رحم إلا أعطاه الله بها إحدى ثلاث:

    - إما أن تعجل له دعوته في الدنيا.
    - وإما أن تدخر له في الآخرة.
    - وإما أن يصرف عنه من الشر مثل ذلك.

    قالوا يا رسول الله: إذاً نكثر؟ قال: الله أكثر» رواه الإمام أحمد.

    قال الشيخ ابن باز:
    فالمسلم إذا دعا وتضرع إلى الله سبحانه وتعالى فهو على خير عظيم، مأجور ومثاب، وقد تُعجل دعوته، وقد تؤجل لحكمة بالغة، وقد يصرف عنه من الشر ما هو أعظم من المسألة التي سأل.

    لكن لا يتوسل إلى الله إلا بما شرع، من أسمائه سبحانه وتعالى وصفاته، أو بتوحيده سبحانه، أو بأعمالك الصالحة، فتقول: يا ربي أسألك بإيماني بك وإيماني بنبيك محمد عليه الصلاة والسلام، اللهم إني أسألك بحبي لك، أو بحبي لنبيك محمد عليه الصلاة والسلام.

    أما التوسل بجاه فلان، أو بحق فلان، فهذا لم يأت به الشرع، ولهذا ذهب جمهور العلماء إلى أنه غير مشروع فالواجب تركه. (فتاوى نور على الدرب 359/1)
    الواتساب
    00966576975885
    وعبر التلقرام
    https://telegram.me/Fiiqh

  19. #479
    تاريخ التسجيل
    Nov 2015
    المشاركات
    1,125

    افتراضي

    فائدة حول الدعاء ونحن في آخر ساعة من يوم الجمعة
    الواتساب
    00966576975885
    وعبر التلقرام
    https://telegram.me/Fiiqh

  20. #480
    تاريخ التسجيل
    Nov 2015
    المشاركات
    1,125

    افتراضي

    كتاب جديد: أحكام فقهية، مسائل منتخبة من كتب وأقوال أهل العلم

    الآن في معرض الكتاب في الرياض كتاب "أحكام فقهية"


    يشتمل على أكثر من 220 مسألة فقهية موثقة من أقوال أهل العلم، جمعها: "نايف بن محمد اليحيى"

    الكتاب في 240 صفحة ملونة

    * قال الشيخ أ.د. خالد المشيقح، المدرس في المسجد الحرام عن الكتاب:

    قرأت في رسالة "أحكام فقهية" للشيخ: نايف اليحيى، فألفيتها رسالة نافعة مفيدة، جمعت أحكاماً فقهية، ومسائل متنوعة، وتحقيقات علمية.

    * وقال الشيخ أ.د. عبدالله السكاكر:
    كتاب: "أحكام فقهية" قد احتوى على نقولات ماتعة، وفوائد رائعة، من كلام أهل العلم والفضل، لامست حاجات الناس بعبارات سهلة، ومعان جزلة.

    * يباع الكتاب في جناح "مجلة البيان" a12 في معرض الكتاب، وسيكون في المكتبات بإذن الله بعد المعرض

    * مناسب للقراءة على جماعة المسجد، وللحلقات والدور النسائية.

    * هناك خصم للكميات التي تكون للتوزيع الخيري، للطلب على هذا الرقم
    00966555178616
    الواتساب
    00966576975885
    وعبر التلقرام
    https://telegram.me/Fiiqh

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •