الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد: قال المؤلف -وفقه الله-: إن حديث الناس عن العلاقة التي تربط المرأة بعائلة زوجها يوحي وكأن حربا حقيقية قائمة بين الطرفين، هذا ما يظنه كثيرٌ ممن يُقدم على الزواج، وتتوقعه بعض النّساء قبل الزواج، وسبب هذا الوهم راجع إلى بعض المفاهيم الخاطئة التي تستقيها الفتاة من محيطها، وربما تلقنتها في بيئتها وتلقتها قبل دخولها بيت الزوجية، الأمر الَّذي يجعلها على أتمِّ استعداد لشنِّ حرب شعواء بعد الزواج... إلى أن قال : فتعيّن علينا أن نهمس في أذن كل امرأة متزوجة أو كلّ فتاة مقبلة على الزواج بكلمات نافعة وعبارات مفيدة و توجيهات سديدة لعلها تزيل عنها هذا الوهم، فتسعى جاهدة في تحسين علاقتها مع أهل زوجها

اضغط هنا