مسائل لا يعذر فيها بالجهل
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter

النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: مسائل لا يعذر فيها بالجهل

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Aug 2014
    المشاركات
    629

    افتراضي مسائل لا يعذر فيها بالجهل

    ذكر السيوطي رحمه الله في آخر الأشباه والنظائر ص 542

    هذه مسائل فيما لا يعذر فيها بالجهل وقد نظمها بعضهم

    فقال:

    ثلاثون لا عذر بجهل يرى بها…وزدها من الأعداد عشرا لتكملا

    فأولها بكر تقول لعاقد جهلت بأن الصمت كالنطق مقولا


    كمن سكتت حين الزواج فجومعت فقالت: أنا لم أرض بالعقد أولا



    كذا شاهد في المال والحد مخطئا شهادة صدق ضامن حين بدلا



    وآكل مال لليتيم وواطئ رهين اعتكاف بالشريعة جاهلا



    كذا قاذف شخصا يظن بأنه رقيقا فبان الشخص حرا مكملا



    ومن قام بعد العام يشفع خاطرا مع العلم بالمبتاع والبيع أولا



    ومن ملكت أو خيرت ثم لم تكن لتقضي حتى فارقت وتفاصلا



    كذاك طبيب قائل بعلاجه بلا علم أو مفت تعدى تجاهلا



    وبائع عبد بالخيار يروم أن يرد وقد ولى الزمان مهرولا



    ومن أثبتت إضرار زوج فأمهلت فجامعها قبل القضاء معاجلا



    وعبد زنى أو يشرب الخمر جاهلا بعتق فحد الحر يجري مفصلا


    ويفسخ بيع فاسد مطلقا ولا يسامح فيه من عن الحق حولا


    وكل زكاة من دفعها لكافر وغير فقير ضامن تلك مسجلا


    ومن يعتق الشخص الكفور لجهله فلا يجزي في كفارة وتبتلا


    كذا مشتري من أوجب الشرع عتقه عليه ولا رد له وله الولاية



    وآخذ حد من أبيه مستو كتحليفه إذ بالعقوق تزيلا


    ومن يقطع المسلوك جهلا فلا نرى شهادته من أجل ذلك تقبلا




  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Aug 2014
    المشاركات
    629

    افتراضي

    كمن يريا عدلين فرجا ومحرما يباح وحرا يسترق فأهملا


    وسارق ما فيه النصاب مؤاخذ وإن لم يكن ظرف النصاب معادلا


    وواطئ من قد أرهنت عنده فما يكون له عن حد ذلك معزلا


    كذلك من يزني ويشرب جاهلا من أهل البوادي حده ليس مهملا


    ومن رد رهنا بعد حوز لربه فلا شك أن الحوز صار معطلا


    وتخيير من قد أعتقت ثم جومعت تفوت بجهل الحكم والعتق أهملا


    ولا ينف حمل العرس زوج لها إذا رآه ولم ينهض بذلك معدلا


    ومن أنفقت من مال زوج لغيبة فجا نعيه ردت من الود فاضلا


    ومن سكنت حين ارتجاع وجومعت فقالت: لقد كان اعتقادي كاملا


    وليس لمن قد حيز عنه متاعه مقال إذا ما الحوز كان مطولا

    وقد قام بعد الحوز يطلب ملكه وقيل له: قد بعت ذلك أولا

    ومن هو في صوم الظهار مجامع لزوجته يستأنف الصوم مكملا


    وليس لذي مال يباع بعلمه ويشهد قبضا بعده أن يبدلا


    ومن زوجها قد ملك الغير أمرها فلم يقض حتى جومعت صار معزلا


    وإن ملكها الزوج ثم تصالحا عقيب قبول كان ليس مفصلا


    وما سئلت عنه فليس لها إذن تقول ثلاثا كان قصدي أولا



    وإن بعد تمليك قضت ببيانها فقالت جهلت الحكم فيه معاجلا



    فليس له عذر إذا قال: لم أرد سوى طلقة والحكم فيه كما خلا


    وإن أمة قالت وبائعها: لقد تزوجها شخص ففارق وانجلا



    فليس لمن يبتاعها بعد علمه بذلك عذر إن يرد إذن بلا


    ولا يطأنها أو يزوجها إلى ثبوت خلو من زواج تحولا


    ومن قبل تكفير الظهار مجامع يذوق عقابا بالذي قد تحملا


    وحق الذي قد خيرت ساقط إذا بواحدة قالت: قضيت تجاهلا



    وليس لها عذر بدعوى جهالة وذاك الذي قد أوقعت عاد باطلا


    ومن قال: إن شهرين غبت ولم أعد فأمرك قد صيرت عندك جاعلا


    فمر ولم توقع وما أشهدت على بقاها وطالت صار عنها محولا


    وذاك كثير في الوضوء ومثلها بفرض صلاة ثم حج تحصلا


الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •