الرد على الشريف حاتم العوني غفر الله في طعنه بالدرر السنية والأئمة النجدية
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter


النتائج 1 إلى 5 من 5

الموضوع: الرد على الشريف حاتم العوني غفر الله في طعنه بالدرر السنية والأئمة النجدية

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المشاركات
    148

    افتراضي الرد على الشريف حاتم العوني غفر الله في طعنه بالدرر السنية والأئمة النجدية

    . الرد على الشريف حاتم العوني في طعنه بالأئمة النجدية في الدرر السنية

    الحمد لله وبعد : فقد قرأت كلام العوني حفظه الله وقد وجدت فيه ظلماً وتسرعاً ومجازفة ، فالأئمة النجدية في مسائل التكفير على ما عليه أهل التحقيق من أئمة التوحيد كابن تيمية رحمه الله وتلميذه ابن القيم وغيرهم ، والمشكلة تكمن في عدم معرفة مراحل الخطاب ، ومن استقرأ الدرر السنية علم أن تسلسلها متعلق بمراحل مرت بها الدعوة النجدية ، وأغلب مسائل الخلاف التي ذكرها العوني يظهر التباين فيها والاختلاف في الخطاب باختلاف الزمن ، ولا تناقض ، فحيثما وجدت لعمومهم نصوص العذر بالجهل فلاحتمال الجهل ، وعدم انتفائه ، وهذا في مرحلة الضعف ، وحيثما وجدت نفي الإعذار فلانتشار العلم وانتفاء الجهل ، وكذا مسألة إقامة الحجة تجد الخطاب متغايراً بتغاير الوقائع والنوازل ، ومن أراد فهم نصوصهم من غير هذه الضوابط في معرفة مراحل الخطاب فإنه سيفتري عليهم لا محال ، وسيأخذ من الدرر الغلاة مطلبهم ، ويأخذ الجفاة مطلبهم ، والتوفيق بين هذا وذاك معرفة مرحلة الخطاب ليزول اللبس وينتفي الظن السيء الذي توهم البعض الاضطراب والتناقض !!
    بل وزاد حد الظلم إلى وصفهم بالتقية ، والواجب حمل كلام أهل العلم المفهوم عندهم من الشريعة كما حمل العلماء نصوص الشريعة فيما يتعلق بمعرفة أسباب النزول والمكي والمدني والمطلق والمقيد والمجمل والمفصل ، ورد المتشابه منه إلى المحكم وغير ذلك ، وذلك خير من الطعن بهم وقد يكون الطاعن أولى بالطعن فيما طعن .
    ومن توهم غير ذلك فليأتِ بالنصوص التي أوهمته وسيجد لها ما يُحمل عليها ، ولكن المشكلة تكمن -وهذا ما دفع العوني إلى هذه المجازفة-في كثرة الغلاة المستدلين بنصوص الدرر فقوبل استدلالهم بما آل إليه العوني غفر الله له ، وكان الأجدر جمع كلام كل عالم جهبذ استدل به الغلاة والتوفيق بينه ، وهذا ما سلكته في الرد على الحازمي في بدعته تكفير العاذر ، والذي لم أنشره بعد ، وقد ألفيت هذا من توفيق الله ، وهو مروي عن ابن باز رحمه الله تعالى مختصرا .
    والحمد لله رب العالمين .
    كتبه : مصباح الحنون.

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Sep 2014
    المشاركات
    426

    افتراضي رد: الرد على الشريف حاتم العوني غفر الله في طعنه بالدرر السنية والأئمة النجدية

    الحمد لله والصلاة والسلام علي سيدنا رسول الله وبعد
    علي الرغم من أنني لا أوافق علي كُل ما سطره الأخ وفقه الله
    إلا أنني أُشارك في أصل الموضوع عن حاتم العوني هذا المُتعالم الذي أُبتلينا به وبمن هو علي شاكلته من الدكاترة المُفسدين من حيث لا يشعرون
    نقول وبالله التوفيق إن الطعن في الدرر السنية ليس طعناً في كتاب أحدثه غِمر من الأغمار ولكنه طعن في أفضل الكُتب التي تُمتع الناظر فيها من الدعوة إلي التوحيد وترك الشرك ورسائل وردود وغير ذلك ، وما طعن هذا الطاعن إلا في منهج التوحيد الذي لايرضي لنفسه أن يتبعه وفي أئمة الدعوة النجدية رحمة الله عليهم ، هذا وإن كان شديداً علي الدين معول من معاول هدم منهج شيوخ الإسلام إلا أنه سيكون يسيراً جداً بجوار ما قاله هذا المفتون منذ فترة
    فقد طعن في سيد الخلق سيدنا مُحمد صلي الله عليه وسلم
    وما وصل إلي هذه الدرجة إلا بترك الأصول والدعوة إلي التوحيد فأُبتلي بهذا النقص والتدني
    فقال
    استوقفني خطأ النبي صلى الله عليه وسلم في تفسير الآية {أَسْتَغْفِرُ لَهُمْ أَوْ لاَ تَسْتَغْفِرْ لَهم إِن تَسْتَغْفِرْ لَهُمْ سَبْعِينَ مَرَّةً فَلَن يَغْفِرَ ٱللَّهُ لَهُم} مع ظهور معناها .حتى إن عمر (رضي الله عنه) فهمها كما أراد الله تعالى ، لقد فهمها النبي صلى الله عليه وسلم على أن العدد فيها مقصود ، وأن الزيادة على سبعين استغفارا قد تنفع . في حين أن المعنى في الآية ظاهر ، وأن العدد جاء للتكثير والتعجيز ، وليس مقصودا ، ولذلك اعترض عمر رضي الله عنه .
    نعم .. أقول : أخطأ النبي صلى الله عليه وسلم في تحميلها هذا المعنى! لأن النبي صلى الله عليه وسلم يجتهد ، وقد يخطئ ؛ لكنه لا يُـقَـرّ على الخطأ . وهذا ما رجحه جمع من الأصوليين وغيرهم من أهل العلم
    فانظر يا من فُتنت بهذا ، ماذا يقول عن نبيك صلي الله عليه وسلم ، والأدهي أنه جعل سيدنا عُمر بن الخطاب رضي الله عنه أفهم لكلام الله من نبي الله ، وما رأينا أحد من المُفسرين المعتبرين يطعن هذا الطعن في النبي محمد أو يقول نصف ما يقول هذا ، ثُم يُعيد التأكيد أن النبي أخطأ في الفهم ، فما أسقمك وما أسقم فهمك أُيها الطاعن في نبي الله .

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Mar 2013
    المشاركات
    5

    افتراضي رد: الرد على الشريف حاتم العوني غفر الله في طعنه بالدرر السنية والأئمة النجدية

    حاتم العوني .... يظن أنه بطعنه هذا في كتاب الدرر السنيه الذي هو ديوان من دوواين التوحيد والسنة، سيصل إلى منصب او عضوية هيئة كبار العلماء .... وما علم أنه منبوذ نبذ النوى.
    فليتق الله في نفسه.
    وليبين للناس ما فيها من خطأ ان كان صادقا.
    ولكن أسلافه لم يرضوا بدعوة التوحيد فقسروا عليها قسرا عام 1343ه.

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المشاركات
    22

    افتراضي

    الأجدر أن نعرض ما سطر فى الدرر وما كتبه الدكتور العونى على الكتاب والسنة وما وافقهما فهو ديننا وما خلفهما رددناه !
    أما أن نرى العصبية التى يقول بها البعض فمردود ابتداءا .
    واعجب من مسلك بعض الاخوة بردهم الشخص كالعونى لانه ليس من المشاهير او المرضى عنه عند مشايخهم !وليس هذا بأخلاق أهل العلم وطلبته .
    فاتقوا الله واقبلوا الحق بدليله وردوا الباطل بدليله .
    وليس بن باز ولا بن عثيمين ولا الحازمى ولا العونى اعز علينا من الدليل فافهموها .
    اللهم أعزنا بالدين
    وانصر بنا الدين
    وانشر بنا الدين

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Jan 2008
    المشاركات
    234

    افتراضي رد: الرد على الشريف حاتم العوني غفر الله في طعنه بالدرر السنية والأئمة النجدية

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة طه بن إبراهيم مشاهدة المشاركة
    الأجدر أن نعرض ما سطر فى الدرر وما كتبه الدكتور العونى على الكتاب والسنة وما وافقهما فهو ديننا وما خلفهما رددناه !
    أما أن نرى العصبية التى يقول بها البعض فمردود ابتداءا .
    واعجب من مسلك بعض الاخوة بردهم الشخص كالعونى لانه ليس من المشاهير او المرضى عنه عند مشايخهم !وليس هذا بأخلاق أهل العلم وطلبته .
    فاتقوا الله واقبلوا الحق بدليله وردوا الباطل بدليله .
    وليس بن باز ولا بن عثيمين ولا الحازمى ولا العونى اعز علينا من الدليل فافهموها .
    جزاكم الله خيرا على هذا الكلام الصريح !
    بل من كان أكبر منهم يقول كذا ويقال فيه كذا

    المشكلة في العصبية التي لم تسم بها ؛ لكونها متأخرة .... أو كونها لم تذكر عنها في كتب التاريخ والرجال والفرق والتي تؤخذ من هنالك عبارات للاستدلال في الإنكار على العصبيات الماضية ..... وهي أشدها معنى وحقيقة
    الحق عند أهل الحق المعروفون المشهودلهم بالخير والصلاح والتربية والاعتدال

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •