أهمية العناية بذكر أسباب الاختلاف في مسائل الأصول
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter


النتائج 1 إلى 3 من 3
1اعجابات
  • 1 Post By الأصولى ولد الشيخ

الموضوع: أهمية العناية بذكر أسباب الاختلاف في مسائل الأصول

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    May 2015
    المشاركات
    443

    Post أهمية العناية بذكر أسباب الاختلاف في مسائل الأصول

    وأنت تقرأ في مذكرة العلامة الشنقيطي تقف في بعض المباحث على السبب الذي لأجله اختلف علماء الأصول، فمن ذلك على سبيل المثال ما ذكره الشيخ من اختلاف الأصوليين في مجهول الحال وهل تقبل روايته أو ترد؟ فأرجع الشيخ مدار الخلاف بينهم بعد أن حرر محل النزاع في المسألة إلى اختلافهم فيمن كان حاله كذلك هل شرط القبول لروايته عدم العلم بعدالته أو هو عدم العلم بفسقه؟ ثم عرض أدلة الفريقين، وقد تواتر بين أهل العلم أن أفضل مؤلف في تحرير محل النزاع والعناية بأسباب اختلاف الفقهاء في الفروع هو كتاب ابن رشد بداية المجتهد، فنرجو مما يشاركنا في هذه المنتديات أن يتحف طلبة العلم ببعض المؤلفات الأصولية التي اعتنت بهذا الباب حيث أن الاهتمام به يفتح على الراغب في دراسة علم الأصول الباب واسعا لتصور مسائله بدقة والإلمام بمباحثه .

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    May 2015
    المشاركات
    443

    افتراضي

    أرجو من إخواننا أن يتحفونا بما تحت أيديهم لخصوص الموضوع في أصل هذه المشاركة، لا تبخلوا ... بارك الله فيكم

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Mar 2015
    المشاركات
    48

    افتراضي

    السلام عليكم: من أشهر المصنفات في ذلك بعد البداية لابن رشد الحفيد المصادر الأصولية التى اعتنت بتخريج الفروع على الأصول كمصنف الزنجانى واالتمهيد للإسنوي ومفتاح الوصول للشريف التلمسانى وكذا بعض المصنفات الفقهية كالتنبيه في الفقه المالكي لابن يشير والله أعلم
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة عمر عباس الجزائري

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •