ما كان يجتمع لونان في لقمة في فم رسول الله، إن أكل لحماً لم يكن خبزاً، وأن كان خبزاً لم يكن لحماً
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter


النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: ما كان يجتمع لونان في لقمة في فم رسول الله، إن أكل لحماً لم يكن خبزاً، وأن كان خبزاً لم يكن لحماً

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المشاركات
    7,080

    افتراضي ما كان يجتمع لونان في لقمة في فم رسول الله، إن أكل لحماً لم يكن خبزاً، وأن كان خبزاً لم يكن لحماً

    عن عائشة رضي الله عنها: ما كان يجتمع لونان في لقمة في فم رسول الله، إن أكل لحماً لم يكن خبزاً، وأن كان خبزاً لم يكن لحماً.
    وعن مسروق دخلت على عائشة وهي تبكي، فقالت: ما أشاء أن أبكي إلا بكيت، مات رسول الله ولم يشبع من خبز البر في يوم مرتين، ثم انهارت علينا الدنيا.
    وعنها: ما شبع آل محمد من خبز البر حتى قبضه الله، وما رفع من بين يدي نبي الله فضل من خبز حتى قبضه الله.
    ما صحة هذا الأثر؟

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jun 2013
    المشاركات
    43

    افتراضي

    دخلتُ على عائشةَ فدعَت لي بطعامٍ وقالت : ما أشبعُ من طعامٍ فأشاءُ أن أبكيَ إلَّا بكيتُ ؟ قالَ قلتُ لِمَ ؟ قالت : أذكرُ الحالَ الَّتي فارقَ عليها رسولُ اللَّهِ صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ الدُّنيا . واللَّهِ ما شبِعَ في يومٍ مرَّتينِ من خبزِ البُرِّ حتَّى قُبِضَ

    وقعت خلال بحثى على أثر ، يدل على زهد الصحابه رضوان الله عليهم وعدم تكلفهم مع كرمهم الرفيع
    وطرافه رد سلمان الفارسي رضي الله عنه

    دخلتُ أنا وصاحبٌ لي علَى سلمانَ رضيَ اللهُ عنهُ فقرَّبَ إلينَا خبزًا وملحًا فقالَ لولا أنَّ رسولَ اللهِ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ نهانَا عن التكلُّفِ لتكلَّفْتُ لكم فقالَ صاحِبي لو كان في مِلحِنا سَعْتَرٌ فبَعَثَ بِمطهرَتِه إلى البقَّالِ فرهَنَها فجاءَ بسَعْتَرٍ فألقاهُ فيهِ فلما أكلْنا قال صاحبِي الحمدُ للهِ الذِي قنَّعنَا بما رزقَنا فقال سلمانُ لو قنَعتَ بما رُزِقتَ لم تكنْ مطهرتِي مرهونةً عندَ البقالِ
    الراوي: سلمان الفارسي المحدث: الألباني - المصدر: السلسلة الصحيحة - الصفحة أو الرقم: 5/511
    خلاصة حكم المحدث: يحتمل التحسين

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •