هل الحوض خاصٌّ بالنبي - صلى الله عليه وسلم - أم لكل نبي حوض ؟
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter
الدكتور سعد بن عبد الله الحميد


النتائج 1 إلى 11 من 11

الموضوع: هل الحوض خاصٌّ بالنبي - صلى الله عليه وسلم - أم لكل نبي حوض ؟

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    15,569

    افتراضي هل الحوض خاصٌّ بالنبي - صلى الله عليه وسلم - أم لكل نبي حوض ؟

    على خلاف بين أهل العلم، وسبب الخلاف في هذه المسألة حديث رواه الترمذي عن سَمُرة قال : قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - : (إن لكل نبي حوضًا، وإنهم يتباهون أيهم أكثر واردةً، وإني أرجو أن أكون أكثرهم واردةً) . الترمذي (2443) وصححه الألباني في الصحيحة (1589) .


    وهذا الحديث اختُلِف في وصله وإرساله ، ومن ثَمَّ في صحته وضعفه ، فمَن أثبته قال : إن الحوض ليس خاصًّا بالنبي - صلى الله عليه وسلم - ومَن ضعَّفه قال بالخصوصية .


    قال الحافظ ابن حجر :

    المُرسَل أخرجه ابن أبي الدنيا بسند صحيح عن الحسن ؛ فالحديث مرسل ، فمَن يعمل بالمرسل من الفقهاء ، فقد رأى أن الحديث صحيحٌ وثابت ، والاستدلال به جائز ، ومَن كان لا يقبلُ المُرسَل ، أو لا يعمل به، أو لم يَثبُت لديه هذا الحديث - وهو مذهب المحدِّثين - فلا يثبت، وعليه فلا يُثبِت لغير النبي - صلى الله عليه وسلم - حوضًا إلا أن يصح النقل من غير هذه الطريق.


    وقال أيضًا جمعًا بين القولين : فإن ثبت فالمختصُّ بنبينا - صلى الله عليه وسلم - الكوثر يصب ماؤه في حوضه، فإنه لم ينقل نظيره لغيره ، فوقع الامتنان عليه به في الصورة المذكورة .


    قلتُ: يشير إلى حديث عن أنس - رضي الله عنه - قال: بَيْنَا رسول الله - صلى الله عليه وسلم - ذات يوم بين أظهرنا ؛ إذ أغفى إغفاءةً، ثم رفع رأسه متبسمًا، فقلنا: ما أضحكك يا رسول الله؟ قال: ((أُنزِلتْ عليَّ آنفًا سورة))، فقرأ: بسم الله الرحمن الرحيم: ﴿ إِنَّا أَعْطَيْنَاكَ الْكَوْثَرَ * فَصَلِّ لِرَبِّكَ وَانْحَرْ * إِنَّ شَانِئَكَ هُوَ الْأَبْتَرُ ﴾ [الكوثر: 1 - 3] ، ثم قال : ((أَتَدْرُون ما الكوثر؟))، فقلنا: الله ورسوله أعلم، قال: ((فإنه نهرٌ وَعَدَنِيه ربي - عز وجل - عليه خيرٌ كثير، هو حوضٌ تَرِدُ عليه أمتي يوم القيامة، آنيتُه عدد النجوم، فيُختَلج العبد منهم، فأقول: رب إنه من أمتي، فيقول: ما تدري ما أحدثتْ بعدك)) . مسلم (921)، وأبو داود (4749)، وأحمد (12322).


    وأمتثل قول ربي: {فَسَتَذْكُرُون ما أَقُولُ لَكُمْ ۚ وَأُفَوِّضُ أَمْرِي إِلَى اللَّهِ ۚ إِنَّ اللَّهَ بَصِيرٌ بِالْعِبَادِ}

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    14,219

    افتراضي رد: هل الحوض خاصٌّ بالنبي - صلى الله عليه وسلم - أم لكل نبي حوض ؟

    نفع الله بك .
    ولو صح الحديث ـ وهو لم يصح ـ فالحوض الأعظم مختص به لا يشركه فيه نبي غيره صلى الله عليه وسلم .

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    14,219

    افتراضي رد: هل الحوض خاصٌّ بالنبي - صلى الله عليه وسلم - أم لكل نبي حوض ؟

    وقد تكلم الترمذي نفسه على الحديث عقيبه بقوله : هذا حديث غريب وقد روى الأشعث بن عبد الملك هذا الحديث عن الحسن عن النبي صلى الله عليه و سلم مرسلا ولم يذكر فيه عن سمرة ، وهو أصح .

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    15,569

    افتراضي رد: هل الحوض خاصٌّ بالنبي - صلى الله عليه وسلم - أم لكل نبي حوض ؟

    قال الطيبي : يجوز حمله على ظاهره فيدل أن لكل نبي حوضًا يسقي منه أمته ، أو يحمل على المجاز فيراد به العلم والهدى ونحوه ، وقال الحكيم : الحياض يوم القيامة للرسل لكل على قدره ، وقدر تبعه وهو شيء يلطف الله به عباده في ذلك الموقف المهول .

    (وأنهم يتباهون أيهم أكثر واردة) بتاء التأنيث جمع وارد (وإني لأرجوا أن أكون أكثرهم واردة) .

    قال البكري : المعروف أن لكل نبي حوضًا إلا صالحًا فإن حوضه ضرع ناقته ، قيل : وليس في الآثار ما يدل عليه ، والحديث أفاد أنه ليس الحوض خاصًا برسول الله - صلى الله عليه وسلم - وأنه ثابت للأنبياء كافة إن كان حوض الماء فواضح وإن كان للمعنى المجازي فالمباهاة بمن أسلم واتبع النبي وحمل عنه العلم. عن سمرة) قال الترمذي: صحيح غريب وصحح إرساله . انظر التنوير شرح الجامع الصغير(4/ 95) .

    وأمتثل قول ربي: {فَسَتَذْكُرُون ما أَقُولُ لَكُمْ ۚ وَأُفَوِّضُ أَمْرِي إِلَى اللَّهِ ۚ إِنَّ اللَّهَ بَصِيرٌ بِالْعِبَادِ}

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    15,569

    افتراضي رد: هل الحوض خاصٌّ بالنبي - صلى الله عليه وسلم - أم لكل نبي حوض ؟

    قال بدر الدين العيني (33/ 395) : (وعن أنس رضي الله تعالى عنه في ذكر الكوثر هو حوض ترد عليه أمتي ، وقد اشتهر اختصاص نبينا بالحوض ؛ لكن أخرج الترمذي من حديث سمرة رفعه أن لكل نبي حوضًا ، وقال اختلف في وصله وإرساله وأن المرسل أصح ، والمرسل أخرجه ابن أبي الدنيا بسند صحيح عن الحسن رضي الله تعالى عنه قال قال رسول الله : (إن لكل نبي حوضًا وهو قائم على حوضه بيده عصا يدعو من عرف من أمته ألا وإنهم يتباهون أيهم أكثر تبعا وإني لأرجو أن أكون أكثرهم تبعًا) ، وأخرجه الطبراني من وجه آخر عن سمرة موصولًا مرفوعًا وفي إسناد لين فإن ثبت فالمختص بنبينا الكوثر الذي يصب من مائه في حوضه فإنه لم ينقل نظيره لغيره وقد امتن الله عز وجل عليه به في السورة المذكورة) .

    وأمتثل قول ربي: {فَسَتَذْكُرُون ما أَقُولُ لَكُمْ ۚ وَأُفَوِّضُ أَمْرِي إِلَى اللَّهِ ۚ إِنَّ اللَّهَ بَصِيرٌ بِالْعِبَادِ}

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    15,569

    افتراضي رد: هل الحوض خاصٌّ بالنبي - صلى الله عليه وسلم - أم لكل نبي حوض ؟

    قال الشوكاني في فيض القدير (2/ 269) : (وإشعاره بأن الحوض من خصوصياته غير مراد لما سيجئ في خبر : (إن لكل نبي حوضًا) ، فتعين أن الخصوصية في الكوثر لا في مطلق الحوض) .
    وأمتثل قول ربي: {فَسَتَذْكُرُون ما أَقُولُ لَكُمْ ۚ وَأُفَوِّضُ أَمْرِي إِلَى اللَّهِ ۚ إِنَّ اللَّهَ بَصِيرٌ بِالْعِبَادِ}

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المشاركات
    8,527

    افتراضي رد: هل الحوض خاصٌّ بالنبي - صلى الله عليه وسلم - أم لكل نبي حوض ؟


  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المشاركات
    8,527

    افتراضي رد: هل الحوض خاصٌّ بالنبي - صلى الله عليه وسلم - أم لكل نبي حوض ؟

    منقول من أكرم صالح

    هل لكل نبي حوض يوم القيامة,,,إلا صالح عليه السلام فإن حوضه ضرع ناقته؟؟؟


    يقول الإمام الحسن البربهاري في كتابه العظيم:: شرح السنة,,,عندما ذكر ما يجب على المسلم أن يؤمن به:::
    قال رحمه الله (( والإيمان بحوض رسول الله صلى الله عليه وسلم,,ولكل نبي حوض إلا صالح النبي عليه السلام,فإن حوضه ضرع ناقته))*1.
    قال الشيخ العلامة أحمد بن يحيى النجمي_حفظه الله في شرحه لشرح السنة :في كتاب إرشاد الساري في شرح السنة للبربهاري (( وأقول:حوض النبي صلى الله عليه وسلم,حوض عظيم كما بين صنعاء وأيلة*2,أباريقه عدد النجوم ترد عليه أمته,وقد جاء في حديث أبي هريرة رضي الله عنه (( أن رسول الله صلى الله عليه وسلم أتى المقبرة فقال:السلام عليكم دار قوم مؤمنين,وإنا إن شاء الله بكم لاحقون,وددت أنا قد رأينا إخواننا قالوا:أولسنا إخوانك يا رسول الله,قال:أنتم أصحابي,وإخواننا الذين لم يأتوا بعد فقالوا:كيف تعرف من لم يأت بعد من أمتك يا رسول الله,فقال :أرأيت لو أن رجلا له خيل غير محجلة بين ظهري خيل دهم بهم ألا يعرف خيله ؟ قالوا:بلى يا رسول الله,قال:فإنهم يأتون غرا محجلين من الوضوء,وأنا فرطهم على الحوض,ألا ليذادن رجال عن حوضي كما يذاد البعير الضال أناديهم ألا هلم,فيقال:إنهم قد بدلوا بعدك,فأقول : سحقا سحقا))*3
    ثم قال حفظه الله (( وهل لكل نبي حوض؟هذا محل نظر,ويحتاج إلى دليل يثبته,يقول المحقق: ( لم أجد دليلا على هذه المسألة فأرجو من أخي القاريء الكريم إن وجد شيئا حول هذا الموضوع أن يرشدني إليه فالعلم رحم بين أهله))*4
    يقول الشيخ ( وأقول:لا أعرف في هذا شيئا أي بالنسبة أن حوض صالح ضرع ناقته) والله تعالى اعلم,, اه*5


    **ذكر الشيخ أبي ياسر خالد بن قاسم الردادي في تحقيقه لهذا الكتاب في طبعة دار الصميعي ودار السلف عند قول المؤلف رحمه الله ((إلا صالح عليه السلام فإن حوضه ضرع ناقته) الصفحة رقم65 بأن هذا جاء في حديث موضوع أخرجه العقيلي في الضعفاء(3\64-65) وعن ابن الجوزي في الموضوعات (3\244)من طريق عبد الكريم بن كيسان عن سويدبن عمير به مرفوعا.
    قال ابن الجوزي ((حديث موضوع,لا أصل له.قال العقيلي:عبد الكريم مجهول بالنقل,وحديثه غير محفوظ)).
    وقال الذهبي في ترجمة عبد الكريم هذا في الميزان(2\645),, ((من المجاهيل,وحديثه منكر....)) ثم أورد له الحديث المتقدم,وقال عقبه((هو موضوع,والله اعلم)).
    وأخرجه ابن حميد بن زجويه وعنه ابن عساكر في تاريخه_كما في اللآلي المصنوعة(2\444-445)-من طريق آخر عن كثير بن مرة به مرسلا.
    ]بيد أنه لا يفرح بمثله,فإسناده تالف مسلسل بالمجاهيل مع إرساله.]

    *1:: شرح السنة للبربهاري,الصفح 65,تحقيق:الشيخ خالد الردادي,طبعة دار السلف ودار الصميعي.
    *2:: هذا الوصف الذي ذكره شيخنا الشيخ النجمي لحوض النبي صلى الله عليه وسلم ورد في صحيح الإمام البخاري في كتاب الرقاق باب في الحوض من حديث أنس بن مالك رضي الله عنه وأخرجه مسلم في الفضائل باب إثبات حوض نبيناصلى الله عليه وسلم.
    *3:: الحديث أخرجه الإمام مسلم في كتاب الطهارة باب استحباب إطالة الغرة والتحجيل في الوضوء,وأخرجه البخاري في كتاب المساقاة باب من رأى أن صاحب الحوض والقرية أحق بمائه.
    *4:: المحقق للكتاب الذي يشرح منه الشيخ احمد هو الدكتور\محمد بن سعيد القحطاني في طبعة دار ابن القيم.
    *5:: من كتاب إرشاد الساري في شرح السنة للبربهاري,للشيخ أحمد النجمي حفظه الله الصفحة72-73.

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    15,569

    افتراضي رد: هل الحوض خاصٌّ بالنبي - صلى الله عليه وسلم - أم لكل نبي حوض ؟

    أحسن الله إليكم
    وأمتثل قول ربي: {فَسَتَذْكُرُون ما أَقُولُ لَكُمْ ۚ وَأُفَوِّضُ أَمْرِي إِلَى اللَّهِ ۚ إِنَّ اللَّهَ بَصِيرٌ بِالْعِبَادِ}

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    14,219

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    15,569

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة احمد ابو انس مشاهدة المشاركة

    قال رحمه الله (( والإيمان بحوض رسول الله صلى الله عليه وسلم,,ولكل نبي حوض إلا صالح النبي عليه السلام,فإن حوضه ضرع ناقته))*1.
    فيض القدير (2/ 516)
    قال القرطبي: وقال البكري المعروف بابن الواسطى لكل نبي حوض إلا صالحًا فإن حوضه ضرع ناقته انتهى
    ولم أقف على ما يدل عليه أو يشهد له انتهى
    وأمتثل قول ربي: {فَسَتَذْكُرُون ما أَقُولُ لَكُمْ ۚ وَأُفَوِّضُ أَمْرِي إِلَى اللَّهِ ۚ إِنَّ اللَّهَ بَصِيرٌ بِالْعِبَادِ}

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •