جمع مبسط بين نصوص الوعد والوعيد .
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter


صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 20 من 32

الموضوع: جمع مبسط بين نصوص الوعد والوعيد .

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    14,681

    افتراضي جمع مبسط بين نصوص الوعد والوعيد .

    نقول :

    • قد وردت نصوص تعلِّق دخولَ الجنة على عملٍ واحد، وهو التوحيد وترك الشرك؛ مثل : حديث أبي هريرة أن النبي - صلى الله عليه وسلم - قال له يومًا: ((مَن لقيتَ يشهد أن لا إله إلا الله مستيقنًا بها قلبُه، فبشِّره بالجنة)) . مسلم (31).
    ، وغيرها من الأحاديث.
    • ووردت نصوص تعلِّق دخول الجنة على عمل واحد خلاف التوحيد وترك الشرك ؛ مثلُ: حديث أبي موسى الأشعري أن النبي - صلى الله عليه وسلم - قال: ((من صلَّى البردين، دخل الجنة)) . البخاري (574)، ومسلم (635).

    وحديث أبي هريرة أن النبي - صلى الله عليه وسلم - قال: ((والحج المبرور ليس له جزاءٌ إلا الجنة)) . البخاري (1773)، ومسلم (1349).

    • ووردت نصوصٌ تعلِّق دخول الجنة على عملين وثلاثةٍ وأكثرَ خلاف التوحيد وترْك الشرك ؛ كما في الحديث عن جابر بن عبدالله - رضي الله عنهما - أن رجلاً سأل رسول الله - صلى الله عليه وسلم - فقال: "أرأيتَ إذا صليتُ الصلوات المكتوبات، وصُمتُ رمضان، وأحلَلْتُ الحلالَ، وحرَّمت الحرام، ولم أزِدْ على ذلك شيئًا، أأدخل الجنة؟ قال: ((نعم))، قال: والله، لا أَزيد على ذلك شيئًا) .مسلم (15) .

    • ووردت أحاديثُ تُثبت أن ارتكابَ بعض الكبائرِ يمنع من دخول الجنة ؛ مثل: حديث جبير بن مُطعِم أن النبيَّ - صلى الله عليه وسلم - قال: ((لا يدخل الجنةَ قاطعٌ)) . البخاري (5984)، ومسلم (2556).
    • ووردت نصوص تثبت أن التوحيدَ يُدخل الجنةَ مع وقوع الكبائر ؛ مثل: حديث أبي ذر أن النبي - صلى الله عليه وسلم - قال: ((ما من عبدٍ قال: لا إله إلا الله، ثم مات على ذلك، إلا دخل الجنة، قلتُ: وإن زنى وإن سرق؟ قال: ((وإن زنى وإن سرق))، قلت: وإن زنى وإن سرق؟ قال: ((وإن زنى وإن سرق))، قلت: وإن زنى وإن سرق؟ قال: ((وإن زنى وإن سرَق على رغم أنف أبي ذر))، وكان أبو ذرٍّ إذا حدَّث بهذا، قال: وإن رَغِم أنفُ أبي ذر" . البخاري (5827)، مسلم (94).


    فنقول - ولله الفضل والمنة - : قد جمع العلماءُ من أهل السنة والجماعة بين هذه النصوص على النحو التالي :

    أولاً : فيما يتعلق بالنطق بكلمة التوحيد :

    1- أنه لا يخفى أنه بمجرد النطق بكلمة التوحيدِ ، لا يستلزم دخول الجنة ؛ حتى يقترن بالنطق اعتقادٌ صحيح جازم، ويدلُّ على ذلك قوله -تعالى-: ﴿ إِنَّ الْمُنَافِقِينَ فِي الدَّرْكِ الْأَسْفَلِ مِنَ النَّارِ وَلَنْ تَجِدَ لَهُمْ نَصِيرًا ﴾ [النساء: 145] مع أنهم نطَقوا بها.

    2- أن النطق بكلمة التوحيد مع التصديق، يفيد في ثبوت أصل الإيمان وثبوت عدم الخلود في النار، وثبوت دخول الجنة ولو بعد حين.
    ثانيًا: أما ما ورد في دخول الجنة بعمل واحدٍ أو اثنين أو أكثر ، فمحمولٌ على أنه قد أتى بالأركانِ والفرائض، وليس ذلك العملُ بمفرده هو الموجب لدخول الجنة، وإن وقَع من منافقٍ أو كافر، أو مرتكب للكبائر، بل المراد أن ذلك العملَ سببٌ مُقتضٍ لدخول الجنة مع تحقُّق الشروط وانتفاء الموانع.

    ثالثًا: أما ما ورد عن الكبائر ، فالكبائر تمنع دخول الجنة ابتداءً ما لم تكن هناك حسناتٌ ماحية، أو مصائب مكفِّرة، أو توبة نَصوح، أو شفاعة شافعٍ، أو محضُ عفو الله وعافيته، أو إقامة الحدِّ عليه في الدنيا، وعلى هذا تُحمل أحاديثُ: ((لا يدخل الجنَّةَ قاطعٌ)) ونحوه، ومذهب أهل السنة والجماعة أنها لا تمنعُ دخول الجنة أبدًا ما لم يستحلَّها، وعلى هذا يحمل قوله - صلى الله عليه وسلم -: ((وإن زنى وإن سرق)) . انظر: الجامع في شرح الأربعين النووية؛ للشيخ محمد يسري (2/870 - 874).

    صفحتنا على الفيس بوك:
    https://www.facebook.com/albraaibnazep

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,300

    افتراضي رد: جمع مبسط بين نصوص الوعد والوعيد .

    بورك فيكم
    الحمد لله رب العالمين

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    14,681

    افتراضي رد: جمع مبسط بين نصوص الوعد والوعيد .

    وفيكم بارك الله
    صفحتنا على الفيس بوك:
    https://www.facebook.com/albraaibnazep

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Oct 2010
    الدولة
    مصر
    المشاركات
    418

    افتراضي رد: جمع مبسط بين نصوص الوعد والوعيد .

    جزاكم الله خيرا

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    14,681

    افتراضي رد: جمع مبسط بين نصوص الوعد والوعيد .

    وجزاكم مثله
    صفحتنا على الفيس بوك:
    https://www.facebook.com/albraaibnazep

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Oct 2014
    المشاركات
    113

    افتراضي رد: جمع مبسط بين نصوص الوعد والوعيد .

    جزاكم الله خير
    ولكن عندي ثلاث اسئلة :-

    الاول : لو ان احداً عمل يوجب له الجنة و عمل عملاً يستحق به النار .. ان غفر الله له دخل الجنة لكن ان لم يغفر الله له هل يدخل النار مباشرة ام يتدافعان العمل الموجب للجنة مع العمل الموجب للنار فمن غلب تبعه ؟
    يعني مثلاً لو واحد دخل في السبعين الف الذين يدخلون الجنة بلا حساب ولا عذاب من جهة صحة توكله على الله .. ولكنه مرتكب للكبائر ربما واحده او كلها ومات دون ان يتوب ولم يتفضل الله عليه بمغفرة محضة فهل يدخل النار ام يتدافعان فمن كان اقوى دخل معه سواء للجنة او للنار ؟

    السؤال الثاني : هل اجمع اهل السنة على ان هناك مغفرة محضة لله يوم القيامة لمن شاء دون اي سبب ولا عمل صالح له ولا توبة ولا شفاعه تنجيه من عذاب القبر وعذاب جهنم نعوذ بالله منهما ؟ يعني تنجيه بحيث انه حتى لا يدخل النار عقاباً له ؟

    السؤال الثالث : هل مكفرات الذنوب كالاعمال صالحة والمصائب تنجي ايضاً من عذاب القبر ام انها تنجي فقط من عذاب الآخرة في جهنم نعوذ بالله منها ؟

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Sep 2014
    المشاركات
    426

    افتراضي رد: جمع مبسط بين نصوص الوعد والوعيد .

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو البراء محمد علاوة مشاهدة المشاركة
    أن النطق بكلمة التوحيد مع التصديق، يفيد في ثبوت أصل الإيمان وثبوت عدم الخلود في النار، وثبوت دخول الجنة ولو بعد حين.

    أين العمل ؟ !!! ، لعله خطأ لفظي


    يقول الشيخ صالح الفوزان
    المرجئة أربع طوائف
    الطائفة الأولى : غلاة المرجئة ، و هم هؤلاء الجهمية الذين يقولون الإيمان مجرد المعرفة
    الطائفة الثانية : الأشاعرة وهم الذين يقولون : الإيمان هو التصديق بالقلب فقط و لو لم ينطق بلسانه لا مجرد المعرفة
    الطائفة الثالة : الكرَّامية الذين يقولون : إن الإيمان هو النطق باللسان و لو لم يعتقد بقلبه
    الطائفة الرابعة
    : مرجئة الفقهاء الذين يقولون : إن الإيمان قول باللسان و اعتقاد بالقلب و لا تدخل الأعمال في حقيقة الإيمان
    و هناك فرقة خامسة ظهرت الآن و هم الذين يقولون : إن الأعمال شرط في كمال الإيمان الواجب أو الكمال المستحب

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    14,681

    افتراضي رد: جمع مبسط بين نصوص الوعد والوعيد .

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عُمر مشاهدة المشاركة

    أين العمل ؟ !!! ، لعله خطأ لفظي


    يقول الشيخ صالح الفوزان
    المرجئة أربع طوائف
    الطائفة الأولى : غلاة المرجئة ، و هم هؤلاء الجهمية الذين يقولون الإيمان مجرد المعرفة
    الطائفة الثانية : الأشاعرة وهم الذين يقولون : الإيمان هو التصديق بالقلب فقط و لو لم ينطق بلسانه لا مجرد المعرفة
    الطائفة الثالة : الكرَّامية الذين يقولون : إن الإيمان هو النطق باللسان و لو لم يعتقد بقلبه
    الطائفة الرابعة
    : مرجئة الفقهاء الذين يقولون : إن الإيمان قول باللسان و اعتقاد بالقلب و لا تدخل الأعمال في حقيقة الإيمان
    و هناك فرقة خامسة ظهرت الآن و هم الذين يقولون : إن الأعمال شرط في كمال الإيمان الواجب أو الكمال المستحب
    نعم أحسنت بارك الله فيك ، مع قيامه بالأعمال الظاهرة .
    صفحتنا على الفيس بوك:
    https://www.facebook.com/albraaibnazep

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Sep 2014
    المشاركات
    426

    افتراضي رد: جمع مبسط بين نصوص الوعد والوعيد .

    بارك الله فيكم ونفع بكم
    هكذا تكون العبارة موافقة لعقيدة السلف بعد الزيادة التي أدرجتها
    أن النطق بكلمة التوحيد مع التصديق ، مع قيامه بالأعمال الظاهرة ، يفيد في ثبوت أصل الإيمان وثبوت عدم الخلود في النار، وثبوت دخول الجنة ولو بعد حين.

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    14,681

    افتراضي رد: جمع مبسط بين نصوص الوعد والوعيد .

    وكما لا يخفى أن من قال من أهل السنة في الإيمان هو التصديق على ظاهر اللغة أنهم إنما عنوا التصديق الإذعاني المستلزم للانقياد ظاهرًا وباطنًا بلا شك ، لم يعنوا مجرد التصديق ؛ فإن إبليس لم يكذب في أمر الله تعالى له بالسجود وإنما أبى عن الانقياد كفرًا واستكبارًا ، واليهود كانوا يعتقدون صدق الرسول صلى الله عليه وسلم ولم يتبعوه ، وفرعون كان يعتقد صدق موسى ولم ينقد بل حجد بآيات الله ظلمًا وعلوًا ، فأين هذا من تصديق من قال تعالى فيه : (وَالَّذِي جَاءَ بِالصِّدْقِ وَصَدَّقَ بِهِ أُولَئِكَ هُمُ الْمُتَّقُونَ) الزمر : 33
    وأين تصديق من قال الله تعالى فيهم : (قَالُوا أَتُحَدِّثُونَه ُمْ بِمَا فَتَحَ اللَّهُ عَلَيْكُمْ لِيُحَاجُّوكُمْ بِهِ عِنْدَ رَبِّكُمْ أَفَلَا تَعْقِلُونَ ) البقرة : 76
    من تصديق من قالوا : (وَقَالُوا سَمِعْنَا وَأَطَعْنَا غُفْرَانَكَ رَبَّنَا وَإِلَيْكَ الْمَصِيرُ) البقرة : 285
    والله الوفق . انظر تيسير الوصول مختصر معارج القبول (2/ 435) . لسماحة الوالد مصطفى بن محمد بن مصطفى .

    صفحتنا على الفيس بوك:
    https://www.facebook.com/albraaibnazep

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Sep 2014
    المشاركات
    426

    افتراضي رد: جمع مبسط بين نصوص الوعد والوعيد .

    بارك الله فيك فالتعريف كان موهماً ، فأحببت التنبيه حتي نُغلق الباب علي المرجئة لأنهم يتصيدوا هذه الهفوات التي لا تعدوا أن تكون لفظية ، والعُلماء رحمهم الله أزادوا في تعريف الإيمان كلمة العمل حتي يُغلقوا الباب علي الفرق الضالة .
    أحسن الله إليك

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    14,681

    افتراضي رد: جمع مبسط بين نصوص الوعد والوعيد .

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عُمر مشاهدة المشاركة
    بارك الله فيك فالتعريف كان موهماً ، فأحببت التنبيه حتي نُغلق الباب علي المرجئة لأنهم يتصيدوا هذه الهفوات التي لا تعدوا أن تكون لفظية ، والعُلماء رحمهم الله أزادوا في تعريف الإيمان كلمة العمل حتي يُغلقوا الباب علي الفرق الضالة .
    أحسن الله إليك
    أحسن الله إليكم وبارك الله فيكم فالمسلم مرآة أخيه .
    صفحتنا على الفيس بوك:
    https://www.facebook.com/albraaibnazep

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Sep 2014
    المشاركات
    426

    افتراضي رد: جمع مبسط بين نصوص الوعد والوعيد .

    وإياكم أخي الحبيب

  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    14,681

    افتراضي رد: جمع مبسط بين نصوص الوعد والوعيد .

    آمين
    صفحتنا على الفيس بوك:
    https://www.facebook.com/albraaibnazep

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,300

    افتراضي رد: جمع مبسط بين نصوص الوعد والوعيد .

    بورك فيكم
    الحمد لله رب العالمين

  16. #16
    تاريخ التسجيل
    Oct 2014
    المشاركات
    113

    افتراضي رد: جمع مبسط بين نصوص الوعد والوعيد .

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة غريب أو عابر سبيل مشاهدة المشاركة
    جزاكم الله خير
    ولكن عندي ثلاث اسئلة :-

    الاول : لو ان احداً عمل يوجب له الجنة و عمل عملاً يستحق به النار .. ان غفر الله له دخل الجنة لكن ان لم يغفر الله له هل يدخل النار مباشرة ام يتدافعان العمل الموجب للجنة مع العمل الموجب للنار فمن غلب تبعه ؟
    يعني مثلاً لو واحد دخل في السبعين الف الذين يدخلون الجنة بلا حساب ولا عذاب من جهة صحة توكله على الله .. ولكنه مرتكب للكبائر ربما واحده او كلها ومات دون ان يتوب ولم يتفضل الله عليه بمغفرة محضة فهل يدخل النار ام يتدافعان فمن كان اقوى دخل معه سواء للجنة او للنار ؟

    السؤال الثاني : هل اجمع اهل السنة على ان هناك مغفرة محضة لله يوم القيامة لمن شاء دون اي سبب ولا عمل صالح له ولا توبة ولا شفاعه تنجيه من عذاب القبر وعذاب جهنم نعوذ بالله منهما ؟ يعني تنجيه بحيث انه حتى لا يدخل النار عقاباً له ؟

    السؤال الثالث : هل مكفرات الذنوب كالاعمال صالحة والمصائب تنجي ايضاً من عذاب القبر ام انها تنجي فقط من عذاب الآخرة في جهنم نعوذ بالله منها ؟
    أجيبوني جزاكم الله خيراً

  17. #17
    تاريخ التسجيل
    Oct 2014
    المشاركات
    113

    افتراضي رد: جمع مبسط بين نصوص الوعد والوعيد .

    أجيبوني بارك الله فيكم

  18. #18
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    14,681

    افتراضي رد: جمع مبسط بين نصوص الوعد والوعيد .

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة غريب أو عابر سبيل مشاهدة المشاركة
    جزاكم الله خير
    ولكن عندي ثلاث اسئلة :-

    الاول : لو ان احداً عمل يوجب له الجنة و عمل عملاً يستحق به النار .. ان غفر الله له دخل الجنة لكن ان لم يغفر الله له هل يدخل النار مباشرة ام يتدافعان العمل الموجب للجنة مع العمل الموجب للنار فمن غلب تبعه ؟
    يعني مثلاً لو واحد دخل في السبعين الف الذين يدخلون الجنة بلا حساب ولا عذاب من جهة صحة توكله على الله .. ولكنه مرتكب للكبائر ربما واحده او كلها ومات دون ان يتوب ولم يتفضل الله عليه بمغفرة محضة فهل يدخل النار ام يتدافعان فمن كان اقوى دخل معه سواء للجنة او للنار ؟


    أما عن سؤالك الأول ففيه نوع خطأ ؛ لأن كونهم من السبعين الذين يدخلون الجنة من غير حساب إي زادت حسناتهم عن سيئاتهم فيدخلون الجنة ، وهذا لا يعني أنهم لا يقعون في ذنوب ومعاصي .

    قال الحافظ في الفتح (13 / 358) : ( الظاهر أن أعمال بني آدم وأقوالهم كلها توزن ، لكن خص من ذلك طائفتان :
    الأولى : الكفار الذين ليس لهم حسنات ، فهم يقعون في النار من غير حساب ولا ميزان، كما قال تعالى: {فَلاَ نُقِيمُ لَهُم يَومَ القِيامَةِ وَزناً} الكهف : 105.
    الثانية : المؤمنون الذين لا سيئات لهم ، ولهم حسنات كثيرة ، فهم يدخلون الجنة بغير حساب ، كما في حديث السبعين ألفًا ، وهم الذي يمرون على الصراط كالبرق الخاطف ، أو كلمح البصر ، أو كالريح) .

    صفحتنا على الفيس بوك:
    https://www.facebook.com/albraaibnazep

  19. #19
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    14,681

    افتراضي رد: جمع مبسط بين نصوص الوعد والوعيد .

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة غريب أو عابر سبيل مشاهدة المشاركة
    السؤال الثاني : هل اجمع اهل السنة على ان هناك مغفرة محضة لله يوم القيامة لمن شاء دون اي سبب ولا عمل صالح له ولا توبة ولا شفاعه تنجيه من عذاب القبر وعذاب جهنم نعوذ بالله منهما ؟ يعني تنجيه بحيث انه حتى لا يدخل النار عقاباً له ؟


    شفاعة الله عز وجل ثابتة شرط الإسلام ، فقد تكون لأقوام أخذت حسناتهم بسبب المظالم التي عليهم لأناس في الدنيا فيأخذ من حسناتهم حتى تنفد ويُطرحون في النار ثم تشملهم الشفاعة ، فكل ما كان دون الشرك فإنه يحتمل شفاعة الله عز وجل ، وإذا عذب فلابد من خروجه من النار وإدخاله الجنة ، ولا يبقى في النار أبد الآباد إلا الكفار الذين هم أهلوها .
    صفحتنا على الفيس بوك:
    https://www.facebook.com/albraaibnazep

  20. #20
    تاريخ التسجيل
    Oct 2014
    المشاركات
    113

    افتراضي رد: جمع مبسط بين نصوص الوعد والوعيد .

    ^
    عفواً أخي جزاك الله خيراً ولكني لم افهم نوع الخطأ
    لانه يمكن للشخص ان يكون من الذين لا يسترقون ولا يكتوون ولا يتطيرون وعلى ربهم يتوكلون ومع ذلك مصر على الكبائر و يموت بدون توبة وهذا واقع موجود فهل يلحق بالسبعين الف ام بالعصاة الموحدين ؟

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •