صور من بر الأمهات - الصفحة 2
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter


صفحة 2 من 2 الأولىالأولى 12
النتائج 21 إلى 40 من 40
10اعجابات

الموضوع: صور من بر الأمهات

  1. #21
    تاريخ التسجيل
    Aug 2014
    المشاركات
    630

    افتراضي

    ابن سيرين رحمه الله
    وعن ابن سيرين، قال: (بلغت النخلة ألف درهم، فنقرت نخلة من جمارها.
    فقيل لي:
    عقرت نخلة تبلغ كذا، وجماره بدرهمين؟
    قلت:
    (قد سألتني أمي، ولو سألتني أكثر من ذلك لفعلت).

    هذيل وبره

    وعن هشام، قال: كانت حفصة تترحم على هذيل،
    وتقول: كان يعمد إلى القصب فيقشره ويجففه في الصيف، لئلا يكون له دخان، فإذا كان الشتاء جاء حتى قعد خلفي وأنا أصلي، فيوقد وقوداً رفيقاً ينالني حره ولا يؤذيني دخانه،
    وكنت أقول له
    : يا بني، الليلة اذهب إلى أهلك،
    فيقول:
    يا أماه أنا أعلم ما يريدون، فأدعه فربما كان ذلك حتى يصبح.
    وكان يبعث إلي بحلبة الغداة، فأقول:يا بني تعلم أني لا أشرب نهاراً
    فيقول:
    أطيب اللبن ما بات في الضرع، فلا أحب أن أؤثر عليك، فابعثي به إلى من أحببت.
    فمات هذيل، ف
    وجدت عليه وجداً شديداً، وكنت أجد مع ذلك حرارة في صدري لا تكاد تسكن. قالت: فقمت ليلة أصلي، فاستفتحت النحل، فأتيت إلى قوله تعالى: (ما عِندَكُم يَنفَدُ وَما عِندَ اللَهِ باقٍ وَلنَجزِيَنَّ الَّذينَ صَبَروا أَجرَهُم بِأَحسَنِ ما كانوا يَعمَلُون).
    فذهب عني ما كنت أجد.


  2. #22
    تاريخ التسجيل
    Aug 2014
    المشاركات
    630

    افتراضي

    .....
    وعن أنس بن النضر الأشجعي: استقت أم ابن مسعود ماء في بعض الليالي، فذهب فجاءها بشربة، فوجدها قد ذهب بها النوم، فثبت بالشربة عند رأسها حتى أصبح.
    ظبيان بن علي الثوري رحمه الله
    وعن ظبيان بن علي الثوري - وكان من أبر الناس بأمه - قال:
    (لقد نامت لليلة وفي صدرها عليه شيء، فقام على رجليه يكره أن يوقظها، ويكره، أن يقعد، حتى إذا ضعف جاء غلامان من غلمانه، فما زال معتمداً عليهما حتى استيقظت).

    وكان يسافر بها إلى مكة، فإذا كان يوم حار حفر بئراً، ثم جاء بنطع فصب فيه الماء، ثم يقول لها: (أدخلي تبردي في هذا الماء).
    ابن أبي الزناد رحمه الله
    وعن محمد بن عمر، قال: كان محمد بن عبد الرحمن بن أبي الزناد باراً بأمه،
    وكان أبوه، يقول: يا محمد. فلا يجيبه حتى يشب فيقوم على رأسه فيلبيه، فيأمره بحاجته، فلا يستفهمه هيبة له حتى يسأل من فهم ذلك عنه.



  3. #23
    تاريخ التسجيل
    Aug 2014
    المشاركات
    630

    افتراضي

    منصور رحمه الله
    وعن بكر بن عباس، قال: ربما كنت مع منصور في مجلسه جالساً فتصيح به أمه، وكان فظة غليظة، فتقول: يا منصور، يريدك ابن هبيرة على القضاء فتأبى؟ وهو واضع لحيته على صدره، ما يرفع طرفه إليها.



    وقال سيفان بن عيينة: قدم رجل من سفر، فصادف أمه قائمة تصلي، فكره أن يقعد وأمه قائمة، فعلمت ما أراد، فطولت ليؤجر.
    عمر بن
    ذر رحمه الله


    وبلغنا عن عمر بن ذر أنه لما مات ابنه قيل له: كيف كان بره بك؟ قال: ما مشي معي نهاراً إلا كان خلفي، ولا ليلاً إلا كان أمامي، ولا رقد على سطح أنا تحته.
    الفضل بن يحي البرمكي


    وعن المعلي بن أوب، قال: سمعت المأمون يقول: لم أر أبر من الفضل بن يحيى البرمكي بأبيه، بلغ من بره بأبيه أن يحيى كان لا يتوضأ إلا بالماء الحار، وكانا في السجن معاً، فمنعهما السجان من إدخال الحطب في ليلة باردة، فقام الفضل حين أخذ يحيى مضجعه إلى قمقم كان بالسجن، فملأه بالماء وأدناه من المصباح، فلم يزل قائماً وهو في يده حتى أصبح.

    وحكى غير المأمون أن السجان فطن لارتفاقه بالمصباح في تسخين الماء، فمنعهم من الاستصباح في الليلة القابلة، فعمد الفضل إلى القمقم مملوءاً، فأخذه معه في فراشه وألصقه بأحشائه حتى أصبح وقد فتر الماء

  4. #24
    تاريخ التسجيل
    Aug 2014
    المشاركات
    630

    افتراضي

    أعظم ذنب
    وعن كعب الأحبار، قال: اجتمع ثلاثة من بني إسرائيل، فقالوا: تعالوا يذكر كل منا أعظم ذنب عمله.
    فقال أحدهم:
    (أما أنا فلا أذكر من ذنب أعظم من أني كنت إذا أصاب أحدنا بول من ثوبه قطعه، فأصابني بول فقطعته ولم أبالغ في قطعه، فهذا أعظم ذنب عملته).

    وقال الآخر:
    (كنت مع صاحبي لي فعرضت لنا شجرة، فخرجت عليه ففزغ مني، فقال: الله بيني وبينك).

    وقال الثالث:
    كانت لي والدة فدعتني من قبل شمال الريح، فأجبتها فلم تسمع، فجاءتني مغضبة فجعلت ترميني بالحجارة، فأخذت عصا وجئت لأقعد بين يديها لتضربني بها، ففزعت مني فأصابت وجهها شجرة فشجتها، فهذا أعظم ذنب عملته).

  5. #25
    تاريخ التسجيل
    Sep 2015
    المشاركات
    4

    افتراضي

    بسم الله الرحمى الرحيم الحمد لله رب العلمين،والصلاة والسلام على سيد المرسلين،وعلى آله وصحبه أجمعين.وبعد فإنا نرى في هذا الزمان كثيرا من إخواننا العلماء في بلادنا يتعجلون في الحكم على الأحاديث بالضعف والوضع.وقد يكون للذي يحكمون عليه بالوضع شواهد بعضها ضعاف وبعضها حسان.وربما يكون روي بلفظ آخر بسند صحيح كما في حديث :الجنة تحت أقدام الأمهات،فإنه جاء قريب من معناه في حديث: معاوية بن جاهمة رضي الله عنهما قال :
    أنَّ جاهمةَ جاء إلى النَّبيِّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم فقال : يا رسولَ اللهِ أردتُ أن أغزوَ وقد جئتُ أستشيرُك فقال: هل لك من أمٍّ ؟ قال نعم قال فالزَمْها فإنَّ الجنَّةَ عند رِجلِها "قال الشيخ الألباني عنه : حسن صحيح.فأي بعد في معنى هذا ومعنى ذاك.والعامة يريدون بالسؤال عن الحديث ثبوته من حيث المعنى غالبا.فمقتضى الأمانة العلمية أن نقول هكذا:لم يثبت\لم يرو هذا اللفظ بسند فيما نعلم إلا أن معناه \قريبا من معناه جاء في حديث كذا وهو صحيح الإسناد أوحسنه.وأما الاقتصار على الحكم على اللفظ المسؤول به فليس بجيد لإيهامه السائل بعدم ثبوت المسؤول عنه لا لفظه ولا معناه.وفقنا الله للسداد.

    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة عادل الغرياني

  6. #26
    تاريخ التسجيل
    Aug 2014
    المشاركات
    630

    افتراضي

    أحسن الله إليكم وبورك فيك، أخي مستقيم
    لدلك أتيت بالحديث بعد العنوان متعمدا،
    أقامك الله على الجادة ، ورفق بك كما تنوي رفقك بالأمة

  7. #27
    تاريخ التسجيل
    Aug 2014
    المشاركات
    630

    افتراضي

    لا تبخل بالصدقة
    عن عبد الله بن عباس، أن سعد بن عبادة رضي الله عنه – أخا بني ساعدة - توفيت أمه وهو غائب عنها، فأتي النبي صلى الله عليه وسلم ،
    فقال :«يا رسول الله، إن أمي توفيت وأنا غائب عنها، فهل ينفعها شيء إن تصدقت به عنها؟
    قال : «نعم».
    قال : فإني أشهدك أن حائطي المخراف صدقةٌ عليها»أخرجه البخاري (2762)

    الحائط: البستان من النخل إذا كان عليه حائط أي جدار، ويجمع على: حوائط. المخراف : أي البستان، جاء في معجم البلدان للحموي (5/71) :
    المخراف : وهو من المخارف، واحدها مَخْرَف، وهو جني النخل، وإنما سمي مخرافاً: لأنه يخترف منه.


    عن بريدة الأسلمي - رضي الله عنه - قال: بينما أنا جالس عند رسول الله - صلى الله عليه وسلم - , إذ أتته امرأة فقالت: إني تصدقت على أمي بجارية , وإنها ماتت وتركت تلك الوليدة
    فقال: " وجب أجرك وردها عليك الميراث " ,
    فقالت: يا رسول الله , إنه كان عليها صوم شهر , وفي رواية: (صوم شهرين) أفأصوم عنها؟ ,
    قال: " صومي عنها " ,
    قالت: إنها لم تحج قط , أفأحج عنها؟ " ,
    قال: " نعم , حجي عنها "
    أحمدو مسلم وأصحاب السنن
    عن أبي هريرة - رضي الله عنه - قال: قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم -: (" إذا مات الإنسان انقطع عنه عمله) مسلم
    (وإن مما يلحق المؤمن من عمله وحسناته بعد موته ابن ماجه
    (صدقة جارية) مسلم
    (أو مصحفا ورثه، أو مسجدا بناه، أو بيتا بناه لابن السبيل، أو نهرا أجراه , أو صدقة أخرجها من ماله في صحته وحياته, يلحقه من بعد موته) النسائي
    (أو علم ينتفع به)مسلم
    (علمه ونشره) ابن ماجه
    وفي رواية: (أو علم يعمل به من بعده) ابن ماجه
    (أو ولد صالح تركه) مسلم
    وفي رواية: (أو ولد صالح يدعو له ") الترمدي
    عن أنس - رضي الله عنه - قال: قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم -:
    " سبعة يجري للعبد أجرهن وهو في قبره بعد موته: من علم علما، أو أجرى نهرا , أو حفر بئرا، أو غرس نخلا، أو بنى مسجدا، أو ورث مصحفا، أو ترك ولدا يستغفر له بعد موته "صحيح الجامع
    عن عائشة - رضي الله عنها - قالت: (قال رجل للنبي - صلى الله عليه وسلم -: إن أمي افتلتت نفسها) (ولم توص , وأظنها لو تكلمت تصدقت)هل لها أجر إن تصدقت عنها ولي أجر؟ ,
    قال: " نعم "

  8. #28
    تاريخ التسجيل
    Aug 2014
    المشاركات
    630

    افتراضي

    خلد ذكره لبره أمه
    وروي أنه كان في بني إسرائيل رجل صالح، وله طفل له عجله، فأتى بها إلى غيضة، وقال: اللهم إني أستودعك هذه العجلة لابني حتى يكبر، ومات الرجل. فصارت العجلة في الغيضة عواناً، وكانت تهرب من كل من رآها فلما كبر الابن،
    وكان باراً بأمه، كان يقسم الليل ثلاثة أثلاث: يصلي ثلثاً، وينام ثلثاً، ويجلس عند رأس أمه ثلثاً،
    وكان إذا أصبح، انطلق فاحتطب على ظهره، وأتى به السوق فيبيعه بما شاء الله، ثم يتصدق بثلثه ويأكل بثلثه ويعطي أمه ثلثه. فقالت أمه له يوماً: إن أباك ورثك عجلة استودعها الله في غيضة كذا وكذا، فانطلق وادع إله إبراهيم وإسماعيل وإسحاق ويعقوب أن يردها عليك. وعلامتها أنك إذا نظرت إليها يخيل لك أن شعاع الشمس يخرج من جلدها، وكانت تسمى المذهبة لحسنها وصفرتها.
    فأتى الفتى الغيضة فرآها ترعى فصاح بها، وقال: أعزم عليك بإله إبراهيم وإسماعيل وإسحاق ويعقوب أن تأتي، فأقبلت تسعى حتى قامت بين يديه، فقبض على عنقها وأقبل يقودها، فتكلمت العجلة بإذن الله تعالى
    وقالت: أيها الفتى البار بوالدته اركبني فإن ذلك أهون عليك
    فقال الفتى: إن أمي لم تأمرني بذلك، ولكن قالت خذ بعنقها.
    فقالت: وإله بني إسرائيل لو ركبتني لما قدرت علي أبداً، فانطلق فإنك لو أمرت الجبل أن ينقلع من أصله، وينطلق معك لفعل، لبرك بأمك. فسار الفتى بها إلى أمه
    فقالت له: إ
    نك فقير لا مال لك، ويشق عليك الاحتطاب بالنهار والقيام بالليل، فانطلق فبع هذه البقرة،
    قال: بكم أبيعها؟ قالت: بثلاثة دنانير، ولا تبع بغير مشورتي، وكان ثمن البقرة إذا ذاك ثلاثة دنانير، فانطلق بها إلى السوق، فبعث الله إليه ملكاً ليري خلقه قدرته، وليختبر الفتى كيف بره بوالدته، وكان الله عليماً خبيراً،

    فقال له الملك: بكم تبيع هذه البقرة؟
    قال: بثلاثة دنانير، وأشترط عليك رضا والدتي،
    فقال له الملك: فإني أعطيك ستة دنانير ولا تستأمر والدتك!
    فقال الفتى:
    لو أعطيتني وزنها ذهباً لم آخذه إلا برضا والدتي! ثم إن الفتى رجع إلى أمه وأخبرها بالثمن،
    فقالت له: ارجع وبعها بستة دنانير، على رضا مني، فانطلق بها إلى السوق فأتاه الملك
    فقال له: استأمرت أمك؟
    فقال له الفتى:
    إنها أمرتني أن لا أنقصها عن ستة دنانير على أن أستأمرها،
    فقال له الملك: فإني أعطيك اثني عشر ديناراً، على أن لا تستأمرها فأبى الفتى ورجع إلى أمه، فأخبرها بذلك، فقالت له: إن الذي يأتيك ملك في صورة آدمي ليجربك، فإذا أتاك فقل له: أتأمرنا أن نبيع هذه البقرة أم لا؟ ففعل فقال له الملك:
    اذهب إلى أمك وقل لها: أمسكي هذه البقرة فإن موسى يشتريها منك لقتيل من بني إسرائيل، فلا تبيعيها إلا بملء مسكها ذهباً، أي جلدها دنانير، فأمسكوها. وقدر الله عز وجل، على بني إسرائيل، ذبح تلك البقرة بعينها مكافأة له على بره بأمه، فضلا منه ورحمة فمازالوا يستوصفون، حتى وصف لهم تلك البقرة بعينها.


  9. #29
    تاريخ التسجيل
    Aug 2014
    المشاركات
    630

    افتراضي

    العملس
    قال الدميري في حياة الحيوان الكبرى: أبر من العملس فإنه رجل كان باراً بأمه، يحملها على عاتقه، ويحج بها على ظهره كل سنة، فضربوا به المثل، ليتأسى به البنون في بر الأمهات. وأشرت إلى ذلك في المنظومة بقولي:

    وضربوا الأمثال بالعملس ... في البركى به البنون تأتسي

  10. #30
    تاريخ التسجيل
    Aug 2014
    المشاركات
    630

    افتراضي

    فرعون بارا
    قال ابن جريج : يقولون : إن فرعون مكث بعد هذه الدعوة أربعين سنة .
    "تفسير الطبري" (15 /187) .
    وكذا رُوي عن أبي جعفر محمد بن علي والضحاك . انظر" التمهيد " (10 /301) .
    وقال ابن الجوزي رحمه الله :
    " كان بين الدعاء والإجابة أربعون سنة " .انتهى من "زاد المسير" (4 /58) .

    على أن الذي ذكره من ذكره من السلف : هو أنه كان بين دعوة موسى على فرعون ، وإجابة الله له : أربعون سنة ، لا أنه ظل يدعو عليه أربعين سنة ، حتى استجاب له .

    ثانيا :
    لا يعرف عن فرعون إلا الجبروت والعلوّ في الأرض : ادعى الألوهية ، وظلم بني إسرائيل ، وسامهم سوء العذاب ، فحرمه الله من كل خير ، وأخذه نكال الآخرة والأولى ، وصار في الناس مثل السوء ، ومضرب الخزي والخسران في كل زمان .


    ولا يعرف عنه بر بقريب ، ولا معروف في غريب ، ولا صلاح في قول ولا فعل .

    وما يذكر عنه لعنه الله من كونه كان بارا بأمه وأن ذلك كان سبب تأخير العقوبة لا أصل له ، فيما نعلم ، ولا يعرف ذكر ذلك عن أحد من السلف ؛ بل لا يعرف عن أحد أنه ذكره بخير قط .

    وما ذُكر آنفا من تأخير عقوبته أربعين سنة بعد أن دعا عليه موسى وهارون عليهما السلام - إن ثبت - فإنما هو من إملاء الله له ولقومه ، ليزدادوا إثما فتعظم عقوبتهم ، كما قال تعالى : ( وَلَا يَحْسَبَنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا أَنَّمَا نُمْلِي لَهُمْ خَيْرٌ لِأَنْفُسِهِمْ إِنَّمَا نُمْلِي لَهُمْ لِيَزْدَادُوا إِثْمًا وَلَهُمْ عَذَابٌ مُهِينٌ ) آل عمران 178 ؛ وقال تعالى : ( وَالَّذِينَ كَذَّبُوا بِآيَاتِنَا سَنَسْتَدْرِجُه ُمْ مِنْ حَيْثُ لَا يَعْلَمُونَ * وَأُمْلِي لَهُمْ إِنَّ كَيْدِي مَتِينٌ ) الأعراف: 182، 183 .
    قال السعدي رحمه الله : " أي : أمهلهم حتى يظنوا أنهم لا يؤخذون ولا يعاقبون ، فيزدادون كفرا وطغيانا وشرا إلى شرهم ، وبذلك تزيد عقوبتهم ، ويتضاعف عذابهم ، فيضرون أنفسهم من حيث لا يشعرون " انتهى من "تفسير السعدي" (ص 310) .
    وقال تعالى : ( فَلَمَّا نَسُوا مَا ذُكِّرُوا بِهِ فَتَحْنَا عَلَيْهِمْ أَبْوَابَ كُلِّ شَيْءٍ حَتَّى إِذَا فَرِحُوا بِمَا أُوتُوا أَخَذْنَاهُمْ بَغْتَةً فَإِذَا هُمْ مُبْلِسُونَ ) الأنعام/ 44 .


    وروى البخاري (4686) ومسلم (2583) عَنْ أَبِي مُوسَى رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : ( إِنَّ اللَّهَ لَيُمْلِي لِلظَّالِمِ حَتَّى إِذَا أَخَذَهُ لَمْ يُفْلِتْهُ ) قَالَ ثُمَّ قَرَأَ : ( وَكَذَلِكَ أَخْذُ رَبِّكَ إِذَا أَخَذَ الْقُرَى وَهِيَ ظَالِمَةٌ إِنَّ أَخْذَهُ أَلِيمٌ شَدِيدٌ ) .
    كما أن من حكمة ذلك أن يمحص الله الذين آمنوا كما قال تعالى : ( إِنْ يَمْسَسْكُمْ قَرْحٌ فَقَدْ مَسَّ الْقَوْمَ قَرْحٌ مِثْلُهُ وَتِلْكَ الْأَيَّامُ نُدَاوِلُهَا بَيْنَ النَّاسِ وَلِيَعْلَمَ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا وَيَتَّخِذَ مِنْكُمْ شُهَدَاءَ وَاللَّهُ لَا يُحِبُّ الظَّالِمِينَ * وَلِيُمَحِّصَ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا وَيَمْحَقَ الْكَافِرِينَ ) آل عمران/140،141 .


    والله أعلم .

    الشيخ المنجد ، موقع الإسلام سؤال وجواب

  11. #31
    تاريخ التسجيل
    Aug 2014
    المشاركات
    630

    افتراضي

    حيوة بن شريح رحمه الله
    وكان حيوة بن شريح -وهو أحد أئمة المسلمين- يقعد في حلقته يُعلِّم الناس،
    فتقول له أُمُّه: قُم يا حيوة فألقِ الشعير للدجاج، فيقوم ويترك المجلس .
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة أم علي طويلبة علم

  12. #32
    تاريخ التسجيل
    Aug 2014
    المشاركات
    630

    افتراضي

    أحق الناس بحسناتي
    قال الشافعي رحمه الله تعالى : لو كنت مغتاباً أحد لأغتبت أمي فإنها أحق الناس بحسناتي.

    وقال عامر بن عبدالله بن الزبير رضي الله عنهم: مات أبي، فما سألت الله - حولاً - إلا العفو عنه.

    وقال ابن عباس رضي اله عنهما: من نظر إلى أبيه شزرا فقد عقه

  13. #33
    تاريخ التسجيل
    Aug 2014
    المشاركات
    630

    افتراضي

    اللهم اغفر لأبي هريرة وأمه
    وقال محمد بن سيرين رحمه الله : كنا عند أبي هريرة رضي الله عنه ليلة , فقال: اللهم اغفر لأبي هريرة ولأمي ولمن استغفر لهما , قال محمد: فنحن نستغفر لهما حتى ندخل في دعوة أبي هريرة.


  14. #34
    تاريخ التسجيل
    Aug 2014
    المشاركات
    630

    افتراضي

    لا تأمرها وتنهاها
    وعن الحسن رحمه الله أن رجلاً سأله: آمر والداي وأنهاهما؟
    قال: إن كرها ذلك فلا.
    وقال رجل لمعاذ بن جبل رضي الله عنه: ماحق الوالدين على الولد؟
    قال: لو خرجت من اهلك ومالك ما أديت حقهما.

  15. #35
    تاريخ التسجيل
    Aug 2014
    المشاركات
    630

    افتراضي

    أقرب عمل إلى الله تعالى
    قال ابن عباس: إني لا أعلم عملاً أقرب إلى الله عزوجل من بر الوالدة.

    وكان حجر بن عدي يلمس فراش أمه بيده , فيتهم غلظ يده , فيتقلب عليه على ظهره فإذا أمن يكون عليه شيء أضجعها.

  16. #36
    تاريخ التسجيل
    Aug 2014
    المشاركات
    630

    افتراضي

    ترك الدعاءلهما ضيق في الدنيا وندم في الآخرة
    ترك الدعاء للوالدين يضيق العيش على الولد

  17. #37
    تاريخ التسجيل
    Aug 2014
    المشاركات
    630

    افتراضي

    مع ابن سيرين رحمه الله
    ابن سيرين إذا اشترى لوالد ته ثوباً اشترى ألين مايجد
    , فإذا كان عيد صبغ لها ثياباً

  18. #38
    تاريخ التسجيل
    Aug 2014
    المشاركات
    630

    افتراضي

    رضاهما يبلغ الرابع من الولد

    قال وهب بن منبه: بلغنا أن الله تعالى قال لعُزير عليه السلام: بر والديك , فإن من بر والديه رضيت , وإذا رضيت باركت , وإذا باركت بلغت الرابع من النسل.

  19. #39
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    14,219

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عادل الغرياني مشاهدة المشاركة
    بر الأم يعدل الجهاد بل مقدم عنه
    عن أنس بن مالك رضي الله عنه قال : أتى رجل رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال :
    ((إني أشتهي الجهاد ولا أقدر عليه . قال : هل بقى من والديك أحد ؟ قال : أمي . قال قابل الله في برها ، فإذا فعلت ذلك فأنت حاج ومعتمر ومجاهد ))

    [أخرجه أبو يعلى والطبراني]
    هذا الحديث لا يصح ، قال الألباني رحمه الله في الضعيفة :
    3195 - ( هل بقي من والديك أحد ؟ قال : أمي ، قال : فأبل الله في برها ، فإذا فعلت ذلك فأنت حاج ، ومعتمر ، ومجاهد ، فإذا رضيت عنك أمك فاتق الله وبرها ) .
    منكر بهذا السياق والتمام
    أخرجه أبو يعلى في "مسنده" (5/ 149-150) : حدثنا إبراهيم بن الحجاج : حدثنا ميمون بن نجيح أبو الحسن الناجي : حدثنا الحسن عن أنس قال :
    أتى رجل رسول الله - صلى الله عليه وسلم - فقال : إني أشتهي الجهاد ولا أقدر عليه . قال : ... فذكره .
    وأخرجه الطبراني في "المعجم الأوسط" (5/ 234/ 4463) ، و "المعجم الصغير" (ص43- هندية) ، والبيهقي في "شعب الإيمان" (6/ 179/ 7835) من طرق عن إبراهيم بن الحجاج السامي به . وقال الطبراني :
    "لم يروه عن الحسن إلا ميمون بن نجيح" .
    قلت : روى عنه ثقات آخرون ، ولم يوثقه غير ابن حبان (7/ 472) وقال : "يخطىء" .
    وبقية رجاله ثقات ، لكن الحسن البصري مدلس ، وقد عنعنه ، ولم يتنبه لهذا المنذري فقال في "الترغيب" (3/ 214) :
    "رواه أبو يعلى ، والطبراني في "الصغير" و"الأوسط" ، وإسنادهما جيد ، ميمون بن نجيح وثقه ابن حبان ، وبقية رواته ثقات مشهورون" .
    ونحوه في "مجمع الزوائد" (8/ 138) .
    والأحاديث بمعناه كثيرة في الكتابين المذكورين وغيرهما ، وليس فيها قوله : "فإذا فعلت .." إلخ ، فهو منكر .

  20. #40
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المشاركات
    7,030

    افتراضي

    جزاكم الله خيرا،، موضوع قيم وهام في زمن كثر فيه العقوق.
    اللهمَّ اجعلْ ابني عمر لنا سلَفًا وفَرَطًا وأجرًا، اللهم ارحم موتانا وموتى المسلمين.


صفحة 2 من 2 الأولىالأولى 12

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •