مقالة التفويض...
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter
الدكتور سعد بن عبد الله الحميد


النتائج 1 إلى 17 من 17
1اعجابات
  • 1 Post By ممدوح عبد الرحمن

الموضوع: مقالة التفويض...

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Dec 2014
    المشاركات
    142

    Lightbulb مقالة التفويض...

    بسم الله الرحمن الرحيم

    الحمد لله رب العالمين ، والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين ، وعلى آله وصحبه أجمعين ، وبعد:
    فإن من المشايخ الأفاضل المتميزين في علم العقيدة والتحرير العقدي فضيلة الشيخ د. سلطان بن عبد الرحمن العميري - حفظه الله ونفع به - ، وكما هو معلوم
    لديكم أن الشيخ - وفقه الله - يشرح العقيدة الواسطية لشيخ الإسلام ابن تيمية - رحمه الله - ، وكان آخر درس للشيخ - وفقه الله - عن (مقالة التفويض) ، والشيخ كعادته مبدع ومتألق في هذا المجال ، فشرح الموضوع بطريقة منهجية علمية وتحرير عقدي مُتقن سليم ، والدرس على الرابط التالي:


    فقام أحد الإخوة الأفاضل واسمه (ماهر أمير) - وفقه الله - وكتب تعليقات وإضافات ممتازة ، وقد نشر الشيخ سلطان - حفظه الله -
    جزء منها على حسابه على موقع (الفيس بوك) ، تجدونها على الروابط التالية:
    1 - التعليقات والإضافات (1)
    https://www.facebook.com/maher3f/pos...53193178271476

    2 - التعليقات والإضافات (2)
    https://www.facebook.com/maher3f/pos...53193211061476

    3 - التعليقات والإضافات (3)
    https://www.facebook.com/maher3f/pos...53194849866476
    والشيخ سلطان - وفقه الله - أحال في درسه على مقال له بعنوان: (كيف تعامل أئمة السلف مع صفة اليد لله تعالى؟)، وهذا رابطه:
    https://www.facebook.com/permalink.p...00000115328012

    وللشيخ مقال كتبه قبل فترة بعنوان: (أغلوطة التفويض في صفة الاستواء على العرش) ... مخصص لنقد علماء الأشاعرة
    http://www.albayan.co.uk/MGZarticle2.aspx?ID=2832

    أتمنى أن تنال المشاركة إعجابكم ، وأن تكون نافعة مفيدة.

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    المشاركات
    121

    افتراضي

    رجلٌ عاميّ يؤمن بأنّ ما قاله الله حقّ وأنّ الاستواء حقّ ولا يتعرض لشيء وراء ذلك لا معنى ولا تأويل، وإذا سُئل فإنّه يقول : الله أعلم، هل هو خارج عن أهل السنة ؟

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Dec 2014
    المشاركات
    142

    افتراضي

    أرى أنه لا ينبغي إدخال العامي في مثل هذه المسائل التي لا يحسنها إلا القليل من طلبة العلم ، فضلا عن العامة؛ لكن الذي أراه - والله أعلم - إن كان كما قلت فهو من أهل السنة والجماعة ، إلا إذا تبين أنه يقول بالمقالات المخالفة المشهورة والمنتشرة عند الكثير كقول: (الله في كل مكان) أو (الله لا داخل العالم ولا خارجه) أو (الله في لا مكان؟؟؟!!!) ، فيُعلّم أن هذا لا يصح ، وبطريقة مبسطة لا تعقد عليه الموضوع ولا تشتته.

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Dec 2014
    المشاركات
    142

    افتراضي

    وأتمنى من الإخوة أن يُشاركوا بما عندهم عن (مقالة التفويض).

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    المشاركات
    121

    افتراضي

    إذا كان تفويض العامّي يكفيه .. ألا يكفي ذلك طالب العلم ؟

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    المشاركات
    121

    افتراضي

    قال ابن عباس - رضي الله عنه - : ليس في الجنة ممّا في الدنيا إلا الأسماء ..
    إذا كان الاختلاف بين ما في الدنيا وما في الجنة واسعًا بحيث لم يبق شيء مشترك إلا الاسم فهذا نسمّيه عنب وذاك اسمه عنب .. ولا يمكن أن نصل إلى معنى مشترك بينهما .. إذا كان ذلك كذلك مع أنّ الجميع من مخلوقات الله، فما بالك بالاختلاف بين صفات الخالق والمخلوق .. هل يمكن أن نصل فيها إلى شيء مشترك غير الاسم .. هل يمكن أن نعرف معنى هذه الصفة في حق الله ..
    إذا كان ذلك كذلك فلماذا التشنيع على من أثبت لله ما ذكره عن نفسه وفوّض معنى ذلك في حق الله .. ولم يتكلّم فيه بشيء ..

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Dec 2014
    المشاركات
    142

    افتراضي

    أخي الكريم ،
    أولًا: أعتذر عن التأخر في الرد لعدم زيارتي المستمرة لهذا المنتدى المُبارك.
    ثانيًا: أزعم أن كلامي واضح لا لبس فيه ، وليس المراد منه (قطعًا) أن تُغرس في العامي عقيدة التفويض ، وإنما المراد من كلامي أن العامي قد تصعب عليه مثل هذا المواضيع؛ لذلك أشرت في كلامي أنه لو كان عند المُعلّم قدرة في تبسيط هذا الموضوع ، وإيصاله بطريقة سهلة وميسرة فذلك حسن وجيد ، وعقيدة أهل السنة والجماعة مقبولة عند صاحب الفطرة السليمة بفضل الله تعالى.

    أما النقاش في وسط طلاب العلم حول هذا الموضوع (مقالة التفويض) فما نشرته فيه الخير والبركة والنفع بإذن الله تعالى.
    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المشاركات
    3,367

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو البراء الجهني مشاهدة المشاركة
    إذا كان تفويض العامّي يكفيه .. ألا يكفي ذلك طالب العلم ؟
    الذي منعه الجهل من الفهم غير الذي مُنع من الفهم بعد علم
    الجاهل لا يعلم معنى غير المتبادر إلى الأذهان من الصفات, والمفوض يقنع نفسه أن الصفات عنده مثل (حم) و (ألمص)
    الجاهل إما قانع بجهله, وإما باحث عن عالم يرفع عنه الجهل, والمفوض ينافح ويجادل ويصنف في التفويض وفضله ويصف غيره بالغلاة والمشبهة والمجسمة ..

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    المشاركات
    121

    افتراضي

    اللغة العربية قاصرة عن الإفادة بأكثر من ذلك في معاني الصفات، فالذي يُثبت أنّ لله ساقًا ولا يعرف معناها فقد فعل ما عليه .. ولن تجد في اللغة ما يفيدك بالمعنى الجامع للفظ الساق والحقو وغيره من الصفات .. فإثبات ما أخبر به الله عن نفسه وتفويض معناه الذي لا يُعلم من اللغة لأنها قاصرة هذه هي الطريقة الأسلم ..

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المشاركات
    3,367

    افتراضي

    الحقو والساق معروفان لغة
    الذي لا نعرف كيفيته أو نعرفها هو الساق والاسم المضاف إليها معا
    فأنت تعرف ساق الرجل وساق الجمل وساق الكرسي
    ولكنك لا تعرف ساق البندينول لأنك لا تحيط علما به أصلا
    وكذلك لا تعرف ساق المريخ لأنك لا تعلم أن له ساقا, وكذلك ساق البحر, وساق الريح
    أنت هنا لا تنكر أنك لا تعرف معنى للساق فمعناها واضح عندك, (وكذلك تعرف معنى المريخ والبحر والريح), ولكنك لا تستطيع الجمع بينهما لأنك لم تر ذلك الجمع من قبل, أو أن معرفتك بماهية الشيء تمنعك من القول أن له ساقا
    أما البندينول فأنت لا تعرف ساقه لأنك لا تعرف شيئا عنه, ولا تحيط علما به, ولا تعرف أحي هو أم جماد
    إذن هل مشكلتك الآن مع الساق أم مع ما يضاف إلى الساق؟
    هل كلامنا السابق في معنى الساق أم في الكيفية التي عليها الساق باعتبار ما تضاف إليه من الأسماء؟

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    المشاركات
    121

    افتراضي

    الحقو والساق معروفان لغة
    الذي لا نعرف كيفيته أو نعرفها هو الساق والاسم المضاف إليها معا
    فأنت تعرف ساق الرجل وساق الجمل وساق الكرسي
    ولكنك لا تعرف ساق البندينول لأنك لا تحيط علما به أصلا
    وكذلك لا تعرف ساق المريخ لأنك لا تعلم أن له ساقا, وكذلك ساق البحر, وساق الريح
    ##
    أخي الكريم الذي لا أعرفه هو المعنى الجامع للساق والذي يصلح انطباقه على جميع هذه السيقان الموجودة .. اللغة العربية لا تفيدك بمعرفة هذا المعنى المشترك.. فكيف تريد منّي إثبات معنى لا أعرفه .. إن سألتني عن ساق الرجل والجمل والشجرة فسأعرفها أما إن سألتني عن معنى الساق لله فكيف أعرفه ؟ ..

    أنت هنا لا تنكر أنك لا تعرف معنى للساق فمعناها واضح عندك, (وكذلك تعرف معنى المريخ والبحر والريح), ولكنك لا تستطيع الجمع بينهما لأنك لم تر ذلك الجمع من قبل, أو أن معرفتك بماهية الشيء تمنعك من القول أن له ساقا أما البندينول فأنت لا تعرف ساقه لأنك لا تعرف شيئا عنه, ولا تحيط علما به, ولا تعرف أحي هو أم جماد إذن هل مشكلتك الآن مع الساق أم مع ما يضاف إلى الساق؟ هل كلامنا السابق في معنى الساق أم في الكيفية التي عليها الساق باعتبار ما تضاف إليه من الأسماء؟
    ##
    مشكلتي ليست مع الكيفية وإنما مع المعنى الجامع للساق .. لو كان هناك معنى جامع للساق فلا مشكلة في إثبات هذا المعنى ونفي الكيفية لكن اللغة لا تفيدك بهذا المعنى .. مثلًا : إثبات معنى العلم لله ممكن لأنّ معنى العلم إدراك المعلوم مثلًا .. وهذا تستطيع تطبيقه في حق الله وفي حق الناس كلٌّ بحسبه .. لكن ما معنى الساق الذي أستطيع تطبيقه في حق الله وفي حق الخلق ..
    باختصار أريد أن تذكر لي في سطر واحد معنى الساق الصحيح الذي تريد إثباته في حق الله وليس عندي أي مشكلة في إثباته ..

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    May 2015
    المشاركات
    591

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو البراء الجهني مشاهدة المشاركة
    قال ابن عباس - رضي الله عنه - : ليس في الجنة ممّا في الدنيا إلا الأسماء ..إذا كان الاختلاف بين ما في الدنيا وما في الجنة واسعًا بحيث لم يبق شيء مشترك إلا الاسم فهذا نسمّيه عنب وذاك اسمه عنب .. ولا يمكن أن نصل إلى معنى مشترك بينهما .. إذا كان ذلك كذلك مع أنّ الجميع من مخلوقات الله، فما بالك بالاختلاف بين صفات الخالق والمخلوق .. هل يمكن أن نصل فيها إلى شيء مشترك غير الاسم .. هل يمكن أن نعرف معنى هذه الصفة في حق الله ..إذا كان ذلك كذلك فلماذا التشنيع على من أثبت لله ما ذكره عن نفسه وفوّض معنى ذلك في حق الله .. ولم يتكلّم فيه بشيء ..
    يقال لك الزاما لا تقريرا : "غضب جبريل عليك ، وعلي اهلك" واللغه العربيه سوف تساعدك علي فهم معني صفه الغضب ، والاختلاف بين كيفيه غضب جبريل وكيفيه غضبك انت لن يجعل غضب جبريل عندك غير مفهوم ، ثم قد وقفت لك علي كلام تنفي فيه استواء الله علي عرشه ، وهنا اجدك تختار تفوض معني الاستواء! فلماذا تتناقض مع نفسك يا رجل ، ثم تفويضك لمعني عنب الجنه فيه مكابره ، ويقال لك : يلزمك من ذلك إن قيل لك : سوف تتزوج من عنب الجنه ، وتأكل من حور الجنه ، ان يكون هذا القول عندك غير مضطرب ، فأنت لا تفرق بين معني عنب الجنه وحور الجنه ، ثم طريقه قلبك لدليل تقي الدين ابن تيميه ، هي حجه عليك لا لك ، ويقال لك يلزمك من ذلك ان تكون اسماء الله لا تدل معني! ، وبالله التوفيق

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    المشاركات
    121

    افتراضي

    يقال لك الزاما لا تقريرا : "غضب جبريل عليك ، وعلي اهلك" واللغه العربيه سوف تساعدك علي فهم معني صفه الغضب ، والاختلاف بين كيفيه غضب جبريل وكيفيه غضبك انت لن يجعل غضب جبريل عندك غير مفهوم
    ##
    الغضب وإن كانت اللغة لا تُفيدك بحقيقة معناه، لكن يوجد له لوازم في اللغة، فالغاضب يريد الانتقام، وتعريف المعنى بلازمه ممكن ومن هنا يمكننا تمييز المراد بالغضب بخلاف الصفات التي لا نجد لها معنى صحيحًا ولا لوازم إلا في حقّ المخلوقين ممّا لا يصلح انطباقه على الله جلّ وعلا كالحقو والساق .

    ثم قد وقفت لك علي كلام تنفي فيه استواء الله علي عرشه ، وهنا اجدك تختار تفوض معني الاستواء! فلماذا تتناقض مع نفسك يا رجل
    ##
    لا أعلم أنّي نفيتُ شيئًا ممّا أخبر الله به عن نفسه، وإن كان فُهم شيءٌ من ذلك فما فُهم غير صحيح .

    ثم تفويضك لمعني عنب الجنه فيه مكابره ، ويقال لك : يلزمك من ذلك إن قيل لك : سوف تتزوج من عنب الجنه ، وتأكل من حور الجنه ، ان يكون هذا القول عندك غير مضطرب ، فأنت لا تفرق بين معني عنب الجنه وحور الجنه
    ##
    غير صحيح عنب الجنة ذكره القرآن في الفواكه .. ولو لم يذكر القرآن العنب في الفواكه لكانت اللغة تفيدك بهذا .. فالعنب فاكهة في اللغة ولا مشكلة عندي في إثبات هذا .. المشكلة في المطالبة بشيءٍ وراء ذلك .. إذا أثبتُّ الساق وأنّها شيء متعلّق بالله بدون خوضٍ في المعنى الذي لم تأت اللغة ببيانه لماذا لا يكون هذا كافيًا ؟ ولماذا أُطالب بإثبات معنىً آخر مع أنّني أثبتُّ الصفة لله ..

    ثم طريقه قلبك لدليل تقي الدين ابن تيميه ، هي حجه عليك لا لك ، ويقال لك يلزمك من ذلك ان تكون اسماء الله لا تدل معني!
    ##
    هل أسماء الله لا تدل على صفات .. ألا يمكن أن نستدلّ على صفة الرحمة من اسم الرحيم .. ألا يمكنك معرفة لوازم الرحمة من خلال اللغة .. إذًا لا إشكال !

    أخيرًا : أقول لك كما قلت لصاحبك : إذا وجدت معنى الحقو في حقّ الله فأخبرني به .. وأنا مستعدٌّ لإثباته .. وإلا فجميع ما قيل في حقّ أهل التجهيل ينطبق عليكم لأنكم لا تعرفون المعنى أيضًا ..

  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Jul 2015
    المشاركات
    145

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو البراء الجهني مشاهدة المشاركة
    رجلٌ عاميّ يؤمن بأنّ ما قاله الله حقّ وأنّ الاستواء حقّ ولا يتعرض لشيء وراء ذلك لا معنى ولا تأويل، وإذا سُئل فإنّه يقول : الله أعلم، هل هو خارج عن أهل السنة ؟
    العامي فرضه أن يوحد الله تعالى وأن لا يشرك بالله شيئا، وأن يعرف معنى لا إله إلا الله، ويكفيه في شرح الاستواء، كما يكفي طالب العلم أن يقال له استوى بمعنى علا على عرشه.

    وأما ما أسميته بالتفويض فلا يجوز لا للعامي ولا لطالب العلم، و يكفي المسلم العامي أن يعرف من عقيدته كلياتها يصحح بها إيمانه، كأن يعرف أركان الإيمان الستة ومعنى التوحيد ، ويكفيه من الأسماء والصفات أن يعتقد أن لله تعالى أسماء وصفات مذكورة في كتابه وفي سنة نبيه يؤمن بها من غير تشبيه ولا تكييف.

    أما تفاصيل العقيدة فلو جهلها فلن تؤثر في أصل إيمانه، كأن يجهل مراتب القدر، وتفاصيل يوم القيامة، وبعض صفات الله تعالى، وغير ذلك، ولكن لو صدر منه خطأ واقتضى الحال بيان بعض هذه التفاصيل بُيِّن له مع مراعاة مستوى استعابه لما يُلقى عليه.

    وقد سئل الشيخ ابن عثيمين رحمه الله يوما:هل يُعَلَّم العامي مراتب القدر؟فقال:لا، العامي يكفيه أن يؤمن بأن كل شيئ يحدث في الوجود قد قدره الله تعالى. وأما تفصيل أمور العقيدة للعامي كالأسماء والصفات فلا ينبغي، وقد قيل:إنك ما حدثت قوما حديثا لا تبلغه عقولهم إلا كان لبعضهم منه فتنة، ونحن لولا أن الفرق المبتدعة تعرضوا للصفات بالتأويل والتعطيل لما تعرض أهل السنة لهذه التفاصيل.انتهى كلامه بمعناه

    فالحاصل:يجب التفريق بين التفويض الذي ابتدعه بعض الأشاعرة المتقدمون ونسبوه زورا للسلف، وتبعهم في ذلك بعض الحنابلة، وبين الجهل.

    فالجاهل لو علم منه أنه قادر على التعلم عُلِّم، ولو قال:أفوض الصفات بُيِّن له خطأ هذه المقالة.

    ولو كان التفويض كافيا لكفى من توقف في القرآن الكريم، حينما ظهرت فتنة خلق القرآن، فقال:لا أدري، أفوض ذلك إلى الله تعالى.

    والله أعلم

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    May 2015
    المشاركات
    591

    افتراضي

    في المناظره الضغري بين الساده الأشاعره والوهابيه ‏قال الاشعري "هذا نسمّيه عنب وذاك اسمه عنب .. ولا يمكن أن نصل إلى معنى مشترك بينهما"‏قال الوهابي"‏غير صحيح عنب الجنة ذكره القرآن في الفواكه .. ولو لم يذكر القرآن العنب في الفواكه لكانت اللغة تفيدك بهذا .. فالعنب فاكهة في اللغة ولا مشكلة عندي في إثبات هذا "‏ ‏‏*‏******************** **‏اخي الاشعري الفاضل ... المناظره بينك وبين نفسك ... ولا يوجد وهابي معك ... وكنت استطيع ان اذكر كلام اخر لك في هذه المناظره لكن لا يهم عندي ... وإذا كنت انت ترد علي نفسك بنفسك فلا فائده من الحوار معك . وفقكم الله !!
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة أبو البراء محمد علاوة

  16. #16
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    المشاركات
    121

    افتراضي

    مناظرة لطيفة أخي ممدوح ..
    أضحك الله سنّك ..
    إذا كنت لا تُطالب بشيء فوق إثبات الصفة لله فلا خلاف بيننا ..

  17. #17
    تاريخ التسجيل
    Nov 2009
    المشاركات
    7

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •