تصحيف وقع في كلِّ طبعات مصنف ابن أبي شيبة، ولم أر أحدًا نبَّه عليه، والله أعلم.
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter

النتائج 1 إلى 8 من 8
1اعجابات
  • 1 Post By أحمد طه السيد

الموضوع: تصحيف وقع في كلِّ طبعات مصنف ابن أبي شيبة، ولم أر أحدًا نبَّه عليه، والله أعلم.

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    May 2009
    الدولة
    أتريب, بنها, القليوبية, مصر
    المشاركات
    73

    افتراضي تصحيف وقع في كلِّ طبعات مصنف ابن أبي شيبة، ولم أر أحدًا نبَّه عليه، والله أعلم.

    بسم الله، والحمد لله، والصلاة والسلام علىٰ رسول الله، وعلىٰ آله وصحبه ومن تبع هداه، وبعد:

    قال ابن أبي شيبة في مصنفه (7/240) (11466/ت عوامة):
    حَدَّثَنَا مَعْنُ بْنُ عِيسَىٰ، عَن ثَابِتٍ، عَن قَيْسٍ، قَالَ: أَدْرَكْتُ عُمَرَ بْنَ عَبْدِ الْعَزِيزِ يَمْنَعُ أَهْلَ الْمَيِّتِ الْجَمَاعَاتِ، يَقُولُ: يُرْزَؤونَ، وَيَغْرمُونَ؟!.
    وهو في (4/479) (11456/ط الرشد)، وفي (2/487) (11348/ت الحوت)، وفي (4/427) (11458/ط الفاروق الحديثة).

    قال ابن الأثير في النهاية (2/218): الرُّزْءُ: الْمُصِيبَةُ بِفَقْدِ الأعِزَّة.
    وقال الفراهيدي في العين (4/418): الغُرْمُ: أداءُ شيء لزمَ من قبل كفالةٍ، أو لزُومُ نائبة في مالهِ من غير جناية.
    قلت: وهو استنكار من عمر بن عبد العزيز رحمه الله ممَّن تصيبة مصيبة موت أحد أهله، ثم يَلزمه ضيافة المجتمعين غرامة.

    قلت: وقد وقع تصحيف فيه في كلِّ الطبعات، ولم أر أحدًا نبَّه عليه، والله أعلم، وصوابه:
    حَدَّثَنَا مَعْنُ بْنُ عِيسَىٰ، عَن ثَابِتِ بْنِ قَيْسٍ، قَالَ: أَدْرَكْتُ عُمَرَ بْنَ عَبْدِ الْعَزِيزِ .....

    قلت: وهـٰذا إسناد حسن، فيه ثابت بن قيس الغفاري مولاهم أبو الغصن المدني، وهو صدوق يهم - التقريب (836) -.
    وهو ممَّن روىٰ عن عمر بن عبد العزيز، وهو من شيوخ معن بن عيسى القزاز، كما في ترجمة ثابت في تهذيب الكمال (4/373) (829).
    وليس في شيوخ ثابت من يسمَّىٰ قيس، وكذٰلك ليس في من روىٰ عن عمر بن عبد العزيز من يسمَّيٰ قيس؛ كما في تهذيب الكمال (21/432) (4277).

    وقد أكثر ابن أبي شيبة من الرواية عن معن، عن ثابت بن قيس، كما في المواضع الآتية من طبعة عوَّامة (2/523) (2874)، (8/294) (13970)، (8/552) (15032)، (8/800) (16131)، (12/624) (25770)، (13/111) (25990)، (13/557) (27159)، (15/518) (30787).

    وفي الموضع الأخير قال ابن أبي شيبة فيه:
    حَدَّثَنَا مَعْنُ بْنُ عِيسَىٰ، عَن ثَابِتِ بْنِ قَيْسٍ، قَالَ: سَمِعْتُ عُمَرَ بْنَ عَبْدِ الْعَزِيزِ إذَا قَرَأَ تَرَسَّلَ فِي قِرَاءَتِهِ.

    قلت: فالحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات، وصلى الله وسلم علىٰ نبينا محمد وآله وصحبه أجمعين.

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Sep 2012
    المشاركات
    8,722

    افتراضي

    جزاك الله خيرًا.
    أبو عاصم أحمد بن سعيد بلحة.
    حسابي على الفيس:https://www.facebook.com/profile.php?id=100011072146761
    حسابي علي تويتر:
    https://twitter.com/abuasem_said80

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jan 2015
    المشاركات
    203

    افتراضي

    هل صُحِّح هذا الموضع في طبعة كُنُوز إشبيليا؟

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Sep 2012
    المشاركات
    8,722

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدُالرحمنِ بنُ القِنَويّ مشاهدة المشاركة
    هل صُحِّح هذا الموضع في طبعة كُنُوز إشبيليا؟
    الظاهر أن الأخ الكريم ذكر الطبعات التي اتفقت على الخطأ.
    لكن كما تفضلت هناك طبعة كنوز إشبيليا، وهناك كذلك طبعة دار التأصيل، فعلى من طالتهما يداه، فعليه أن يخبرنا بما فيهما، وإن كنت أحسن الظن بالتأصيل أن يفطنوا لمثل هذا، لكن يبقى العودة إلى النسخ الخطية هو الأصل، في الجواب عن سؤال: هل اتفقت النسخ كلها على هذا أم ماذا، أم أصحاب الطبعات قلد بعضهم بعضًا؟
    أبو عاصم أحمد بن سعيد بلحة.
    حسابي على الفيس:https://www.facebook.com/profile.php?id=100011072146761
    حسابي علي تويتر:
    https://twitter.com/abuasem_said80

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    May 2009
    الدولة
    أتريب, بنها, القليوبية, مصر
    المشاركات
    73

    افتراضي

    كذٰلك وقع نفس الخطأ في الطبعة الهندية (3/290) ولـٰكنها وردت علىٰ وجه الصواب كما في النسخة الخطية لمكتبة أحمد الثالث باستبول برقم (498/3 حديث) في (ق 17/ أ ).

    فالحمد لله ربِّ العالمين.
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة أبو مالك المديني

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Jan 2015
    المشاركات
    203

    افتراضي

    لكن كما تفضلت هناك طبعة كنوز إشبيليا، وهناك كذلك طبعة دار التأصيل
    مَتَى صدرتْ طبعة دارُ التَّأصيل أخانا الكريم؟ فكل ما أعلمُهُ هو صدور "مصنَّفِ عبدالرَّزَّاق".. فهلا تفضلتَ بوضعِ صورةِ غلاف مصنّف ابن أبِي شيبة لطبعة التَّأصيل وجزاك الله خيرًا.

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Sep 2012
    المشاركات
    8,722

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدُالرحمنِ بنُ القِنَويّ مشاهدة المشاركة
    لكن كما تفضلت هناك طبعة كنوز إشبيليا، وهناك كذلك طبعة دار التأصيل
    مَتَى صدرتْ طبعة دارُ التَّأصيل أخانا الكريم؟ فكل ما أعلمُهُ هو صدور "مصنَّفِ عبدالرَّزَّاق".. فهلا تفضلتَ بوضعِ صورةِ غلاف مصنّف ابن أبِي شيبة لطبعة التَّأصيل وجزاك الله خيرًا.
    معذرة أخي الكريم: كنت بمعرض القاهرة الدولي بالكتاب، والشيخ عبد الرحمن ابن عقيل أخبرني-إلم أكن واهمًا-، أن مصنف ابن أبي شيبة وعبد الرزاق في الطريق، فلا أذكر أفي طريقهما إلى المعرض، أم في طريقهما إلى الطبع. ولعلي أتصل بالشيخ وأتاكد منه.
    لكن أخبرتُ أن طبعة الشيخ سعد الشثري نزلت بدور النشر من يومين، والله أعلى وأعلم.
    أبو عاصم أحمد بن سعيد بلحة.
    حسابي على الفيس:https://www.facebook.com/profile.php?id=100011072146761
    حسابي علي تويتر:
    https://twitter.com/abuasem_said80

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Jan 2015
    المشاركات
    203

    افتراضي

    شكرًا علَى الإيضَاح أبا عاصمٍ..

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •